العثماني: نواصل إصلاح القطاع البنكي لتمويل المقاولات    كأس “كاف”.. عين على خصوم الحسنية في المجموعة الرابعة    رغم مطالبة الفرق البرلمانية.. رفض فرض الضريبة على البيسكويت والبسكوي والمنتجات المماثلة والبريتزي    كارتيرون لجماهير الرجاء: "شكراً على رسائلكم .. أتمنى لكم الأفضل"    أملاح: اختيار المنتخب المغربي نابع من القلب    ‪هيئة تطالب بالتحقّق من إجراءات "سيدي حرازم‬"    افتتاح الدورة 8 من المهرجان الدولي للسنيما والذاكرة بالناظور    فارس للقضاة: التماطل في الأحكام إهدار للثقة الواجبة    أحكام بالسجن ضد 28 متظاهرا في الجزائر رفعوا راية الأمازيغ    مواطن يستغل زيا للشرطة من أجل النصب على المواطنين بمدينة برشيد    أي كلفة للتعليم بالتعاقد؟ !    العثماني يرفع سن اجتياز مباريات التدريس ب”التعاقد” إلى 50 سنة    ولاية أمن طنجة تعلن أن الجثة المفصولة الرأس التي وجدت بالرميلات هي حالة انتحار وليست جريمة    وفد رسمي يلتمس من معتقلي “حراك الريف” رفع إضرابهم عن الطعام والزفزافي يضع شروطه    رياح قوية تتسبب في انهيار مدرسة..والعطلة تحول دون وقوع كارثة بتارودانت    ترشيح محمد بودرة لرئاسة المنظمة العالمية للمدن والحكومات المحلية المتحدة    إدارة أولمبيك آسفي تكشف عن الموعد الرسمي ل"موقعة رادس" أمام الترجي التونسي    الجزائر.. أحكام بالسجن بحق متظاهرين رفعوا الراية الأمازيغية    اتفاق بين الاشتراكيين واليسار لتشكيل حكومة ائتلافية بإسبانيا    عبد النباوي: فلسفة عدالة الأطفال في تماس مع القانون تقتضي اعتبارهم في حاجة للحماية    نتنياهو يلمح إلى أن التصعيد وسياسات الاغتيالات مستمرة في غزة    تنظيم الدورة 16 للمهرجان الدولي للسينما والهجرة بأكادير من 9 إلى 14 دجنبر    هل السياسة بإقليم العرائش تحتاج إلى الحشيش … !    فيديو: دليل براءة رونالدو من إدعاءات كابيلو الكاذبة    العمراني يسلط الضوء على فرص الاستثمار بالمغرب وآفاق التعاون بين المغرب وجنوب إفريقيا    هلال يؤكد التزامه بمواصلة مواكبة جهود إفريقيا الوسطى    أمريكي شهير يزور الصحراء ويرفع علم المغرب وسط رمالها    التقدم والإشتراكية يدعم مذكرة الCNDH حول الحريات الفردية    البيضاء.. خبراء دوليون يتباحثون حول الامراض التنفسية    برنامج لقاءات فريق حسنية أكادير لكرة القدم في دور مجموعات كأس الكاف    انطلاقا من الدار البيضاء: الليغا الاسبانية في عملية ترويجية جديدة للدوري الاسباني لكرة القدم    وزير استقلالي سابق وعضو بالمكتب السياسي ل “الاتحاد الإشتراكي” يلتمسان من الملك العفو على بوعشرين والمهداوي    طنجة.. انتشار الكلاب الضالة يهدد سلامة الساكنة    البنك الشعبي تطلق خدمة جديدة لفائدة زبنائها بدول جنوب الصحراء    الرباط: موظف شرطة يطلق رصاصة تحذيرية لتوقيف شخص قاوم عناصر الشرطة بعنف    كيف يفسر انتشار النفاق الاجتماعي في المجتمع المغربي؟    أغنية “عاش الشعب” .. كثير من الكراهية والعنصرية وسعي نحو مجد زائف    طنجة ابن بطوطة يتجاوز عتبة المليون مسافر في شتنبر    ستيرلينج يعتذر لجوميز .. ويعد بعدم تكرار ما حدث    مكناس تحتضن الدورة الرابعة للمنتدى الدولي للسياحة    صور.. التوأم صفاء وهناء يُكرَمان بالولايات المتحدة    الحكومة تمرر قانون هيئة الصيادلة وسط انتقادات المهنيين    الصحافية والكاتبة من أصل مغربي سعاد المخنت تتوج بجائزة مركز سيمون ويزنتال    كاسبيرسكي" تحذر المغاربة من خطر قرصنة معطياتهم البنكية    خاليلوزيتش يستنجد بالعربي ويتجاهل بلهندة وحاريث    إسدال الستار عن الملتقى الوطني للمسرح الكوميدي بمكناس    عصاميات الدوسكي