قيامة 2021.. الاستقلال انضم لتحالف G4 لتقليص مشاركة "البي جي دي" بالقاسم الانتخابي    لمحاربة الفساد فوسط المحاكم.. ماء العينين كطالب بتقوية مهام "المأمورين" بهيئة النزاهة ل"تفتيش المحاكم"    وزير العدل يكشف عدد قضايا غسل الأموال وتمويل الإرهاب المسجلة بالمغرب    مضيان: كورونا أثرت على كافة مناحي الحياة وأرقام بنشعبون دالة على نفسها    رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب : تسريع رسملة المقاولات ضرورة ملحة    مستويات التضخم المنخفضة: أي تأثير على الاقتصاد الوطني ؟    وزير الدفاع الأمريكي فزيارة ميدانية للمغرب والجزائر    مخاوف تجاه الذكاء الاصطناعي.. نموذج الصين    مفاجآت في لائحة وحيد خاليلودزيتش    البطولة الإحترافية الأولى تبدأ اليوم فصلها الحاسم    التهريب الدولي للمخدرات.. طن و20 كيلو لقاوها بوليس العرايش فحي المحيط    مسلسل الاعتداء على الأطفال مستمر.. خمسيني بطنجة يهتك عرض طفل في الثامنة من عمره    أكادير.. إنفجار قنينة غاز وسط محل للمأكولات السريعة – صور    حكومة مليلية المحتلة تضع حدا لمعاناة المغاربة العالقين بالمدينة وتقرر إعادتهم إلى أرض الوطن    مصالح الأمن تحبط تهريب كمية مهمة من الحشيش بالعرائش    مغاربة غاضبون من دعم وزاة الثقافة لبعض الفنانين المغاربة المعروفين    ثورة فاتي.. عرش ميسي في قبضة الملك الجديد    سياسيون بالحسيمة: الإقليم يعيش ركودا اقتصاديا وكورونا عرت الشعارات الزائفة حول جعله واجهة للتنمية    أستاذات الحالات الصحية يعدن للاعتصام داخل مقر مديرية تيزنيت    تجهيز 34 مؤسسة تعليمية بمعدات معلوماتية بشمال المملكة    خاليلوزيتش يكشف عن لائحة "الأسود" الخميس    العثماني يوضح الإكراهات التي حالت دون إحداث صندوق مكافحة السرطان    قضية الطفلة "نعيمة".. تضامن واسع مع الأسرة في انتظار فك لغز جريمة كسرت هدوء منطقة تفركالت    إنزو زيدان يكذب خبر انتقاله إلى الوداد    مندوب الصحة فسيدي إفني تصاب ب"كورونا"    زيدان يتمسك بمايورال    الأزمي: نعيش حالة حجر صحي اقتصادي وينبغي تغيير مقاربة التعاطي مع الأزمة    فاس.. قلق من تزايد معدل الجريمة ومطالب بإعمال المقاربة الاجتماعية والاقتصادية لتأهيل المدينة    الحكومة تخصص 150 مليار سنتيم لتنظيم الإنتخابات المقبلة    شامة زاز.. رحيل صوت الجبل    الأمن السعودي يطيح ب"خلية الحرس الثوري الإيراني"    السلطات تمدد العمل بالإجراءات الاستثنائية لمواجهة كورونا في إقليم جرادة    "مشاورات بوزنيقة" المرتقبة.. هل تخرج ليبيا من أزمتها؟    ترامب وبايدن في أول مناظرة اليوم الثلاثاء.. 35 يوما قبل الانتخابات الرئاسية    مسؤول: وضعية الماء بسوس ماسة "محرجة" ونراهن على وعي الساكنة (فيديو)    الوضع المقلق للقطاع الثقافي يجر العثماني للمسائلة    كوثر براني: ديو سلمى رشيد والبيغ كان ناجحا وهذه مشاريعي المستقبلية    الزمالك يعلن تعاقده مع نجم الصفاقسي التونسي    مساء الثلاثاء على أمواج الإذاعة الوطنية : الكاتب والناقد السينمائي خالد الخضري، متحدثا في برنامج "مدارات "    ليفربول يسحق ضيفه أرسنال بثلاثية    نداء للمساهمة في إتمام بناء مسجد تاوريرت حامد ببني سيدال لوطا نداء للمحسنين    توقعات أحوال الطقس لليوم الثلاثاء درجات حرارة بين 9 و40 درجة    إعلام الجائحة وجائحة إعلام التخويف    بعد انخفاض عدد المصابين.. سلطات مراكش تعيد فتح المحطة الطرقية في وجه المسافرين    حياتي مع طالبان.. الملا: تلقينا 36 اعتراضا ورغم ذلك حطمنا تماثيل بوذا- الحلقة 32    قتلى في عملية احتجاز رهائن في ولاية أوريغون الأمريكية    ما الذي يجري داخل اتحاد كتاب المغرب؟    