احتفالية ودادية من شراشم بعد هزه شباك اتحاد تواركة    قال أَوَ لمْ تُؤمن؟ قال بلى...    المقابر البيضاوية .. أثمان بناء القبور بأثمان باهظة!    الفريق الاتحادي داخل مجلس جماعة أكادير، يحتج بقوة على مناورة تفويت قطاع ملاعب القرب لشركة خاصة    المخرج المغربي محمد إسماعيل في وضع صحي صعب    نجل شقيق عبد الحليم حافظ: فتحنا قبره بعد وفاته ب31 عاما فوجدنا جثمانه لم يتحلل (فيديو)    المغاربة ينتظرون تلقيحهم بلقاح استرازينيكا.. واليافعون أكبر ناقل للطفرة الجديدة من الفيروس    لأول مرة في تاريخه مع برشلونة.. "ميسي" ينهزم ويطرد في نهائي كأس السوبر الإسبانية    دولة أوروبية تشرع في إعطاء الجرعة الثانية من لقاح كورونا .    إيقاف أزيد من 240 شخصا تورطوا في اضطرابات بمناطق متفرقة بتونس    صرخة تاجر.. كنت غادي نموت بسبب مطالبتي بحقي وتاجر اخر أصيب بالشلل    من الوريد الى الوريد..مختل عقليا يدبح طفلا بنواحي الرشيدية    مأساة : القاتل الصامت ينهي حياة أسرة كاملة داخل منزلها.    تونس.. إيقاف أزيد من 240 شخصا تورطوا في اضطرابات بمناطق متفرقة بالبلاد    بيلباو يقهر البارصا ويُفقد ميسي أعصابه ويتوج بالسوبر    إسبانيا.. اكتشاف أثري أندلسي قرب مالقة يعد بمعلومات عن ثورة عمر بن حفصون    أتلتيك بيلباو يصعق البارصا بسيناريو دراماتيكي و يتوّج بكأس السوبر الإسباني    كورونا تغلق مجموعة مدارس الجوامعة بإقليم فحص أنجرة    في مباراة عرفت طرد "ميسي" بلباو تقلب الطاولة على برشلونة وتفوز بنهائي كأس السوبر الإسبانية    أتلتيك بلباو بطلاً لكأس السوبر الإسباني على حساب برشلونة    ريال مدريد يوافق على طلب إنتر بشأن أشرف حكيمي    التساقطات المطرية تبشر بموسم فلاحي جيد و وزارة الفلاحة تكشف أن الزراعات السنوية الخريفية بلغت 4.76 مليون هكتار    الفنانة سعيدة شرف تتعرض لكسر على مستوى الكاحل    الحسيمة.. تعليق الدراسة بثانوية البادسي بعد اصابة 18 تلميذا بكورونا    إحباط عملية للتهريب الدولي للمخدرات وحجز 342 كيلوغراما من مخدر الشيرا بكلميم    استنفار أمني كبير استعداداً لمحاكمة ترامب و تنصيب بايدن    إسرائيل تحيي الذكرى 60 لغرق 43 يهوديا قرب الحسيمة    عموتة قبل افتتاح "شان الكاميرون": نحن هنا للفوز باللقب من جديد    المنتخب الوطني للاعبين المحليين يُجري آخر حصة تدريبية قبل لقاء الطوغو    بإجماع الخبراء والمختصين.. تتويج الداخلة "وجهة الأحلام 2021"    البحرية الملكية تجهض عملية لتهريب مخدر الشيرا    هكذا أثر تفشي جائحة كورونا على وتيرة تسجيل الطلبة الأجانب بالمغرب    سيناريو مواجهة حربية بين المغرب وإسبانيا بسبب سبتة ومليلية    قائد الجيش الجزائري يوجه رسائل "مشفرة" للمغرب من منطقة حدودية    أزولاي والحافظي يتفقان على إحداث مركز للتكنولوجيا الرقمية الذكية    الحرمان من وصول الإيداع يهدد حق الجمعيات في التنظيم.. وبرلمانيون يقدمون مقترحا لرفع المعاناة    طبيب بأكادير : المغرب تعرض ل"التلاعب" شركتي"سينوفارم" و "أسترازينيكا"، و وزارة الصحة تلتزم الصمت.    