بين القلم وبناء فكر الإنسان    الجواهري يؤكد استمرار تدني “الادخار” عند المغاربة    طعن 3 فنانين خلال عرض مسرحي بالرياض.. واعتقال المنفذ المنفذ يمني الجنسية    بعبع التشرميل في فاس.. حينما يبكي الرجال    عدد وفيات السجائر الإلكترونية يستنفر إدارة ترامب    شاب يتعرض لسكتة قلبية يوميا طوال 14 عاما    جدل "الهولوكوست" يجلب انتقادات لخدمة "نيتفلكس"    شاهدوا بالفيديو.. أجواء "الحضرة" في الزاوية الكركرية بالعروي إحتفالا بذكرى المولد النبوي    أول مسجد للجالية المغربية بالدانمارك يحتفل بذكرى المولد    جماعة العدل والإحسان بالقصر الكبير في بيان للرأي العام    الكشف عن السبب الرئيسي في وفيات السجائر الإلكترونية    قبيلة بني بوزرة الغمارية : تاريخ و حضارة (الجزء الأول) + صور    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الدار البيضاء..رواية مدينة
نشر في التجديد يوم 27 - 01 - 2008


لكي يفصل الحي الأوروبي عن الحي المغربي بشكل واضح، ومن أجل توفير بنى تقليدية للمهاجرين، شيد المهندسون المعماريون مدينة نموذجية، مدينة عصرية فاتنة شكلت استثناء مقارنة بالمدن المغربية الأخرى، هذا الاستثناء الذي يتجلى في جمعها بين تشكيلات هندسية متنوعة منها ما هو قريب من الطابع الأندلسي وأخرى أوروبية . تقع المدينة الجديدة في جنوب الدار البيضاء، وتعرف باسم حي الحبوس أو منطقة القديسين، وقد بناها الفرنسيون في محاولة لحل مشاكل السكن في الثلاثينات، فانعكس التواجد الفرنسي مابين 1910 و 1914 على حركة العمران وتم بناء العديد من الأبنية وفقا للطراز الكولونيالي الفريد من نوعه وارتفعت أثمان العقار. في سنة 1923 نشأت هذه المدينة الجديدة / حي الحبوس، ولم يكن الهدف منها الفصل بين الأحياء المغربية والأوروبية فقط، ولكنها هدفت أيضا لبناء مدينة حديثة على الطراز المغربي التقليدي، بأبوابه ومساجده وشوارعه الصغيرة. وكان مخطط هذه المدينة هو المهندس الفرنسي ميشيل إيكوشار، والذي كان قد شارك من قبل في تخطيط مدينتي بيروت ودمشق. حيث قام بإنجاز تصميم شامل للعاصمة المزدهرة الدار البيضاء الكبرى ، وأتم البناء في وقت قياسي بين عامي 1946 و .1952 وصدرت تجاربه المعاشة وتأملاته سنة 1955 بباريس في رواية تحمل عنوان الدار البيضاء: رواية مدينة.وضم تصميم المهندس ليون هنري بروست شوارع عريضة بشكل نجمة باتجاه المركز، وحط رحال المناطق الصناعية في شرقها. وقام الفرنسيون بتوسيع شبكة المواصلات، لإكمال صورة المدينة الحديثة -أمل المستقبل بالنسبة إليهم- ليزيد انتفاعهم من المدينة، بالرغم من المقاومة التي لاقوها من الشعب المغربي. فأصبح حي الحبوس (الأوقاف) المشيد في بداية القرن يبدو وكأنه يحكي عن الأزل. أزقة ضيقة بساحات مظللة جميلة محاطة بأقواس تنفتح على أسواقه العديدة..، وفي هذا الحي شيد مقر الباشوية الاداري، وغير بعيد عنه توجد كنيسة نوتردام دولورد، وهي نحث أثري رائع من الاسمنت المقوى يعود إلى الخمسينات، تضيئه واجهات زجاجية ضخمة. وحيث يكون الزائر عند شارع محمد الخامس وزنقة الأمير مولاي عبد الله والأزقة المجاورة التي لا تنقطع حركتها ليل نهار، إنما يكون في قلب الدار البيضاء، مدينة البورصة والتجارة والأعمال والفنادق الفخمة والمطاعم الفاخرة ، فضلا عن عشرات المقاهي وقاعات السينما والمسرح وغيرها من أماكن اللهو والترفيه..، وقريبا،عند ساحة محمد الخامس حيث القبة البديعة ذات الشكل الكروي التي يخترقها ممر باطني من الأسفل مؤديا إلى كل الاتجاهات، توجد حديقة الجامعة العربية التي عمر أشجارها حوالي المئة عام.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.