في أجواء خاصة فرضتها كورونا.. الكويت تشيع جثمان أميرها الراحل -فيديو    العدالة والتنمية: الانفصاليون فشلوا في استغلال شعارات حقوق الإنسان    التقدم والاشتراكية ينتقد الحكومة: ارتباك في التدبير وحضور باهت وسوء تواصل مع الرأي العام    رئيس فيدرالية قطاع الدواجن يتوقع تراجعا في أسعار الدجاج    وزيرة السياحة تحل بأكادير لإخراج القطاع من غرفة الإنعاش    مناظرة "باردة" بين ترامب وبايدن استعدادا لانتخابات نونبر    سماع دوى انفجار قوى فى العاصمة الفرنسية باريس والشرطة: طائرة اخترقت حاجز الصوت    منحة مغرية للاعبي المغرب التطواني للفوز بالديربي    إنتر يقسو على بينفينتو بخماسية في الدوري الإيطالي وحكيمي يتألق ويسجل    التشكيلة الرسمية لمباراة مولودية وجدة والرجاء    رصاصة دركي تنهي حياة شخص تعرض لسيارة أم واختطف رضيعها بالدروة    المديرية الإقليمية دالتعليم فسيدي قاسم سدات 3 دالمدارس بريفي بسباب كورونا    بعد الجدل.. نعمان لحلو يتخلى عن حصته من الدعم ويطالب بتحويلها إلى صندوق كورونا    للشطيح و الرديح ريع ذسم    أعلى حصيلة إصابات كورونا تسجل بالدار البيضاء وحالات الحرجة 432..إليكم التوزيع الجغرافي!    مباراة الفتح الرياضي وسريع واد زم الجولة ال27 / تشكيلة الفريقين    ميسي يعترف بخطأه وإذا كانت موجودة فهي فقط لجعل النادي أقوى    حكيمي يُسجل هدفه الأول مع إنتر ويمنح تمريرة حاسمة بعد 28 ثانية من انطلاق المباراة    فنانو الصحراء مستاؤون من إقصاء وزارة الثقافة لهم    شامة الزاز … أيقونة العيطة الجبلية تودعنا    كورونا خربقات الاقتصاد الوطني.. مندوبية التخطيط: كاين انخفاض حَادْ فالمبادلات الخارجية والطلب الداخلي تراجع بزاف -أرقام    المغرب يسجل 2470 حالة إصابة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة الأخيرة    الكشف عن أسرع آلة في العالم لاكتشاف الإصابة بفيروس كورونا في ظرف وجيز جدا.    بعد الجدل الذي أثارته.. مهمة استطلاعية لمجلس النواب حول صفقات آيت الطالب    النواب البريطانيون يقرون مشروع قانون بريكست رغم تحذيرات بروكسل    الدول العربية تنعى أمير الكويت وتشيد بحكمته    "ديزي دروس" يهاجم دعم فناني الإمكانيات المحتشمة    الميلودي شغموم يعيش محنة صحية    مجلس جطو: النفقات الجبائية لا تزال مركزة في عدد محدود من القطاعات    محمد طلال: "كوفيد- 19" أخضع مرونة العديد من القطاعات لاختبار عسير    الكركرات .. الأمم المتحدة توبخ "البوليساريو" رغم أنف وكالة الأنباء الجزائرية!    السيد الشامي يؤكد الحاجة لاستراتيجية مندمجة ومحددة لتخطي عتبة جديدة في الاندماج الإقليمي للمغرب في إفريقيا    إصابة جديدة لهازارد تبعده عن لقاء بلد الوليد    "كورونا" تعيد رئيس الحكومة للمساءلة البرلمانية في هذا الموعد    "دركي الاتصالات" السابق يتولى رئاسة شركة "إنوي"    شاهدوا.. مسنّ من مليلية عالق في الناظور ينهار باكيا بعد رفض السماح له بالعودة    على طريقة رجال الأمن في أمريكا.. الدرك الملكي يُطلق رصاصة قاتلة على مستوى صدر أحد المختطفين    المهدية.. الإطاحة ب"مول التريبورتور" لتورطه في سرقة عاملات بواسطة السلاح الأبيض    انتهاء مهمة المستشفى الطبي الجراحي الميداني بمخيم الزعتري المقام من قبل القوات المسلحة الملكية    دورتموند يرفض عرضا من مانشستر يونايتد بقيمة 100 مليون يورو لسانشو    صدامات تقسم "كُتاب المغرب" قبل مؤتمر جديد    ڤيديوهات    