التعادل يحسم قمة الوداد وصنداونز    مجلس المستشارين يسائل العثماني عن حقوق الإنسان والتغيرات المناخية الكوارث الطبيعية    مسؤول إسرائيلي: نأمل في إحراز «إنجاز دبلوماسي حقيقي» بالتطبيع مع المغرب    متابع في قضية فساد.. شقيق بوتفليقة للقاضي: لا أجيب على أي سؤال!    بنكيران: من الإنصاف محاسبة كل حكومة على حدة.. والشعب “عطاني الكاشي” في ندوة بالدار البيضاء    كأس أمم إفريقيا.. القرعة تضع المغرب لكرة القاعة مع هذه المنتخبات البطولة ستكون بمدينة العيون    محمد فاخر: "مهمتنا لن تكون سهلة أمام فريق طموح كبارادو الجزائري"    يونايتد يسقط سيتي في عقر داره في قمة الدوري الإنجليزي    غريب يعتدي على حارس الثانوية الاعدادية ارفالة ببوعزير    نيابة طنجة تقرر متابعة زوجة معتقل في احداث الحسيمة في حالة سراح لمحاولتها ادخال مخدرات للسجن    النجم سعيد الناصري يطرح فيلمه الجديد "أخناتون في مراكش"    عاجل.. هذه جوائز المهرجان السينمائي الدولي لمراكش    رودريغو: أشعر بالفخر للعب بجوار بنزيمة    بيت الطرب بطنجة.. مقهى بديع في خدمة المشهد الثقافي    مديرية الحموشي ترد على الملولي: توقيف الراتب قانوني والقضية معروضة على القضاء    2019.. عام من الاحتجاجات في العالم العربي    مديرية الأمن تنفي تبرئة شرطي في قضية احتجاز    بسبب "حراك الريف".. أزمة دبلوماسية جديدة تلوح في الأفق بين المغرب وهولندا    برئاسة أخنوش.. اجتماع مجلس رقابة القرض الفلاحي للمغرب والسجلماسي يقدّم المنجزات المرقمة التي حققها البنك    الرباط: توقيف سائق سيارة الأجرة المتورط في ارتكاب جريمة القتل العمد    جمعية المقاولين المغاربة الفلامنكيين ومعهد جسر الأمانة ينظمان بأنفرس أمسية دينية بمناسبة عيدي المولد النبوي والإستقلال    دار الشعر بتطوان تجمع بين الشعر والمسرح ولوركا والميموني    بُورتريهاتْ (2)    الصين تعلن ولادة “حيوان جديد” يجمع بين القردة والخنازير    لارام نقلت أكثر من 160 ألف مسافر على خط الدار البيضاء تونس في 2019    روبرت ريدفورت: لدي علاقة خاصة بالمغرب    بنزيما يواصل تألقه.. يتصدر ترتيب هدافي "الليغا" ويتقاسم صدارة "أفضل ممرر" مع ميسي    الكشف عن اسم السعودي الذي أطلق النار في قاعدة بفلوريدا    منتهنو التهريب يرتقبون فتح معبر باب سبتة    قناة إسرائيلية: ملك المغرب ألغى اللقاء مع بومبيو بسبب نتنياهو    منظمة: مطلق النار بفلوريدا "لا يمثل شعب السعودية"    الهيئة المغربية لسوق الرساميل تقدم دليلها العملي لمكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب    دراسة بريطانية تحذر من مشروبات أشهر سلاسل المقاهي في العالم والتي تحظى بشعبية كبيرة في المغرب    بسبب عدم إشراكه في مباراة الهلال السوداني ..وليد أزارو غاضب من مدرب الأهلي    دراسة: تناول الحليب ومشتقاته لا يطيل العمر عند الكبار.. وقد يكون سببا في أمراض قاتلة    البيت الأبيض يعلن رفضه المشاركة في التحقيق المتعلق بإجراءات عزل الرئيس ترامب    الصيادلة يطالبون بمراجعة القوانين التي تضعهم على قدم المساواة مع تجار المخدرات    لهذا السبب تعطلت "اليسرى القاتلة" لزياش أمام فيليم    سياح يلتقطون صورا لأكوام الأزبال بتطوان ونشطاء يوجهون انتقادات واسعة للسلطات المحلية    ارتفاع طفيف في نسبة مخزون سد يوسف ابن تاشفينت    توشيح موظفين من وزارة الثقافة والشباب والرياضة بأوسمة