مخيمات تندوف..وسيلة إعلام إيطالية تندد بتجنيد الأطفال واستغلالهم لأغراض عسكرية    المندوبية السامية للتخطيط: ارتفاع الرقم الاستدلالي السنوي للأثمان عند الاستهلاك ب1,4 بالمائة سنة 2021    ماذا تريد الجزائر من وراء اجتماع الفصائل الفلسطينية؟    لا راحة للمنتخب الوطني.. حصة ثانية في المساء    من بينها منتخب عربي.. هذا أقوى وأضعف منتخب في كأس إفريقيا بعد انتهاء دور المجموعات    الدولي المغربي أسامة إدريسي يعزز صفوف قادس الاسباني    توقعات أحوال الطقس ليوم غد السبت    مستجدات "شبكة البيتكوين"..الشرطة تحجز مبالغ إضافية بمراكش    تخصيص 230 مليون درهم لتطوير المحطة السياحية أوكايمدن    فرنسا… تعلن عن تاريخ رفع قيود كورونا    "الفاو" تصدم الإسبان وتصنف "المياه الاقليمية للكناري" مناطق مغربية    هيئات: نسبة المشاركة في إضراب أطباء القطاع الخاص تجاوزت %80    تدوينة من الدراجي تغضب المغاربة والمعلق الجزائري ينفي الاساءة للمغرب    مهنيو السياحة ينتظرون قرار الحكومة بخصوص فتح الحدود    كلمة السر "مغربية الصحراء".. 'إلموندو': إسبانيا ظلت أسبوعا كاملاً تتودد إلى المغرب لحل الأزمة    إصابة وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس بفيروس كورونا    والدة جاد المالح تطلق مشروع "الوالدة" لبيع وتوصيل الكسكس المغربي بفرنسا    المغرب ومجلس التعاون الخليجي.. انضمام كامل العضوية أم شراكة متقدمة؟*    الخدمة العسكرية.. تجربة غنية تتيح للمستفيدين الانفتاح على آفاق جديدة    ندوة يوم 100: بين استمرار الوعود و غياب التنزيل    قلق بفرنساحول حرية الاعلام خلال الحملة الانتخابية    فيلم "ضيف من ذهب" يشارك في مهرجانPalestineReelالسينمائي بالإمارات    الحسين القمري …وداعا أيها المبدع ….وداعا أستاذي    الدورة 7لمهرجان تطوان الدولي لمدارس السينما ما بين 21 و25 نونبر    القضاء يأذن للمرة 24 تواليا باستمرار نشاط مصفاة "سامير"    الولايات المتحدة تقدم للمغرب سبعة مجمدات لتخزين لقاح كورونا    نهاية الجزائر والراقي وحفيظ الدراجي    انتخاب "إثمار كابيتال" لرئاسة المنتدى الدولي للصناديق السيادية    هل يهدد الهجوم الحوثي «الملاذ الآمن» الذي تقدمه الإمارات؟    ملك تخبر الجميع بزواجها من حسن.. تعرفوا على أحداث حلقة اليوم (103) من مسلسلكم "لحن الحياة"    إسبانيا تتمنى عودة سفيرة المغرب إلى مدريد    3 أسئلة ليوسف خاشون رئيس نادي واويزغت لكرة السلة    المصابون بمتحور أوميكرون.. هذه هي أكثر 5 أعراض شيوعا    ابتدائية سطات ضربات صهر البرلماني المعتقل ب4 سنوات ونصف حبسا نافذة بعد متابعته بالنصب على شركة بمبلغ 600 مليون سنتيم    السعودية.. سجن سفير سابق استغل عمله لبيع تأشيرات العمرة    رئيس مبادرة "سمعي صوتك" ل2m.ma:"تلقينا 120 طلب مساعدة سنة 2021 من نساء تعرضن للعنف    فيتش رايتينغ تتوج CDG CAPITAL وCDG CAPITAL GESTION    مقتل 145 ناشطا حقوقيا في كولومبيا عام 2021    ماذا وراء انخفاض توقعات نمو الاقتصاد الوطني خلال السنة الجارية؟    