إبراز تعلق الجالية اليهودية المغربية الثابت بوطنها الأصل وبالعرش العلوي خلال لقاء بلوس أنجلس    في عملية مشتركة.. حجز 476 كلغ من الكوكايين وساعات باهظة الثمن داخل شقة بالهرهورة    حسنية أكادير يستقبل المغرب التطواني في ملعب "مراكش الكبير"    بعد تعاقده مع “توتنهام”.. مورينيو يتقاضى ثاني أعلى راتب في “البريمرليغ”    الحصة التدريبية الأولى لإتحاد طنجة بقيادة المدرب الجديد الدميعي..وغيابات عديدة    بعثة أولمبيك آسفي تتوجه صوب تونس إستعدادا ل"موقعة رادس"    المكتب الوطني للسكك الحديدية يحتفي بمرور سنة على انطلاق ” البراق” والخليع يعرض الحصيلة    أمن بني مكادة طنجة يلقي القبض على "قاتل" شخص متشرد في طنجة    المحكمة تقضي بعزل رئيس جماعة الناظور المثير للجدل سليمان حوليش    افتتاح مقر جديد للكنفدرالية المغربية للفلاحة والتنمية القروية    قائد الجيش الجزائري يخطب لليوم الثاني وهذا ما قاله عن حكومة بدوي    فريق حسنية أكادير يُقيل المدرب "ميغيل غاموندي"    5 دول أوروبية: المستوطنات الإسرائيليةغير شرعية وتقوض حل الدولتين    لجنة حقوق الإنسان ببرلمان الباسك يدينون الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في تندوف    مديرية الأمن: حجز قرابة نصف طن من الكوكايين داخل شقة بمنطقة الهرهورة    من المغرب وأمريكا والهند وفرنسا.. تكريم 4 أسماء وازنة في مهرجان مراكش    مظاهرات لبنان.. اعتصامات أمام المؤسسات والأمن يفرج عن موقوفين    ماغاشولي يفقد صوابه ويشرع في سب وفد بلاده بعد انتخاب المغرب في منصب سام    بريطانيا تستعين بالقندس للتصدي للفيضانات    عموتا يضع خطة بديلة في حال إحتراف أحد ركائز المحليين    إصابة شخصين بطلق ناري في شفشاون يستنفر الدرك    سابقة.. محكمة تقضي بتعويض مسافر بعد تأخر طائرة بين الرشيدية والبيضاء كان متجها نحو أمريكا    "دون قيشوح" تمثل عروض المسرح الامازيغي بالمهرجان الوطني للمسرح بتطوان    بيل يحتفل بتأهل ويلز لأمم أوروبا بالسخرية من الريال    المصلي: التقارير تكذب أن الطفولة المغربية محرومة التعليم والصحة    الوداد يراسل « الطاس » من أجل الاحتفال بكأس العرش يوم الدربي    رئيس جمعية هيآت المحامين: المادة 9 تضيع حقوق المواطن والمستثمرين وتوحي ب”انحلال الدولة” – فيديو    تقرير: 33% من المقاولات المغربية تتجنب الحصول على قروض بنكية لاعتبارات دينية    الدولار يتكبد الخسائر عالمياً.. إليكم التفاصيل    ال »PPS » يدين قرار أمريكا الساعي لشرعنة الاستيطان الصهيوني    “هوت 8” من “إنفنيكس”    “راديسون بلو” بالبيضاء    “موروكو مول” بالرباط ومراكش    أمكراز يلتقي مورو .. وقانون الإضراب على الطاولة (صور) رئيس جامعة الغرف المغربية    تضرر منازل بعد زلزال بميدلت    تأجيل النظر في ملف “سمسار المحاكم”    الموت يفجع الفنان المغربي هشام بهلول اليوم الأربعاء    قتلى وجرحى في غارات إسرائيلية على أهداف في العاصمة السورية دمشق    تتويج “امباركة” بمهرجان الناظور    عمور يطلق آخر أغاني