ملكية    إثيوبيا ترغب في الاستفادة من التجربة المغربية في مجال تدبير وإدماج المهاجرين    دراسة علمية جديدة تكشف فائدة أخرى “مهمة” لزيت الزيتون    أكبر هيئة لوكالات السفر البريطانية تتوج مراكش باحتضان مؤتمرها مطلع شهر أكتوبر المقبل    آلاف الفلسطينيين يصلون الفجر في المسجد الإبراهيمي لتأكيد هويته الإسلامية    المرشحون للانتخابات الرئاسية الجزائرية يقدّمون برامجهم في مناظرة تلفزيونية غير مسبوقة    الأحرار يفوز بمقعدين في الغرفة الفلاحية لسوس مقابل مقعد للاستقلال برسم الانتخابات الجزئية    فاطمة العروسي ومحمد رضا ضيفا برنامج « سترايك » مع حمزة الفيلالي    طقس السبت.. بارد مع زخات مطرية    مجلس المستشارين.. المصادقة بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2020 برمته    اشاعة تعري الإعلام في المغرب خارجة من الفايسبوك !!!!!!    ندوة الأرشيف الجماعية بين توصية لجنة التفتيش و الحق في المعلومات    مجلس المستشارين يصادق على الجزء الأول من قانون المالية برسم 2020    تقضي مسافات طويلة للذهاب للعمل… هكذا تخفض مستوى توترك    ما يشبه الشعر    أيهما الأقرب إلى دينك يا شيخ؟    مباحثات مغربية سعودية حول الحج    " الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين": قتل المحتجين جريمة كبرى وحماية حق الشعوب في التظاهر فريضة شرعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البرتغال تحيي آمالها بفوز مثير على الدانمارك
نشر في بيان اليوم يوم 15 - 06 - 2012

الماكينة الألمانية تضع قدما في الدور الثاني وتدخل هولندا في دائرة الحسابات الضيقة
اقتربت ألمانيا من التأهل الى الدور ربع النهائي من كأس أمم أوروبا لكرة القدم المقامة في بولندا واوكرانيا، وقلصت حظوظ هولندا الى ادنى مستوى بفوزها عليها (2-1) أول أمس الأربعاء في خاركيف في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية.
وسجل ماريو غوميز (24 و38) هدفي ألمانيا، وروبن فان بيرسي (73) هدف هولندا.
والفوز هو الثاني على التوالي لألمانيا في البطولة بعد الأول على البرتغال (1-0)، فتصدرت المجموعة برصيد 6 نقاط، في حين منيت هولندا بخسارتها الثانية على التوالي بعد الأولى امام الدنمارك (0-1) في الجولة الاولى فبقيت من دون رصيد.
وبدأ المنتخب الهولندي «البرتقالي» اللقاء بعدة تمريرات في منطقته بعد ركلة البداية قبل أن يمرر غريغوري فان در فيل كرة طويلة إلى روبن فان بيرسي الذي كسر التسلل، لكنه تردد وذهبت خطورة الهجمة الأولى (1)، وكرر فان بيرسي الموقف نفسه وتابع كرة كادت تأتي بالهدف الأول لكنها استقرت في أحضان الحارس مانويل نوير (7).
ورد مسعود أوزيل بكرة خطرة قوية أصابت أسفل القائم الأيسر لمرمى مارتن ستيكلنبورغ (8)، وعكس إبراهيم أفيلاي من الجهة اليسرى كرة عرضية أمام المرمى الألماني سيطر عليها نوير (9)، ومرر ويسلي شنايدر كرة متقنة إلى فان بيرسي الذي تابعها منحرفة باتجاه الزاوية اليمنى للمرمى الألماني فابتعدت وفشل في محاولته الثالثة لافتتاح التسجيل (10).
وهرب فان بيرسي مرة جديدة من الدفاع الألماني ثم تدخل جيروم بواتينغ واخرج الكرة إلى ركنية (15)، وعكس توماس مولر كرة عرضية أسقطها أوزيل برأسه وحاول لوكاس بودولسكي متابعتها فارتدت هجمة معاكسة على اللألمان ارسل منها إبراهيم أفيلاي كرة عرضية خطرة جدا قطعها الدفاع إلى ركنية ولم تصل إلى فان بيرسي (18).
