وكالة التنمية تشجع النشاط المقاولاتي للشباب    لهذه الأسباب ينبغي تقوية العلاقات مع أمريكا اللاتينية    هل يكون العمدة "بيت بودجج" أول "مثلي" يصل إلى "البيت الأبيض"؟    "كأننا في سجن".. أسرة فلسطينية تصف وضعها في الضفة بسبب الجدار الإسرائيلي    إسرائيل تتلاعب بالصيد وبالصيادين    جمعية مدربي ومهنيي تعليم السياقة تنظم بالمحطة الطرقية بالجديدة حملة تحسيسية بمخاطر الطريق    نقطة نظام.. المال والسياسة    في ذكراها التاسعة.. ماذا تبقى من حركة 20 فبراير؟    وزير العدل: تعديل القانون الجنائي يحتاج وقتا للتوافق.. وحتى الآن لا ناقة ولاجمل عندي فيه    “كوبيي كولي”.. وفاة مبتكر التقنية الثورية في عالم الحواسيب    منظومةالقيم والنموذج التنموي بالمغرب    ابتدائية خنيفرة تحدد تاريخ محاكمة "بودا" استئنافيا    نادي الفنانين المغاربة يحتفي بجمال الأطلس    مقتل 9 في حادث اطلاق نار بألمانيا وميركل: المسلح له دوافع يمينية عنصرية    الحكامة ومكافحة الفساد .. مديرة صندوق النقد الدولي تُنقط المغرب خلال ندوة صحفية بالرباط    الوزير السابق محمد نجيب بوليف يتلقى أقوى صفعة من حكومة العثماني    إعتقال قاصرين بالصويرة إغتصبا طفلة قاصر بالقوة وبثوا جريمتهم على مواقع الفيسبوك    بالصور ..مسيرة حاشدة للمتعاقدين بإنزكان    حاكم “سبتة” المحتلة يريد الرد على المغرب بقرار غير مسبوق    تراجع الأسهم الأوروبية بفعل نتائج ضعيفة ومخاطر فيروس كورونا    بوقسيم: “بوتفوناست” كان الأعلى أجرا في تاريخ السينما الأمازيغية في تصريح للعمق    جورجييفا تشيد بجهود المغرب في مجال مكافحة الفساد    طقس الجمعة.. أمطار متفرقة بهذه المناطق    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    ركلات الترجيح تتوج الزمالك بطلا للسوبر على حساب الأهلي    لائحة الرجاء المستدعاة لمواجهة رجاء بني ملال    برشلونة يتعاقد مع الدنماركي برايثوايت بديلا استثنائيا لديمبيلي المصاب    مندوبية السجون ترد على اتهامات والد الزفزافي باللجوء إلى القضاء    تقرير رسمي: إرتفاع قياسي لصادرات المغرب من الطاقة الكهربائية    خرجات ليها نيشان.. الجزائر تفقد صوابها وتقرر استدعاء سفيرها بسبب افتتاح قنصلية بالعيون    تطورات جديدة في قضية قتيل فيلا نانسي عجرم    الهولدينغ الملكي يتدخل لسحب إنوي دعواها القضائية ضد اتصالات المغرب    منتخب الشباب يتأهل إلى نصف نهائي كأس العرب    الشرطة البريطانية تعتقل مهاجم إمام مسجد عرضه للطعن    العثماني يوجه رسالة لزعيم الحزب الشيوعي الصيني بسبب كورونا    جامعة الكرة تعاقب المغرب الفاسي عقب أحداث مباراة النادي القنيطري    بعيدا عن لغة الديبلوماسية.. الرئيس الجزائري يواصل هجومه ضد المملكة ويتهم “اللوبي المغربي” بالسعي إلى خلق توتر بين بلاده وفرنسا    الحكومة ترد على بوليف .. نرفض التشويش و المجلس العلمي هو الجهة الوحيدة المخول لها إصدار الفتاوى"    بنشرقي على أعتاب العودة إلى المنتخب    رئيس الحكومة الإقليمية لفالنسيا: تعزيز التعاون مع ميناء طنجة المتوسط سيقرب بين القارتين    نجم