الأميرة للا حسناء تدعو المجتمع الدولي إلى جعل التربية على التنمية المستدامة أولوية قصوى    نقابيون بجماعة تطوان يعتصمون ايام عيد الفطر    بعثة الرجاء تحط بمطار "محمد الخامس" وتتجه لأحد فنادق البيضاء لمُباشرة الحجر الصحي    أزيد من 140 من المهاجرين المغاربة يتسللون إلى سبتة سباحة    جهة طنجة-تطوان-الحسيمة : إحداث 16 مؤسسة للتكوين المهني بغلاف مالي يناهز 590 مليون درهم    كوفيد-19..أزيد من 2.6 مليون جرعة جديدة من اللقاح في طريقها إلى المغرب    الجيش الجزائري يطلق النار على موريتانيين ويرديهم بين قتيل وجريح    كأس أوروبا: تير شتيغن يعلن غيابه عن النهائيات    ميزانية الدولة..عجز بأزيد من 22 مليار درهم مع متم أبريل    محلل سياسي تركي يشيد بمبادرة المغرب لرفع المعاناة عن الفلسطينيين    إطلاق النار إثر أعمال عنف قوية في الشارع العام استعملت فيها السيارات.    العثماني : أحترق و أغلي داخلياً حول ما يقع من مجازر في فلسطين    منظمة الصحة العالمية: ساعات العمل الطويلة تقتل 745 ألف شخص سنويا    اتهامات ب"الجاسوسية" تؤجج صراعا محموما وقاتلا بين القيادات المزعومة لجبهة الانفصال بعد غياب غالي    خطير.. شخص يقتل زوجته المسنة بواسطة "مطرقة"    الأطباء يعلنون عن إضرابهم الوطني ويستعدون لشل المستشفيات    سفن تركية عملاقة تأكل خيرات البلاد في عرض البحر    وسط تفشي كورونا.. دراسة تكشف حلا علميا "ثوريا" للتنفس دون استخدام الفم والأنف    غزة.. ارتفاع ضحايا العدوان الإسرائيلي إلى 200 شهيد بينهم 59 طفلا و35 سيدة    عمال ميناء إيطالي يرفضون تحميل أسلحة على متن سفينة متجهة إلى إسرائيل    المكتب الوطني المغربي للسياحة يبرز مؤهلات المملكة بالمعرض الدولي ل"سوق السفر العربي" بدبي    بالصور.. نادي حديث للفروسية بمواصفات عالمية يعزز بنيات الأمن الوطني بالمغرب    الاحتفاء بالفيلسوف وعالم الاجتماع الفرنسي إدغار موارن بمراكش    بطلة مسلسلم "La Casa de Papel" تُعلن دعمها لفلسطين    في عز النهار.. حركة "الهجرة السرية" من سواحل طنجة إلى إسبانيا تنتعش مجددا (فيديو)    ريال مدريد يتخلص من 10 لاعبين دفعة واحدة    أسس النجاح الأمني للمغرب في محاربة الإرهاب    خبير يتحدث عن موعد بداية تخفيف إجراءات الحجر بالمملكة    غزة وإسرائيل: غارات جوية جديدة على أهداف في غزة وتواصل إطلاق الصواريخ على جنوبي إسرائيل    سيدي قاسم.. فعاليات حقوقية ومدنية ترفع الفيتو ضد المجازر الإسرائيلية    "اتحاد الكتاب" في سوريا يدين الهجمة الصهيونية    كورونا حول العالم.. تسجيل 1132 حالة وفاة جديدة    غوارديولا: "هناك صراع بين اللاعبين للمشاركة في نهائي دوري الأبطال.. بالطبع أعرف كيف يلعب تشيلسي وكيف يهاجم"    الصحافة الإسبانية: بايرن مصر على حكيمي    تزنيت.. الشرطة القضائية تنجح في فك لغز جريمة السطو على وكالة لتحويل الأموال وتطيح بمرتكبها    دولة أوروبية تبدأ سياحة اللقاحات    بعد الولايات المتحدة الأمريكية.. روسيا تعلن تصوير فيلم في الفضاء    تطورات جديدة بخصوص تمديد وقت عمل المقاهي والمطاعم ليلا    "مراسلون بلا حدود" تشتكي إسرائيل أمام الجنائية الدولية بعد قصفها لمقرات إعلامية بغزة    غطرسة الفيلالي بمراكش تفضح عدم خضوع فريق الخميسات لتحليلات كوفيد منذ أسابيع    دوري بطلات أوروبا.. برشلونة أول فريق إسباني يحرز اللقب    بعد مشاهد أبكت المتفرجين.. هذه حقيقة تصوير الجزء الثاني من مسلسل "بنات العساس"    أيلول تتجسس على ابن عادل توبال...إليكم أحداث "من أجل ابني"    درجات الحرارة تشهد ارتفاعا ملحوظا بداية الأسبوع وتصل إلى 41 درجة بعدد من مدن المملكة    شباب المحمدية ينهي ارتباطه ببنهاشم ويحدد خلفه    دبلوماسي فلسطيني: الملك محمد السادس يدافع عن القدس بكل ما أوتي من قوة    كمال يكتشف حقيقة ماضي نسرين...