ونجح المنتخب الألماني من محاولته الثانية في افتتاح التسجيل بعد أن وصلت الكرة إلى باستيان شفاينشتايغر غير المراقب دفعها أرضية إلى ماريو غوميز، فكسر بدوره التسلل وسددها قوية في الشباك هدفا جميلا (24).
وجرب أريين روبن حظه بتسديدة بعيدة المدى علت الخشبات الالمانية (25)، وكاد غوميز يأتي بالهدف الثاني إثر عرضية من توماس مولر من الجهة اليمنى لكن قدمه لم تصل إلى الكرة (31)، وحصل مولر على ضربة حرة نفذها اوزيل الى امام المرمى ارتقى لها المدافع هولغر بادشتوبر وتابعها قوية برأسه فارتدت من جسم الحارس (37).
وأضاف غوميز الهدف الثاني في اللقاء والثالث له في البطولة بنفس سيناريو الهدف الأول بعد ان وصلت الكرة إلى شفاينشتايغر في نفس المكان السابق ودحرج الكرة إلى غوميز الذي هرب من المدافعين ماتييسن وييترو فيلمز ووجه الكرة بحرفنة صوب القائم الأيمن البعيد عن الحارس داخل الشباك (38).
وارتفعت معنويات الألمان، واطلق المدافع بواتينغ قذيفة بعيدة فوق العارضة (39)، وارتكب قائد هولندا مارك فان بومل خطأ ضد بودولسكي فاحتسبت ضربة حرة نفذها الأخير وارتطمت برأس روبن وكادت تكون الهدف الثالث لولا تدخل الحارس ستيكلنبورغ وإخراجها بقبضة يده (45+1).
ودفع فان مارفيك في بداية الشوط الثاني بالثنائي رافايل فان دير فارت وكلاس يان هونتيلار بدلا من فان بومل وأفيلاي، واخترق قلب دفاع المنتخب الألماني ماتس هاملز الدفاع الالماني بعد أن ساق الكرة من منتصف الملعب وسدد من عند قوس المنطقة، قبل ان ترتد الكرة اليه مجددا من الحارس سددها مجددا ارتطمت بالدفاع وخرجت الى ركنية (52).
وتحسن الأداء الهولندي قليلا، وسدد روبن كرة قوية أصابت قائد ألمانيا فيليب لام وخرجت إلى ركنية (56)، وعكس شنايدر كرة عرضية من الجهة اليمنى إلى فان بيرسي في اليسرى سددها مباشرة سريعة ومباغتة برع نوير في تغيير مسارها (58)، وحاول شنايدر بنفسه بقذيفة يمينية جانبت القائم الأيسر وفاتت فرصة جديدة على الهولنديين (63).
ومرر روبن كرة بينية خطرة تأخر انطلاق هونتيلار وفان بيرسي خلفها فوصل اليها نوير قبل الجميع (65)، وأرسل شنايدر كرة إلى روبن داخل المنطقة فالتف الاخير حول نفسه وسدد بتسرع بجانب القائم الايس (68)، ورد غوميز بانفراد وتسديدة منحرفة كادت تكون هدفا ثالثا (69)، وكاد شنايدر يقلص الفارق بتسديدة قوية تصدى لها بواتينغ بفدائية وتحولت إلى ركنية (71).
وقلصت هولندا الفارق بعدما تسلم فان بيرسي كرة في الجهة اليسرى وهرب من هوملز وسار بها حتى أصبح في مواجهة المرمى ثم سدد فمرت كرته من بين قدمي بادشتوبر وخدعت الحارس نوير، معيدا الأمل إلى المنتخب «الطواحين» (73). وسيطر الهولنديون على المجريات، وحاول فان در فارت الذي تسلم شارة القائد بتسديدة بعيدة انحرفت عن المرمى في الجهة اليسرى (86)، وحصل بواتينغ على إنذار هو الثاني في البطولة سيحرمه من المشاركة في مباراة الجولة الثالثة ضد الدانمارك (87).
على صعيد آخر، أنقذ المهاجم البديل سيلفستر فاريلا منتخب بلاده البرتغال من تعادل مخيب عندما سجل له هدف الفوز (87) على الدانمارك 3-2 في لفيف، بعدما كان التعادل فارضا نفسه (2-2)، حيث تقدمت البرتغال بهدفين لبيبي (24) وهيلدر بوستيغا (36)، وردت الدانمارك بهدفين لنيكلاس بندتنر (41 و80).