أزمة الصيدليات بسطات تنفرج بعد توصل مجلس الصيادلة بترخيص السلطات لرفع عدد صيدليات المدوامة    برشلونة يقرر فتح باب الانتقال امام مهاجمه الفرنسي عثمان ديمبلي    البرهان يعلن تشكيل حكومة جديدة لتصريف الأعمال في السودان    100 يوم من عمر الحكومة .. هذه أبرز الإجراءات التي اتخذتها وزارة الثقافة والتواصل للنهوض بالقطاع    سرحان يكتب: أبطال بلا روايات.. "زوربا وبِطيط وجالوق وأبو جندل"    مركز: أكثر من 10 ملايين إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في القارة الإفريقية    خطوة كان من المفروض القيام بها قبل تصريح آيت الطالب … وزارة الصحة والحماية الاجتماعية ترسل مفتشيها للصيدليات للبحث عن أدوية الكوفيد والزكام    تشغيل.. الحكومة تعمل جاهدة لمواجهة تداعيات الجائحة    خلق فرص الشغل وفك العزلة محاور إجتماعات رئيس مجلس جهة الشرق بإقليمي جرادة وفكيك    الأركسترا الأندلسية الإسرائيلية تستضيف 5 موسيقيين مغاربة    هل المضادات الحيوية تضعف جهاز المناعة ؟    أكاديمية جهة كلميم والمعهد الفرنسي بأكادير يصادقان على برنامج العمل المقترح لسنة 2022    4 مشروبات صحية تنظف الكبد بشكل طبيعي!    هكذا ردّ "تبون" على إقصاء منتخبه من كأس افريقيا    شاهد ماذا كان يعبد هؤلاء قبل إسلامهم!! (فيديو)    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 20 يناير..    "مشاهد المعراج بين التطلعات الذاتية والضوابط العقدية"    ندوة علمية من تنظيم معهد الغرب الإسلامي بتطوان    نتائج حرب المرتدين على الواقع الديني والسياسي والاجتماعي للمسلمين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



من هو أحمد خالد توفيق الذي يحتفل به غوغل؟
نشر في كشـ24 يوم 10 - 06 - 2019

يحتفل محرك البحث في غوغل Google بالذكرى ال 57 لميلاد الكاتب أحمد خالد توفيق علي طريقتة الخاصة وهي تغير الشعار الخاص بها، والجميع يتسائل عن من هو "أحمد خالد توفيق" الذي يحتفل به غوغل وما الانجازات التي قام بها، ومن جانبة سيقدم لكم موقع "احداث اليوم" نبذة بسيطة عن الكاتب الكبير احمد خالد توفيق.
ولد أحمد خالد توفيق الفراج في مدينة طنطا في محافظة الغربية وقد تخرج من كلية الطب في جامعة طنطا في عام 1958 وقد حصل الروائي على الدكتواره في طب المناطق الحارة في عام 1997 ، ويعتبر احمد أبرز المؤولفين والروائي والطبيب أحمد خالد توفيق فراج هو أول كاتب عربي في مجال أدب الرعب ، وقد بدأ رحلته الأدبية مع كتابة سلسلة ما وراء الطبيعة ، وقد ألف أحمد توفيق العديد من الروايات التي حققت نجاحاً جماهيرياً واسعاً.
ويعدّ العراب واحداً من أبرز الكتّاب والروائيين لأدب الرعب والخيال العلمي والفانتازيا ويتميز بأسلوبه الممتع والمشوق، ما أكسبه قاعدة كبيرة من الجمهور والقراء. كما أنّه أول كاتب عربي يكتب في هذا المجال.
بدأ توفيق حياته العملية في المؤسسة العربية الحديثة عام 1992 ككاتب رعب لسلسلة ما وراء الطبيعة، وقدم أولى رواياته تحت اسم «أسطورة مصاص الدماء».
لكن روايته رُفضت فأصيب بإحباط شديد، ونصحه البعض بترك روايات الرعب والتوجه لكتابة الأدب البوليسي.
إلا أن توفيق لم ييأس فتوجه لمقابلة حمدي مصطفى، مدير المؤسسة العربية الحديثة، الذي عرض روايته على لجنة أخرى أنصفته، ووصفت روايته بأنها ذات أسلوب ممتاز وبها حبكة روائية مثيرة.
