التقرير الأممي يكشف تفاصيل مروعة للحظات خاشقجي الأخيرة    بالفيديو.. “عروس مونديال جنوب إفريقيا” تعود للظهور بعد غياب 9 سنوات    اللجنة المنظمة لكأس أمم إفريقيا تعتذر للمغاربة بعد خطئها    نهاية “الصحوة”، ما العمل ؟    الجواهري: نظام سعر الصرف.. لا شيء يبرر حاليا الانتقال إلى المرحلة الثانية من الإصلاح    اجتماع اللجنة المشتركة المغربية الاسبانية بخصوص النقل الدولي الطرقي للمسافرين والبضائع    رئيس "الكاف" متفائل بنجاح البطولة    جمعية طبية تقترح إخراج تعريفة طبية مرجعية    الحارس الحواصلي يمدد التعاقد مع حسنية أكادير لكرة القدم الى غاية يونيو 2021    مصرع عامل للنظافة بأسا    هيفاء وهبي تهنئ لطيفة رأفت بحملها    بعد عرض أغنية”الكان”..غضب عارم على”فيسبوك” بعد بتر جنوب المغرب و تعويضه بعلم الكيان الانفصالي “البوليساريو”    بونو أم المحمدي؟    بعد المدفعية الثقيلة.. “البوليساريو” تبدأ حملة اختطافات لوقف احتجاجات المخيمات    الحرس الثوري الإيراني يكشف تفاصيل إسقاط الطائرة الأمريكية المسيّرة    المتهم السويسري في جريمة “شمهروش”: أتعاطى الحشيش وزوجتي لم تكن محجبة هل هذه مواصفات متطرف!    مليار و475 مليون درهم لتجويد خدمات الأقسام الداخلية والمطاعم بالمؤسسات التعليمية    رسمياً.. أحمد أحمد يعلن اعتماد ال”فار” ابتداءً من ربع نهائي ال”كان 2019″    بالفيديو…الأغنية الرسمية ل"الكان"..بتر جنوب المغرب وتعويضه بعلم"البوليساريو"    مصر تسمح لتلفزيون إسرائيل بتصوير مكان دفن مرسي    خفر السواحل الاسباني يعلن عن فقدان ..20 مهاجرا سريا في عرض المتوسط    السفياني: لا علم للمغرب بمقتضيات “صفقة القرن” وهناك جهات تبتزه من أجل التوقيع على “اتفاق البحرين الخياني”    سان جرمان يحدد مبلغا خياليا من أجل التخلي عن نيمار    الفنانة نجاة الرجوي حامل – فيديو    أجواء حارة بالجنوب خلال طقس نهار اليوم الخميس    المغاربة يحتفلون بالذكرى 49 لميلاد الأمير مولاي رشيد    هشام نجمي: المنظومة الصحية الوطنية تعيش مرحلة تحولات كبرى    حفل توقيع ديوان “رماد اليقين” بالخنيشات    الدار البيضاء … افتتاح المعرض الإفريقي المتجول “أعرني حلمك”    موازين 2019 .. منصة شالة تستضيف حفلات موسيقية لكبار فناني شعب "الروما"    مشاكل تنظيمية تلغي حفلا بأكادير    بتنسيق مع الديستي.. أمن مكناس يطيح بعصابة اجرامية متخصصة في سرقة المنازل    فواكه تساعد في علاج الإمساك    مجموعة بريطانية تستحوذ على 5 في المائة من بنك بنجلون    20 يونيو 1981 .. انتفاضة الدارالبيضاء الكبرى    كارول سماحة ترقص فرحا بحلولها في المغرب – فيديو    قضية الصحراء.. دعم خليجي وإفريقي لافت للمغرب بأروقة الأمم المتحدة    تصريحات أبرز مرشحي رئاسيات موريتانيا تستنفر قيادة « البوليساريو »    الأمراض الوبائية محور ندوة بأكاديمية المملكة    حصتها ستنزل من 30 إلى 22 في المائة : الدولة ستحتفظ ب 8 مقاعد في المجلس الإداري لاتصالات المغرب    حجز سيارات المجلس الإقليمي بمديونة بضيعات فلاحية    وثائقيات قصيرة حول اختفاء الحرف ومعارف الحرفيين التقليديين    جمهورية مصر العربية ضيف شرف المهرجان الدولي للفيلم العربي لمكناس    أثرياء العدل والإحسان يشنون “حرب” المقرات    الصندوق العربي للإنماء يمنح المغرب قرضا بمبلغ 2.27 مليار درهم    رقية الدرهم: مشاركة المغرب في «منتدى الأعمال» تأتي دعما للاتحاد من أجل المتوسط    مشروب ليلي يساعد على إنقاص الوزن أثناء النوم!    بعد “الحرب” مع أمريكا.. هل تراجعت مبيعات هواوي بالمغرب؟    البيت الأبيض: ترامب أُبلغ بإطلاق صاروخ على السعودية    ميركل تؤكد أنها بخير غداة إصابتها برجفة    «مايلن المغرب».. أولى وحداتها لإنتاج الأدوية بالبيضاء    قوات إنقاذ إسبانية تبحث عن 20 مهاجرا مفقودا    سلام الله عليك أيها السيد الرئيس    برلماني من المضيق يُسائل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية    “مايلن المغرب” تطلق أولى وحداتها لإنتاج الأدوية بالمملكة    خبراء: ها مصدر القلق الرئيسي عند المرأة    يهم الحجاج الناظوريين: وزير الأوقاف يعلن عن 6 مستجدات لتحسين ظروف تنقل وتغذية وتأطير الحجاج المغاربة    قصة : ليلة القدر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سفارة المملكة المغربية ببلجيكا و القنصلية العامة للمملكة المغربية بأنفرس تقيمان حفل إفطار بهيج
