وزيرة الخارجية الإسبانية: المغرب له الحق في تحديد مجاله البحري    وزارة الصحة : “لم تسجل إلى حدود اليوم أية حالة إصابة بفيروس كورونا”    انتحار نزيل في ظروف غامضة بمستشفى الأمراض العقلية بتطوان    30 سنة سجنا للمتهمة الرئيسية وشريكها في قضية سرقة ساعات من إقامة ملكية    ضحايا “باب دارنا” يلومون فنانين ويرغبون في جرهم إلى القضاء    إطلاق أول معرض للنفط والغاز ب”البيضاء”.. الرباح: المغرب قلعة من قلاع تأمين الطاقة    الوداد يدك شباك إتحاد العاصمة الجزائري بثلاثية و يتأهل لدور الربع    خاليلوزيتش يطلب تقريرا عن إصابة زياش    خاص/أحداد يشعر ببعض الآلام في الحصة التدريبية الأخيرة قبل مباراة الترجي..والطاقم الطبي قرر عدم المغامرة به وإقحامه ك"رسمي"    زيارة العاهل فيليبي للمغرب أعطت دفعة قوية للتعاون بين الأجهزة الأمنية للمغرب وإسبانيا    أول قرار ثنائي بين المغرب وإسبانيا حول الحدود البحرية    انتحال صفة شرطي تجر أربعينيا للتحقيق في الجديدة    الاتحاد العام لمقاولات المغرب.. تسليم السلط بين البشيري ولعلج    حسين مجدوبي يكتب: لماذا أقصت ألمانيا المغرب من حضور قمة برلين؟    المصالح الصحية الوطنية "لم تسجل إلى حدود اليوم أية حالة إصابة بفيروس كورونا"    وزارة الصحة : لم تسجل إلى حدود اليوم في المغرب أية حالة إصابة بفيروس كورونا    المغرب ينفي تسجيل أية حالة إصابة بفيروس “كورونا”.. وأروبا تسجل ظهور أول حالتين في فرنسا    السجن لقبطان وكومندارات ومجموعة دركيين تورطوا في شبكة خطيرة للتهريب    مفاجأة جديدة تقلب مجريات قضية زوج نانسي عجرم المتابع بتهمة القتل العمد    أمن الجديدة يوقف شرطي مزور كان يوهم ضحاياه بتخليص أقاربهم من قضايا وهمية بمقابل مادي    طقس السبت.. زخات مطرية و رعدية بهذه المناطق    الوداد يبلغ ربع نهائي العصبة بثلاثية في شباك اتحاد الجزائر    الوداد يهزم اتحاد العاصمة ويتأهل لربع نهائي دوري الأبطال    بركة: نعيش أزمة ثقة وحكومة العثماني تشتغل لفائدة الأثرياء فقط في لقاء حزبي بمراكش    “القطيعة مع المخزن والتعليمات العليا” تضع عبد اللطيف وهبي في موقف صعب    المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب وشركة طاقة المغرب يوقعان العقود المتعلقة بتجديد الوحدات من 1 إلى 4 للمحطة الحرارية للجرف الأصفر وتمديد فترة استغلالها    أزيد من 25 مليون مسافر عبر مطارات المغرب خلال 2019 بزيادة بلغت 11,18 بالمائة    ارتفاع ضحايا فيروس “كورونا” بالصين إلى 25 قتيلا و830 مصابا ظهر في مدينة ووهان    استبعاد 6 لاعبين من قائمة برشلونة أمام فالنسيا    الوكيل العام بمراكش يعلن إيداع برلماني البام السجن بتُهم ثقيلة    صور.. بعد إسبانيا.. العاصفة غلوريا تضرب جنوب فرنسا    وثائق وأدلة دامغة.. ملف "حمزة مون بيبي" يخرج من عنق الزجاجة    معرفة المجتمع بالسلطة .. هواجس الخوف وانسلات الثقة    بسبب انتقاد الاتفاق مع تركيا.. “البيجيدي” يطالب بحضور الوزير العلمي إلى البرلمان لمناقشة تأثير اتفاقيات التبادل الحر على الاقتصاد الوطني    وزير خارجية كندا: الجالية