مؤتمر برلين حول ليبيا..لماذا أقصي المغرب وحضرت الكونغو ؟    مولودية وجدة يفض الشراكة مع المغرب التطواني في سبورة الترتيب (فيديو) تغلب عليه بملعب وجدة    “كان” فوتسال 2020.. الناخب الوطني يعلن عن اللائحة النهائية للأسود    البطولة الاحترافية.. مولوية وجدة ينتزع فوزا ثمينا من المغرب التطواني    هالاند كانت بدايته مذهلة مع دورتموند    مواطنون يعثرون على فرنسية جثة هامدة داخل شقة بآسفي    بعد تحطم طائرتين…مشكلة تقنية جديدة تواجه طائرة “737 ماكس”    الخط الجوي المباشر يعزز وجهة المغرب السياحية لدى الصينيين    ريال مدريد ينفرد بصدارة الليغا مؤقتاً بعد فوزه على إشبيلية    الإثراء غير المشروع.. “ترانسبرنسي” تراسل البرلمانيين وتتشبث بالعقوبة السجنية    النقاط الرئيسية لبلاغ وزارة الشؤون الخارجية بخصوص مؤتمر برلين حول ليبيا    لبنان.. أكثر من 160 جريحا في مواجهات بين المتظاهرين وقوى الأمن    إجهاض عملية تهريب دولية للحشيش بحجز طُنين ونصف بأكادير وتوقيف متورطين    الرميد يتبرأ من وزير العدل في حكومة الشباب    وزيرة الخارجية الإسبانية تعلن زيارتها للمغرب    الداخلة.. الإعلان عن ميلاد “المنتدى الاستراتيجي المغربي المصري” (صور) يرأسه شاب صحراوي ويضم أكاديميين    أكادير تحتضن أيام إقليم تزنيت، وغازي يؤكد: “الغاية هو التأسيس لتمرين جديد يروم تقديم “صورة ذات صدقية” لمكونات الإقليم    القضاء التونسي يصدم متورطين في قضية تفجير حافلة للأمن الرئاسي بتونس    روسيا تعيد مئات الأطنان من الطماطم للمغرب وتركيا بسبب حشرة ضارة    المغرب يعبر عن استغرابه العميق لإقصائه من “مؤتمر برلين حول ليبيا”    المغرب يعبر عن استغرابه العميق لإقصائه من المؤتمر المتوقع انعقاده في 19 يناير ببرلين حول ليبيا    استئنافية البيضاء تؤيد الحكم ب 6 سنوات سجنا في حق “قايد” الحي الحسني الذي تلقى رشاوى قيمتها مليار و 600 مليون    الإعلام التركي يسخر من المغربيات بعد دفع 600 فتاة الملايين للزواج برجال أتراك    السلطات الفرنسية توقف صحافيا جزائريا نشر تدوينة يعلن فيها عن مكان تواجد ماكرون    سلمى رشيد تصدر أول أغنية من ألبومها الجديد بعنوان “كان كيقول”    ريال مدريد يهزم إشبيلية بثنائية “كاسيميرو” ويعتلي صدارة الليجا مؤقتا    الموسيقار عبد الوهاب الدكالي يلهب “مسرح مرايا” بالسعودية بعد 40 سنة من الغياب (فيديو)    الهبطي توضح ظروف وملابسات اقالتها من منصبها بوزارة الخارجية    خطبة علي خامنئي: جدل بعد انتشار فيديو يظهر مغادرة روحاني صلاة الجمعة    دول عديدة تبدي رغبتها في فتح تمثيليات دبلوماسية بالأقاليم الجنوبية للمغرب    مندوبية السجون تنفي صحة إدعاءات منظمة دولية بشأن حالات 3 سجناء    طقس الأحد: أمطار وزخات عاصفية.. ودرجات الحرارة تصل 3-    عريضة تطالب باعتقال صاحب فيديو “بي إم” بطنجة ومحاسبته    تشكيل ريال مدريد الرسمي أمام إشبيلية    “مساحة” … عشق المعرفة    مسؤول تركي: الأتراك يستثمرون في المغرب مليار دولار و يوفرون فرص عمل ل8 آلاف مغربي    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    حكم مثير للجدل سيقود مباراة الرجاء والترجي    استبدله بأصناف يحبها… ترامب يلغي « الأكل الصحي » من المدارس    تعثر الدراسات يؤجل أشغال ميناء الداخلة    دنيا بطمة تظهر بنظارات سوداء في سيدي معروف    مطالب بتحقيق حول الدعم المسرحي    الغاوي يغار على عزيزة جلال    بوريطة: ليبيا ليست أصلا تجاريا    مندوبية لحليمي توصي برفع الاستثمار    حياة الادريسي تعود إلى الساحة الفنية بأسلوب جديد    سرعة الأنترنيت ترمي بالمغرب بعيداً على قائمة الترتيب    الجالية اليهودية المغربية بالخارج تعتز بالمبادرات الملكية لترسيخ التنوع الديني    العطلة المدرسية.. الONCF يضع برنامج خاصا للرحلات انطلق الجمعة    فيديو..تركيا تكشف عن مشاهد من عملية هروب غصن    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة ب"مسجد للا أمينة" بمدينة الصويرة    مقاربة تاريخية مجالية لتازة من خلال كتاب جديد    بايلا بفواكه البحر والدجاج    كيف تقنعين طفلك بأخذ الدواء    ألم الظهر في بداية الحمل    بعد صراع مع مرض رئوي .. وفاة بطل “العشق الممنوع” عن عمر يناهز 65 عاما    توقعات أحوال الطقس ليوم الجمعة    أية ترجمات لمدن المغرب العتيقة..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حسب رئيس الحسنية حبيب سيدينو : أزمة مالية خانقة تهدد الفريق الأكاديري
نشر في سوس رياضة يوم 17 - 12 - 2018

في تصريح لإحدى الإذاعات أكد رئيس نادي حسنية أكادير حبيب سيدينو بأن فريقه يمر بأزمة مالية خانقة وصلت إلى حد أن الفريق لم يتمكن، خلال دورة البطولة الإحترافية الأخيرة، من التنقل إلى واد زم لمواجهة السريع إلا بإمكانيات أداها مسئولو الفريق من جيوبهم. كما أكد سيدينو بأن إمكانيات فريقه المالية تكاد تؤهله ليكون وسط الترتيب وليس في الرتبة التي يحتلها حاليا في الصدارة رفقة الوداد البيضاوي. كما اشتكى سيدينو من أن بعض المبالغ التي يمده بها مجلس الجهة أو بلدية أكادير، والتي تتجاوز قليلا المليار من السنتيمات، لا يتم التوصل بها إلا عند مشارف نهاية الموسم الكروي. كما يشتكي مسيرو الفريق الأكاديري من ضعف، بل وانعدام، دعم عدد من المستثمرين ورجال الأعمال بالمدينة والجهة للفريق الذي يلعب على واجهتين، البطولة ومنافسات كأس الكاف.
