بحضور مشاهير المملكة.. »البزار اكسبو » يستقطب أزيد من 5000 زائر    الدكتور محمد بنكيران يلقي درسا دينيا بين يدي جلالة الملك    الحوثيون يستهدفون من جديد عمق السعودية ويطلقون صاروخين باليستيين على الطائف وجدة    وزير فلسطيني : من يقبل بالمشاركة في اجتماعات صفقة القرن في البحرين فهو عميل للأمريكان وإسرائيل    باعدي والفحلي ضمن اللائحة الأولية للمنتخب المغربي    الملك يدشن بمقاطعة سيدي مومن مركزا طبيا للقرب    أمزازي يصعد من لهجته تجاه طلبة الطب ويحملهم مسؤولية مقاطعة الامتحانات    تصريحات مبابي بشأن إمكانية الرحيل تثير مشكلة في سان جيرمان    يهم مالكي هواتف “هواوي”.. هذا ما يجب أن تعرفه بعد “قطيعة غوغل” ضربة للشركة الصينية    البحرية الملكية تقوم بإغاثة عدة مراكب مطاطية، عرض المتوسط    مصرع 3 عمال اختناقاً في قناة للصرف الصحي بمنتجع بوسكورة    بيان الشرعية والمسؤولية    ليلة رمضانية لا تنتهي في ضيافة دار الشعر بتطوان    فرنسا: اخلاء برج ايفل في بارس بعد رصد متسلق على البرج    جهة طنجة-تطوان-الحسيمة: حجز وإتلاف أزيد من 10 أطنان من المنتجات الغذائية غير الصالحة للاستهلاك    اضراب مفتوح لعمال كولينور حليب تطاون    حادثة السير بأشقّار .. الأمن يوقف سائق السيارة    هدف كودجو سبب أحزان الزمالك    سكاي سبورت تكشف موعد انضمام دي ليخت إلى برشلونة    بالصور .. نغوما يصل إلى البيضاء تمهيداً لإتمام مفاوضاته مع الرجاء    تأجيل محاكمة الصحافيين الأربعة والبرلماني حيسان    طعنات قاتلة تنهي حياة أربعيني نواحي الصويرة    كروس متفائل بتحقيق الريال لمزيد من الألقاب    التصعيد متواصل بين أطباء القطاع الخاص والكاتب العام لوزارة المالية    رغم الرفض الشعبي..قائد الجيش الجزائري يتمسك بالانتخابات الرئاسية    السعودية تعترض صاروخا باليسيتيا كان متجها إلى منطقة مكة المكرمة -فيديو    الجعواني يدافع عن الرجاء بعد تصريح مدرب الزمالك    توقعات أحوال الطقس غدا الثلاثاء    حنان الفاضلي:الساحة الكوميدية في المغرب أشبه بالوجبات السريعة    كليات رمضانية.. كلية التحرر والتحرير (4): من محطات التحرر في رمضان سلسلة مقالات رأي    ‘”الشدان” في رمضان مقال رأي    10 نصائح لقهر الجوع والعطش خلال ساعات الصيام الطويلة    مجزرة دموية في ملهى ليلي بشمال البرازيل    الموت يغيب وزير الصحة الأسبق الطيب بن الشيخ    الحكومة غادي تناقش قوانين مدونة السير    احتراق حافلة لنقل المسافرين بأكادير في ظروف غامضة    العثماني: الأغلبية متماسكة    مغاربة بعيدون عن “أجمل 100 وجه”    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟    أداء مطارات المملكة يواصل منحاه التصاعدي    الدكتور الطيب تيزيني : على هامش رحيله الأبدي    إدارة مارينا أبي رقراق تكشف عن برنامج طموح للترفيه السياحي والثقافي ستستفيد منه ساكنة الرباط وسلا    البنك الدولي: المغرب حقق 27.5 مليار دولار من صادرات الذهب والفوسفاط    تصريح الجعواني بعد الفوز على الزمالك    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي 12 : العلاقة بين الشيخ والمريد    «حي على الفلاح»… إبحار في التصوف على «الأولى»    أمر اعتقال سويدي بحق “مؤسس ويكيليكس”    