عاجل.. الحكومة تقرر تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية لأسبوعين إضافيين    بيجو تطرح سيارتها PEUGEOT LANDTREK الجديدة في الشرق الأوسط وإفريقيا    "التجار الأحرار" يطالبون رئيس الحكومة بإلغاء توقيت الاغلاق ومواكبة السوق الداخلي    و أخيرا.. الحكم على الرئيس الفرنسي الأسبق «ساركوزي» بالسجن ثلاث سنوات    هل سيكون هناك حجر صحي صارم في رمضان.. مصادر تكشف تسريبات "غير مطمئنة"‘    ازمة التزود ب''البوطاغاز'' بمنطقة البير الجديد و آزمور مستمرة للاسبوع الثاني على التوالي    كونفدرالية المقاولات الصغرى تطالب الحكومة بإلغاء الإغلاق الليلي !    جلسة إستثنائية للبرلمان غداً الثلاثاء لدراسة القوانين الإنتخابية الجديدة    الشرطة تقتحم مكاتب برشلونة وتعتقل بارتوميو    ريال مدريد يبحث عن استرجاع المركز الثاني وتدليل الفارق مع الأتليتيكو عند مواجهة سوسييداد    فاندربروك يعاقب لاعبيه بعد التعادل مع ش.المحمدية    عمال زراعيون بأكادير ينجون من موت محقق بعد اصطدام عربتهم بشاحنة لنقل الرمال    المغرب يواصل إعمار الكركرات .. تدشين مشروع سكني لأفراد الجمارك على مساحة 1500 متر مربع !    الديوان العاشر من دواوين شهر الشعر الثلاثين للشاعر المغربي عبد السلام المساوي بعنوان:" جسدي واحد والساكنون ألوف ".    مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي يعلن عن مواعيد إطلاق دورته في 2021    سكوب. تفاصيل السبب الحقيقي لإستقالة الرميد بعد إبعاده من الإعداد للدورة الإستثنائية للبرلمان    الإعلان عن كشف 3500 طفرة ل"كورونا" في روسيا    التحقيق مع ممرضات بالجديدة و تفتيش منازلهن بعد اختفاء قارورة لقاح !    مشاريع تنموية واجتماعية على طاولة الدورة العادية لمجلس جهة الشمال    أمطار رعدية قوية بالناظور وعدد من المناطق الأخرى ابتداء من اليوم    حوار "اليوم 24".. مضيان: تقنين "الكيف" شجاعة من الدولة وليس الحكومة.. والمصالحة تقتضي إلغاء المتابعات أولا- فيديو    عصبة أبطال إفريقيا: الوداد البيضاوي يتغلب بواغادوغو على كايزرشيفز الجنوب إفريقي    البطولة الوطنية الإحترافية "إنوي": الدفاع الحسني الجديدي يتعادل مع الرجاء الرياضي    انطلاق انتخابات الكنيست الإسرائيلي في المغرب !    إعطاء انطلاقة أشغال تأهيل وتوسعة المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية الفندقية والسياحية بورزازات    توقعات أحوال الطقس لليوم الإثنين    الفقيه اللي نتسناو براكتو دخل للجامع ببلغتو !!    الجائزة العالمية للرواية العربية تعلن القائمة الطويلة لعام 2021    نجلة نعيمة بوحمالة تطمئن جمهورها بخصوص وضعها الصحي    إعادة برمجة مباراة جمعية سلا و"الطاس"    التحقيق مع ممرضتين بسبب اختفاء قارورة تلقيح والجمعية المغربية لعلوم التمريض تدخل على الخط    غوارديولا: أغويرو موهبة استثنائية.. وهذا ما يحتاجه    عبد اللطيف حموشي يعين مسؤولين أمنيين جدد في خمس مدن مغربية    نشرة خاصة: أمطار عاصفية قوية وثلوج ستهم مختلف مناطق المملكة إلى غاية الثلاثاء    اختفاء وحدة من لقاح "كورونا" في ظروف غامضة بالجديدة يقود إلى تحقيق دام ساعات طويلة ومتأخرة من الليل مع ممرضتين    فنانو مصر يغادرون تباعا.. وفاة الممثلة المصرية أحلام الجريتلي    "غولدن غلوب" 2021.. القائمة الكاملة للفائزين في الحفل الاستثنائي للدورة 78    بالڨيديو.. مواجهات واطلاق نار بين متظاهرين وقوات الأمن بالجزائر    الحكومة تستعد للحسم في موضوع استمرار العمل بالقيود الاحترازية من عدمه، ومغاربة ينتظرون بقلب مشدود.    زياش صاحب أعلى تنقيط في مباراة تشيلسي ومانشستر يونايتد    تطوان تتصدر مقاييس التساقطات المطرية بالمملكة    "أطلس غولف" يحصل على أول تلسكوب لاسلكي    اندلاع حريق مهول بمحلات تجارية بمدينة إنزكان    الطماطم المغربية تحطم رقما قياسيا في إسبانيا والمعركة تصل الاتحاد الأوربي    ترامب يعود بقوة.. فتح الباب للترشح في عام 2024 ووعد بمعاقبة الجمهوريين الذين صوتوا ضده    واشنطن تفسر أسباب عدم فرضها عقوبات على ولي العهد السعودي    نتنياهو يتهم إيران بالهجوم على سفينة إسرائيلية ويتوعد بالرد    كورونا.. تسجيل 3حالات إصابة جديدة وحالتي شفاء بجهة درعة- تافيلالت    موعد مغادرة ابتسام بطمة السجن    الجزائر مهددة للخروج من "أوبك" بسبب تراجع احتياطياتها النفطية    الشرعي يكتب عن ابن كيران: ضرورة الوضوح    بوسريف ينتقد الأوضاع داخل اتحاد كتاب المغرب    فضائح جديدة لمديرية الأدوية والصيدلة تخرج للعلن.    