الرميد ينفي توصل وزارته بأي رد رسمي من « أمنيستي »    نبذة عن محمد حمزاوي السفير الجديد لدى دولة الإمارات العربية المتحدة    عجز الميزانية غادي يتزاد ب7,6 فالمائة وها وقتاش غادي يتراجع ودين الخزينة غادي يرتفع    تفاصيل جديدة وهامة عن البرنامج الجديد لدعم الأسر    الفنان حسن البراق : التوعية والتحسيس برسائل فنية    تعيين مغربية في الحكومة الفرنسية الجديدة !    استدعاء الرئيس الموريتاني السابق للمثول أمام لجنة تحقيق برلمانية    الوافي: أزيد من 45 ألفا من المغاربة المقيمين بالخارج التحقوا ببلدان إقامتهم    بعد استقرار حالته الصحية، الفنان عبد الجبار الوزير يغادر المستشفى    تتويج أزيد من 30 مخترعا مغربيا في المسابقة الدولية للإختراعات في مكافحة كورونا    الوداد والناهيري يفشلان في التوصل لاتفاق    لا تحجبوا الشمس بالغربال    حصيلة كورونا حول العالم.. أزيد من 21 ألف إصابة جديدة و أكثر من 2000 حالة وفاة    تحديد موعد قرعة ربع ونصف نهائي أبطال أوروبا    وكيل أعمال حكيمي في تصريح مثير: زيدان هو السبب في رحيل النجم المغربي للأنتر    المصادقة على مشروع قانون بتغيير المرسوم بقانون سن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية    الرجاء تدخل في معسكر تدريبي مغلق بالبيضاء بمعدل حصتين تدريبيتين في اليوم    حاويات نفايات ذكية تشحن الهواتف وتوزع الانترنت بكورنيش المضيق-الفنيدق    ملف خاشقجي.. بريطانيا تفرض عقوبات على سعوديين مقربين من بن سلمان    جهة مراكش أسفي الأكثر تضررا بوباء "كورونا في ال24 ساعة الأخيرة ب 54 حالة تليها جهة طنجة تطوان الحسيمة ب 41 حالة    رئيس برشلونة : الفار ينحاز إلى ريال مدريد !    تسجيل 164 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في المغرب وهذا هو التوزيع الجغرافي حسب الجهات    تقرير يكشف حقيقة جودة مياه الاستحمام والرمال بشواطئ المملكة    القرض الفلاحي للمغرب يفوز بجائزة "STP Award" التي يمنحها "كوميرزبنك" الألماني    أزمة داخل "بيجيدي" بسبب المساجد    كورونا يخفض مؤشر الغش في "الباك"    بؤرة السردين "تتعفن"    بعد ألمانيا وإسبانيا .. بلجيكا تغلق حدودها في وجه المغاربة    الإصابة "تنهي" الموسم الرياضي للنجم السابق للرجاء في الدوري الإسباني    وفاة الموسيقار العالمي الإيطالي إنيو موريكوني عن عمر يناهز 91 عاما    شامة الزاز تغادر المستشفى و"سيت أنفو" يكشف حالتها الصحية    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    العثماني: بؤر كورونا طبيعية.. وارتفاع الإصابات « مكيخلعناش »    الزمالك: "راسلنا الرجاء لطلب استعادة أحداد.. وكارتيرون يريده بجوار أوناجم وبنشرقي"    البيجيدي بمجلس جهة سوس ماسة يرفض قراءة بيان ضد "أمنستي"    "فان دام"ينعي الجداوي    السينما المغربية حاضرة في مهرجان الفيلم العربي التاسع بسيول    بعد الحسين والصافية.. رشيد الوالي يعود رفقة أقريو إلى الشاشة الصغيرة    تفادياً لأزمة مع المغرب.. الملك الاسباني يلغي زيارته لسبتة ومليلية المحتلتين    مراكش.. الشرطة القضائية تعيد تمثيل جريمة قتل الشابة سحر التي عثر عليها مكبلة داخل قناة الصرف الصحي ( صور)    المعيار الأساسي لاختيار حجاج هذا العام    الحج في زمن كورونا.. هذا بروتوكول رمي الجمرات هذا العام!    