‮ ‬في‮ ‬حوار مع المدير العام لوكالة التنمية الرقمية،‮ ‬محمد الادريسي‮ ‬الملياني    معطيات هامة عن أول علاج لفيروس كورونا.    الملا عبد السلام: بهذه الطريقة كنت أحب التفاوض مع أمريكا -فسحة الصيف    مطالبة مؤسسات تعليمية الأسر بالمساهمة ماليا في اقتناء المعقمات.    "نفوق جماعي".. غموض يحيط بمأساة الحيتان في أستراليا    توقيف منتحلي صفة شرطة ظهرو في فيديو لعملية سرقة    نحو إرساء شراكة متعددة القطاعات بين المدينتين الساحليتين مومباسا الكينية وطنجة    منظمة الصحة العالمية تكشف معطيات مقلقة جديدة عن فيروس كورونا، و هذه تفاصيلها بالأرقام.    السعودية تعلن عودة تنظيم مناسك العمرة تدريجياً بداية أكتوبر    الجواهري يدعو للإسراع بتفعيل الدفع عبر الهاتف لمحاربة تداول الكاش بالمليارات    حصيلة كورونا تواصل الإرتفاع بجهات الصحراء !    تعيين المغربية اسمهان الوافي في منصب كبير العلماء في الفاو    إدريس الفينة يكتب: المنهجية والأهداف    تهم ثقيلة تزج بخمسة معتقلين في خلية تمارة في السجن !    ممثل ضحايا إقامة أوزود بمنتجع سيدي بوزيد : هدفنا إنقاذ المشروع    صلاح حيسو: العدو الريفي أصل كل تتويج -حوار    إصابة لاعب وسط ريال مدريد الإسباني بفيروس كورونا!    مفاوضات بين برشلونة وسواريز لرحيله لأتلتيكو    تزامنا مع موسم جني التفاح، قافلة لتحسيس العمال الفلاحيين حول محاربة كوفيد-19 بميدلت    السقوط أمام سريع واد زم يؤجِّج غضب جماهير الحسنية.. والانتقادات تشتد على أوشريف وتمتد لللاعبين    إلغاء حفل تسليم جوائز نوبل في ستوكهولم للمرة الأولى منذ سنة 1944    مطاردة هوليودية للشرطة بحد السوالم وحجز طنين من المخدرات    اكتواء جيوب المغاربة من ارتفاع أسعار الدجاج يخرج جمعية منتجي لحوم الدواجن عن صمتها    ارتفاع مبيعات الإسمنت بالمغرب ب 18.6 بالمائة شهر غشت الماضي    وهبي: تنازلنا عن بعض النقاط في مذكرة الانتخابات.. والبرلمان بحاجة للكفاءات (فيديو)    تعيين المغربية اسمهان الوافي في منصب كبير العلماء في الفاو    عاجل..السلطات تامر بإغلاق مركزية المستقبل دوار توسوس ببلفاع    المغرب يستفيد من «أوكسجين» الدعم الأوروبي لمواجهة تداعيات كورونا    سلطات خنيفرة تغلق أحياء سكنية و تمنع التنقل بين جماعات الإقليم !    إصابة 4 تلاميذ وأستاذ بكورونا في تمارة و إخضاع عشرات المخالطين للتحاليل !    خلية "الحوات" هبطات للحبس.. ها التهم الثقيلة اللّي تابعو بها الارهابيين    حوار مغربي مع الشاعر عصمت شاهين دوسكي    "شهادة ميلاد" يعود إلى "إم بي سي5"    الجامعة ترفع درجة الحذر وسط اللاعبين في معسكر المنتخب    النادي القنيطري يُسقط مضيفه "الطاس" بثنائية وش. الريف الحسيمي يُنعش آمال البقاء بفوز "ثمين" على ش.بنجرير    المغرب يترأس الدورة 64 للمؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية !    الإنشقاق كظاهرة "يسارية "    ميزانية الجماعات.. الداخلية للولاة والعمال: الأولوية للمشاريع الموقعة أمام الملك    شاهد الفيديو الذي تسبب في حبس الفنانة المغربية مريم حسين من جديد    المغرب التطواني يقدم مدربه الجديد زوران    التَطْبيع ومخطط إعادة تشكيل العقل العربي    لقطات    مهرجان "افتراضي" لفن العيطة    عاجل.. الوقاية المدنية تُسيطر على حريق داخل مدرسة بالفنيدق    أسوشييتد برس: رجال الدين في السعودية يعبّدون الطريق للتطبيع مع إسرائيل    تصريحات سعيد شيبا تتسبب في مغادرته لنهضة الزمامرة    عودة الحرارة للإرتفاع غداً الأربعاء لتتجاوز 43 درجة بهذه المناطق    كورونا تؤجل محاكمة حمي الدين وسط إنزال بيجيدي في محكمة فاس !    