معتقل سلفي سابق يفضح ادعاءات وكذب محمد حاجب الهارب إلى ألمانيا (فيديو)    التخليص الموضوعي لصوفية التحقيق من متمصوفة الزيف والتلفيق    الشيخ نجيب الزروالي.. المرأة التي جاءت تشتكي الى رسول الله من كثرة ضُيوف زوجِها    من ذاكرة المسيد والقبيلة:التحريرة والشرط    شيخ مصري : صعدت للسماء السابعة ورأيت اللّه (فيديو)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اجتماع رفيع المستوى بين المغرب وأمريكا حول الأمن النووي

تنظم وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ووزارة الخارجية الأمريكية، من 26 الى 29 يناير الجاري، اجتماعا جهويا عن بعد حول التعاون في مجال مكافحة انتشار الأسلحة النووية وأسلحة الدمار الشامل، والذي يندرج في إطار تتبع أنشطة مجموعة العمل المغرب والولايات المتحدة حول القضايا الأمنية، المنبثقة عن الحوار الاستراتيجي.
ويأتي هذا الاجتماع في سياق يتميز بتنامي التهديدات الأمنية العابرة للحدود التي تفرضها الجماعات الارهابية والحركات الانفصالية، ولاسيما أنشطتها الهادفة الى الحصول على أسلحة الدمار الشامل. وفي هذا الاطار، اعتمد مجلس الامن التابع للامم المتحدة جملة من نظم العقوبات من بينها القرار رقم 1540 الذي يمثل الأساس حيث يستهدف الفاعلين غير الرسميين والجماعات المسلحة والارهابيين، وذلك في إطار مكافحة انتشار الأسلحة النووية وأسلحة الدمار الشامل.
وخلال هذا اللقاء الجهوي، سيتم تنظيم موائد مستديرة ينشطها خبراء دوليون لتحديد الممارسات الفضلى وكذا تقاسم التجارب في مجال تنفيذ العقوبات الدولية حول حالات محددة تابعة لمجلس الامن الدولي.
ويشارك في هذا الاجتماع، الذي ينظم بتعاون مع مركز "ستيمسون"، المرجع الدولي في ميدان مكافحة انتشار الأسلحة النووية وأسلحة الدمار الشامل، تونس وليبيا وكذا وفد مغربي يمثل وزارتي الداخلية والصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي وإدارة الدفاع الوطني، والقوات المسلحة الملكية والدرك الملكي وبنك المغرب ووحدة معالجة الاستعلامات المالية، وإدارة الجمارك والمديرية العامة للامن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب.
وقد تم افتتاح هذا الاجتماع من طرف رضوان الحسيني مدير الأمم المتحدة والمنظمات الدولية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج والسيد ديفيد غرين، المكلف بشؤون سفارة الولايات المتحدة بالرباط.
وذكر السيد الحسيني بهذه المناسبة، بعلاقات الصداقة والتعاون بين المغرب والولايات المتحدة منذ القدم، والقائمة على شراكة استراتيجية متعددة الأشكال وتنسيق وثيق بين البلدين في مختلف المحافل الدولية المتعددة، وخصوصا الأمم المتحدة، خدمة لالتزام مشترك من أجل السلام والاستقرار الإقليمي والدولي.
وأضاف أن تعزيز هذه الشراكة الاستراتيجية متعددة الأبعاد يتأكد على جميع المستويات، طبقا للتوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس لإعطائها مضمونا ملموسا، عملي ومتوجها نحو المستقبل.
من جانبه، أشاد القائم بأعمال السفارة الأمريكية بالنيابة، السيد ديفيد غريب، بجهود المغرب، المعترف بها على المستوى الدولي، من أجل مكافحة الانتشار النووي وأسلحة الدمار الشامل، مبرزا أن المغرب عرف كيف يقيم توازنا بين متطلبات الأمن وحرية التجارة.
وأكد الدبلوماسي الأمريكي أن الولايات المتحدة تبقى ملتزمة بدعم الجهود الهادفة إلى تعزيز التعاون الإقليمي في مجال محاربة انتشار الأسلحة النووية وتلك ذات الدمار الشامل، معربا عن تشكراته لليبيا وتونس على مشاركتهما .
ويعد اجتماع الرباط دليلا جديدا على الشراكة الاستراتيجية القائمة بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية في إطار الحوار الاستراتيجي بين البلدين، حول القضايا السياسية والاقتصادية والأمنية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.