الجبهة الوطنية لإنقاذ "سامير" تلتقي بلشكر    مجلس وزاري عاجل برئاسة الملك محمد السادس    كورونا تعود للمؤسسات السجنية بقوة وتصيب 20 سجينا بطنجة    بعد اعتقالهما ليلة أمس.. تقديم الصحافيين عمر الراضي وعماد ستيتو أمام النيابة العامة    رحلة عودة لفائدة 278 من المغاربة العالقين في سلطنة عمان وقطر والأردن    مندوبية التخطيط: ارتفاع متوقع في القروض المقدمة للاقتصاد في المملكة    وفاة الممثل الكندي نيك كورديرو بسبب فيروس كورونا    إعادة العالقين بالخارج.. تنظيم رحلة عودة لفائدة 278 مغربيا من سلطنة عمان وقطر والأردن    مجلس الجهة يصادق على اتفاقية إطار لدعم المقاولات الصغيرة جدا خلال دورته العادية "يوليوز 2020"    باحثون يناقشون المسألة الليبية في ضوء التطورات الراهنة    نقابيون يقدمون مقترحات لتجاوز الأزمة الصحية بمستشفى محمد الخامس بطنجة    فيديو.. كورونا.. مواطنون يطالبون بإعادة فتح المساجد    خبراء في رسالة ل"الصحة العالمية": كورونا ينتقل عبر الهواء    طقس الاثنين.. استمرار ارتفاع درجة الحرارة مع سحب منخفضة    واشنطن بوست : محمد بن سلمان يعد تهم فساد ثقيلة ضد ولي العهد السابق محمد بن نايف    للمرة الثالثة على التوالي المصور الرسمي لأكادير24 ابن سوس يتألق بروسيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المطالبة بكشف حقيقة ما جرى لتذكار صاحب أحاديث فيما جرى
نشر في الأحداث المغربية يوم 31 - 05 - 2020


Ahdath.info


لم تدم صور الورود وهي تحيط بنصب تذكار اسم شارع عبد الرحمان اليوسفي، طويلا، إذ سرعان ما عوضتها صورا أخرى تظهر التذكار ملطخا، وكأن هناك من يسعى لتشويه كل ذكرى جميلة ويرغب في تبخيس كل مبادرة هادفة في مهدها.
حالة التذكار وهو ملطخ وإن كان قد تم تجاوزها بشكل سريع، بعد تدخل السلطات لتنظيفه، فإن تلك الصورة الملطخة ظلت راسخة في الأذهان وتم تداولها على نطاق واسع مع كثير من الاستياء وفيض من الغضب ورغبة ملحة لكشف حقيقة ما جرى لتذكار صاحب أحاديث فيما جرى.
ما وقع، هل حادث عرضي يقف وراءه متهورون قاصرون، أم رسالة مقصودة موجهة إلى من يهمهم الأمر؟، هذا ما ستحدده الأبحاث الأمنية، التي ستكشف عن هوية الفاعل أو الفاعلين، خاصة وأن موقع التذكار مع بداية شارع عبد الرحمان اليوسفي من جهة شارع مولاي يوسف، يتواجد به مجموعة من المحلات بجواره تتوفر على كاميرات المراقبة، الأمر الذي قد يساعد المحققين على حل هذا اللغز .
وبالمقابل ظل التذكار منذ إحداثه، في كل مرة يفقد اسم صاحبه على لوحته الرخامية، ويتم إعادة كتابته من جديد، بعدما تتعالى الأصوات المطالبة بكشف اسم صاحب الشارع بشكل واضح وأنيق لما لهذا التذكار من دلالة رمزية تاريخية تعكس لحظة تكريم جلالة الملك للراحل في مدينته يوم عيد العرش.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.