تأجيل القضية التي تطالب فيها "إنوي" "اتصالات المغرب" ب 5 مليارات درهم إلى 2 يوليوز    زيان يطالب بعرض "الفيديوهات الجنسية" لبوعشرين أمام الرأي العام    لقاء يجمع قيادة "العدل والإحسان" و"التوحيد والإصلاح"    العلام: رئاسة الباطرونا دور جديد أُوكِلَ لمزوار وسيكون له انعكاسات    حماس تدعو إلى مجلس وطني جديد برعاية مصرية    خاص/ السعيدي يتلقى عرضا من ناد سعودي و إدارة الوداد عينها على التجديد    رونالدو يتضامن مع لاعبي ومدرب سبورتنغ لشبونة    شميلزر يتخذ قرارا مفاجئا في بوروسيا دورتموند    طاليس في أول رد له على المهدي بلعياشي: أنت خبيث!    هذه 4 أسباب ستجعلك تدمن التمر في رمضان    عند قياس ضغط الدم.. تجنب هذه الأخطاء السبعة    مفهوم التكامل في السلوك الديمقراطي    في ضيافة رقيب.. "كاماسوترا" اللوحة الممنوعة بتطوان (الحلقة الثالثة)    سيدورف لن يقود لا كورونيا الموسم المقبل    صور: شاب احرق نفسه في سباتة وسط ذعر المارة    تلميذ يجلب حمارا إلى ثانويته ردا على أستاذ قال له:"جيب لحمار تاع بوك" -فيديو    اختطاف تلميذة بنية الاغتصاب والقتل بمدرسة لأماسين والسلطات تعتقل الجاني    راموس: الفوز بدوري الأبطال سيجعلنا أساطير    تنصيب المجلس الجماعي للشباب بتطوان    خطير:سيدة تصب الشاي المغلى على ربيبها    عبد الخالق الدغاي : أحلام لامست السماء    القادة الأوروبيون والمهاجرون يحبسون أنفاسهم في انتظار حكومة الشعبويين بإيطاليا    وفاة الطفل عدنان ضحية الكلاب الضالة بزاكورة،تخلف سخطا عارما وسط الساكنة، وحقوقيون يدخلون على الخط    بلجيكا.. 24 سنة سجنا لمغربي قتل زوجته امام طفلتهما وحاول الانتحار    انتقادات من التخبط في تسيير جمعية أرباب ومسيري وكالات السيارات بطنجة    أحد مشاريع المديرية الإقليمية للفلاحة بتيزنيت يعمق عزلة دوار قصبة أعروص التابع لجماعة المعدر الكبير‎    مراكش..القبض على ثلاثة من مثيري الشغب بساحة جامع الفنا    تعزية الناظور: والدة ذ محمد بنعلال في ذمة الله    صحفي كويتي يؤكد:المملكة تسابق الزمن لإقناع العالم بملف استضافة مونديال 2026… المغرب في امتحان خامس    سوحليفة تتغلب على كبور وتتصدر "تراندين" يوتيوب المغربي    تعيين جاري رويت كمدرب جديد لستوك سيتي    أطباء القطاع العام يعلنون الإضراب في جميع مستشفيات المملكة    دولة الإمارات "تبهدل" البوليساريو وترفع القبعة للملك محمد السادس بشأن سياسته الإفريقية    بدعوى "المنافسة غير المشروعة".. "إنوي" تقاضي "اتصالات المغرب" ‬    زلة يتيم الفظيعة!    صور: وفاة 65 شخصاً بسبب موجة حر في باكستان    مزوار: انتخابي درس كبير في الوعي بمصلحة الوطن    "عطلة المسلمين في رمضان" تثير انتقادات واسعة في بلد أوروبي    الحليمي: التضخم إرتفع إلى 2.7% في أبريل بسبب غلاء أسعار الغذاء    هكذا يساهم الصيام في تهدئة النفس ويخفف من القلق والاكتئاب    زيدان تعليقا عن إمكانية ضم محمد صلاح للريال: لن أتنازل عن كريستيانو رونالدو    مدن فرنسية ترفع علم فلسطين على مبانيها    العراق.. الإعدام لبلجيكي من أصل مغربي بتهمة الانتماء لداعش    دوزيم تمتنع عن تنزيل "حي البهجة" على اليوتيوب.. وهذه هي الأسباب    الجزائر.. بوتفليقة "يوجه" ضربة قوية لأويحيى وحكومته!    