مباشرة بعد إعلان دعم قطر.. العثماني يستقبل وفدا رفيعا من السعودية    فعلها الزملكاويون ولم يواجهوا الأهلي …    رغم دعم المكتب المسير.. دوسابر يقترب من الرحيل عن الوداد    فاتح شهر رجب لعام 1441 ه غدا الثلاثاء    أمن مراكش يوقف والد دنيا بطمة    60 يوما يفصلنا عن شهر رمضان.. وزارة الأوقاف تعلن عن فاتح شهر رجب لعام 1441 ه    هلع وسط الجالية المغربية.. هكذا تفشى ‘كورونا' بسرعة مفاجئة في شمال إيطاليا    أمن الناظور يفكك شبكة إجرامية للاتجار في البشر !    سفارة المغرب في إيطاليا تحدث خلية أزمة لتتبع تطورات انتشار فيروس كورونا !    مازيمبي الكونغولي “يحط” الرحال بالدار البيضاء تأهبا لمواجهة الرجاء    برشلونة يحل "ضيفا ثقيلا" على نابولي.. وتشيلسي "يتربص" ببايرن ميونيخ    وجدة.. ثلاثة أشخاص أمام النيابة العامة للاشتباه في تورطهم في سرقة السيارات    ألغت لقاء معها.. وزارة أمزازي ترفض لي الذراع الذي تمارسه النقابات    عملية دهس مهرجان شعبي بألمانيا.. 30 مصاباً أغلبهم أطفال، والفاعل ألماني    كلية بالناظور تكشف حقيقة تسجيل حالة إصابة طالب بفيروس « كورونا »    الرميد: التشريعات الوطنية تضمن مقاربة حقوقية لممارسات التعذيب    فريق تشيلسي ينتشي بصفقة التوقيع مع الدولي الريفي حكيم زياش ويكشف تفاصيل العقد    العراق يؤكد أول إصابة بفيروس كورونا لطالب إيراني    نتنياهو يقرر استمرار القصف على قطاع غزة    التَّنَمُّر والببَّغائية والقِرْدية .    مهرجان كناوة/ أوما 2020 : انتقاء “Meriem & band” و”خميسة” للاستفادة من إقامة فنية تكوينية    زيادات غير مبررة في أسعار المحروقات تُهدد السلم الاجتماعي في المغرب    بوريطة يحتج لدى الحكومة الإسبانية بسبب استقبالها لوفد عن “البوليساريو”    غاتوزو يكشف سبب قلقه من مواجهة برشلونة    مقتل عداء و إصابة 10 آخرين في انقلاب حافلة تقل رياضيين نواحي بني ملال    المهندسين التجمعيين تؤطرون لقاء حول كيفية تدبير وتسيير المشاريع    إمامة امرأة للرجال داخل "مسجد مختلط" بباريس تخلقُ جدلاً مغربيا    هام للسائقين .. انقطاع حركة السير في محور العيون طرفاية كلتة زمور بسبب زحف الرمال    مديرية الأرصاد: درجات الحرارة ستشهد ارتفاعا ملحوظا بدءا من الثلاثاء    كليب لمجرد ولفناير.. عمل مستوحى من أغنية حميد الزاهر حقق رقما كبيرا في أقل من 24 ساعة- فيديو    وفاة سادس حالة مصابة بفيروس كورونا بإيطاليا    “حزب العنصر” يفوز مجددا برئاسة المجلس البلدي لبني ملال بعد عزل رئيسه    خَطَأُ الْفَقِيهِ أَحْمَدَ الرِّيسُونِيِّ!    فيروس “كورونا” يستنفر قنصليات المغرب بإيطاليا.. وهذا ما قامت به 219 مصاب و5 حالات وفاة لحد الآن    “البام” بقيادته الجديدة.. هل يتحالف بالفعل مع “العدالة والتنمية”؟- تحليل    وزارة التربية تكشف أسباب تعليق الحوار مع النقابات وتهدد بتطبيق الإجراءات القانونية    أخنوش يعرض "الجيل الأخضر" في مجلس الحكومة    فيديو/ أمريكي حاول إثبات أن الأرض مسطحة فمات على الفور !    المديرية العامة للأمن الوطني تدخل على خط فيديو الإنفصالي “الليلي” المسيء للأمن المغربي    نور الدين مفتاح يكتب: المسكوت عنه في العلاقات المغربية الإسرائيلية    “عكس كل مواطني العالم”.. كويتيون عائدون من إيران يرفضون الحجر الصحي بسبب “كورونا” ويطلبون إخراجهم وعودتهم إلى منازلهم “فيديو”    إنوي ينضم رسميا للإعلان الرقمي للجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول    للسنة الرابعة على التوالي: اختيار HP كمؤسسة رائدة بيئيا لاتخاذها إجراءات مناخية وحماية الغابات    «مهاتير محمد» رئيس وزراء ماليزيا يقدم استقالته    77 من المغاربة العائدين من "ووهان" يغادون المستشفى العسكري بالرباط بعد 20 يوما من الحجر الصحي    مهرجان مكناس للدراما التلفزية يعرض دورته التاسعة بالرباط    مختلطة تتم بالخفاء في احد مساجد باريس    مسلسلات تركية تتصدر قائمة الأعمال الأكثر مشاهدة في المغرب    ندى الأعرج تتأهل إلى الألعاب الأولمبية    أحمد العجلاني سعيد بالفوز الثمين على حسنية أكادير    مغاربة في مسلسل عربي    “جوج من الحاجة” بمركب سيدي بليوط    7828 مؤسسة عاملة في القطاع الغذائي فقط، حاصلة على الترخيص على المستوى الصحي من طرف «أونسا»    الحكومة تعول على جني 46 مليار درهم من الضريبة على الدخل : تقتطع من رواتب الموظفين والأجراء ويتملص منها معظم أصحاب المهن الحرة    عواصف رملية تثير الرعب في جزر الكناري و المغرب يتدخل لتقديم المساعدة !    المغرب وجهة بلنسية… نحو جسر للتعاون بين إفريقيا وأوروبا    حصة المجموعة فاقت 508 مليون في 2019 صافي أرباح مصرف المغرب يتراجع ب13.6 %    جدل بعد إمامة امرأة لصلاة الجمعة في باريس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تجمع مسلمي بلجيكا ينظم حفل إفطار بهيج بحضور شخصيات بارزة من مختلف الأديان
نشر في تطوان بلوس يوم 13 - 05 - 2019

