إدانة واسعة لتدنيس متطرفين نصب تذكاري لعبد الرحمن اليوسفي بطنجة    أرباب محلات الحلاقة والتجميل يستعجلون الاشتغال    العنف يقسم المتظاهرين بالولايات المتحدة الأمريكية    اسبانيا تعتزم تمديد حالة الطوارئ للمرة السادسة    الأطلسي: الملك محمد السادس فتح الآفاق للمغرب    ارتفاع حالات الشفاء من كورونا في المغرب.. وتسجيل وفاة جديدة    لصوص يسطون على منزل رياض محرز قيمتها 500 الف جنيه استرليني    تسجيل هزة أرضية بقوة 7ر3 درجات بإقليم الخميسات    توزيع الحالات ال3 المسجلة خلال 16 ساعة الماضية حسب الجهات    لتجاوز تداعيات جائحة كورونا..العثماني يدعو النقابات لتقديم مقترحاتها    صحيفة مصرية تصف قضية نهائي دوري الأبطال بين الوداد و الترجي ب"السرقة الأكبر في التاريخ"    رئيس ليبيريا جورج وياه يستثمر شهرته الكرويّة في أغنية عن كورونا    جمعية المطاعم السياحية بسوس ماسة    ماذا قالت الأرصاد عن طقس الإثنين فاتح يونيو ؟    الصورة بين المجال الخاص والعام    كوفيد-19: فريق علمي بمراكش ينجح في تطوير تطبيق يراعي خصوصية المخالطين    إقليم الحوز يخلو من فيروس كورونا    51 حالة فقط لا تزال تخضع للعلاج بجهة مراكش آسفي    حجز كمية من المخدرات لدى مبحوث عنه بإقليم تازة    1096 مليار دولار قيمة أصول الصناديق السيادية الإماراتية الكبرى    المطالبة بكشف حقيقة ما جرى لتذكار صاحب أحاديث فيما جرى    الجزائر تجلي 229 مواطنا عالقا بالدار البيضاء منذ مارس الماضي    بعد انقضاء محكوميته.. الحمديوي « معتقل حراك الريف » يغادر أسوار سجن الحسيمة    تمديد توقيت اغلاق المحلات التجارية بعد اضافة ساعة على التوقيت الرسمي    الكاتبة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي في اسبانيا: اليوسفي ترك بصمة اعتراف وتقدير بين مغاربة الداخل والخارج    حريق كبير بمصنع في طنجة    عبد الرحمن اليوسفي سيبقى حيا في نفوس الكثير من الشباب لأنه رجل اجتمع فيه ما تفرق في غيره من خصال و أخلاق عالية    كرست حياتها لخدمة الكتاب.. 7 محطات في حياة ماري لويز بلعربي    يهم المقاولات الناشئة.. " HSEVEN" تضع هذه التمويلات رهن إشارة المبتكرين    البرازيل تغرق … 33 ألف و274 حالة إصابة بكورونا في يوم واحد    ترامب يهدد المحتجين ضد العنصرية ب”القوة العسكرية”    الموت والحياة (الحلقة الثانية)    الاحتجاجات في أمريكا تتصاعد.. والشرطة تعتقل أكثر من 1400 شخص    صور.. هكذا أصبحت الصلاة في مساجد السعودية بعد فتح أبوابها أمام المصلين    "إيسيسكو" تدعم تجربة التعليم عن بعد بالمغرب    خمسة تحديات تواجه عودة النشاط الاقتصادي في ظل جائحة كورونا    تباطؤ أنشطة المصانع بالصين في ماي وسط طلب ضعيف    سائق سيارة أجرة من أكادير ينهي صمود العيون ضد فيروس كورونا    اخنوش بمجلس النواب لاستعراض تداعيات الجفاف وكورونا على القطاع الفلاحي    بيت الشعر في المغرب ينعي عبد الرحمن اليوسفي    هكذا أثرت جائحة كورونا في فقه نوازل الأقليات وعلاقة الغرب بالإسلام    ميناء طنجة المتوسط في قلب مبادرة عالمية    أمزازي يلتقي فيدرالية الآباء لإيجاد حل للخلاف حول واجبات التمدرس    نادي ليغانيس يتحرك لحسم مستقبل موهبة مغربية    بوصوفة أفضل لاعب إفريقي احترف بالدوري البلجيكي الممتاز    ترويج المخدرات يوقع بشابين في قبضة أمن كلميم    عبد الحميد يقترب من جائزة "أفضل لاعب إفريقي"    كاميرا امحيمدات تحول "أزمة كورونا" إلى إبداع    نسبة الشفاء من كورونا ترتفع ل 97 في المائة بإقليم العرائش    التبديلات الخمسة تضر برشلونة    إشراقات الذاكرة ومكنونات الوثيقة في "شذرات من سيرة اليوسفي"    علم النفس اللغوي والبرهان العقدي للتواصل عند ابن حزم الأندلسي    مَنْطِق بالتَّطْبِيق نَاطِق    المديرية الإقليمية للثقافة بورزازات.. حصيلة إيجابية لمحطات إبداعية عن بعد    مبادئ الديمقراطية وواجب التصدي للهجمة على الاسلام    بلكبير يكتب: القداسة والقذارة أو المقدس والقذر    بعد تضامن المغاربة في أزمة كورونا.. الأوقاف تعلن استعدادها لإنشاء “بيت الزكاة”    المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يدعو إلى تأجيل الرجوع إلى المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





“البرشمان” في مناصب بجامعة الجديدة
نشر في الصباح يوم 13 - 04 - 2019

أساتذة استعرضوا خروقات قانونية وشبهات انتقاء لتغليب كفة مترشحين ״محظوظين״
استدعى أساتذة باحثون الوزارة المنتدبة في التعليم العالي والبحث العلمي للتحقيق في فضائح جديدة طالت مناصب “علمية” بكلية الآداب والعلوم الإنسانية، بجامعة أبي شعيب الدكالي متحدثين عن عمليات “تفصيل” مقيتة لتغليب كفة مترشحين بعينهم.