ومقابل هذا التصريح ألإنذاري والمقلق، لم يتأخر رد فعل مجلس جهة سوس ماسة الذي يقدم للحسنية دعما ماليا سنويا يقدر بحوالي 770 مليونا من السنتيمات، 70 مليونا منها تذهب لأداء مستحقات “سونارجيس”. فقد استنكر عضو مجلس الجهة وعضو لجنتها المالية السيد حسن مرزوقي تصريحات الرئيس سيدينو معتبرا أنها كانت مجانبة للحقيقة. ففي تصريح له لأحد المنابر الإلكترونية أكد أن مجلس الجهة “رفع الدعم المادي (المقدم للحسنية) من 500 مليون سنويا إلى 700 مليون سنتيم وبدون استحياء ولا مقدمات دعم مجلس الجهة ينفيه الرئيس ولم يعتبره في تصريحه وهذا شيء خطير لا يمكن السكوت عنه..” . وقد تقرر استدعاء رئيس الحسنية يوم 21 من الشهر الجاري لتقديم تفسير لتصريحاته التي يبدو أنها أثارت وبقوة حفيظة ممثلي مجلس الجهة، وكذا فاعلين آخرين.
فهناك العديد من الجهات، وضمنها مجلس الجهة، التي عارضت تصريحات السيد الرئيس معتبرة أن الأمر يتعلق ب “سوء تدبير” وليس بخصاص مالي في ظل توصل النادي حاليا بمبالغ أكبر بكثير مما كان يحصل عليه خلال الفترة التي تمكن فيها من انتزاع لقبين متتاليين للبطولة. ويتضح هذا بجلاء وقوة في كلام عضو مجلس الجهة حسن مرزوقي الذي أكد أنه إلى جانب الدعم العمومي ينبغي أن تكون لدى مؤسسة رئاسة النادي “إستراتيجية محددة المعالم وتقوم بجلب مستثمرين ومستشهرين جدد وألا تنتظر الدعم المؤسساتي، فالخلل في طريقة تدبير وتسيير الرئيس لشؤون النادي..”.
وبمعزل عن التعارض بين الموقفين اللذين تبقى لكلاهما مبرراته باعتبار أن الأزمة المالية التي يمر منها الفريق تبقى واقعا قائما، وباعتبار كذلك أن طريقة التدبير المالي للنادي يبقى لها نصيبها في هذه الأزمة المالية، فلا بد من إيجاد مخرج بالبحث عن موارد مالية جديدة باستقطاب مدعمين ومستشهرين جدد، مع العمل على الترشيد الصارم للمداخيل المتاحة على طول الموسم وترشيد صرفها بشكل صارم ومعقلن. فلا شك أن هناك أموالا تذهب أحيانا هباء في عملية الإنتذابات، أو على الأقل بعض الإنتذابات والتي لا تسمن ولا تغني، بل تمثل هدرا حقيقيا لمالية النادي، وتؤكد هذا انتدابات الموسم الحالي.
هناك كذلك مشكلة ملعب أدرار الخارج عن النسيج العمراني للمدينة، والذي يفتقد الجمهور للإنتقال إليه لوسائل النقل. فينبغي البحث عن حل لهذا المشكل في كل جوانبه، بما فيها العمل على الحد من عمليات الهجوم والتكسير الذي قد تتعرض له وسائل النقل تلك. يضاف إلى هذا مشكل بيع التذاكر التي تشكل مصدرا مهما لمالية الفريق. فينبغي أن تكون هناك تعبئة حقيقية لضبط عملية البيع ومساهمة الجميع في اقتناء التذاكر، بمن فيهم جمهور المنصة الشرفية. ويفترض هذا وضع حد لعهد المجانية. من يحب الفريق، فليقتني تذكرته. كما ينبغي أخيرا إعفاء مالية النادي من بعض العمليات المكلفة، كعملية تجنيد متطوعي الملعب مثلا، والتي ليس لها أي أثر على الجمهور الواسع الذي يحج للملعب وهو المقصود والمستهدف بهذه العملية وليس الجمهور المتواجد بالمنصة الشرفية أو جمهور الإعلاميين بالطابق الرابع. فلا بد إذن أن تكون هناك عقلنة لهذا الجانب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.