المغربية قاعدة متينة لتقوية علاقتنا    “أمن طنجة يوقف “الكار” و”تكساس”.. روعا المدينة بعمليات “الكريساج    وقائع تاريخية تربط استقرار الحكم بالولاء القبلي والكفاءة السياسية    من المرابطين إلى المرينيين .. أحقية الإمارة والتنافس على العرش    خلال سنة.. إتلاف أكثر من 17 ألف طن من المنتجات الغذائية غير الصالحة    اتحاد طنجة يتوصل لإتفاق نهائي مع خوان بيدرو بنعلي وهذه أبرز شروط العقد    رابطة تستنكر زيادة تسعيرات « طاكسيات طنجة » وتطالب السلطات بالتدخل    ترامب: صفقة القرن ستُعلن قبل لقائي بنتنياهو وغانتس    إطلاق نار في ألمانيا وأنباء عن سقوط قتلى    المنتخب الوطني لكرة اليد "يتأهل" لمونديال مصر بعد "تغلبه" على الغابون    تقرير : إفلاس 8439 شركة مغربية في 2019 و 9 ألاف أخرى تواجه نفس المصير في 2020    بعد أيام من سحب اعترافها ب”البوليساريو”.. المغرب يعلن اعترافه بالحكومة البوليفية    العثماني يجري مباحثات مع وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسبانية    “ولادكم عندنا وبناتنا عندكم..مشاركين اللحم”…”الداودية” تثير الجدل بتصريح في السعودية    صفقة عسكرية بقيمة 400 مليون أورو بين المغرب وفرنسا    خريجو معهد الفن المسرحي والتنشيط الثقافي يدخلون على خط الأزمة مع الوزير عبايبة: “ما يحصل تراجعات سافرة عن مكتسبات المسرح المغربي”    بعد فيلم "بلاك".. مخرجان مغربيان يتصدران إيرادات السينما ب"باد بويز"    تقرير: محمد بن سلمان يقف وراء اختراق بيزوس    حقوقيون يعتبرون التعريفة الجديدة للعلاجات قرار يكرس التمييز بين المواطنين ويتهمون الحكومة بالخضوع للوبيات    استدعاء التاريخ في روايات الكاتب المغربي مصطفى لغتيري    انطلاق مظاهرات شعبية كبرى في بغداد للمطالبة بإخراج القوات الأمريكية والأجنبية من العراق    عبيابة.. نقل تظاهرة “عواصم الثقافة الإفريقية” من مراكش إلى الرباط أملته اعتبارات تدبيرية وتقنية    الشيخ العلامة بوخبزة في حالة صحية حرجة    الشفاء العاجل لأخينا الناشط الجمعوي والإعلامي رشيد الراضي بعد إصابته بوعكة صحية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رؤية لتنزيل عملي سليم لمناهج البحث في الجغرافية البشرية
نشر في شمالي يوم 16 - 05 - 2019


أن تدرس مناهج البحث في العلوم الانسانية و غيرها شيء جميل ، وتطبيق ذلك على أرض الواقع سيعمق معرفتك بها ، كما أن قراءاتك الكثيرة في تفاصيل علم المناهج سيجعل كلامك منضبط بالقواعد العلمية المتفق عليها وفق المتخصصين ، كما أن إتقانك لإعداد الاستمارات ( الإستبيانات )، ومعرفة كيفية إستجواب المبحوثين للوصول لرأي عينة من الساكنة متعلمة جدا وخبيرة بتفاصيل المجال المدروس،ومعرفة برامج des logiciels لتفريغها بعد ذلك بطريقة متقدمة شيء جميل هو الآخر ، وتوزيع مخرجات الاستمارة في فصول بحثك في المكان الصحيح ينبئ عن إمتلاكك لتجربة , وخبرة يمكنك مراكمتهما عن طريق مساعدة الآخرين ، كما أن إجراءك لمقابلات مع المسؤولين بعد إعدادك لأسئلة المقابلة بدقة وحرفية عالية، وتحليلك لكلام المسؤولين للإجابة عن إشكالية