متابعة أشغال مجلس النواب ستتم عبر البوابة الإلكترونية للمجلس وقنواته على شبكات التواصل الاجتماعي    من وحي الذكرى    واشنطن تعترض على تعيين الجزائري لعمامرة مبعوثا أمميا في ليبيا    التعاضديات العامة تساهم ب19.5 مليون درهم في صندوق مواجهة جائحة كورونا    تأجيل نصف نهائي العصبة و”كاف”    أخبار الساحة    ترتيب الفيفا الجديد للمنتخبات الوطنية ، تعرف على ترتيب منتخبنا الوطني المغربي !!    الامن ينفي صحة تفكيك شبكة إجرامية بمراكش تستهدف أطر طبية وتمريضية    أطفال مغاربة يعانون في إسبانيا بعد أن علق آباؤهم في المغرب    جهة الشمال تسجل 111 حالة إصابة بكورونا    مغادرة أول حالة شفاء المستشفى الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة    لليوم الثاني على التوالي … حصيلة قياسية في عدد الوفيات بأمريكا    شراكة بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب ومؤسسة التمويل الدولية لدعم المقاولات الناشئة    ستراوس كان: أزمة “كورونا” ستغرق ملايين الناس من “الطبقة المتوسطة الناشئة” في براثن فقر مدقع (1/2)    إمكانية تمديد حالة الطوارئ من طرف الحكومة.. مستشار العثماني يوضح الحقيقة    مديرية الأمن الوطني تنفي صحة المزاعم المروجة بشأن تفكيك شبكة إجرامية بمراكش تستهدف أطر طبية وتمريضية    شفشاون : نصب خيام للتعقيم بالقرب من الأسواق والساحات العمومية    المعارضة بمجلس تارودانت تلتمس عقد دورة استثنائية واعفاء المكترين من واجبات الكراء والسمسرات    موقع إسباني يكشف عن تعاليم الرسول عليه الصلاة والسلام في مواجهة الأوبئة    مركز "مدى" يطلق وصلات توعوية موجهة للمواطنين للحد من انتشار فيروس كورونا    المغرب.. وزارة الصحة تعمم استعمال “الكلوروكين” في علاج المحتمل إصابتهم بفيروس “كورونا”    الحموشي يمنع ‘اللايف' للحملات الأمنية..ويدعو للتعامل مع الصحافيين المهنيين فقط    ليلة الحضرة الكناوية    فيروس كورونا يودي بحياة 1973 شخصا خلال 24 ساعة بأمريكا    كورونا يكبد الاقتصاد العالمي 5 ترليون دولار        برشلونة يخطف جوهرة سوسيداد    كورونا في إسبانيا .. أزيد من 152 ألف إصابة مؤكدة وتعافي حوالي 52 ألف    مجلس الأمن يسعى لتوحيد العالم لمواجهة كورونا    العربية حكم ذهبية في زمن الكورونا    طنجة.. توقيف “عويدة” بتهمة تعريض حارس للسرقة والعنف    مجهود رياضي    إسبانيا تسجل إنخفاضا في عدد الوفيات اليومية    الجبهة: أزمة كورونا أبانت عن ضرورة بناء اقتصاد وطني متحرر    أزمة “كورونا”.. شبح الفقر يهدد نصف مليار شخص ومطالب بإسقاط ديون الدول الفقيرة    نيويورك تايمز تكشف عن إصابة 150 من أفراد العائلة الحاكمة في السعودية بكورونا    تخفيض رواتب لاعبي الريال    بينهم أطفال ونساء حوامل ومرضى زج بهم في سجن قديم .. نحو 140 من المغاربة العالقين في سبتة يطلقون نداء استغاثة- صور    رواد الركح يواجهون "كورونا" بالعروض الافتراضية    هي الأولى من نوعها..مسابقة جهوية لابراز مواهب التلاميذ عن بعد    مغاربة ينهون تصنيع 30 جهازا للتنفس الصناعي في وقت قياسي    الأمم المتحدة : تعيين عمر هلال ميسر لمسلسل تعزيز هيئات معاهدات حقوق الإنسان    التلفزيون المغربي وصناعة "القُدوات" في زمن كورونا    هذه توقعات الأرصاد الجوية لطقس اليوم الخميس    الإيمان والصحة النفسية في زمن كورونا    تداعيات أزمة كورونا والحلول المبتكرة    إيطاليا.. فيلم رعب بمشاهد حقيقية    ادريس لشكر: «ألن نحتاج إلى حكومة وحدة وطنية إذا ما طالت حالة الطوارئ الصحية ؟»    مساهمات صندوق «كوفيد 19» فاقت 34 مليار درهم    كورونا يجبر المغرب لأول مرة على سحب 3 ملايير دولار من «خط السيولة»    لإغاثة غالبية الحرفيين : الصناع التقليديون يقترحون سبل النجاة    أيها المنفي    لاتحص خيباتك ولا تعدد هزائمك    نعمان لحلو: نحن تطبعنا مع اللهو والتسلية حتى ظننا أن هذا هو الفن، أتمنى أن يكون» زمن كورونا» فرصة لكي يرجع الفنان لدوره الأساسي    في رسالة وجهها للمغاربة : جاك أتالي يؤكد قدرة المغرب على التعافي بفضل طاقات أبنائه    قطر تنفي تقديم رشاوى لاستضافة المونديال وبلاتر يؤكد وجود تدخل!    تعجيلُ الزَّكاةِ لتدبيرِ جائحةِ (كورونا ) مصلحةُ الوقتِ    “البعد الاستكشافي للتصوف بين العيادة الغزالية والتيمية”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس "النواب الشيلي" يثمّن مقترح الحكم الذاتي
نشر في هسبريس يوم 18 - 02 - 2020

أجرى الحبيب المالكي، رئيس مجلس النواب، الاثنين بمقر المجلس، مباحثات مع إيفان فلوريس غاسيا، رئيس مجلس النواب الشيلي، الذي يقوم حاليا بزيارة عمل وصداقة إلى المغرب على رأس وفد هام.