توظيف التطرف والإرهاب    كورونا دگدگات السياحة.. الخسائر وصلات ل18,3 مليار درهم    ابنة عبد العزيز الستاتي تستعد لإصدار أغنية اعتذارا من والدها    حكاية الوزير لخوانجي و"المجحوم"ولازمة "التحريم" والضغط لحرمان فتاة من كلبها    "Realme" تكشف عن منافس لهواتف "هواوي" (فيديو)    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    وفاة الممثل الفرنسي البريطاني مايكل لونسدايل عن 89 عاما    الجزائر تطرد القناة الفرنسية M6 بعد بث وثائقي حول الحراك (فيديو) !    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الجبهة الاجتماعية المغربية" تتعهد بمحاربة الريع والفساد والاحتكار
نشر في هسبريس يوم 19 - 02 - 2020

أعلنت الجبهة الاجتماعية المغربية عن ميثاقها التأسيسي والبرنامجي، كاشفة أنها إطار تشاوري منفتح وتفاعلي يقوم بمبادرات مشتركة تهم مجالات محاربة الفساد والاحتكار والريع، فضلا عن تشغيل الشباب ومناهضة القوانين "التراجعية" في المجالات الاجتماعية والحقوقية.
وأوضحت الجبهة، في ندوة صحافية سلطت الضوء على دواعي وأهداف تأسيسها، الثلاثاء بالدار البيضاء، أنها تعمل على تأسيس مرصد اجتماعي حقوقي لمتابعة الظرفية الاجتماعية، مبرزة أنها تحترم استقلالية كل تنظيم وعدم التدخل في تسييره الخاضع لمؤسساته.
في هذا الصدد قال يونس فراشين، عضو المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إن "الجبهة الاجتماعية المغربية قناعة لدى تنظيمات سياسية ونقابية ومدنية، نتيجة الوضع الاجتماعي الصعب والردة الحقوقية"، لافتا إلى "ضرب المكتسبات الاجتماعية بشكل متسارع ومستمر في مختلف القطاعات".
وأضاف فراشين أن "المغرب مستمر في الاختيارات النيوليبرالية المتوحشة رغم الإقرار بفشل النموذج التنموي"، مستدركا: "توجد نضالات قوية لكنها تبقى محدودة الأثر، ما دفعنا إلى اقتراح الاشتغال بشكل وحدوي، فنشأت فكرة الجبهة الاجتماعية المغربية".
"أسسنا أزيد من 45 لجنة محلية إلى حدود الساعة"، يورد الفاعل النقابي والسياسي، مشيرا إلى كون "الجبهة سطرت خطوتين أوليتين؛ تتعلق الأولى بإحياء ذكرى حركة عشرين فبراير في مختلف ربوع المغرب، للتذكير بأن مطالبها مازالت تحظى بالآنية والراهنية، إلى جانب خوض مسيرة وطنية في الدار البيضاء الأحد المقبل".
أما خالد الهوير العلمي، القيادي النقابي في تنظيم "ك.د.ش"، فأبرز أن "المغاربة يعيشون وضعاً اجتماعيا صعبا، ما يستدعي ضرورة التكتل"، ثم زاد: "الجبهة تتشكل من أحزاب سياسية ومركزيات عمالية وتنظيمات مدنية تسعى إلى إرجاع الثقة للمغاربة".
من جانبه، يرى عبد السلام العزيز، الأمين العام لحزب المؤتمر الوطني الاتحادي، أن "الجبهة الاجتماعية المغربية بعيدة كل البعد عن الجبهة السياسية التي ترتكز على التوافقات السياسية"، في رده على الانتقادات المتعلقة بالتوافق بين المكونات السياسية المشكلة لها.
واعتبر العزيز، خلال الندوة الصحافية عينها، أن "المغاربة يحتاجون إلى الأمل"، مشددا على "وجود نفس نضالي لدى مختلف الإطارات الاحتجاجية"، قبل أن يمضي مسترسلا: "قادرون على تجاوز جميع الاختلافات مهما كانت بغية تحقيق المصلحة العليا للمغاربة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.