البنك الشعبي يتكفل بصرف مساعدات الدولة للأسر والأجراء    الحالة الوبائية بالمغرب إلى حدود الواحدة بعد الظهر من يومه الاثنين    الملك يعزي في وفاة فاضل السقاط    إسبانيا .. منحى عدد حالات الإصابة الجديدة بكورونا بدأ ينخفض    رابطة التعليم الخاص تقرر دعم ومساندة الأسر المتضررة    هولندا.. 101 وفاة و952 إصابة جديدة بفيروس كورونا    مستشفى "مولاي يوسف" بالبيضاء يتعزَّز ب60 سرير إضافي لمواجهة وباء "كورونا"    إنتشار الجيش الإسباني على الحدود المصطنعة مع سبتة المحتلة    عبيدات الرمى يغنون للمغاربة وينوهون بمجهودات الأمن “بغيتك تبقا في الدار كورونا راها خطر” -فيديو    أزيلال..التحاليل المخبرية تؤكد إصابة سيدتين بفيروس كورونا    تطوان تُسجل رابع حالة وفاة بوباء “كورونا”    إطلاق سراح البلوغرز أسماء العمراني بكفالة    تساقطات مطرية جديدة منتظرة غدا الثلاثاء بعدد من مناطق المملكة    الدرك يوقف برلمانيا كسر حالة الطوارئ في ميدلت    نزهة بوشارب تعتمد 19 إجراء من أجل التصدي لفيروس كورونا    موراتي: انتقال ميسي لإنتر ليس حلما محظورا    مؤسسة لفقيه التطواني تستضيف الكاتب الأول الأستاذ ادريس لشكر    تسجيل هزة أرضية بقوة 3,2 درجات بهذه المدينة بالجهة الشرقية    فرنسا ستشهد في 2020 أسوأ ركود اقتصادي منذ الحرب العالمية الثانية    آلاف الباكستانيين في الإمارات يريدون العودة إلى وطنهم بعد الوباء    كورونا يجعل من برشلونة النادي الأكثر تأثرا بتوقف البطولات    شوقي: لا أريد التباهي    العفو الملكي الأخير يشمل شخصين من “خلية بلعيرج”.. أحدهما كان محكوما بثلاثين سنة سجنا    طهور يساهم في الصندوق    مغاربة العالم في نشرات الأخبار    معهد الصحافة ببني ملال يساهم في الدراسة عن بعد    سينما ليست من وحي الخيال… جرائم حقيقية نقلتها هذه الأفلام    بوجدور : توقيف 155 شخصا منذ انطلاق حالة الطوارئ الصحية    أصحاب بطاقة “راميد” يحلون بالأبناك قصد الاستفادة من أموال الدعم المخصصة لهم    وزارة الصحة تحذر المغاربة    بعد إصابة محام بكورونا .. إخضاع محامين وقضاة وموظفين بمحاكم فاس للتحاليل المخبرية    58 إصابة جديدة بين جهتَي البيضاء ومراكش    أسعار النفط تواصل التراجع في ظل أزمة كورونا    تسجيل 15 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” في فلسطين يرفع الحصيلة إلى 252    مِن أجْل كِسْرَة خُبْز حَاف    100 ألف يورو قيمة الغرامة المالية المفروضة على أمين حارث من شالكه04    ألمانيا.. إصابات “كورونا” تتخطى ال 95 ألفا بينها 1434 وفاة    "كورونا" فيلم سينمائي يُصور "عنصرية الفيروس"    انعقاد مجلس للحكومة اليوم الاثنين لتدارس مشروع مرسوم بقانون يتعلق بتجاوز سقف التمويلات الخارجية    وزارة المالية تتخذ تدابير ضد ارتفاع أسعار “الكمامات الواقية”    احتياطي النقد الأجنبي يقترب من 249 مليار درهم    صندوق الضمان الاجتماعي يوضح طريقة صرف تعويضات المتوقفين عن العمل    الإعلان عن إصابة أول نمر بفيروس كورونا    خرق حالة الطّوارئ يوقفُ العشرات بمدينة النّاظور    الجائحة تطرح فرصة إعادة هيكلية كرة القدم    حرب الرواتب تشتعل.. قادة البريميرليغ يخططون عبر واتساب للرد على الأندية    شاهد كيف يلعب نادال التنس مع شقيقته في المنزل    الهنود يتحدون "ظلام كورونا" بالمصابيح والشموع    وباء كورونا يفرق بين الأحبة والأصدقاء على الحدود    دروس الجائحة    ضباط الصحة يرصدون البضائع بالمطارات والموانئ    جائحة كورونا .. كوريا الجنوبية تضاعف صادرات معقم اليدين 12 مرة    "سيناريو كارثي" .. طبيب إنعاش يروي يوميات "الحرب ضد كورونا"    كورونا…كورونا العلم والإيمان !!!    من الأمثال العربية : لا ناقة لي فيها ولا جمل    "بن بيه" يدعو إلى الصلة بالله وهَبة ضمير عالمية ضد "كورونا"    كتاب يتنبأ بكورونا قبل ألف عام؟    الأخطر من "كورونا"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مركز أبحاث أسترالي يشيد ب3 « دعامات مغربية » مضادة للارهاب
نشر في فبراير يوم 15 - 12 - 2018

أكد المعهد الأسترالي للاستراتيجية السياسية أن المغرب طور استراتيجية متعددة الجوانب في مجال محاربة الإرهاب، حققت نجاحا كبيرا.