طلبة الجزائر العالقون في المغرب مطالبون بدفع الكلفة قبل ترحيلهم    كورونا ينهي حياة أسطورة التانغو ومصمم الرقصات الأرجنتيني خوان كارلوس كوبس    تسجيل 806 إصابة والحصيلة ترتفع إلى 459671 إصابة بكوفيد 19    بوريطة وشينكر يؤكدان على أهمية الحكم الذاتي في حل ملف الصحراء المغربية    عبد القادر العلوي لبيان اليوم: كنا ننتظر هذه الأمطار بشغف وتساقطات شهري فبراير ومارس ستحسم مردودية الموسم    ربط بحري بين مليلية المحتلة وغزوات الجزائرية.. إسبانيا ترحب    مبادرة "النقد والتقييم" داخل "البيجيدي" تنتقد استفراد الأمانة العامة بالقرارات المصيرية    المشاركة السياسية للشباب هي الحل    توزيع أكثر من 693 ألف قنطار من الشعير المدعم لفائدة مربي الماشية بجهةبني ملال    دول إفريقية جديدة تعلن دعمها لمقترح الحكم الذاتي.. هل اقترب المغرب من "نصاب" طرد البوليساريو؟    أكادير : إطلاق مشروع جديد يسعى لدعم المئات من الشباب حاملي المشاريع بجهة سوس ماسة.    مصر تعلن عن اكتشافات أثرية تعود إلى الدولة الحديثة 3000 ق.م    في مثل هذا اليوم 17 يناير 2012: وفاة محمد رويشة    بعد ‘مقتلها' ب20 سنة.. أسرة السندريلا سعاد حسني تتلقى العزاء بعد وفاة الشريف    كورونا.. النرويج ترجح أن آثار للقاح "فايزر" الجانبية وراء الوفيات الأخيرة    خطوة هامة من الرئيس الأمريكي بايدن، تعزز قوة تقارب العلاقات المغربية الأمريكية.    طفلة "ذا فويس كيدز" ميرنا حنا تُطلق "أحن الهم"    "سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي"    حلم العدالة الاجتماعية والتعطش إلى عودة زمن الخلافة    النفاق الديني    الدين.. بين النصيحة و"السنطيحة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خالد الشڭراوي: التعليم عن بعد يجب أن يصبح مؤسساتيا بنسب معينة
نشر في الأحداث المغربية يوم 01 - 09 - 2020


ahdath.info
قال خالد الشڭراوي، باحث بارز بمركز السياسات من أجل الجنوب الجديد، إن التعليم عن بعد يجب أن يصبح مؤسساتيا بنسب معينة حتى بعد انقضاء جائحة (كوفيد-19)، وذلك تحسبا للأزمات التي قد تحدث مستقبلا.
واعتبر الباحث في نقاش عبر الويب نظمه المركز، في إطار برنامجه الأسبوعي "حديث الثلاثاء"، لمناقشة الدخول المدرسي في ظل أزمة "كورونا"، أن الأزمة الراهنة فرصة لاستخلاص الدروس ووضع تصورات استباقية لمواجهة أي أزمة مستقبلية، داعيا إلى تفعيل الآليات التقنية وتدبيرها والاشتغال بالأدوات المتاحة قصد تنزيل هذا الورش على أرض الواقع.
وفي أفق انطلاق الموسم الدراسي الجديد تحت شعار "من أجل مدرسة متجددة ومنصفة ومواطنة ودامجة"، حث السيد الشڭراوي على وضع الثقة في الأطفال والشباب المغاربة، على اعتبار أنهم يتفوقون على الآباء في استعمال التقنيات الحديثة، مؤكدا أن الأزمة الحالية الناتجة عن (كوفيد-19) قد تشكل فرصة للتطور ومنعطفا لتطوير المنظومة التعليمية من خلال التفكير في مقاربات ديداكتيكية وبيداغوجية جديدة.
وبخصوص الأصداء التي أعقبت قرار وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي باعتماد المزاوجة بين التعليم عن بعد والتعليم الحضوري بشكل اختياري، دعا الباحث إلى الابتعاد عن "جلد الذات" وتجنب الانتقادات التي تغيب عنها المبادرات وتقديم الحلول، بالنظر إلى أن المملكة تواجه جائحة غير مسبوقة، سواء على مستوى السياسات العمومية أو التدبير العمومي بشكل عام.