الأسود يزور مقر بعثة المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة    مشاريع الشباب من ضيق القرض إلى سعة الشراكة والعطاء    تصنيف الفيفا.. المنتخب المغربي يحافظ على ترتيبه القاري والعالمي    سرّ تردد اسم شقيقة وزيرة سابقة في قضية “حمزة مون بيبي”    سنة أولى “حراك”.. “انتفاضة” نقلت الجزائر لعهد جديد    وفاة الممرضة رضوى يخرج الأطر الصحية للاحتجاج والتنديد ب”أسطول الموت”    لجن تحكيم الدورة الواحدة والعشرين للمهرجان الوطني للفيلم    تفاصيل حالة استنفار عاشها مستشفى بالقنيطرة بسبب “كورونا”    اتفاقيات التبادل الحر: الميزان التجاري للمغرب يزداد عجزا وتدهورا    المحكمة تحسم قضية نسب “أولاد الميلودي”    ارتفاع عدد المتعافين من الإصابة بفيروس كورونا إلى 16155 بالصين شهد يوم الأربعاء خروج 1779 شخصا من المستشفيات    ميناء الداخلة يشدد المراقبة للحد من انتشار فيروس “كورونا”    الروائي مبارك ربيع: نقادنا المغاربة خجولون وبخيلون جدا    هذا موعد طرح جديد سعد لمجرد رفقة مجموعة فناير    مسؤول بوزارة الصحة: فيروس الإنفلونزا بطبيعته ينتشر خلال فصل الشتاء    عندما تصبح الإساءة للإسلام ورموزه أيسر طريق للشهرة الزائفة والاسترزاق، رشيد أيلال نموذجا    غضبة الملوك و لعنة المجاهدين على العرائش.!    بلافريج أنا علماني ومؤمن بالله! ومغاربة يردون:كيف لمؤمن بالله أن يدعو للزنا واللواط والفواحش؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أرقام ملتقى الرباط تتهاوى
نشر في الصباح يوم 17 - 07 - 2018

تحسين ثمانية أرقام وتحطيم ثلاثة وطنية ورقم العصبة الماسية وأفضل إنجازات في السنة
إنجاز: صلاح الدين محسن – تصوير (عبد المجيد بزيوات)
سجلت الدورة 11 من ملتقى محمد السادس بالرباط الجمعة الماضي، تحطيم ثمانية أرقام قياسية للملتقى، وثلاثة أرقام قياسية وطنية، وتحقيق ثلاثة أفضل إنجازات في السنة، وتحطيم الرقم القياسي للعصبة الماسية في الألف متر إناث.
وحطم الأمريكي سام كيندريكس، عداء القفز بالزانة، الرقم القياسي للملتقى، بعد أن تمكن من القفز خمسة أمتار و86 سنتمترا، في الوقت الذي كان الرقم السابق في حوزة البولوني باوي وجيشاوسكي بخمسة أمتار و85 سنتمترا وسجله في دورة السنة الماضية.
وتمكن الجمايكي أكيم بلومفيلد من تحسيم الرقم القياسي للملتقى في سباق 400 متر، بقطعه مسافته في 44 ثانية و33 جزءا من المائة، فيما كان الرقم السابق في حوزة الأرميكي ميريت لاشوين وسجله في دورة 2016، ب44 ثانية و66 جزءا من المائة.
وحسنت العداءة ميلور ويبو شونا من الباهامس، توقيت سباق 200 متر إناث ب 41 جزءا من المائة، إذ سجلت 22 ثانية و29 جزءا من المائة، فيما كان الرقم السابق في حوزة الجمايكية فاسي سيمون ب 22 ثانية و70 جزءا من المائة. وحقق الإيستوني رقما جديدا لملتقى محمد السادس في مسابقة رمي الرمح، برميه 89 مترا و75 جزءا من المائة في محاولته السادسة والأخيرة، كما حقق رقما وطنيا لإستونيا وأفضل إنجاز شخصي له، فيما كان الرقم السابق في حوزة المصري عبد الرحمان إيهاب ب 85 مترا و44 سنتمترا.