حادثة سير تنهي حياة أربعيني في مركز النقوب    بوريطة: الملك محمد السادس يرى أن الحل يجب أن يكون ليبيا وسياسيا وليس عسكريا    المجلس الأعلى للحسابات: المداخيل الجبائية الرئيسية للدولة في منحى تنازلي    شبيبة الأحرار "تطلق النار" على عبد الرحيم بن بوعيدة وتطلب إحالته على أنظار اللجنة الوطنية للتأديب والتحكيم    رئيس النقابة الوطنية لمهنيي الفنون الدرامية يرد على غضب المغاربة "واش ربعة د المليار فلوس"    التسخيريُ علمُ الوحدةِ ورائدُ التقريبِ    المغرب يوسع شبكة المختبرات الخاصة المسموح لها بإجراء اختبارات كورونا    طقس الأربعاء: أجواء مستقرة مع سماء صافية في أغلب مناطق البلاد    مندوبية التخطيط: ها كيفاش دايرة الصناعات التحويلية    بوريطة في باماكو حاملا رسالة تشجيع وصداقة وتضامن    المجلس الأعلى للحسابات: مسار عجز الميزانية متحكم فيه في سنة 2019    "فتح" و"حماس" تسرّعان خطوات التقارب وسط تحديات غير مسبوقة    نداء للمساهمة في إتمام بناء مسجد تاوريرت حامد ببني سيدال لوطا نداء للمحسنين    التدين الرخيص"    الفصل بين الموقف والمعاملة    الظلم ظلمات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أخنوش دار اعادة تنظيم الصيد البحري بمشروع قانون: عقوبات كتسنا المخالفين صحاب السفن فيها الحبس وها كيفاش الصيد فالمنطقة الخالصة
نشر في كود يوم 12 - 08 - 2020

وضع عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والمياه والغابات، خطة جديدة لإعادة تنظيم قطاع الصيد البحري، من خلال مشروع قانون يقضي بتغيير وتتميم الظهير الشريف بمثابة قانون رقم 1.73.255 الصادر في 23 نونبر 1973.
ويهدف المشروع إلى تعزيز نظام مراقبة سفن الصيد البحري ومحاربة الصيد الغير القانوني وغير المصرح به وغير المنظم.
ويحدد المشروع، منح رخصة الصيد الترفيهي، ومنح ترخيص الصيد البحري لعلمي، وكيفية تدبير أو منع ارتجاع الاسماك إلى البحر.
وحدد المشروع عقوبات للمخالفات التي برزت في السنوات الأخيرة لاسيما نقبل المنتوجات البحرية المتأتية من الصيد الجائر، وتجاوز النسبة المئوية المرخص بها أثناء صيد الأصناف الإضافية، والابحار بجهاز تحديد الموقع والرصد غير القابل للاشتغال أو به خلل وظيفي.
ومن بين الفصول التي جاء بها المشروع لمنع "ريع" الصيد، "يجب على كل مالك أو مجهز سفين أن يصرح شخصيا أو من خلال قبطان السفينة أو قائدها بكل مسافة يتم القيام بها".
ولا يجوز الترخيص بأي عملية مسافنة في ما وراء المنطقة الاقتصادية الخالصة إذا لم يرخص لسفينة الصيد الهذا الغرض من قبل دولة أخرى عندما يكون هذ الترخيص مطلوبا من قبل هذه الدولة، وإذا أبلغت الدولى أخرى السلطة المختصة بأن السفية المعنية لم تمتثل لشروط ترخيص الصيد المسلم لها".
وحدد المشروع نطاق الصيد الترفيهي والصيد العلمي. كما فرض عقوبات وصلت إلى حد العقوبة الحبسية وغرامات مالية تصل إلى مليون درهم عن المخالفات التي ترتكبها السفن.
كما منع المشروع اصطياد بعض الأصناف البحرية من قبيل الأسمال التي لم يبلغ طولها بعد عشرة سنتيمترات من العيد إلى بداية الذنب ما لم تعتبر من الاسماك العابرة أو لم تنتم إلى صنف يبقى دون هذا الحجم عند كبره.
وللي صيد اصناف بحرية مكاينش فالرخصة لي عندو غايتعاقب بالحبس بين 3 اشهر وسنة وغرامة من 5000 الف درهم إلى مليون درهم.
تفاصيل اضافية في الوثائق اسفله:


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.