دراسة: تعرض الأطفال للجراثيم يحميهم من سرطان الدم    فيديو.. "الأول" يكشف سبب ارتفاع ثمن السردين وهذا ثمنه اليوم بسوق الجملة    الدورة الخامسة من مهرجان سيدي عبد الرحمان المجذوب تكرم أسماء وازنة    هل مساجد المغرب منحرفة عن القبلة؟ .. الشيخ بنحمزة يوضح    شهر «التبرگيگ»!    شعراء الملحون بأسفي- الحلقة 5-    رحلة صوفية -الحلقة 5    «جمهورية كأن» أو إجهاض حلم التغيير    وزارة الثقافة والاتصال تشرع في تقييد وتسجيل مخطوطات وتحف    مفطرون رغما عنهم شهادات بعض من يتعذر عليهم الصوم    رمضان والمقاطعة وشربة البطاطس؟؟    عندما تشرب الماء وأنت واقف.. هذا ما يحدث في جسدك    "من الوهابية إلى الإسلام" .. لشهب يروي طرائف جماعة الهجرة والتكفير (الحلقة الرابعة)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سابقة من نوعها بالمغرب .. طبيبة تجري عملية ولادة تحت الماء
نشر في هسبريس يوم 18 - 04 - 2018

أجرت غيثة السويطي، الطبيبة المختصة في أمراض النساء والتوليد، أول عملية توليد تحت الماء بالمغرب، وهي الطريقة المتداولة بكل من أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية، والمعروفة بنجاعتها في تسهيل الولادة وتخفيف آلامها.
وقالت السويطي إن الإقبال على هذا النوع من الولادات جاء بطلب من الأم التي كانت تحلم بأن تجرب هذه الطريقة، موضحة في تصريح لهسبريس أن هذا النوع من الولادات موجود ويمكن القيام به، إلا أنه لم يسبق أن طلبت أي أم ذلك.
وأوضحت السويطي بعضا من فوائد الولادة تحت الماء ومتطلباتها وأيضا مخاطرها، قائلة إنها "تتطلب تحضيرات خاصة، من قبيل ألا يكون وزن الطفل كبيرا وأن تكون الأم تتحرك كثيرا ولا تعاني من أي أمراض مزمنة، من قبيل السكري أو ارتفاع ضغط الدم".
وتشدد المختصة على ضرورة إجراء هذا النوع من الولادات في ظل ظروف خاصة، قائلة إنه لا بد من "تنظيف حوض الولادة ومعالجته ضد البكتيريا، وأن تكون درجة حرارة الماء 37 درجة مئوية"، مبرزة أن الطفل في هذه الحالة لا يحس بصدمة اختلاف الأجواء، بل يحس كما لو أنه لازال في السائل نفسه الذي كان ببطن أمه.
وتضيف السويطة: "الولادة في الماء مثل جميع الولادات لها مخاطرها، ويجب أن تكون تحت الرعاية الطبية ولا ينصح بممارستها في البيت"، مردفة: "لا يمكن لأي امرأة أن تقوم بالولادة تحت الماء، بل يجب أن يكون هناك طاقم طبي وأن يكون هناك تتبع لدقات قلب الجنين، وهل يتحمل أوجاع الولادة، وأيضا تجب مراقبة تنفس الأم".
وتقول المتحدثة إن على كل من ترغب في الولادة بهذه الطريقة أن تتبع نمطا غذائيا خاصا، وزادت موضحة: "مثلا حينما تصل إلى الشهر السادس من الحمل عليها أن تقلل ما أمكن من السكريات، لأنها تسبب زيادة وزن الجنين، وعليها أيضا أن تقلل من تناول المعجنات والطعام المصنوع من الدقيق الأبيض، وأن تتمشى أكثر فأكثر مع اقتراب موعد الولادة؛ ناهيك عن شرب الماء بكثرة وزيارة الطبيب بشكل منتظم".
وتوضح السويطي أن الولادة تحت الماء هي "أغلى من الولادة الطبيعية لكونها تتطلب مستلزمات خاصة ومراقبة خاصة، كما أنها تكلف المصحة أكثر مما تكلفه الولادة الطبيعية، إذ يتراوح ثمنها ما بين 3000 و6000 درهم".
وأعلنت المختصة نوعا جديدا سيبدأ اتباعه مستقبلا، ويتعلق الأمر ب"الولادة فوق الكرسي"، قائلة: "إنها طريقة سهلة..تتخذ المرأة وضعية جلوس خاصة على الكرسي، وهو ما يسهل الولادة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.