وعرف سباق 3000 ألف متر تحقيق إنجاز في هذه السنة، من خلال الإثيوبي يوميف كيجيلشا، بقطعه مسافته في 7 دقائق و32 ثانية و93 جزءا من المائة، كما حسن من خلاله توقيت الملتقى الذي كان في حوزة عبد العاطي إيكيدر سجله في دورة 2016 ب 7 دقائق و36 ثانية و85 جزءا من المائة. وتمكنت الأمريكية برايانا ماكنيل من تحطيم الرقم القياسي للملتقى في سباق 100 متر حواجز، بتسجيلها توقيت 12 ثانية و51 جزءا من المائة، فيما كان الرقم السابق في حوزة مواطنتها حونز لوتو ب12 ثانية و74 جزءا من المائة. وفشلت الكينية أوبري هيلين في تحطيم الرقم القياسي العالمي في 5 آلاف متر، رفقة الإثيوبية كينزيبي ديبابا، بعد أن سجلت الأولى 14 دقيقة و21 ثانية و75 جزءا من المائة، غير أنها استطاعت أن تحقق أفضل إنجاز هذه السنة، الذي كان في حوزة منافستها الإثيوبية التي حلت في الرتبة السادسة.
وفي سباق الألف متر إناث، تمكنت الجنوب إفريقية كاستر سيمينا من تحقيق أفضل إنجاز في السنة وتحطيم الرقم القياسي للعصبة الماسية وتحطيم الرقم القياسي الوطني لجنوب إفريقيا في هذه المسافة، من خلال تسجيلها دقيقتين و31 ثانية وجزءا من المائة، كما عرف هذا السباق تحطيم الرقم القياسي الوطني لأوغندا من خلال ويني نانيوندو بقطعها مسافة السباق في دقيتين و36 ثانية و13 جزءا من المائة. وفي ثلاثة آلاف متر موانع، تمكن الكيني بينجامين كيغين من تحقيق أفضل إنجاز في السنة وأفضل إنجاز شخصي له، بقطعه مسافته في 8 دقائق وست ثوان و19 جزءا من المائة.
وتمكن الأمريكي كريستيان كولمن من معادلة الرقم القياسي للملتقى في سباق 100 متر، بتسجيله تسع ثوان و98 جزءا من المائة، وهو الرقم ذاته الذي حققه مواطنه روني بيكير، صحاب الرتبة الثانية، والرقم ذاته المسجل في الدورة الماضية من قبل البريطاني شيجيندو أوجاه.
كعزوزي مفاجأة الدورة
سقطة إيكيدر وفشل البقالي في النزول عن حاجز 8 دقائق
لم يظهر العديد من العدائين المغاربة بمستوى جيد، خلال الدورة 11 من ملتقى محمد السادس، عندما اكتفوا بتتويج واحد سجله إبراهيم كعزوزي في سباق 1500 متر.
وتمكن العداء المغربي كعزوزي من تحقيق مفاجأة بإحراز لقب الدورة 11 في مسافة 1500 متر، بعد أن قطع مسافته في 3 دقائق و33 ثانية و22 جزءا من المائة، مسجلا أفضل إنجاز شخصي له في هذه المسافة، ومتفوقا على العداء الجيبوتي سليمان أيانليح والنرويجي فيليب إنغيبريغستن، ويحجز مقعدا له في نهائي العصبة الماسية.
ولم يحقق هشام أولدحة ويونس الصالحي وفؤاد الكعام، نتائج جيدة، إذ اكتفى الأول والثاني بالرتبتين 11 و12 على التوالي، في الوقت الذي لم يكمل فيه الثالث المنافسة.
