الأردن يفتتح قنصليته العامة بالعيون الأسبوع المقبل    الجزائر مهددة بأزمة مالية خانقة بسبب أسعار البترول.. وبعثة من صندوق النقد تبحث مع الحكومة سبل تجاوزها    إيران تدين عملية اغتيال عالمها النووي وتتهم إسرائيل بالوقوف وراءها    الشباب أضاف لاعبا جديدا لترسانته    بحث وطني.. العنف الجسدي والجنسي ضد المغربيات يكلف 2.85 مليار درهم    البحرية الملكية تحبط عملية لتهريب طنين من الحشيش في عرض "كابو نيغرو"    أوطاط الحاج.. مواطنون يحتجون على تردي الوضع الأمني بعد اغتصاب وقتل سيدة والتنكيل بجثتها (صور)    وفد من الجامعة بمعبر الكركرات    الكوكب المراكشي بقيادة رئيس جديد فجمع عام ناضت فيه قربالة (صور)    شبيبة البيجيدي تطالب بتسجيل الأطفال القاصرين في اللوائح الإنتخابية    ترامب : بايدن لن يدخل البيت الأبيض !    وزيرة خارجية إسبانيا: موقفنا من قضية الصحراء لن يتغير لأنه سياسة دولة    الديستي تطيح بالمتورطين في تشويه وجه شخص بساطور داخل مقهى بالرباط    الملك: الإدريسي خلف رصيدا فنيا أصيلا وصادقا    نظرات بيانية في وصية لقمان لابنه    ارتفاع عدد المصابين ب"كورونا" في المغرب وهذه آخر الأرقام    التلقيح واللقاحات وكوفيد 19 .. باحث يكشف الحقائق العلمية عن نجاحات غير مسبوقة    البيان الختامي لاجتماع المجلس الوطني للفيدرالية المغربية لناشري الصحف والجمع العام الاستثنائي لفرع الأقاليم الجنوبية    مديرية الأرصاد تتوقع استمرار تساقط الثلوج على مرتفعات الحسيمة    تهديدات بالقتل لعامل التقط سيلفي مع جثمان مارادونا !    تارودانت : تساقطات مطرية وثلجية هامة تستنفر السلطات بشكل إستباقي "صور"    أمرِيكَا لتَجْدِيدِ قِيَادَتِهَا مَالِكَة    محطة الرباط في حلة جديدة (صور)    أحمد الريسوني والحلم بالخلافة الرشيدة بقيادة تركية    ناد مصري يتعاقد مع مهاجم الوداد الرياضي    كورونا يبعد الحكم المغربي رضوان جيد عن نهائي أبطال إفريقيا !    ترتيب الفيفا. الاسود رجعو 35 عالميا و4 فافريقيا. بينو وبين الجزائر غير 4 مراتب    أحوال الطقس غدا السبت.. أمطار وثلوج في هذه المناطق    الكركرات .. سفير المغرب بجنيف يُعيد الوفد الناميبي إلى جادة الصواب    المغرب يرخص لأسطول مكون من عشر سفن روسية الصيد في المياه المغربية    تراجع أسعار النفط والذهب وسط شكوك حول إمكانية قضاء اللقاح على جائحة كورونا    سفير المغرب بإيطاليا يحمل الجزائر مسؤولية النزاع    بنزيمة وكاربخال يغيبان مام ألافيس    أزيد من 400 إصابة جديدة مؤكدة ب"كورونا" في جهة سوس خلال 24 ساعة    نقابيون يحذرون من تدهور الأوضاع الصحية للأطر    إدارة الجمارك تعزز خدماتها الرقمية وتطلق منصتي "[email protected]" و"Bayyan [email protected]"    شركة الخطوط الملكية تعلن رحلات جديدة من المغرب نحو أربع مدن أوروبية    رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب: إصلاح Tva ضرورة "حتمية" و"عاجلة"    بلجيكا تحاكم دبلوماسيا إيرانيا بتهمة تخطيط إرهابي    زوجة محمود الإدريسي تكشف كيف أصيب بكورونا وتتحدث عن أيامه الأخيرة (فيديو)    تكريم الممثلة فاتحة فخفاخي بمهرجان كازا السينمائي الثالث    الخطابُ القوميُ العاقلُ في مواجهةِ موجةِ التطبيعِ الباطلِ    قرب افتتاح متحف الفن الحديث بدار الأوبرا المصرية    التغطية الصحية والتقاعد لفائدة النساخ القضائيين    أسس وآليات النموذج الديني المغربي.. أثبتت نجاحه وعالميته في الحد من خطاب التطرف والغلو    سلطات المحمدية تستدعي "سنديك" سامير لحل أزمة عمال "أفانتي"    خاص.. الفنانة لطيفة رأفت تخوض تجربة جديدة في هذا المجال    كوفيد 19.. أمزازي وآيت الطالب يتوعدان بإغلاق المدارس التي لا تحترم التدابير الوقائية    ماكرون يصعد من لهجته القمعية والتوبيخية إزاء المسلمين    مصرح خمسة أشخاص في حادث اصطدام حافة بسيارة أجرة كبيرة بالريش    تخفيف العقوبة على كندي قتل ستة مصلين في أحد مساجد كيبيك    انتحال هوية المؤسسة الوطنية للمتاحف ورئيسها لاقتناء قطع فنية بالخارج    محمد بشكار… شاعر برعشة طير    عبد الله بنسماعين يسائل أشغال الندوة الدولية حول: عبد الكبير الخطيبي: أي إرث ترك لنا؟    