ألبومه    التاريخ الاقتصادي والاجتماعي للقادري    عبد النباوي: النيابة العامة حصن المجتمع    المغرب يشارك بنيروبي في أشغال اجتماع المجلس التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية    أجواء باردة مصحوبة بصقيع خلال طقس نهار اليوم الأربعاء    سناء قصوري تهاجر الطيران وتحط الرحال بالدراما المصرية    “فيروسات” تصيب حسابات بنكية    بسبب تدهور حالته الصحية .. مروان خوري يلغي حفلاته    مرافق العاصمة تتعزز بثاني أكبر مركز تجاري بالمغرب    دراسة: الصيام 24 ساعة مرة واحدة شهرياً ” يطيل” عمر مرضى القلب    سوف أنتظرك على سفح الأمل ، إصدار جديد لحسن ازريزي    وفاة تلميذة بالمينانجيت بالجديدة    منظمة الصحة العالمية أطلقت حملة لأسبوع من أجل التوعية بمخاطرها : استعمال المضادات الحيوية دون وصفة طبية يهدد المرضى بمضاعفات وخيمة    وفاة الطفلة الكبرى المصابة بداء «المينانجيت» وشقيقتها تصارع الموت بمستشفى الجديدة    مجموعة مدارس هيأ نبدا تنظم ورشة بعنوان " كيف تخطط لحياتك و تحقق اهدافك " - ( منهج حياة ) .    مسلم يرد على خبر زواجه من أمل صقر بآية قرآنية    تدوينة لمغني الراب الطنجاوي مسلم تنفي زواجه للمرة الثانية    مسلم يكذب خبر زواجه الثاني ب”آية قرآنية”    هكذا علق الرابور مسلم بخصوص زواجه بالممثلة أمل صقر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بوريطة.. القرار رقم 693 يضع قضية الصحراء المغربية في إطارها الأنسب بالأمم المتحدة
نشر في أكورا بريس يوم 25 - 03 - 2019

أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي السيد ناصر بوريطة، اليوم الاثنين بمراكش، أن قرار الجمعية العامة للاتحاد الإفريقي (رقم 693)، الذي تم اعتماده في القمة ال31 للاتحاد، المنعقدة يومي 1 و2 يوليوز 2018 بنواكشوط (موريتانيا) “يضع قضية الصحراء المغربية في إطارها الأنسب، المتمثل في الأمم المتحدة”، ويخول بالتالي تنقية أجواء الاشتغال بالاتحاد الإفريقي وتحصين الاتحاد أمام أية محاولة غير ملائمة للانحراف به عن مسار الوحدة والاندماج”.
وأوضح السيد بوريطة، في افتتاح أشغال المؤتمر الوزاري الإفريقي حول دعم الاتحاد الإفريقي للمسار السياسي للأمم المتحدة بشأن الخلاف الإقليمي حول الصحراء المغربية، أن “هذا القرار يساهم بكل تأكيد في إضفاء أجواء من الهدوء على أشغال الاتحاد الإفريقي حول قضية الصحراء المغربية”، موضحا أن الأمر يتعلق بهدوء على مستوى الاتحاد الإفريقي بتكريس ولاية حصرية ل”الترويكا “، وأيضا على المستوى القاري، إذ أن القرار يعكس موقف الغالبية الساحقة للبلدان الإفريقية التي تدعم المسار السياسي داخل الأمم المتحدة.
كما أشار الوزير إلى هدوء على مستوى المؤسسات الدولية لأن القرار ينص على أن “الترويكا ملزمة بتقديم دعم فعال و+دعم أوسع ما أمكن للجهود التي تبذلها الأمم المتحدة+ بشأن قضية الصحراء المغربية”.
وشدد على أنه لا ينبغي “إعادة تأويل هذا القرار أو الالتفاف عليه أو استغلاله”، داعيا إلى تحصينه والحفاظ عليه وتعزيزه.