تعرفوا على أحداث حلقة اليوم من "الوعد"    بعد نجاحها في "رضاة الوالدة".. فاتن اليوسفي في تحد جديد ب "ولاد العم"    استقرار أسعار النفط في ظل التفاؤل بشأن الطلب    تتويج "شال في باور" بلقب "انتخب منتج العام لسنة 2021"    فيليب موريس تعين أولتشاك رئيسا تنفيذيا جديدا    مانسوري تستدعي قوة 720 حصان من فيراري Portofino    رفض مجموعة من الفلاحين بمنطقة دكالة قلع الشمنذر السكري بسبب غياب الحوافز التشجيعية    محورية المسجد الأقصى في الإسراء عند اختبار الحقيقة وثبات الصديقين    الشيخ رضوان يستهزئ بالمؤذنين: أصواتهم مزعجة كالماعز والمغاربة يجلدونه: "تاجر دين كيخلي العامر ويتكلم في الهوامش"    رسالة إلى خطباء الجمعة    لُمَح من عداوة اليهود للمسلمين    لهذا السبب يبقى الشعب الفلسطيني لا نظير له أبدا على وجه الأرض..!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عاملات الجنس يطالبن السلطات التونسية بإعادة فتح مواخير مرخصة
نشر في كود يوم 11 - 03 - 2014

طالبت مومسات تونسيات الثلاثاء، السلطات التونسية بإعادة فتح ماخور مرخّص له بمدينة سوسة (وسط شرق)، أغلق قبل نحو عام ونصف بعدما تعرض لهجوم نسب الى سلفيين متشددين.
واستقبلت محرزية العبيدي نائبة رئيس المجلس الوطني التأسيسي (البرلمان) والقيادية في حركة النهضة الاسلامية، اليوم، ثلاث مومسات قلن إنهن يمثلن 120 مومسا كنّ يعملن في ماخور سوسة، لعرض مشكلتهن عليها.
وقالت مومس عرّفت نفسها ب"سهير" لوكالة فرانس برس ان مومسات الماخور "يعانين" مع عائلاتهن "من الجوع والفقر" منذ إغلاقه.
وذكرت بان "سلفيين غرباء عن مدينة سوسة أحرقوا قبل نحو عام ونصف (يونيو 2012) ماخور سوسة بعدما نهبوه، وتركونا دون عمل منذ ذلك الوقت".
وأضافت "نحن نعرف ان الدولة ليس بإمكانها اليوم أن تساعدنا ماديا لأن البلاد تعاني أوضاعا اقتصادية مزرية، لذلك نطالب بإعادة فتح الماخور حتى لا نتشرّد".
وقالت محرزية العبيدي نائبة رئيس المجلس في تصريح لاذاعة "موزاييك إف إم" الخاصة، انها استقبلت اليوم في مقر المجلس وفدا من مومسات ماخور سوسة للاستماع اليهن، وذلك بناء على طلب منهن.
وأضافت العبيدي "كل مواطن تونسي يطلب مقابلتي عبر مكتب الضبط، ليس لي الحق أن اقول له لا أقابلك".
وأوضحت أن المومسات سلمنها "لائحة" (عريضة) قُلن إنها تمثل 120 مومسا في ماخور سوسة، طالبن فيها بإعادة فتح الماخور.
وقالت نائبة رئيس المجلس إنها استمعت إلى "شكوى" المومسات، وانها ستراسل وزارة الداخلية "للبحث عن حل لحفظ كرامتهن".
ونشرت إذاعة موزاييك على موقعها الالكتروني مقطع فيديو يظهر محرزية العبدي تتحادث داخل إحدى قاعات المجلس التاسيسي مع ثلاث نساء قامت الاذاعة بالتعتيم على وجوههن.
وتونس هي الدولة العربية الوحيدة التي لديها قانون ينظم "البغاء العلني" ويحدّد شروطه.
وتعود ظاهرة البغاء العلني في تونس إلى سنة 1941 عندما أصدر المستعمر الفرنسي قانونا نظّم فيه هذه "المهنة".
وأجاز القانون فتح مواخير في المدن التونسية الكبرى، تخضع لإشراف وزارة الداخلية.
وبعد استقلال تونس عن الاستعمار الفرنسي سنة 1956 أبقى الحبيب بورقيبة أول رئيس لتونس المستقلة ثم خلفه زين العابدين بن علي هذا القانون.
وفي 18 فبراير/شباط 2011، تظاهر مئات من المتشددين الإسلاميين أمام مقر وزارة الداخلية التونسية مطالبين بإغلاق كامل بيوت البغاء الخاضعة للوزارة.
وفي اليوم نفسه هاجم هؤلاء بالزجاجات الحارقة ماخور "عبد الله قش" الذي يقع في مدينة تونس العتيقة.
سوسة بعدما نهبوه، وتركونا دون عمل منذ ذلك الوقت".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.