ترسيخا للدور الطلائعي الذي تلعبه مؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا برئاسة رئيسها الأستاذ الشلاوي صالح في ترسيخ مبادئ التسامح و التعايش و نشر قيم الإنفتاح بين الأديان و الإثنيات و المجتمعات،نظمت الأخيرة يوم الأحد 12 ماي 2019 حفل إفطار بهيج بإحدى فنادق العاصمة البلجيكية بروكسيل،عرف حضور معالي سفير المملكة المغربية ببلجيكا و ذوقية اللوكسمبورغ السيد محمد عامر،الشيخ الطاهر التجكاني رئيس المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة،السيد مصطفى الكثيري المندوب السامي للمقاومة و أعضاء جيش التحرير،ما يناهز 25 حاخام من كبار حاخامات أوروبا،السيدة وزيرة المالية،المستشار الأول لوزير العدل،الوزير رئيس جهة بروكسيل رودي فيرفوت،السيد أحمد لعوج عمدة بلدية كوكلبيرك،السيد فؤاد أحيدار نائب رئيس برلمان جهة بروكسيل،ونواب برلمانيون بالغرفتين و مستشارون بالبلديات،و شخصيات سياسية أخرى من مختلف التوجهات،و ممثلين للديانات الأخرى،و وفد البعثة المغربية المتكونة من الوعاظ والواعظات و المقرئين،السادة الأئمة و مسؤولي المساجد و فعاليات أخرى تنتمي للحقل الجمعوي ببلجيكا.

حفل الإفطار البهيج إستهل بدايته قبل أذان المغرب بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم تلاها الإمام الشاب عبد الحفيظ بلقاضي.

الأستاذ الشلاوي صالح رئيس تجمع مسلمي بلجيكا إستهل كلمته القيمة بالترحيب بالحاضرين مقدما لهم جزيل الشكر على تلبيتهم لدعوة المشاركة في حفل الإفطار،الذي يبرهن مرة أخرى على الإنسجام الكبير الذي تعيش على إيقاعه جميع الديانات و الأقليات و المعتقدات التي تعيش ببلجيكا التي توفر كل الظروف المواتية لممارسة الشعائر الدينية على أحسن وجه.

