دفاع الضحايا.. بوعشرين يعود لمحاولة تسييس ملفه بإقحام اسم الاتحاد الاشتراكي    قيادي ب “النهضة” التونسي يدعو الغنوشي إلى اعتزال السياسة بعد الفشل في الانتخابات الرئاسية    تير شتيغن: الناس يعلمون بالفعل ما أنا قادر على تقديمه    فريق ملالي يستقبل المغرب التطواني في وادي زم    جمعية المبادرة تستقبل طلبات مربيات التعليم الأولي    “الغارديان”: السلطة “جازت” هاجر الريسوني على تغطيتها ل “حراك الريف” والشرطة أخضعتها لفحص مهبلي غصبا عنها    نابولي يسقط بطل أوروبا ليفربول بهدفين دون رد    زياش يضرب بقوة    مصنع "بروما" للسيارات يعزز الإرادة الراسخة لصاحب الجلالة في أنمذجة المغرب على المستوى القاري    بريطانيا تجدد دعمها الكامل للمسلسل الأممي ولجهود المغرب "الجدية و ذات المصداقية"    أستاذة تفضح وضعية مزرية لمدرسة بسيدي قاسم.. وأكاديمية الرباط تدخل على الخط وتهدد بالمتابعة -فيديو    حجز 2 طن من مخدر الشيرا داخل إسطبل بنواحي أصيلة    إعفاء الكاتب العام لوزارة الصحة المقرب من “حزب أخنوش”    محترف مغربي بهولندا حاضر في معسكر أكتوبر    الأشعري: التكهن بحكومة لرجال الأعمال تنهي عهد الإسلاميين يوحي بأن مشروع الانتقال الديمقراطي انتهى    جمهور الرجاء سعيد بإستقبال أنصار هلال القدس    نصائح من ذهب.. كيف تحمي عينيك من ضرر الهواتف الذكية؟    حبل حول العنق ينهي حياة سيدة خمسينية بسطات    دراسة.. علماء يكشفون أهمية « أتاي » لصحة الدماغ    على شفير الافلاس    بنشماش ينتقد بطء تعديل الحكومة.. ويرفض الصلح مع “تيار المستقبل” في بلاغ للمكتب السياسي للبام    إحباط عملية تهريب 10 كلغ من مخدر الشيرا بمعبر باب سبتة    دقت ساعة الحسم.. النطق بالحكم على حامي الدين في هذا التاريخ    برشلونة مهدد بتجميد نشاطه وكامب نو في طريقه للإغلاق    تسبب العمى… تحذير طبي من العدسات اللاصقة    نائب ترامب: الولايات المتحدة على أهبة الاستعداد للدفاع عن مصالحها وحلفائها في الشرق الأوسط    تحريض دموي ضد العرب…”فيسبوك” يعاقب ناتنياهو    بعد غياب طويل.. فرقة “بابل” تعود بعمل جديد بالفيديو كليب    بوريطة يعلن قرب توقيع اتفاق تجاري مع بريطانيا لما بعد “بريكست”    لاغارد تتجاوز محطة البرلمان في طريقها إلى البنك الأوروبي    تامر حسني يلقى هجوما شرسا من جمهوره على مواقع التواصل الاجتماعي    المغرب والكيبيك يوقعان اتفاقية تعاون لتعزيز قدرات الموارد البشرية بالإدارة العمومية    شركة إسبانية لتوزيع المحروقات تستعد لخلق 100 محطة وقود بالمغرب    بعد تصدره ل”تويتر” في 24 ساعة.. هاشتاغ “#كفاية_بقى_ياسيسي” يختفي !    