جلالة الملك يهنئ محمد الشيخ محمد أحمد الشيخ الغزواني بمناسبة انتخابه رئيسا للجمهورية الإسلامية الموريتانية    نقطة نظام.. صفعة القرن    إشبيلية يعلن رحيل الهولندي الدولي بروميس لأياكس    شفشاون.. عامل شاب يلقى حتفه غرقا في واد    ترامب يعرض صفقة ب50 مليار دولار مقابل «سلام» مع إسرائيل    يوسف المساكني: لم نكن في يومنا والقادم أفضل    إردوغان وانتخابات بلدية إسطنبول .. هزيمة مريرة وتداعيات قاتمة    كافاني بنقذ أوروغواي وتضع تشيلي في مواجهة كولومبيا    المغربيات محيحات. فطوب 10 ديال معدلات الباك كاين 8 تلميدات    مديرية العرائش تؤكد احترامها للمراجع الوزارية المؤطرة لعمليات تنظيم الامتحانات الإشهادية    لهذا السبب غادر فوزي لقجع مصر وعاد إلى المغرب    عمدة الرباط يزور الرياض ويلتقي مسؤولين سعوديين (صور) رفقة وفد عن جماعة الرباط    شاهد بالفيديو ..اطلاق الرصاص على مسجد في مدينة سبتة المحتلة    المغرب عن مشاركته في مؤتمر المنامة: موقفنا ثابت من أجل حل دولتين وإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية    “الكاف” يعاقب الجزائر بسبب الشماريخ .. ويهدد بمنع جماهير الخضر    مالى تحقق أكبر فوز فى أمم أفريقيا 2019 برباعية موريتانيا    بتمثيلية منخفضة.. المغرب يعلن مشاركته في لقاء “صفقة القرن”    طنجة المغربية تحتضن الدورة الأولى للمنتدى الدولي للإعلام والاتصال    أخنوش: لا مواطنة كاملة بدون مشاركة سياسية لمغاربة العالم    سيدر على خزينة المغرب 48 مليون أورو.. مجلس النواب يصادق على اتفاق الصيد البحري مع أوروبا    "البام" يحدد شتنبر موعدا لعقد مؤتمره الوطني الرابع    كودار يعلن عن موعد المؤتمر الوطني للبام.. ويدعو للإلتفاف حول الحزب في ظل أزمة "الجرار"    ابنة رئيس أوزبكستان السابق تعلن من سجنها دفع مليار يورو للدولة    ميسي يرفع التحدي: المنافسة الحقيقية في « كوبا أمريكا » تبدأ الآن    بسبب ملايير.. اعتصام ليلي لمنتخبي مجلس كلميم بوزارة الداخلية اعتصام امتدت لساعات الليل    معدل النجاح في امتحانات الباكالوريا فاق 63 في المائة بجهة الشمال    القهوة مشروب مدمر لحياة البشر    تصميم منصة للبحث والابتكار والتصنيع لأنظمة الإنارة الطبيعية الدينامية بالمغرب    خصوم بنشماش يعقدون المؤتمر في شتنبر.. قيادي: لدى بنشماش مهلة شهرين للتنحي    رونار يتابع خصوم الأسود بعد مباراة ناميبيا ضمن "كان 2019"    القنيطرة: توقيف 1.644 مجرم وجانح في 12 يوما    موازين.. عساف يُشيد بدور الملك في نصرة القضية الفلسطينية -فيديو    ما وراء اختفاء الأدوية الحيوية من الصيدليات المغربية    ترامب يفرض عقوبات جديدة على إيران تستهدف خامنئي وظريف    مفتي مصري ” يجيز ” مشاهدة مباريات كأس أمم افريقيا شرط ترك ” الصلاة والعمل”    “الأصالة والمعاصرة”: مجموع المديونية العمومية بالمغرب وصل إلى حوالي 1014 مليار درهم    تعاونيات تندد بإقصائها من المشاركة في النسخة الأولى لمعرض الأسواق المتنقلة بالحسيمة    بعد انتخابه رئيسًا لموريتانيا.. الملك يبرق الغزواني ويشدد على التكامل والاندماج فاز ب52 في المائة من الأصوات    الفنادق المصنفة بطنجة تسجل أزيد من 422 ألف ليلة مبيت بين يناير أبريل    معجبة “مهووسة” بميريام فارس تتقدم الجمهور بموازين – فيديو    هاكيفاش داز اليوم الثالث من مهرجان موازين    منشور ب”فيسبوك” حول الوضعية الأمنية بالدار البيضاء يدفع مديرية الحموشي إلى التفاعل    نقابة الصحافيين تطالب بإطلاق سراح المهداوي ووقف الاعتداءات ضد الصحفيين    دراسة تحذر من مخاطر العمل لساعات طويلة    بنك اليسر في ملتقى علمي ثاني لبحث تطوير المالية التشاركية بالمغرب    بمشاركة 30 باحثا.. “الفضاء العمومي” محور مؤتمر دولي بأكادير على هامش مهرجان أكادير لفنون الأداء    صورة قائد مغربي على عملة جبل طارق    وفاة 129 طفلا بالتهاب الدماغ الحاد في بلدة هندية    هجوم مصري بعد مشاركة مريام فارس بمهرجان موازين إيقاعات العالم - العلم    أول معرض خاص بالفنانين الأفارقة    إعادة انتخاب نور الدين الصايل رئيسا للجنة الفيلم بورزازات    تستهدف الفئات العمرية اليافعة والساكنة المجاورة .. حملات تحسيسية لتفادي فواجع «العوم» في مياه السدود والأودية    دراسة: ثلثا الأطفال ما بين 8 و 12 عاما يملكون هاتفا ذكي    مغني الراب كيري جيمس يتسيد منصة أبي رقراق في موازين    خلية المرأة و الأسرة بالمجلس العلمي بطنجة تختتم "الدرر اللوامع"    رسالة إلى الأستاذ والصديق الافتراضي رشيد أيلال    بالشفاء العاجل    دراسة: القهوة مشروب مدمر لحياة البشر وتسبب الموت المبكر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العثماني يبرئ قياديي حزبه من الانخراط في سباق الانتخابات
نشر في الأحداث المغربية يوم 19 - 05 - 2019


AHDATH.INFO
" أنشطتنا المكثفة لا يحكمها منطق انتخابي بل هي من باب التواصل السياسي مع المواطنين والقيام بأدوارنا، فالتواصل المباشر مهمة السياسي. يجب أن تبقى الثقة في الأحزاب، وهذا هو المدخل الاساسي لقلوب المواطنين" هكذا برر رئيس الحكومة، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، انخراط قياديي حزبه منذ أشهر في لقاءات وأنشطة "تواصلية" عبر جهات المغرب.
