نجاح كبير لإضراب العيادات والمصحات الخاصة    وسط تجاهل حكومي ..المطالب تتعالى بضرورة فتح الحدود ورفع قيود السفر    مندوبية التخطيط: ثمن الخضرا والزيت والخبز طلع فهاد الفترة وديال الديسير والحوت نقص شوية    هذه مباريات دور ثمن النهائي من منافسات كأس إفريقيا للأمم    تدوينة من الدراجي تغضب المغاربة والمعلق الجزائري ينفي الاساءة للمغرب    الأمطار تعود الجمعة إلى سماء المملكة    والدة جاد المالح تطلق مشروع "الوالدة" لبيع وتوصيل الكسكس المغربي بفرنسا    انتعاش قطاع السياحة وإرجاع الأمل رهين بفتح الحدود    قلق بفرنساحول حرية الاعلام خلال الحملة الانتخابية    لماذا تراجع التنوير بالمغرب ؟    الحكومة المغربية تكشف إمكانية عودة العلاقات مع إسبانيا    الخدمة العسكرية.. تجربة غنية تتيح للمستفيدين الانفتاح على آفاق جديدة    الإدريسي لن ينهي موسمه مع إشبيلية للمرة الثانية على التوالي    ندوة يوم 100: بين استمرار الوعود و غياب التنزيل    أمن البيضاء يفتح بحثا قضائيا في حق أربعيني حاول إرشاء عميد شرطة    القضاء يأذن للمرة 24 تواليا باستمرار نشاط مصفاة "سامير"    فيلم "ضيف من ذهب" يشارك في مهرجانPalestineReelالسينمائي بالإمارات    الحسين القمري …وداعا أيها المبدع ….وداعا أستاذي    الدورة 7لمهرجان تطوان الدولي لمدارس السينما ما بين 21 و25 نونبر    الولايات المتحدة تقدم للمغرب سبعة مجمدات لتخزين لقاح كورونا    فيديو: 5 تدابير يتخذها المغرب لدعم القطاع السياحي استعدادا لاستئناف نشاطه    إدارة الدفاع الوطني: اختبارات لتوظيف 9 متصرفين من الدرجة الثانية في عدة تخصصات    انتخاب "إثمار كابيتال" لرئاسة المنتدى الدولي للصناديق السيادية    هل يهدد الهجوم الحوثي «الملاذ الآمن» الذي تقدمه الإمارات؟    3 أسئلة ليوسف خاشون رئيس نادي واويزغت لكرة السلة    نهاية الجزائر والراقي وحفيظ الدراجي    ملك تخبر الجميع بزواجها من حسن.. تعرفوا على أحداث حلقة اليوم (103) من مسلسلكم "لحن الحياة"    الحكومة توضح حول عدم استقبال الملك محمد السادس لغوفرين    المصابون بمتحور أوميكرون.. هذه هي أكثر 5 أعراض شيوعا    رئيس مبادرة "سمعي صوتك" ل2m.ma:"تلقينا 120 طلب مساعدة سنة 2021 من نساء تعرضن للعنف    ابتدائية سطات ضربات صهر البرلماني المعتقل ب4 سنوات ونصف حبسا نافذة بعد متابعته بالنصب على شركة بمبلغ 600 مليون سنتيم    السعودية.. سجن سفير سابق استغل عمله لبيع تأشيرات العمرة    مقتل 145 ناشطا حقوقيا في كولومبيا عام 2021    فيتش رايتينغ تتوج CDG CAPITAL وCDG CAPITAL GESTION    وصفات لتحضير أطباق صحية بالأناناس...    أزمة الصيدليات بسطات تنفرج بعد توصل مجلس الصيادلة بترخيص السلطات لرفع عدد صيدليات المدوامة    برشلونة يقرر فتح باب الانتقال امام مهاجمه الفرنسي عثمان ديمبلي    البرهان يعلن تشكيل حكومة جديدة لتصريف الأعمال في السودان    100 يوم من عمر الحكومة .. هذه أبرز الإجراءات التي اتخذتها وزارة الثقافة والتواصل للنهوض بالقطاع    سرحان يكتب: أبطال بلا روايات.. "زوربا وبِطيط وجالوق وأبو جندل"    المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يقترح 8 تدابير لتحقيق التحول الرقمي    استعراض جنود أطفال أثناء زيارة المبعوث الخاص دي ميستورا شهادة على انتهاكات «البوليساريو» للقانون الإنساني    مركز: أكثر من 10 ملايين إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في القارة الإفريقية    خطوة كان من المفروض القيام بها قبل تصريح آيت الطالب … وزارة الصحة والحماية الاجتماعية ترسل مفتشيها للصيدليات للبحث عن أدوية الكوفيد والزكام    تشغيل.. الحكومة تعمل جاهدة لمواجهة تداعيات الجائحة    خلق فرص الشغل وفك العزلة محاور إجتماعات رئيس مجلس جهة الشرق بإقليمي جرادة وفكيك    الأركسترا الأندلسية الإسرائيلية تستضيف 5 موسيقيين مغاربة    هل المضادات الحيوية تضعف جهاز المناعة ؟    حفيظ دراجي يهاجم المغاربة بألفاظ سوقية بعد الخروج المذل لمنتخب بلاده من "كان" الكاميرون    أكاديمية جهة كلميم والمعهد الفرنسي بأكادير يصادقان على برنامج العمل المقترح لسنة 2022    الجماهري يتحدث عن فترة مابعد المؤتمر ال9 لحزب "الوردة" وتفاصيل صراعات داخلية-فيديو    4 مشروبات صحية تنظف الكبد بشكل طبيعي!    هكذا ردّ "تبون" على إقصاء منتخبه من كأس افريقيا    شاهد ماذا كان يعبد هؤلاء قبل إسلامهم!! (فيديو)    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 20 يناير..    "مشاهد المعراج بين التطلعات الذاتية والضوابط العقدية"    ندوة علمية من تنظيم معهد الغرب الإسلامي بتطوان    نتائج حرب المرتدين على الواقع الديني والسياسي والاجتماعي للمسلمين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رعاة يعترضون موكب عامل اشتوكة أيت باها.