الفنان المصري سليمان عيد يكشف عن تصوير مشهد في “الباشا تلميذ” بدون سيناريو    على شفير الافلاس    بنشمسي: هاجر الريسوني اعتقلت لأسباب بعيدة عن التهم الموجهة لها وعلى المغرب مراجعة قوانينه    باطمة تدخل عالم التمثيل بمسلسل “قلبي نساك”    غوغل تستعد لطرح هاتف غوغل بيكسل 4    مجلس محافظي البنوك المركزية العربية يحذر من مخاطر العملات الرقمية    أغنية «كولشي محن» جديد الفنان يونس بولماني    الفنانة المغربية سناء حبيب تطلق أغنية «عروسة الشمال»    رئاسيات تونس.. تقدم سعيّد والقروي ومورو بعد فرز 80% من الأصوات    خامنئي: لن نجري أي مفاوضات مع واشنطن وسياسة الضغط لا قيمة لها    القرض العقاري و السياحي يحقق ناتجا صافيا يفوق 1.19 مليار درهم    ساجد.. تدارس سبل تعزيز التعاون في مجال السياحة والنقل الجوي والثقافة مع نظيرته الإكوادورية    النسخة الرابعة من «أسبوع السينما المغربية» بكوت ديفوار    طقس الثلاثاء..أجواء حارة نسبيا بالجنوب والجنوب الشرقي وظهور سحب منخفضة بالشمال    رئيس حسنية أكادير لكرة القدم الحبيب سيدينو ضمن مكتب العصبة الاحترافية لكرة القدم    جمعويون يتباحثون ادراج المناخ في قانون المالية في ورشة ترافعية بمراكش    اللجنة المحلية للاستثمار بالجديدة توافق على 6 مشاريع استثمارية بغلاف مالي يناهز 366 مليون درهم (بلاغ)    بنشعبون: الدولة سددت 33 مليارا من متأخرات TVA    الأغذية الغنية بالدهون تؤثر على الصحة العقلية    انطلاق المهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا بتكريم فتو و”أموسي” (فيديو) بحضور وزير الثقافة    إطلاق مركز نموذجي للعلاجات الذاتية في مجال الصحة الجنسية والإنجابية    ... إلى من يهمه الأمر!    كيف تستحق المعية الربانية الخاصة؟    صرخة عبر الزمن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المغرب يعلن عن تسجيل 12 موقعا رطبا جديدا ضمن لائحة المناطق العالمية


AHDATH.INFO
تخليدا لليوم العالمي للتنوع البيولوجي، نظمت المندوبية السامية للمياه والغابات ندوة حول موضوع "الوحيش بمنطقة الصحراء والساحل: الحالة الراهنة فيما يخص المحافظة على غزلان وضباء المنطقة مع التحديات المطروحة والفرص المتاحة" . وذلك يوم الخميس 23 ماي 2019بالرباط، أطرها الباحث توماس رابييل مسؤول برامج بصندوق المحافظة على الصحراء.
وتميزت هذه التظاهرة بالإعلان رسميا عن تسجيل 12 من المواقع الرطبة الجديدة ضمن لائحة المناطق الرطبة ذات الأهمية الإيكولوجية على الصعيد العالمي، وكذلك مناقشة إشكالية التدبير المستدام لوحيش منطقة الساحل والصحراء.
وتضم لائحة المناطق الرطبة الجديدة، التي أصبح بموجبها عدد المناطق الرطبة المسجلة بلائحة رامسار (المعاهدة الدولية للحفاظ والاستخدام المستدام للمناطق الرطبة) 38 موقعا، كلا من بحيرات إيموزار كندر، وبحيرة سد سمير، وواد تيزكيت، وساحل جبل موسى، وواد الساقية الحمراء، وراس غير إيمسوان، وعالية واد لخضر، وواد احنصال ملول، وواد رغاية ايت ميزان، وشط بوكوياس، وواد مكون، وشط اتيسات بوجدور.
وفي هذا السياق، أكد المندوب السامي للمياه والغابات ومحاربة التصحر، عبد العظيم الحافي ، أن المغرب يعتبر رائدا في مجال الحفاظ على الوحيش بمنطقة الصحراء والساحل، نظرا للنتائج المهمة، التي حققها في مجال تطوير خزان كبير من الأصناف الحيوانية المهددة بالانقراض على مستوى 29 محمية.