منظمة الصحة: إفريقيا غير مستعدة للتلقيح الشامل    هل جددت أحداث فرنسا الجدل حول علاقة النصوص الدينية بالعنف؟    يعيش بين القضبان.. "مسيّر"بشيشاوة يسطو على ضيعات طبيب عيون ويختلس الملايير    أسباب ركود العقل الإسلامي وعواقبه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عامل الناظور يتخلى عن سيارته ويتدخل في حادثة سير بين خمس سيارات
نشر في ناظور سيتي يوم 18 - 03 - 2010


تصوير : أمين القادري
فاجأ عامل عمالة الناظور العاقل بنتهامي ، العناصر الأمنية وحشد من المواطنين الذين تجمهروا، أمام حادثة سير وقعت في حدود الساعة الرابعة والنصف من عصر اليوم الخميس 17 مارس الجاري ، على الطريق الرابطة بين الناظور وأزغنغان على مستوى جماعة إحدادا ، همت إصطدام خمس سيارات خلال الحادث ذاته، حيث إرتأى عامل الناظور النزول بعد أن أمر سائقه بالتوقف قبل توجهه إلى العناصر الأمنية التي كانت تشرف على عملية المعانية خاصة إثر عرقلة حركة المرور التي تسببت فيها الحادثة، حيث كان من بين طابور السيارات في الإتجاهين المذكورين، السيارة الخاصة بعامل الناظور، هذا الأخير الذي ترك سيارته وترجل نحو الحادثة قصد الإستفسار عن دواعي الشلل الذي اصاب حركة المرور على المحور الطرقي ذاته، وشوهد العاقل بنتهامي يوجه تعليماته للعناصر الأمنية من أجل الإسراع في حل مشكل عرقلة حركة المرور ، قبل أن يستأنف الطريق على متن سيارته في إتجاه مدينة الناظور ومقر العمالة على وجه التحديد، علما أن هذا الأخير منذ تنصيبه على رأس عمالة الناظور ، يباشر إجتماعاته المكثفة اليومية مع مختلف مسؤولي المصالح بالعمالة إلى ساعات متأخرة من الليل
وبخصوص وقائع حادثة السير المذكورة ، أكد شهود عيان أن أسبابها تعود إلى لحظة تجاوز سيارة من نوع " مرسديس س كلاس 250 " كانت قادمة من مدينة أزغنغان لإحدى العربات المجرورة كانت تتواجد لحظتها على جانب الطريق، تسببت في عدم تحكم سائق السيارة المذكورة في مقود السيارة قبل إصطدامه بقوة بسيارة من نوع " مرسديس240 " كانت تسير في ذات الإتجاه على مستوى الواجهة الخلفية أسفر عن خسائر مادية هامة قبل أن تصطدم هذه الأخيرة التي تحولت إلى الإتجاه المعاكس بفعل الحادث، بسيارة أخرى ثالثة من نوع " بيجو 405 " كانت قادمة من الناظور في إتجاه أزغنغان نجمت عنه أضرار كبيرة على مستوى الواجهة الأمامية ومحرك السيارة ، وبفعل التوقف الإضطراري لهذه الأخيرة ، إصطدمت سيارة رابعة من نفس النوع بواجهتها الخلفية قبل أن يأتي الدور على سيارة خامسة متمثلة في سيارة أجرة من الصنف الكبير أصيبت بأضرار مادية على مستوى واجهتها الأمامية
وفور وقوع الحادث الذي لم يسفر عن أية جروح، بإستثناء خسائر مادية هامة شملت خمس سيارات، حلت بعين المكان العناصر الأمنية قصد معاينة الحادثة وسيارة الإسعاف التابعة للوقاية المدنية تحسبا لأي إصابة في صفوف الركاب حيث نزامن في الحادث حضور القائد الإقليمي للوقاية المدنية بالناظور
ويجدر ذكره أن المحور الطرقي الرابط بين الناظور وأزغنغان، يشكل نقطة سوداء بخصوص حصيلة حوادث السير لإعتبارات عدة من أبرزها، السرعة المفرطة التي تسجل لدى السائقين وعدم إحترام قانون السير والنقص المسجل في علامات التشوير الطرقي رغم تواجد مجموعة من المؤسسات التعليمية على جنب الطريق ، إضافة إلى ضعف الإنارة العمومية ليلا


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.