وكانت أول وأخطر فرصة في المباراة للدانمارك عندما وصلت الكرة إلى كريستيان اريكسن داخل المنطقة كاسرا التسلل فحاول التسديد بقوة لكن كرته ارتطمت بقدم بيبي وتحولت الى ركنية لم تثمر (5).
وتدخل حارس مرمى الدانمارك ستيفان اندرسون ببراعة لإبعاد تمريرة عرضية لميغل فيلوزو امام المرمى (13).
وجرب كريستيانو رونالدو حظه بتسديدة قوية من حافة المنطقة بيد أن الكرة مرت بعيدا عن القائم الايمن (18)، وضربة حرة جانبية مباشرة للاعب نفسه فوق العارضة (21).
وكاد بوستيغا يمنح التقدم للبرتغال في الدقيقة 23 عندما تلقى كرة أمام المرمى إثر ضربة حرة جانبية انبرى لها فيلوزو، بيد أن المدافع دانيال آغر حولها الى ركنية كانت مصدر الهدف الاول من طرف بيبي بضربة رأسية من مسافة قريبة على يمين الحارس اندرسون (24).
وعززت البرتغال بهدف ثان عندما مرر ناني كرة زاحفة على طبق من ذهب إلى بوستيغا الذي سددها بيمناه من مسافة قريبة وزاوية صعبة على يسار الحارس اندرسون (36).
وكاد اريكسون يقلص الفارق من تسديدة قوية من 25 مترا تصدى لها الحارس روي باتريسيو بصعوبة وعلى دفعتين (37).
وقلصت الدانمارك الفارق بهدف رائع عبر بندتنر بضربة رأسية من مسافة قريبة إثر تلقيه كرة رأسية من مايكل كرون-ديلي الذي كسر مصيدة التسلل فأودعها المرمى الخالي (41).
وتدخل سيمون كاير في توقيت مناسب لإبعاد الكرة من أمام رونالدو بعد رأسية بوستيغا ارتدت من الحارس إثر عرضية ناني (44).
وأهدر رونالدو فرصة حسم النتيجة عندما تلقى كرة من ناني فانطلق نحو المرمى، منفردا بالحارس أندرسن لكنه سددها بيمناه وأبعدها الاخير قبل أن يشتتها الدفاع (50).
وحاول ناني خدع الحارس اندرسن من تسديدة جانبية بيد أن الأخير فطن لمحاولته وكان لها بالمرصاد (52)، وتدخل اندرسن ببراعة لإبعاد كرة قوية لفيلوزو من ضربة حرة جانبية (57).
وكاد وليام كفيست يدرك التعادل من تسديدة قوية من خارج المنطقة مرت فوق العارضة بسنتمترات قليلة (63).
واستفاقت البرتغال بعد 10 دقائق من هجمة منسقة أنهاها نيلسون اوليفيرا بديل بوستيغا بتسديدة زاحفة من خارج المنطقة بين يدي الحارس اندرسن (71)، أهدر بعدها بندتنر فرصة التعادل عندما تلاعب بالدفاع البرتغالي وسدد كرة قوية زاحفة بعيدا عن الخشبات الثلاث (72).
وأهدر رونالدو فرصة سهلة عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من ناني فانفرد بالحارس اندرسن وسدد الطرة بجوار القائم الايسر (78).
ونجحت الدانمارك مباشرة في ادراك التعادل عبر بندتنر عندما استغل كرة عرضية للارس ياكوبسن من الجهة اليمنى طار لها فوق بيبي وتابعها بضربة رأسية من مسافة قريبة ارتدت من الحارس باتريسيو إلى القائم الأيمن ومنه إلى داخل المرمى (80).
وحاول رونالدو التعويض من تسديدة قوية من ضربة حرة جانبية تصدى لها اندرسن (82)، ثم تلقى كرة أخرى على طبق من ذهب من ناني توغل على إثرها داخل المنطقة لكنه سددها ضعيفة بين يدي اندرسن (84).
ونجح فاريلا بديل ميريليش في تسجيل هدف الفوز من تسديدة قوية من مسافة قريبة إثر كرة عرضية من فابيو كوينتراو فشل في متابعتها في المرة الأولى قبل أن يستدير حول نفسه ويطلقها قوية بيمناه على يسار الحارس اندرسن (87).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.