بعد مرور أزيد من شهرين على وضع الوثائق المتعلقة بجمعها العام التأسيسي لدى السلطات الفيدرالية المغربية للصحافة والإعلام الإلكتروني تصدر البلاغ التالي    منظمة “الصحة العالمية” تخرج عن صمتها بعد تهديد ووعيد ترامب!    المغرب يسحب 3 ملايير دولار من خط الوقاية والسيولة لصندوق النقد الدولي    صندوق الضمان الاجتماعي يقرر تأجيل أداء الاشتراكات للراغبين    قبل نهاية أبريل.. إنتاج وتوزيع 4 ملايين كمامة مجانا    البارغواي.. وضع رونالدينيو قيد الاقامة الجبرية في فندق بأسونسيون    شفاء باولو مالديني من إصابته بفيروس كورونا    الرجاء الرياضي يَعْرض تذاكر مباراته الافتراضية ضد وباء "كورونا"    الملك يوضح أن مكترو المحلات الحبسية معفيون من أداء شهر مارس    رقم أخضر جديد للإجابة على استفسارات التلاميذ بخصوص منصات التعليم عن بعد    بيع "الكمامات" بالتقسيط يهدد بنقل فيروس "كورونا" بين المغاربة    وزارة الصحة تنفي اختفاء دواء "سانتروم 4 ملغ" المخصص لمرضى القلب    توتنهام يحذر مدربه ولاعبيه من خرق العزل    الفد يتحدى كورونا « بالطوندوس » خلال شهر رمضان    الثنائي المغربي حمدالله وأمرابط يطلبان مغادرة السعودية    المغاربة يخلدون ذكرى زيارة المغفور له محمد الخامس لطنجة وتطوان    توقيف ثلاثة أشخاص بالدار البيضاء متورطين في خرق حالة الطوارئ والاعتداء على ممثلي السلطات    باحثة إيطالية: المغرب في صدارة الدول والتدابير التي اتخذها “قوية وتدريجية”        إيران.. عدد المصابين بفيروس “كورونا” يتجاوز 64 ألفا وعدد الوفيات يرتفع إلى 3993 حالة    هذا عدد الأطباء الذين أصيبوا بفيروس كورونا المستجد في جهة طنجة    كورونا تفجع الأمريكيين: 400 ألف إصابة وما يقارب 13 ألف وفاة.. مع تسجيل 2000 وفاة في يوم واحد!!    يصنع كمامات ويروجها.. إيداع مالك محل خياطة تحت الحراسة النظرية في فاس    وفاة المغني الأمريكي جون براين بسبب مضاعفات فيروس كورونا    غياب ملامح واضحة لشبكة البرامج الرمضانية في ظل انتشار كورونا    القنوات المغربية تستعيد جمهورها بفضل الحجر الصحي في زمن كورونا    فيروس كورونا يقود التشكيلي أيت بوزيد لإبداع لوحة فنية للتعبير عن الأحداث الجارية    مندوبية لحليمي: معدل نمو الاقتصاد الوطني يتراجع إلى 1ر1 في المائة بسبب جائحة “كورونا”    تخصيص 45 ألف قنطارمن الشعير المدعم لمربي الماشية بإقليم اليوسفية    الأمين العام للأمم المتحدة يوجه رسالة بمناسبة يوم الصحة العالمي    العفو الملكي.. تزويد السجناء الذين يعانون من أمراض مزمنة بنموذج اتصال ووصفة طبية    القرض الفلاحي توضح كيفية الاستفادة من الدعم    الفردوس: “صحافي” بوزارة الثقافة والرياضة    اسبانيا تسجل 757 وفاة جديدة بكورونا    المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي يحتفل بعيد ميلاد سعد لمجرد    في 24 ساعة فقط.. وفاة 750 شخصا في إسبانيا    رفع الطابع المادي عن طلبات الاستفادة من الإعفاءات الجمركية ابتداء من 8 أبريل    هكذا تتوزع حالات "كورونا" بجهات المملكة    كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي يحرجان لاعبي الدوري الإنجليزي    رقم قياسي.. أمريكا تسجل وفاة حوالي 2000 شخص بسبب “كورونا” في 24 ساعة    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدرهم    طقس الأربعاء.. جو حار مع سحب كثيفة    مخترع مغربي يبتكر بوابة للتعقيم الآلي من فيروس كورونا بمواصفات جديدة    الزيادة في سعر الكمامات بطريقة غير مشروعة تطيح بثلاثيني في قبضة الأمن بأكادير    المغرب.. تسجيل 58 حالة جديدة مصابة ب”كورونا” ليقفز العدد إلى 1242    لائحة بأسعار المواد الأساسية من الخضر والفواكه بسوق الجملة بطنجة – الاربعاء 8 أبريل 2020    جامعة صيفية تتحدى وباء كورونا بأنشطة افتراضية    عزاء وأمل    مسلمو ألمانيا يعيشون بين "مطرقة الإسلاموفبيا" و"سندان كورونا"    أين الكمامات بالقصر الكبير ؟!!!    الوباء في مغرب القرن التاسع عشر    تجار بمدينة مراكش يدعمون صندوق "كوفيد 19"    بلد عربي يُعلن على منع صلاة التراويح و الاعتكاف في رمضان المُقبل    حماية الشعب الفلسطيني من «وباء كورونا الاحتلالي»    المودن: الموروث الإسلامي غني بالوصايا الطبية لحماية النفس ويجب استثماره في توعية المواطنين    تعجيلُ الزَّكاةِ لتدبيرِ جائحةِ (كورونا ) مصلحةُ الوقتِ    “البعد الاستكشافي للتصوف بين العيادة الغزالية والتيمية”    رجاء… كفاكم استهتارا !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صندوق النقد الدولي يشيد بسلامة السياسة الاقتصادية للمغرب
نشر في بيان اليوم يوم 17 - 11 - 2019

أعرب خبراء صندوق النقد الدولي عقب اختتام مهمة المراجعة الثانية للخط الائتماني والسيولة في المغرب عن ارتياحهم لأداء المغرب اقتصاديا بالقول إن “السياسة الاقتصادية سليمة والأسس الاقتصادية للمغرب قوية بشكل عام”.