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء : 12 .. النظام الغذائي غير الصحي يتسبب في السمنة والأمراض المزمنة    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    تكريم عبيد بمكناس    قرقيبو وذكريات مع إليسا    برلمانيون يتهمون الحكومة بحماية المفسدين    « الإتحاد العام » يمنح إشارة المسؤولية المجتمعية لهذه المقاولات    «الإيكونوميستا»: إسبانيا أول شريك تجاري للمغرب للعام السابع على التوالي    مبادرة جمعوية "تغرس الأخوة" بمدينة الصويرة    «يولر هرميس»: المغرب تلميذ غير نجيب في آجال الأداء    دراسة … تناول عصائر الفواكه المصنعة قد يؤدي إلى الوفاة المبكرة    لصحة أفضل.. تجنب هذه العادات الخاطئة في رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد غضب العسكر .. القضاء يستدعي أويحيى بسبب الفساد بالجزائر
نشر في هسبريس يوم 21 - 04 - 2019

ذكر التلفزيون الرسمي الجزائري أن محكمة استدعت رئيس الوزراء السابق أحمد أويحيى ووزير المالية الحالي محمد لوكال، الشخصيتان المرتبطتان بالرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، ضمن تحقيق في "تبديد المال العام وامتيازات غير مشروعة".
وتأتي الخطوة بعد أيام من قول قائد الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، إنه يتوقع "محاكمة أفراد من النخبة الحاكمة بتهمة الفساد".
وتنحى بوتفليقة قبل أسبوعين، بعد 20 عاما في السلطة، مذعنا لضغوط مظاهرات استمرت أسابيع من قبل شبان، بصفة أساسية، تطالب بالتغيير.
لكن الاحتجاجات، التي بدأت في 22 فبراير وظلت سلمية إلى حد كبير، لا تزال مستمرة للمناداة بإقصاء نخبة تحكم البلاد منذ الاستقلال عن فرنسا، في عام 1962، ومحاكمة أفراد بالفساد.
وتولى أويحيى رئاسة الوزراء عدة مرات تحت حكم بوتفليقة، ويرأس أيضا حزب التجمع الوطني الديمقراطي؛ الشريك في الائتلاف الحاكم مع حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم الذي ينتمي إليه بوتفليقة.
من جهة أخرى؛ وتولى لوكال رئاسة البنك المركزي في عهد الرئيس السابق.
وعُين رئيس مجلس الأمة عبد القادر بن صالح رئيسا مؤقتا للبلاد، لمدة 90 يوما، حتى إجراء انتخابات رئاسية في الرابع من يوليوز المقبل.
وشارك مئات الآلاف في احتجاج أول أمس الجمعة للمطالبة باستقالة بن صالح ومسؤولين كبار آخرين. بينما ذكر التلفزيون الرسمي أن بن صالح عين عمار حيواني محافظا للبنك المركزي بالنيابة، بعدما ظل المنصب شاغرا منذ تعيين لوكال وزيرا للمالية من طرف بوتفليقة.
ويراقب الجيش "الحراك الجزائري" بعدما وصل عدد المشاركين في إحدى خرجاته إلى مئات الآلاف. ولا يزال العسكر أقوى مؤسسة في البلاد بعد أن حرص على إدارة الحياة السياسية من وراء الكواليس طيلة عقود.
وقال قائد الجيش، يوم الثلاثاء الماضي، إن "العساكر يدرسون كل الخيارات لحل الأزمة السياسية" وحذر من أن "الوقت ينفذ"، وكان ذلك تلميحا إلى أن صبر الجيش بدأ ينفد إزاء الاحتجاجات.
ولم يحدد الفريق أحمد قايد صالح، وهو يطلق هذه التهديدات المرمّزة، نوعية الإجراءات التي قد يتخذها الجيش، لكنه قال إن "المؤسسة لا تطمح إلاّ لحماية الأمة"، بتعبيره.
* رويترز


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.