وفشل سفيان البقالي، عداء المنتخب الوطني، في تحقيق أهدافه في سباق 3 آلاف متر موانع، عندما اكتفى بالرتبة الثالثة، وعجز عن النزول عن حاجز 8 دقائق، كما وعد بذلك خلال الندوة الصحافية الخميس الماضي، وإن تمكن من تحقيق أفضل توقيت له هذه السنة بثماني دقائق و9 ثوان و58 جزءا من المائة.
وسجل السباق مشاركة مجموعة من العدائين المغاربة، وحقق واحد منهم فقط أفضل توقيت شخصي له في المسافة، ويتعلق الأمر بإبراهيم الزيدوني الذي حل في الرتبة السابعة بتوقيت 8 دقائق و14 ثانية و62 جزءا من المائة.
واكتفت رباب عرافي، عداءة المنتخب الوطني، بالرتبة الثالثة في سباق 800 متر، بقطعها مسافته في دقيقة و58 ثانية و84 جزءا من المائة، مسجلة أفضل توقيت لها هذه السنة، كما تمكنت مليكة عقاوي بدورها من تحقيق أفضل توقيت لها هذه السنة، بقطعها مسافة السباق في دقيقة و59 ثانية و27 جزءا من المائة.
وعرف سباق 3 آلاف متر مشاركة ستة مغاربة يتقدمهم البطل العالمي والأولمبي عبد العاطي إيكيدر، الذي لم يتمكن من إتمام السباق، وخرج من الدورة قبل الأخيرة، بعد أن تلقى ضربة من أحد العدائين، وتم نقله في سيارة الإسعاف لإجراء الفحوصات.
وسجل سفيان بوقنطار أول عداء مغربي يدخل في هذا السباق في الرتبة 9 أفضل إنجاز له هذه السنة، أما هشام أكنكام ومحسن أوطلة، فتمكنا من تحقيق أفضل إنجاز شخصي في هذه المسافة، علما أنهما حلا في الرتبتين 13 و14 على التوالي.
واستطاعت كوثر فركوسي من تحقيق أفضل توقيت لها في سباق 5 آلاف متر، بتسجيلها 15 دقيق و48 ثانية و73 جزءا من المائة، علما أنها دخلت في الرتبة 13.
أما في مسابقتي الألف متر إناث والوثب الطولي ذكور، فلم يسجل أي جديد للمشاركة المغربية، بعد فشل سهام الهيلالي ومحسن خوا ويحيى برابح على التوالي في تحقيق نتائج جيدة.
أربعة مغاربة يخضعون لفحص المنشطات
خضعت مجموعة من العدائين إلى فحص المنشطات، خلال الدورة 11 من ملتقى محمد السادس الدولي بالرباط الجمعة الماضي، ضمنهم أربعة عدائين مغاربة.
وعلمت “الصباح” أن أربعة عدائين مغاربة خضعوا لفحص المنشطات، ويتعلق الأمر بعبد العاطي إيكيدر وإبراهيم الكعزوزي ومحمد عبيد وسهام الهيلالي، بعد نهاية مشاركتهم في سباقات ثلاثة آلاف متر و1500 متر والألف. وأبدى العداؤون المغاربة تذمرهم من كثرة الفحوصات التي خضعوا لها في الفترة الأخيرة، إذ تفرض عليهم ضغوط كبيرة، ويتم التأثير على استعداداتهم بشكل كبير، علما أن إيكيدر والكعزوزي وعبيد خضعوا للفحص الخميس الماضي، أي قبل يوم واحد من المشاركة في الملتقى، ثم خضعوا لفحص آخر الجمعة الماضي.
كما خضعت مجموعة من العدائين لفحص المنشطات، أبرزهم كاستر سيمينا التي سجلت توقيتا جيدا في الألف متر، وتمكنت من تحطيم الرقم القياسي للعصبة الماسية والرقم القياسي الوطني لجنوب إفريقيا، وأفضل إنجاز هذه السنة.