محمد لعرابي ينتقي من هذا العالم «الطين والغيم»    لا برق غيرك…    كورونا يودي بحياة نزيلتين بدار المسنين بميدلت    من بعدما فاتو مليون وفاة.. منظمةالصحة العالمية وفيات كورونا يقدرو يكونو كثر من شنو كنتخيلو    تعميم التغطية الاجتماعية على المغاربة يكلف الدولة 13 مليار درهم    سقوط 16 قتيلا في اندلاع الحرب بين دولتين أوروبيتين (فيديو)    المغرب التطواني يطالب بإلغاء عقوبة الحسناوي في مباراة الوداد    التدين الرخيص"    الفصل بين الموقف والمعاملة    الظلم ظلمات    مرض الانتقاد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الملك: العدالة تعد من المفاتيح المهمة في مجال تحسين مناخ الاستثمار
نشر في أكورا بريس يوم 21 - 10 - 2019

مراكش – أكد صاحب الجلالة الملك محمد السادس، اليوم الاثنين، أن العدالة تعتبر من المفاتيح المهمة في مجال تحسين مناخ الاستثمار وتشجيع المبادرة الحرة وحماية المقاولة، مسجلا جلالته أن توفير المناخ المناسب للاستثمار يقتضي توفير الضمانات القانونية والاقتصادية الكفيلة بتحقيق الثقة في النظام القضائي.
وأوضح جلالة الملك في الرسالة السامية التي وجهها إلى المشاركين في الدورة الثانية للمؤتمر الدولي للعدالة، والتي تلاها السيد المصطفى الرميد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، أن "القضاء مدعو للقيام بدوره الأساس في مواكبة هذا المسار، واستيعاب تحديات الظرفية الاقتصادية العالمية، والمناخ الاقتصادي الوطني".
ومن هذا المنطلق -يضيف صاحب الجلالة- قامت المملكة المغربية بإقرار مجموعة من النصوص القانونية الحديثة والمهيكلة، الهادفة إلى تطوير منظومة المال والأعمال، وتشجيع الاستثمار، وتنشيط الدورة الاقتصادية، ودعم المقاولات الوطنية، وجعلها رافعة للتنمية الاقتصادية، مذكرا جلالته باعتماد بعض النصوص الهامة مؤخرا، كتعديل مدونة التجارة، وقوانين الشركات، وكذا القانون المتعلق بالضمانات المنقولة.
كما أشار جلالته إلى تكريس مقاربة تخرج القاضي من الأدوار الكلاسيكية إلى أخرى ذات أبعاد اقتصادية واجتماعية، وتضمن تحقيق أمن المقاولة والسلم الاجتماعي داخلها، عبر إقرار التوازن الموضوعي بين حقوق الأجراء وأرباب العمل.
ويرى جلالة الملك أن هذه التدابير ساهمت في تعزيز مكانة المغرب، كبلد يحظى بالثقة والمصداقية لدى المستثمرين الأجانب، ومختلف الفاعلين الاقتصاديين والماليين، مؤكدا جلالته أهمية القرارات المبدئية الصادرة عن القضاء المغربي في هذا المجال، وخاصة محكمة النقض، والتي سعت إلى إعطاء مصداقية وثبات ومرونة للمقررات التحكيمية الأجنبية، وكرست الحماية القانونية لبراءات الاختراع وحقوق المؤلف.
وفي سياق هذه الإصلاحات التشريعية، وما أطلقته من دينامية فعالة، أهاب صاحب الجلالة بالحكومة إلى الإسراع بإقرار باقي النصوص القانونية ذات الصلة، وإعداد النصوص التنظيمية المتعلقة بالقوانين المصادق عليها.