وأضاف أن القطاع المعني واجه جملة من التحديات في خضم هذه الجائحة أبرزها إتمام الدورس باعتماد التعليم عن بعد دون تحضير مسبق، وتدبير الامتحانات بالموازاة مع التعامل مع سيناريوهات الدخول المدرسي الجديد، مبرزا أن القرارات المتخذة تتلاءم مع الإمكانات المتوفرة والظروف الاستثنائية، وتراعي المرونة في الطرح والتطبيق على حد سواء، على اعتبار أن إعداد دروس التعليم عن بعد يختلف عن إعدادها للتعليم الحضوري.
وعن مقارنة جودة التعليم الحضوري بجودة التعليم عن بعد، أخذا بعين الاعتبار غياب التأطير التربوي، قال السيد الشڭراوي إن من الصعب تقييم تجربة التعليم عن بعد من حيث الكيف، على اعتبار أنه تجربة جديدة على المستوى البيداغوجي، و"لا يمكن الحديث عن الكيف لأن الظرفية الراهنة لا تسمح بإجراء مقابلات ودراسات ميدانية بهذا الخصوص". واعتبر بهذا الخصوص أن تدبير التعليم عن بعد أسهل في المستويات العليا مقارنة بالمستويات الابتدائية التي تتطلب آليات مادية ومحسوسة.
أما بخصوص الرهانات التي تواجهها الساكنة القروية، بصفة خاصة، للولوج إلى وسائل التكنولوجيا اللازمة لمتابعة الدراسة، فقد أكد الباحث أن التحدي المطروح مهم جدا، بالنظر إلى أن الآليات التي يمكن اعتمادها على مستوى التعليم عن بعد ليس من السهل تنزيلها على أرض الواقع، وأن المشكلة الكبرى تكمن في التعامل مع المقاربة السمعية-البصرية وتقبلها وتتبعها داخل البيوت، وهو ما يستدعي إشراك مختلف المؤسسات التربوية في تدبير هذا الشأن.
من جهته، قال عبد الله ساعف، وهو أيضا باحث بارز بالمركز، إن المقاربة المعتمدة من لدن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي تتكيف مع تطور الأحداث الراهنة، معتبرا أن مقترح المزاوجة بين التعليم عن بعد والتعليم الحضوري بشكل اختياري يبقى قابلا للتعديل والتوسيع ويحتاج لإشراك جميع الفاعلين المعنيين في المشاورات واتخاذ القرارات.
وبخصوص التفاوتات الاجتماعية والطبقية على مستوى جودة التعليم، أوضح الباحث أن جودة التعليم يتم بناؤها عبر مراحل ولا يتم تحقيقها دفعة واحدة، داعيا في هذا الصدد إلى تفادي التركيز على رفع نسب التمدرس على حساب جودة النظام التعليمي.
وشدد السيد ساعف على أن هناك حاجة ماسة، في خضم جائحة (كوفيد-19)، إلى تقديم برامج الدعم المناسبة للتلاميذ والطلبة تأخذ بعين الاعتبار المعطى الرقمي الراهن، فضلا عن إعادة النظر في كيفية إعداد المناهج والدروس بغية تحسين الأدوات والوسائل التربوية والبيداغوجية المتاحة في المنظومة التعليمية.
أما فيما يتعلق بخطر تفاقم أزمة قطاع التعليم جراء الأزمة الحالية، فقد حث الباحث جميع الفاعلين المعنيين على النزول إلى الميدان والاشتغال بدقة قصد معالجة أوجه القصور، وترصيد التجارب في هذا القطاع وتوسيعها. واعتبر أن أزمة (كوفيد-19) فرصة للعمل على تحسين النظام التعليمي المغربي، الذي حقق، ولا يزال، إنجازات مهمة على مر السنين، والارتقاء به لمواكبة التحديات الراهنة.
يشار إلى أن "مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد" هو مركز مغربي للدراسات تم إنشاؤه عام 2014 في الرباط، مهمته الإسهام في تطوير السياسات العمومية الاقتصادية والاجتماعية والدولية التي تواجه المغرب وباقي الدول الإفريقية بصفتها جزءا لا يتجزأ من الجنوب الشامل.
ومن هذا المنطلق، يعمل المركز على تطوير مفهوم "جنوب جديد" منفتح ومسؤول ومبادر يصوغ سرديته الخاصة ويبلور تصوراته ومنظوره لحوض المتوسط والجنوب الأطلسي في إطار خال من أي مركب تجاه باقي العالم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.