وبلغ عدد الفحوص التي خضع لها العداؤون إلى 15 فحصا، علما أن الدورات السابقة سجلت إجراء 13 فحصا فقط، ولم يسبق أن جاءت النتائج إيجابية.
لقطات
الزانة
كاد البطل الروسي مورغينوف تيمور أن يتلقى إصابة خطيرة، خلال مشاركته في مسابقة القفز بالزانة، عندما اخترقت العصا سرواله القصير وقميصه ومزقتهما.
ولم يتمكن الروسي المذكور الذي ينافس باسم الاتحاد الدولي، من السقوط بشكل صحيح، ما تسبب في اختراق العصا لسرواله القصير وقميصه، وسببت له بعض الآلام في جسده.
انطلاقة
سجل ملتقى محمد السادس انطلاقة خاطئة واحدة، خلال سباق 100 متر، ما دفع اللجنة المنظمة إلى طلب الجمهور والفرق الفولكلورية بالسكوت إلى حين إعطاء الانطلاقة بشكل صحيح.
وتسبب الضجيج الكثير في ملعب مركب الأمير مولاي عبد الله بالرباط، في عدم تركيز العدائين، ما كان وراء الانطلاقة الخاطئة، وفرض على اللجنة إعادة السباق.
سعودي
أطلق الجمهور المغربي صافرات استهجان على السعودي محمود عبد الله أبقر، بعد أن تم تقديمه من قبل مقدمي ملتقى محمد السادس الدولي، عند تقديم المشاركين في سباق 100 متر.
وأبدى الجمهور المغربي استياءه من مشاركة السعودي في ملتقى الرباط، وطلب منه المغادرة، بدعوى تصويت السعودية ودول خليجية ضد الملف المغربي موروكو 2026.
جمهور
قدر عدد الجماهير التي تابعت ملتقى محمد السادس الدولي لألعاب القوى بحوالي 35 ألف مشجع، حلوا من جميع مناطق المغرب لمعاينة أبرز العدائين على الصعيدين العالمي والأولمبي.
ويعد الجمهور أحد أكبر نقط قوة ملتقى محمد السادس لألعاب القوى، رغم أن الملعب الذي يحتضنه خاص بكرة القدم، ومخصص لاحتضان جماهيره.
تصريحات
كو: المغرب قادر على تنظيم بطولة العالم
أكد سيبستيان كو، رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى، أن المغرب قادر على تنظيم بطولة العالم للعبة، بالنظر إلى الإمكانيات الكبيرة التي يتوفر عليها.
وأوضح كو في تصريح ل “الصباح” أن مستوى ألعاب القوى الوطنية يتطور بشكل جيد في السنوات الأخيرة، وأنه تابع مجموعة من العدائين الشباب، الذين حققوا نتائج في تاراغونا، خلال ألعاب البحر الأبيض المتوسط.
وأضاف كو أنه سعيد بتطور ملتقى محمد السادس الدولي، وأنه سعيد لوجوده بالرباط لمتابعة المرحلة التاسعة من العصبة الماسية، ولقاء المسؤولين المغاربة والعديد من الأبطال العالميين والأولمبيين.
البقالي: أعتذر للمغاربة
أعتذر للجمهور المغربي لأني لم أتمكن من الفوز بسباق 3 آلاف متر موانع، وهذا راجع إلى خطأ قام به الأرنب الثاني، عندما خرج قبل وصول المسافة القانونية.
وأعتقد أن التعب أثر علي بشكل كبير، لأني كنت مضطرا إلى موصلة الركض لوحدي، في الوقت الذي كان فيه الكينيون ورائي مرتاحين وينتظرون فرصة الانفلات. لكن الأمر الذي لم أستسغه هو أنني لم أتمكن من تسجيل توقيت جيد، أستطيع من خلاله تحطيم رقمي السابق، لكن رغم ذلك يبقى الوقت المسجل، أفضل إنجاز شخصي لي هذه السنة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.