نشر في أكادير 24 يوم 18 - 12 - 2012

حاصر العشرات من ساكنة ايمي مقورن ضواحي اشتوكة ايت باها، صباح يوم الثلاثاء الماضي، موكب عامل الإقليم الذي كان في زيارة رسمية للإشراف على حفل اختتام الموسم الديني السنوي «تنالت»، في خطوة منهم للفت أنظار مسؤول الإقليم إلى مشاكلهم المتفاقمة مع قوافل الرعاة الرحل، الذين حولوا حياة ساكنة المنطقة إلى كابوس مرعب يتجدد مع بداية كل موسم فلاحي.
وأضافت مصادر «المساء»، أن السكان المتضررين، شرعوا في بث شكاواهم أمام مسؤول الإقليم، مطالبين إياه بالتدخل قصد مؤازرتهم ووضع حد لفوضى الرعي الجائر الذي يهدد أشجار الأركان، وإنصافهم من الرحل الذين يحلون بأراضيهم الزراعية، تحت ذريعة أنهم يتوفرون على تراخيص قانونية من جهات نافدة تخول لهم الرعي أينما حلوا وارتحلوا، بل ويعمدون أحيانا إلى سبهم وشتمهم واستعمال العنف في حقهم.
وأكدت المصادر ذاتها، أنه تم الإنصات إلى شكاوى المتضررين، كما قدم عامل الإقليم وعودا، تروم إيجاد حلول جذرية وآنية لمشاكل الرحل، تحول دون إحداث أضرار بالأراضي المحروثة، وذلك بالتنسيق مع ممثلي السلطات المحلية والقوات العمومية بالمنطقة، في خطوة استباقية لمنع هؤلاء من الاستقرار بأملاكهم الزراعية.
وجدير بالذكر أن العشرات من الرحل حلوا بعدد من المناطق الجبلية بآيت باها، مؤخرا، الأمر الذي تسبب في ضياع المجهودات التي قام بها المزارعون الصغار منذ انطلاق الموسم الفلاحي، وأفاد عدد من ساكنة المنطقة في هذا الصدد بأن آمالهم تبددت بعدما هاجمت الإبل مجددا أراضيهم الزراعية وأملاكهم حتى تلك الموجودة بجوار منازلهم السكنية، مما جعلهم يفكرون في التخلي عن حرث ما تبقى من أراضيهم الزراعية بسبب الأضرار التي تطال محاصيلهم الزراعية.
وأضاف هؤلاء في تصريحاتهم أن قطعان الإبل باتت تهاجم حتى بعض المحميات المسيجة من طرف مصالح المياه والغابات في أوقات متأخرة من الليل، والتي يستفيد منها أهالي المنطقة في جمع محاصيل شجر الأركان كمحمية (إكنان)، خاصة أن مثل هاته المحميات تشتهر بوفرة محاصيل شجر الأركان بها بفعل منع رعي المواشي بها خلال السنوات الماضية.
وأكد المتضررون أن سكان الدواوير بدؤوا يعزفون عن ممارسة النشاط الفلاحي وحرث أراضيهم الزراعية بسبب مضايقات الرحل لهم، وهو ما أدى إلى تقلص نسبة المساحات الزراعية المحروثة سنة بعد أخرى، فيما أضحى بعضهم يفكرون في ترك أراضيهم والهجرة نحو المدن للبحث عن فرص عيش بديلة بعد أن استباح الرحل أملاكهم، كما أضحى جل الأهالي يفضلون التوجه إلى الأسواق المجاورة لاقتناء حاجياتهم من الحبوب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.