وفي معرض حديثه عن المحددات والتوجيهات التي يضعها القرار 693، ركز السيد بوريطة على الاختصاص الحصري للأمم المتحدة في البحث عن حل سياسي، وعلى استبعاد أي مسار مواز للمسلسل الأممي، وعلى دعم الاتحاد الإفريقي لجهود الأمم المتحدة، مشيرا إلى أن “الترويكا” تعد الآلية التي تؤكد هذا الدعم.
وأبرز في هذا الصدد أن هذه المحددات هي ذاتها التي تتيح للاتحاد الإفريقي دعم المسلسل السياسي الجاري في إطار الأمم المتحدة، والتماشي مع قرارات مجلس الأمن الداعية إلى “حل سياسي واقعي وبراغماتي ودائم قائم على التوافق”.
وذكر السيد بوريطة بأن مؤتمر مراكش ينعقد في لحظة “تواجه فيها إفريقيا تحديات جوهرية تتطلب أن نلتقي بوتيرة أكبر ونتشاور أكثر وأن نعمل سويا أكثر”، مضيفا أن المصلحة العليا لإفريقيا “تحث على التكتل، والوحدة، والانسجام، والتماسك”.
وذكر الوزير بأنه في الخطاب الملكي الذي دشن لعودة المغرب إلى أسرته المؤسساتية، أعلن صاحب الجلالة الملك محمد السادس عن خارطة طريق المملكة داخل الاتحاد الإفريقي، مؤكدا أن مؤتمر مراكش “يجسد تماما هذه الرؤية الملكية، خاصة في معناها المتعلق بالتوحيد والمضي نحو الأمام”.
وشدد السيد بوريطة على أن روح التكتل هاته تنبثق من جوهر السياسة الإفريقية لجلالة الملك، التي ترتكز على مبادئ “المسؤولية، والتضامن، والوضوح”، مؤكدا أن هذا التوجه يدفع، اليوم، المغرب الى معارضة أي نقاش عقيم يستغل قضية الصحراء المغربية، وإدانة المناورات السياسية والمزايدات التعجيزية.
من جهة أخرى، ذكر الوزير بأن جلالة الملك كان قد أكد أن المملكة المغربية “تسعى لأن تكون الريادة للقارة الإفريقية”، مشيرا إلى أنه لا توجد ريادة بدون وحدة.
وقال في هذا السياق “إن الريادة هي التكتل، وتوحيد الجهود حول الرهانات الهامة لقارتنا، على الخصوص في مجال التنمية المستدامة، والسلم، والأمن والاستقرار”، مضيفا أن “الريادة في نهاية المطاف هي الحرص على الانسجام بين الدول الإفريقية ضمن تنفيذ هادئ ودون توتر للمسارات التي تربط الاتحاد الإفريقي بشركائه الخارجيين”.
وخلص السيد بوريطة إلى القول “بمشاركتكم في هذا المؤتمر، أنتم تسجلون احترامكم للمسار الأممي، وثقتكم في المؤسسات المخول لها تناول هذه القضية، وفي المشروعية والشرعية الدولية. إجمالا، إنكم تسيرون في الاتجاه الصحيح للتاريخ”.
ويشارك 37 بلدا إفريقيا في المؤتمر الوزاري الإفريقي حول دعم الاتحاد الإفريقي للمسار السياسي للأمم المتحدة بشأن الخلاف الإقليمي حول الصحراء المغربية.
ويشكل هذا المؤتمر، الذي تنظمه المملكة المغربية، مناسبة للتأكيد مجددا على الإجماع الإفريقي بشأن القرار 693، وليبرهن على نحو فعال على الدعم الإفريقي للمسلسل السياسي الجاري في إطار الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل سياسي واقعي وبراغماتي ودائم لقضية الصحراء وعلى أساس التوافق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.