وأوضح الحافي أنه من خلال تفعيل الاستراتيجية الوطنية المتعلقة بالمحافظة على ذوات الحوافر البرية، تم تحقيق نتائج مهمة منذ تفعيل المخطط العشاري 2005-2014 وبداية المخطط العشاري الجديد 2015-2024.
وأبرز المندوب السامي أن هذه النتائج المهمة يمكن اختزالها في تدبير الأصناف البرية من غزلان أدم وغزال الجبل والضأن البربري، وإعادة استيطانها في موائلها الطبيعية، مسجلا أن هذه السياسة مكنت عدد قطيع غزلان الجبل من بلوغ 2500 رأسا، بعدما كان قد لوحظ في السابق أن أعداده ا قد اندثرت في الأماكن التي كانت متواجدة بها في الأصل.
وبخصوص حصيلة المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر في المحافظة على التنوع البيولوجي بصفة عامة، أكد أن المندوبية قامت بتفعيل مخططات عمل وطنية تهم الأصناف المهددة بالانقراض والمسجلة في ملاحق اتفاقية الأنواع المهاجرة، واتفاقية التجارة الدولية في الأنواع المهددة بالانقراض من النباتات أو القائمة الحمراء.
كما عملت المندوبية، وفق تأكيدات الحافي، على تهيئ تصميم مديري لإحداث 154 موقعا ذا أهمية بيولوجية وإيكولوجية وعشر منتزهات وطنية، وتفعيل برامج إعادة تأهيل الأنواع المنقرضة وإعادة استيطانها في مواقعها الأصلية، وتعزيز القانون الإطار عبر إصدار قانون المحميات الطبيعية وقانون تجارة الأصناف الحيوانية والنباتية وحماية تلك المهددة بالانقراض، وتحيين النصوص القانونية المنظمة للقنص والصيد بالمياه القارية.
وأوضح الحافي أن هذا البرنامج يتضمن كذلك تطوير سلاسل إنتاجية جديدة لبعض الأنشطة المرتبطة بالمناطق الرطبة كمراقبة الطيور والصيد التقليدي وتربية الأحياء المائية والصيد السياحي.
وأشار إلى أن هذا التصنيف قد جاء بفضل تضافر جهود كل من المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، والصندوق العالمي للطبيعة، وخبراء وباحثي المعهد العلمي بالرباط، ومجموعة حماية الطيور بالمغرب.
من جهته، أكد ممثل الصندوق العالمي للطبيعة لشمال إفريقيا، فوزي المعموري، أن تقديم 12 موقعا دفعة واحدة ليتم تسجيلها على لائحة رامسار "يعتبر أمرا نادرا ومعقدا، ويدل على التزام المملكة في مجال حماية المناطق الرطبة".
ونوه المعموري بالشراكة، التي تجمع بين الصندوق العالمي للطبيعة والمندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، واصفا إياها ب"الشراكة الاستراتيجية"، التي تغطي مجموعة من المجالات ضمنها تدبير الموارد المائية وحماية المناطق الرطبة.
وتجدر الإشارة إلى أن المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر ترمي في أفق 2024 إلى تسجيل 30 موقعا جديدا على قائمة رامسار، وتنفيذ 60 مخططا لتدبير وتأهيل المناطق الرطبة ذات الأولية الكبرى وتحسيس وتوعية حوالي 500 ألف شخص سنويا في إطار برنامج التربية البيئية المتعلق بالمناطق الرطبة.
كما تميزت هذه التظاهرة بحضور عدد من ممثلي الوزارات المعنية والمنظمات الدولية والمنظمات غير الحكومية الناشطة في مجال التنوع البيولوجي وعدد من الباحثين والأساتذة الجامعيين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.