البحث ، ومقارنته مع أجوبة العينة المبحوثة ،وقراءة الكتب الأكاديمية المتخصصة في الجغرافية الطبيعية والبشرية المتعلقة بالمنطقة المدروسة سيجعل بحثك مميزا وغير مسبوق ، كما أن صياغة كلماته بموضوعية ،وحياد بعيدا عن أي تعاطف مع أي كان ، وتوثيق المراجع – التي أخذت منها المعلومات- في البحث ( في نفس الوقت ) ، سيجعل بحثك أكثر مصداقية ، كما أن تجنب الإطناب والتكرار، ووضع أدوات الربط في مكانها مع تنويعها ، وتجنب الأخطاء الإملائية أمر مطلوب. ويستحسن أن يكون كلامك مركزا مهذب الألفاظ مليء بالحجج لتقنع القارئ بأطروحتك ، كما أن تدرجك من العام للخاص ،واتباعك للمنهج التحليلي، والإستقرائي والإستنباطي شيء جيد ويستحسن ألا تبالغ في ذكر التفاصيل والأفضل أن تجعلها في الملحق إن كانت مهمة ، مع ضرورة تركيزك على الحقائق والمستجدات ، وتحيين المعطيات والإحصائيات ، أن تعبر بكيفية واضحة لا لبس فيها ، ولا تحتمل أكثر من وجه شيء جيد .. وتنويع المراجع كي تكون أجنبية ( فرنسية وإنجليزية ) ،وعدم الإكتفاء بالمراجع العربية لتقارب موضوع إشكاليتك من طرف عدة مختصين من زوايا مختلفة كل ذلك سيجعل بحثك متقن.. كما أن استيعاب ما ورد في المقالات العلمية والجغرافية في نفس الموضوع ، والإستماع لأشرطة وثائقية وكل الوسائط التي تقارب هذا الموضوع بشكل محترف من متخصصين سيجعلك تفهم الظاهرة المدروسة بشكل جيد … إن ابتعادك أثناء مناقشتك لبحثك من الدخول في صراع أو مواجهة مفتوحة مع عدة أطراف ينم عن حصافتك إذ لا داعي لذلك ..والأفضل التركيز على تنويع مصادر المعلومات ، وسؤال الخبراء ، والمختصين عن منهجية إعداده بطريقة متقدمة جدا …بعيدا عن الدخول في صراع مع أي كان . إجعل من أهداف بحثك الوصول إلى حقائق غير معروفة ، وتجنب التحدث عن البديهيات ، واقرأ مجلات غربية جديدة لتقوم بمقارنة بين مناهج البحث في الدول المتقدمة ،والمتحضرة وبين الدول النامية ( التي تعيش مشاكل بنيوية مركبة ) .. الأساس الذي يمكنك الإعتماد عليه لتنجز بحثا متقدما ،ومضبوطا أن تفهم مناهج البحث الجغرافي والعلمي وتقرأ البحوث التي تكلمت في الموضوع،وتحاول أن تبدأ من حيث انتهت لتطور الرؤية ،والتصورات والمعرفة الدقيقة والعميقة حول الإجابات عن إشكالية بحثك دون استغراق في نقطة جزئية على حساب نقطة رئيسية، كما أن استدعاء أفكار المحاضرات التي سمعتها من أساتذة الشعبة مهم وضروري ، وقراءة تقارير الخرجات السابقة للمنطقة المدروسة مفيد أيضا.. خلاصة القول أن منهجية كتابة بحث علمي ، وجغرافي سهلة على المتخصصين صعبة على غيرهم ، ولتفهم تفاصيلها يجب إدراك كنهها ،ومعرفة التفاصيل عن هذه المنهجية المؤطرة بالواقع (من خلال الملاحظة والبحث الميداني والمقابلات مع المسؤولين ) ، والنظريات الأكاديمية و العلمية والإجتماعية، والجغرافية التي تكلمت في نفس الموضوع ،وبقدر إحاطتك بموضوع مناهج البحث في الجغرافية البشرية ، ومعرفتك لتفاصيله نظريا ، وعمليا سيكون بحثك أكثر دقة ومتقنا ، ومضبوطا وستمكنك مناقشته من الحصول على نقطة جيدة مستحقة..

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.