في مستهل هذا اللقاء، ثمن رئيس مجلس النواب المنحى التصاعدي للعلاقات الثنائية بين المؤسستين التشريعيتين بالبلدين، التي تميزت بانتظام التشاور وتبادل الزيارات بين أعضاء البرلمانين المغربي والشيلي.
وأوضح المالكي أن الديبلوماسية البرلمانية تلعب دورا أساسيا في تقريب وجهات النظر واستيعاب التحولات التي تعرفها المجتمعات، وتساهم في توطيد التعاون بين البلدين في كافة المجالات.
ونوه كبير البرلمانيين بالمبادرة التاريخية التي أقدم عليها البرلمان الشيلي بمجلسيه سنة 2018، المتمثلة في التصويت على ملتمس يدعم موقف المملكة المغربية ويؤكد أهمية مقترح الحكم الذاتي كحل واقعي للنزاع المفتعل حول الصحراء المغربية.
وقال: "لقد أصبح هذا المشكل المصطنع متجاوزا، خاصة أن عالم اليوم أصبح يواجه تحديات جديدة مرتبطة بضمان الأمن والاستقرار، ولا بد لبلوغ هذه الغاية من احترام وحدة الشعوب ووحدة الدول".
وسجل رئيس مجلس النواب الطفرة الاقتصادية للشيلي وقدرتها على التصدير، مبرزا توفر إمكانات كبيرة وفرص متعددة لتعزيز التبادل الاقتصادي والتجاري بين البلدين.
وذكّر المالكي بأن الملك محمد السادس جعل التعاون جنوب-جنوب توجها استراتيجيا للمملكة، وقال: "الشيلي تعتبر بلدا صديقا تجمعنا معه علاقات متينة ومتميزة، ويمكن للبلدين العمل معا في مجالات حيوية من قبيل الطاقات المتجددة والتنمية المستدامة".
من جهته، أكد رئيس مجلس النواب الشيلي أهمية تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، مشيرا إلى أن المغرب يعتبر مدخلا لولوج السوق الإفريقية، كما أن الشيلي بمثابة ممر إلى سوق أمريكا اللاتينية، مسجلا تكامل اقتصاد البلدين، وحرص بلاده على الارتقاء بالعلاقات الثنائية إلى مزيد من التعاون والتضامن.
وشدد فلوريس غاررسيا على موقف بلاده الواضح إزاء قضية الوحدة الترابية للمملكة، وقال: "نثمن مقترح الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب وندعمه، ونحن نحترم القانون الدولي وسيادة الشعوب والدول".
وعلى الصعيد البرلماني، أوضح رئيس مجلس النواب الشيلي أن اتفاقية الحوار البرلماني بين المجلسين "اتفاقية مهمة جدا"، وهي أول اتفاقية لمجلس النواب الشيلي مع برلمان إفريقي وعربي.
ووجه في هذا السياق الدعوة إلى الحبيب المالكي من أجل القيام بزيارة عمل إلى الشيلي ستشكل مناسبة لبحث سبل توطيد العلاقات الثنائية.
وفي ختام اللقاء، وقع الطرفان على "اتفاقية للحوار البرلماني بين مجلس النواب بالمملكة المغربية ومجلس النواب بجمهورية الشيلي"، تهدف إلى مأسسة لجنة للحوار البرلماني بين المجلسين، وإنشاء فضاء لتبادل الخبرات والتجارب في المجال التشريعي، وتبادل الوفود من برلمانيين وموظفين بكلا المؤسستين التشريعيتين، وتعزيز مساهمة الدبلوماسية البرلمانية في تطوير العلاقات الرسمية بين حكومتي البلدين.
واتفق الجانبان على عقد أول لقاء للجنة الحوار البرلماني بين المجلسين السنة المقبلة، وذلك بمناسبة تخليد الذكرى الستين لبدء العلاقات الديبلوماسية بين المغرب والشيلي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.