الأستاذ الشلاوي صالح،أكد على أن شهر رمضان يشكل مناسبة للتأكيد على أن الجالية المسلمة أبانت عن قدرتها على الإندماج وسط المجتمع البلجيكي المتعدد حيث يتعايش الكاثوليك و البروتستانت و اليهود و الأنجليكانيون و الأرثوذكس و البوذيون و المفكرون الأحرار و غيرهم بإعتبار أن العيش المشترك بين أبناء المجتمع و بين الشعوب الإنسانية هو غاية نبيلة تسعى لها سائر الأديان و الشرائع الدينية و يدعو لها العقلاء و الحكماء في سائر أقطار المعمور.

الأستاذ الشلاوي صالح إستعرض المجهودات التي تبذلها مؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا لتكوين مواطنين منفتحين و ملتزمين بإحترام حقوق الإنسان و العدالة و الإنفتاح على الأخر،موجها نداء لمختلف الملل و الديانات و الطوائف للتصدي لكافة أشكال إزدراء الأديان و إهانة المقدسات و كل خطابات التحريض على الكراهية و العنصرية.

الأستاذ الشلاوي صالح ذكر الحاضرين ببعض الملفات الكبرى التي تشتغل عليها الهيئة التنفيذية لمسلمي بلجيكا كملف المركز الإسلامي و ملف تكوين الأئمة و ملفات أخرى.

الأستاذ الشلاوي صالح أشاد بالزيارة التاريخية المهمة التي قام بها البابا فرانسيس للمغرب يومي 30 و 31 مارس 2019،التي تسعى لتوطيد أواصر الأخوة بين الديانات و فرصة تاريخية لتحقيق مزيد من التعايش و تعميق الأواصر و العلاقات بين مختلف مكونات المجتمع،بإعتبار أن المملكة المغربية تتبنى الإسلام الوسطي المعتدل الذي ينبذ كل أنواع التطرّف الديني.

معالي سفير المملكة المغربية ببلجيكا و الذوقية الكبرى للوكسمبورغ السيد محمد عامر،تناول كلمة موجزة عبر فيها عن سعادته و غبطته بحضوره و مشاركته في حفل الإفطار البهيج،مقدما تشكراته الحارة لتجمع مسلمي بلجيكا على إتاحته الفرصة ،كما أشار إلى تمكن الجالية المسلمة ببلجيكا من تحقيق مطالب كثيرة تتجاوز بكثير ما تم تحقيقه في العديد من الدول الأوروبية الأخرى،كما تطرق السفير في كلمته لحاجة و تعطش أفراد الجالية المسلمة المقيمة بالديار البلجيكية لمن ينير لهم الطريق المستقيم حفاظا على ديننا الإسلامي الحنيف الذي يدعوا إلى السلم و الأمن و السكينة كما هو نمط الإسلام المغربي الذي عرف عنه تاريخيا بالإعتدال و الوسطية تحت راية إمارة المؤمنين حامية الملة و الدين و في ظل عقيدته الأشعرية ومذهبه المالكي الداعي دوما و أبدا إلى التأخي و الرحمة و نبذ العنف و التطرف و الكراهية.

الحاخام الأكبر ببروكسيل السيد ألبير كيكي ألقى كلمة باللغة العربية الفصحى،شكر في مستهلها الأستاذ الشلاوي صالح رئيس مؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا على المجهودات الجبارة التي يبذلها لترسيخ قيم السلم و العيش المشترك ببلجيكا،معربا عن سعادته الكبيرة بحضور حفل الإفطار البهيج،مجددا شكره و إمتنانه لصاحب الجلالة الملك محمد السادس على الرعاية الكبيرة التي ما فتئ يوليها لليهود المغاربة.

السيد كولد شميت الحاخام الأكبر رئيس حاخامات أوروبا ألقى كلمة قيمة عبر فيها عن فرحته العارمة بمشاركته حفل الإفطار البهيج،الذي يعبر عن عمق أواصر الأخوة و الصداقة التي تجمع بين مكونات جميع أطياف المجتمع بعض النظر عن دياناتهم و معتقداتهم،معربا عن أمله الكبير في العمل جنبا إلى جنب بجانب مؤسسة تجمع مسلمي بلجيكا لتوطيد أواصر الصداقة و العيش المشترك،حيث تم إجراء لقاء هام قبل حفل الإفطار أسفر عن خارطة طريق مهمة ستخرج لحيز الوجود في الأيام المقبلة.

حفل الإفطار البهيج عرف نجاحا كبيرا بجميع المقاييس من جميع النواحي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.