ووصل عدد روايات أحمد خالد توفيق إلى ما يقرب من 236، وقد ترجم عدداً من الروايات الأجنبية ضمن سلسلة روايات عالمية للجيب.
كما قدّم أيضاً خارج هذه السلسلة الترجمات العربية الوحيدة للروايات الثلاث؛ نادي القتال (fight club) للروائي الأمريكي تشاك بولانيك وديرمافوريا (رواية لكريج كليفنجر) وكتاب المقابر (نيل جايمان).
ومن رواياته نذكر أيضاً:
1. سلسلة فانتازيا: بدأ إصدارها في عام 1995.
2. سلسلة سافاري: بدأ إصدارها في عام 1996.
3. السنجة: رواية. صدرت عام 2012 عن دار بلومزبري مؤسسة قطر للنشر.
4. مثل إيكاروس : رواية. صدرت عام 2015 عن دار الشروق.
5. موسوعة الظلام : موسوعة (من 220 صفحة، متخصصة في عالم الرعب). (بالاشتراك مع م. سند راشد دخيل). صدرت عام 2006 عن دايموند بوك ودار ليلى
6. هادم الأساطير، موسوعة من 128 صفحة، بالاشتراك مع م. سند راشد دخيل، صدرت عام 2007 عن دايموند بوك ودار ليلى
7. قصاصات قابلة للحرق: خواطر، صدرت عام 2007 عن دايموند بوك، وأعادت نشرها دار ليلى.
تعد سلسلة ما وراء الطبيعة بإصداراتها ال82 واحدة من أروع ما كتبه العراب المصري، نظراً لكمية الغموض والرعب والإثارة الموجودة بين صفحات الرواية.
عندما تبدأ بالجزء الأول لن تتمكن من التوقف حتى تصل إلى الجزء الأخير؛ كونها تتناول مجموعة قصص مشوقة لن يتخيلها أحد من مغامرات مع المومياء الكونت دراكيولا والسفر عبر الأزمنة والعوالم الموازية، مروراً ببعض المغامرات مع المستذئبين في رومانيا وملدوفا، وصولاً إلى النجوم والشياطين التي تعيش قرب النجوم.
وقال الكاتب المصري أحمد خالد توفيق إن بعض أجزاء رواياته حقيقي، خصوصاً فيما يتعلق بموضوع النجوم، إذ يعتقد أهل رومانيا أنّ المسوخ تعيش عندهم، مشيراً إلى الثغرات الأرضية التي تسمح لمسوخ جانب النجوم بالمرور إلى العالم الأرضي، ويتحدث عن سبع فتحات في رومانيا، وفتحة في مصر هي التي عبرت منها شياطين بيموك.
وتعد السلسلة نادرة كون أحداثها تدور في نحو 11 دولة إلى جانب الفضاء، وهي (مصر ورومانيا وملدوفا وإنجلترا واسكتلندا وويلز والولايات المتحدة الأمريكية واليونان والمكسيك وجامايكا وإسبانيا إلى جانب النجوم).
وأعلنت شركة الإنتاج الأمريكية الشهيرة «نتفليكس» مؤخراً عن مشروع لتحويل سلسلة ما وراء الطبيعة لأحمد خالد توفيق إلى مسلسل فني.
وقالت عبر موقعها إنّ هذه السلسلة ستكون أول عمل مصري يعرض على نتفليكس، وسيكون المخرج عمرو سلامة هو المسؤول عن الإعداد والإخراج.
وتوفي أحمد خالد توفيق في الثاني من أبريل عام 2018 بعد أزمة صحية، حيث أجرى عملية كي للقلب لعلاج الرجفان الذي كان يعاني منه، لكن قلبه توقف بعد عدة ساعات من استيقاظه من العملية بسبب رجفان بطيني مفاجئ.
وفاة أحمد خالد توفيق
توفى الدكتور أحمد خالد توفيق "رحمه الله" فى مستشفى الدمرداش، عن عمر يناهز ال 55 عاماً فى 2 ابريل 2018 بسبب أزمة صحية مفاجئة، وشيعت جنازته في 3 إبريل بمشاركة واسعة من الشباب المصري لوداع الراحل أحمد خالد توفيق إلى مثواه الأخير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.