واختار العثماني، الذي كان يتحدث في افتتاح اجتماع اللجنة الوطنية لحزبه، البي جي دي، السبت 18ماي 2019 بمقر الحزب المركزي بالرباط، تبرأة حزبه من تدشين حملة انتخابية في أفق 2021.
واعتبر العثماني أنشطة قياديي حزبه المنتظمة تندرج ضمن " تقوية التواصل السياسي"، قائلا إن "الإشكالات وسوء الفهم والاحتجاجات ناتجة عن ضعف التواصل في الوقت المناسب والتدخل في الوقت المناسب".
هذا، فيما لم يتوان العثماني عن إلصاق ذات الفعل، أي الانخراط في السباق الانتخابي، بأحزاب أخرى لم يسمها وهو يقول " الحزب لايفكر بمنطق انتخابي"، وأردف موضحا :" نحن نفكر في خدمة بلدنا أكثر مما نفكر في الانتخابات المقبلة، واللي بغا يفكر فيها شغلوا هداك".
وزاد العثماني "المنطق الانتخابي ليس وقته الآن.. مللي توصل الانتخابات سننخرط ونقوم بحملة وفق القانون.. لكن الآن وقت العمل".
وانتقد العثماني ما يتعرض له حزب مما وصفه "حملات" يحكمها "منطق سياسوي"، يعتمد "محاصرة الخصوم بالتشويه والأكاذيب والتبخيس وأحيانا بالسب والشتم" على حد قوله.
ودعا العثماني في ذات السياق إلى "رفع مستوى الخطاب السياسي، وجعله حضاريا فيه النقد والنصيحة، دون أن يتحول إلى التبخيس والإساءة والتهجم ونشر الأخبار الزائفة".
وحذر العثماني قائلا :" نحن نرى بعض الدول، التي لم تعد هيئات الوساطة تقوم فيها بدورها، نتيجة انهيارها، مما أدى إلى الفوضى والتسيب، ولم تعد هناك إمكانية الحوار الجدي، ونحن لا نريد لبلدنا أن تصل إلى هذه المرحلة".
العثماني، وأمام أعضاء اللجنة الوطنية لحزبه، عاد ليقدم حصيلة نصف ولاية حكومته، ويدافع عنها مثلما فعل مؤخرا أمام البرلمان بغرفتيه واصفا إياها ب"الإيجابية والمشرفة". بالرغم مما أسماه "حملات التشويس والتبخيس"، التي تتعرض الحكومة ومن خلالها عملها.
وأقر العثماني بعدم كفاية الجهود، التي تم بذلها سيما في المجال الاجتماعي بما يتناسب وانتظارات المواطنين المتفاقمة، حيث قال "نحن واعون أن الحصيلة لا ترقى لمستوى تطلعات المواطنين، لكننا نسير في اتجاه الإصلاح ونتوفر على نزعة إصلاحية كبيرة نحو مستقبل أفضل".
وينتظر العثماني أن يدافع مجددا عن هذه الحصيلة المرحلية لحكومته، التي عاد ليشدد أنها تشتغل بروح متناغمة وفق التزاماتها كأغلبية لأجل الوفاء بالبرنامج الحكومي وبالرغم من ظلال التشويش التي تلقيها التنابزات بين مكوناتها. وذلك، أمام المجلس الوطني لحزب المصباح، الذي تقرر أن يعقد اجتماعا للجنتي "شؤون المجلس السياسية" و"السياسة العمومية"، لمناقشة هذه الحصيلة، وذلك بحضور أعضاء الحكومة المنتمين للحزب.
وهو الاجتماع، الذي دعا إليه، رئيس المجلس الوطني، ادريس الأزمي، وحدد له تاريخ 16 يونيو 2019. وقد أوضح العثماني أن الغاية من هذا الاجتماع "مناقشة جوانب النقص، واستعراض الحلول لتجاوزها في المستقبل".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.