وأوضح جلالة الملك أن توفير المناخ المناسب للاستثمار، لا يقتضي فقط تحديث التشريعات المحفزة، بل يقتضي أيضا توفير الضمانات القانونية والاقتصادية، الكفيلة بتحقيق الثقة في النظام القضائي، وتوفير الأمن الكامل للمستثمرين، مشددا جلالته على أهمية توحيد آليات ومساطر تسوية منازعات الاستثمار، على الصعيد الوطني والجهوي والدولي.
كما أكد صاحب الجلالة على أهمية تجاوز إشكاليات الاختصاص القضائي الوطني في هذا المجال، عبر إقامة نظام قانوني ملائم، موضحا جلالته أن هذا النظام يتوخى تفادي المشاكل والحد من المنازعات، وكذا إنشاء هيئات متخصصة في فض هذا النوع من النزاعات، داخل الآجال المعقولة، ومراعاة خصوصيات المنازعات المالية والتجارية، والتحلي بالسرعة والفعالية والمرونة.
ووفقا للرسالة الملكية السامية، فلقد مكنت الجهود المبذولة من تنامي وتيرة الاستثمارات التي تستقطبها المملكة، وتحسن موقعها ضمن مؤشر مناخ الأعمال (Doing Business) لسنة 2019، معربا جلالته عن تطلعه إلى أن ترتقي بلادنا إلى مراحل أكثر تقدما في مؤشر مناخ الأعمال، وتحسين موقعها بولوج دائرة الدول الخمسين الأوائل في مجال جودة مناخ الأعمال.
من جهة أخرى، دعا جلالة الملك إلى تقييم تجربة المحاكم التجارية، والنظر في سبل تطويرها، بالعمل على تعزيز المكتسبات، واستشراف آفاق جديدة تستلهم أنجح التجارب عبر العالم، على غرار فكرة محاكم الأعمال، التي بدأت تتبناها بعض الدول، مؤكدا جلالته على أنه يتعين إيلاء عناية خاصة للتكوين المتخصص لمختلف مكونات منظومة العدالة، عملا على رفع قدرات المحاكم في إصدار الأحكام العادلة والملائمة، داخل آجال معقولة.
وبعد تأكيد جلالته على دور المحاكم العليا في توحيد الاجتهاد وتفسير القاعدة القانونية، حرص جلالة الملك على تثمين الرصيد المهم الذي راكمه القضاء التجاري بالمغرب في هذا المجال، كقضاء متخصص.
وفي نفس السياق، دعا جلالة الملك إلى استثمار ما توفره الوسائل التكنولوجية الحديثة من إمكانيات لنشر المعلومة القانونية والقضائية، وتبني خيار تعزيز وتعميم لامادية الإجراءات والمساطر القانونية والقضائية، والتقاضي عن بعد، باعتبارها وسائل فعالة تسهم في تحقيق السرعة والنجاعة، وذلك انسجاما مع متطلبات منازعات المال والأعمال، مع الحرص على تقعيدها قانونيا، وانخراط كل مكونات منظومة العدالة في ورش التحول الرقمي.
وخلص صاحب الجلالة إلى أن خلق فضاء آمن للاستثمار بأبعاده الاقتصادية والاجتماعية والحقوقية والإدارية والهيكلية، يفرض علينا جميعا اليوم، بذل المزيد من الجهود في اتجاه ترسيخ دولة القانون، وتعزيز استقلال السلطة القضائية، ودعم التنبؤ القانوني، وتأهيل الفاعلين في المجال القضائي، وتطوير الإدارة القضائية، وتعزيز حكامتها، من خلال مقاربة شمولية مندمجة، تتعامل مع قضايا الاستثمار في مختلف جوانبها، المرتبطة بالقوانين التجارية والبنكية، والضريبية والجمركية، والعقارية والتوثيقية والاجتماعية، وتستحضر الأبعاد الدولية والتكنولوجية التي تفرضها عولمة التبادل التجاري والمالي والاقتصادي عبر القارات.
Download Premium WordPress Themes Free
Download WordPress Themes
Download WordPress Themes Free
Download Premium WordPress Themes Free
free download udemy course
معجب بهذه:


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.