وأكد أعضاء البعثة أن التوحيد المستمر للمالية العمومية سوف يساعد على تقليل نسبة الدين العام بالنسبة للناتج المحلي الإجمالي على المدى المتوسط، مع الحفاظ على الاستثمارات ذات الأولوية والإنفاق الاجتماعي.
وأوصى خبراء المنظمة المالية الدولية المذكورة “بضرورة مواصلة الإصلاحات في التعليم والحكامة وسوق العمل، وتحسين مناخ الأعمال تعزيزا للنمو المحتمل والحد من ارتفاع معدلات البطالة في صفوف الشباب والنساء”.
وذكر بلاغ لصندوق النقد الدولي أن وفدا من خبراء الصندوق برئاسة نيكولا بلانشيه زار المغرب خلال الفترة الممتدة من 29 أكتوبر إلى 7 نونبر 2019 لمناقشة المراجعة الثانية للاتفاق مع السلطات المغربية حول الخط الائتماني.
ووافق المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي، حسب البلاغ، على القروض المتعثرة لصالح المغرب بمبلغ 2.15 مليار من حقوق السحب الخاصة (حوالي 3 مليارات دولار أمريكي) في دجنبر 2018.
وحسب البلاغ نفسه، لم تقم السلطات المغربية بأي سحب لهذا الغرض وتعتزم مواصلة النظر في هذه الاتفاقية على أنها اتفاق احترازي.
هذا وفي ختام المهمة، أصدر بلانشيه بيانا أكد من خلاله أن “سياسة ونتائج الاقتصاد الكلي للمغرب لازالت قوية، على الرغم من تقلب إنتاج الحبوب وضعف النمو لدى الشركاء التجاريين الرئيسيين للبلاد وكذا المخاطر الخارجية العالية”.
كما أكد أن السلطات المغربية لازالت ملتزمة بالإصلاحات الرئيسية على الجبهات المالية والمالية والهيكلية، والتي ينبغي أن تعزز مرونة الاقتصاد أمام الصدمات الخارجية وتشجع النمو الأعلى والأكثر شمولا.
وفي باب التوقعات قال الخبير المالي الدولي بلانشيه: “نتوقع انتعاش معتدل في النشاط غير الزراعي، ومن المتوقع أن يصل النمو إلى 2.8 بالمائة في عام 2019، مع تباطؤ التضخم إلى 0.4 بالمائة”.
وأضاف أن نسبة البطالة بلغت 9.4 بالمائة في الربع الثالث من سنة 2019 ومعدل النشاط 44.9 بالمائة. وفي الإطار نفسه توقع بلانشيه أن ينخفض العجز في الحساب الجاري الخارجي إلى حوالي 5.1 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2019، وأن يصل إجمالي الاحتياطيات الدولية إلى 25.5 مليار دولار بنهاية سنة 2019، لتغطية حوالي 5.2 أشهر من الواردات.
ولاحظ فريق صندوق النقد الدولي بارتياح أن السلطات تنوي التخفيف تدريجا من نظام سعر الصرف، والذي سيتيح للاقتصاد المغربي استيعاب الصدمات الخارجية بشكل أفضل والحفاظ على قدرته التنافسية.
ووفقا للتوقعات، من المتوقع أن يصل عجز الميزانية لسنة 2019 نسبة 4 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي. كما لاحظ فريق صندوق النقد الدولي بارتياح أن السلطات تنوي تسريع إصلاحات الميزانية في السنوات القادمة، وخاصة من خلال تنفيذ توصيات المناظرة الوطنية للضرائب التي انعقدت في ماي 2019.
ورحب فريق صندوق النقد الدولي بتعزيز سلامة القطاع المالي والتقدم المحرز في الشمول المالي، فضلاً عن تحسين مناخ الأعمال. وشجع فريق الخبراء السلطات المغربية على تسريع الإصلاحات الهيكلية لتحسين الحكامة، ومكافحة الفساد، والحد من التباينات الإقليمية والاجتماعية والبطالة، وخاصة في صفوف النساء والشباب، وكذلك تعزيز التعليم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.