نشر في ناظور سيتي يوم 25 - 05 - 2019

بإحدى القاعات الفسيحة بضواحي إقليم أنفرس،نظمت سفارة المملكة المغربية ببلجيكا و الذوقية الكبرى للوكسمبورغ بتنسيق مع القنصلية العامة للمملكة المغربية بأنفرس،حفل إفطار بهيج عرف حضور سفير المملكة المغربية ببلجيكا و الذوقية الكبرى للوكسمبورغ السيد محمد عامر،القنصل العام للمملكة المغربية بأنفرس السيد سليم لحجومري،القنصل العام للمملكة المغربية ببروكسيل السيد عبد الرحمان فياض،الأستاذ الشلاوي صالح رئيس مؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا و نائب رئيس الهيئة التنفيذية لمسلمي بلجيكا،ممثلي الهيئات الديبلوماسية المعتمدة ببلجيكا،وزراء و برلمانيين و شخصيات سياسية تنتمي لمشارب سياسية متعددة،ممثلي بعض الديانات،و فعاليات أخرى تنتمي لميادين متعددة.
الحفل إفتتحه القنصل العام للمملكة المغربية بأنفرس السيد سليم لحجومري بكلمة قيمة رحب خلالها بالحاضرين في هذا الإفطار الذي يشكل مناسبة لتوطيد علاقات المودة و الإحترام و التسامح و تجسيد روح التآخي و التعايش و السلم و التسامح بين الأفراد و المجتمعات و إحياء صلة الرحم التي تجمع المملكة المغربية مع أبنائها البررة من أفراد الجالية المغربية المقيمة ببلجيكا،منوها بسلسلة الأوراش الكبرى التي تعرفها المملكة المغربية في السنوات الأخيرة في مجموعة من الميادين بفضل الرؤية الثاقبة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله،الذي جعل المغرب ينفرد بكونه مثالا نموذجيا ساطعا يشكل الإستثناء في العديد من المجالات كمكافحة الإرهاب و تشجيع قيم التسامح و التعايش في ظل المذهب المالكي الذين ينهل من فضائل الإعتدال و الوسطية و ينبذ الكراهية و التحصين من مظاهر الغلو و التطرّف،الشيئ الذي جعل المغاربة على مدار 14 قرن يتمسكون بالمذهب المالكي و العقيدة الأشعرية و التصوف السني.
السيد محمد عامر سفير المملكة المغربية ببلجيكا و الذوقية الكبرى للوكسمبورغ،ألقى كلمة قيمة بالمناسبة،عبر في مستهلها عن غبطته بمشاركته حفل الإفطار مع أفراد الجالية المغربية المقيمة ببلجيكا،مقدما لهم تهانئه الحارة بمناسبة شهر رمضان المبارك شهر الصيام و القيام و الجود و العطاء،مشيدا بمؤسسة إمارة المؤمنين التي شكلت على الدوام مصدر فخر للمغاربة و رافعة للنهوض و التميز و ضمان الحقوق للجميع بصرف النظر عن الجنس أو اللون أو العرق أو العقيدة،و هي رمز للتعايش و التسامح و توفير الأمن الروحي للمواطنين و تحصينهم من التيارات الفكرية المنحرفة و الشاذة الغريبة عن البيئة المغربية،و هي صرح شامخ و ركيزة أساسية لمشروع الإصلاح و ضمان إستقرار البلاد و رمز سيادتها و عماد وحدتها.
السيد السفير أكد أن المملكة المغربية تشكل منارة لإشعاع قيم التسامح و التعايش بين الأديان،و دعم كل المبادرات التي تهدف لترسيخ القيم الإنسانية و الروحية المثلى بين أتباع الديانات السماوية من أجل تحقيق الأمن الروحي و التعايش السلمي بين الأمم و الشعوب،منوها بالعديد من المبادرات النبيلة التي قام بها أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس لفائدة تعزيز الحوار و التفاهم المتبادلين بين الأمم و حماية أماكن العبادة و الحفاظ على التراث الثقافي و الروحي لمختلف الديانات.
حفل الإفطار البهيج كان ناجحا بكل المقاييس من جميع الجهات،يستحق عليه القنصل العام للمملكة المغربية بأنفرس السيد سليم لحجومري و الطاقم الشاب الذي يشتغل بجانبه خصوصا الشاب المهذب السيد الشياظمي المهدي كل الشكر و التنويه و الإشادة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.