وقال مركز الأبحاث العمومي الأسترالي، الذي يوجد مقره في كانبيرا، في مقال حول الخبرة المغربية في مجال محاربة الإرهاب، أنه بعد سبع سنوات من الهجوم الإرهابي الأخير، « يبدو أن الاستراتيجية متعددة الجوانب للمغرب في ما يخص محاربة التطرف أتت أكلها « .
وأوضح المعهد، الذي يقوم بمهمة تطوير الأفكار حول قضايا الدفاع بأستراليا وتوجهاتها الاستراتيجية، والمساهمة في إطلاع الجمهور على قضايا الدفاع والسياسة الاستراتيجية، أن المغرب الذي يعتبر محاربة التطرف الاسلامي بمثابة حرب أفكار يمكن أن تربح بالدعوة الى إسلام متسامح، معتدل، طور استراتيجية لمحاربة الارهاب تقوم على منظومة من ثلاث دعامات تتمثل في تقوية الأمن الداخلي ،ومحاربة الفقر ،والاصلاحات الدينية.
وذكر المعهد أنه على مستوى الأمن الداخلي أطلقت وزارة الداخلية في أكتوبر 2014 عملية « حذر » التي تهدف الى تعزيز التعاون بين قوات الأمن لمحاربة الإرهاب، والتي كان من نتائجها تعزيز التواجد الأمني في المطارات والمحطات الطرقية والمراكز الحدودية.
وبالموازاة مع ذلك، يضيف المعهد الأسترالي، قام المغرب بتقوية النظام القانوني، بحيث صوت البرلمان المغربي على تعديل قوانين مكافحة الارهاب بالبلاد من أجل تجريم مجموعة من الأنشطة المرتبطة بالإرهاب ،ومن بينها السفر الى سوريا للانضمام للارهابيين.
وتابع المصدر ذاته أنه تم كذلك إحداث المكتب المركزي للأبحاث القضائية كهيئة رئيسية لمحاربة الإرهاب ، مذكرا بأن هذا المكتب كان مصدر العديد من التوقيفات المرتبطة بالارهاب بفضل استراتيجيته الاستباقية، بحيث أجهض في المهد العديد من مشاريع الهجمات الارهابية بالمغرب.
وبحسب المعهد الأسترالي، فان المملكة عززت أيضا التعاون الدولي في المجال الأمني، بمشاركتها في العديد من المنتديات حول محاربة الإرهاب. واعتبر المعهد أن المغرب أصبح أكثر « استباقا للأحداث » منذ عام 2011 « ويشهد على ذلك انخراطه في المنتدى العالمي لمحاربة الإرهاب ،وهو تجمع دولي يضم 30 دولة، من بينها أستراليا، تأسس سنة 2011 « ،مشيرا الى أن المملكة تعد عضوا مؤسسا لهذا المنتدى ،وأصبحت في عام 2016 تتولى الرئاسة المشتركة للجنة التنسيق به.
وفي عام 2013، يضيف المصدر ذاته، أعلن المغرب والولايات المتحدة عن مبادرة تروم النهوض بشبكات التعاون بين قطاع العدالة وباقي المكلفين بإنفاذ القانون في منطقتي الساحل والمغرب العربي بهدف تسهيل التحقيقات العابرة للحدود .
وذكر المعهد أن المغرب والولايات المتحدة روجا أيضا للمبادرة حول أمن الحدود التي صودق عليها في عام 2016 من طرف المنتدى العالمي لمحاربة الإرهاب ومركز الأمم المتحدة لمحاربة الإرهاب من أجل تأمين سلامة الحدود الوطنية بفضل التعاون عبر الحدود. وأعرب المعهد عن أسفه كون النزاع المفتعل حول الصحراء يشكل عائقا أمام التعاون الإقليمي في مجال محاربة الارهاب ، مؤكدا أن المغرب يعتبر بدون شك شريكا أمنيا مهما.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.