وتداول الأساتذة معطيات حول مباريات الانتقاء لاختيار ثلاثة أساتذة مساعدين في تخصصات الأدب العربي الحديث والتاريخ والسوسيولوجيا، أو الأنتربولوجيا أعلن عنها، مؤكدين أن خروقات قانونية وتنظيمية جسيمة شابت جميع المراحل لاختيار مترشحين من حملة الدكتوراه أو دكتوراه الدولة أو أي شهادة أخرى معترف بمعادلتها لإحداهما.
وخضع المترشحون، في التخصصات الثلاثة، إلى اختبارات في مارس الماضي، الأول يتعلق باختبار خاص بشهادات وأعمال المترشحين، ثم اختيار في شكل عرض ومناقشة بين المترشحين المقبولين في الاختبار الأول ولجنة المباراة، إذ تم تقييم كل اختبار بدرجة من 0 إلى 20، واعتبرت كل درجة تقل عن 8 من 20 موجبة للرسوب.
وفي أطوار ذلك، اكتشف أساتذة مترشحون أن هناك نية لتغليب كفة أشخاص معينين للظفر بهذه المناصب وتدوولت أسماؤهم بأيام قبل إجراء الاختبارات، كما ظهرت أسماؤهم في لائحة الترشيحات النهائية المؤهلة للاختبارات الشفوية.
وفوجئ مترشحون لمنصب أستاذ مساعد في شعبة التاريخ، بتعيين عضو في لجنة الانتقاء النهائي من ضمن الأساتذة الذين أشرفوا على مناقشة أطروحة مترشح لنيل شهادة الدكتوراه، وهو خرق قانوني وتنظيمي جسيم، نبه إليه الأستاذ الباحث عبد الرحيم حزل، الناشط الجامعي في مجال الترجمة. وقال حزل “إن الأستاذ المعني لا يحق له قانونيا العضوية في لجنة الانتقاء، لأنه كان عضوا بلجنة مناقشة أحد المرشحين، ما يعني من الناحية القانونية فساد هذه المباراة التي هي على المقاس”، متسائلا، كيف يشارك في مباراة تقدم إليها مرشح كان هو من بين من ناقشوه؟
وأكد عبد الرحيم حزل أن شبهات حامت حول منصب أستاذ التعليم العالي مساعد، تخصص الأدب العربي الحديث، إذ كان اسم المترشح المحظوظ معروفا، والأمر نفسه بالنسبة إلى المباراة الخاصة بتخصص التاريخ المعاصر، إذ فصل المنصب على مقاس مرشحة بعينها، تم تداول اسمها من قبل الجميع منذ البداية، وحين ظهرت نتائج الانتقاء الأولي تأكد الخبر أكثر، وبالخصوص حين ظهرت نتائج الانتقاء الأولي، وكان اسم المرشحة من بينهم (خ-ق)، وقد أقصيت ملفات وازنة لباحثين لديهم ملفات علمية ومنشورات وكتب عديدة.
وقال حزل إن مباراة الشفوي الشكلية، حسب وصفه، أجريت في 22 مارس الماضي، في اليوم الذي جرت فيه مباراة المنصب الخاص باللغة العربية، مؤكدا أنه “من المفارقات أن تتزامن مباريات معروفة نتائجها سلفا في اليوم نفسه، علما أن مباراة التاريخ المعاصر لم تظهر لحد الساعة نتائجها رسميا لكن الجميع يتداول اسم المترشحة الناجحة سلفا”.
وطالب حزل عميد الكلية بالتدخل لفتح تحقيق في الشبهات التي طالت المباريات، كما طالب وزارة التربية الوطنية الوصية والوزارة المنتدبة في التعليم العالي والبحث العلمي بالنزول إلى الكلية لمعرفة ما يجري بها منذ سنوات، حتى أضحت مشهورة بالخروقات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.