رسميا : الإعلان عن فتح المساجد بالمملكة المغربية .    المستشارون يسائلون العثماني عن السياسة العامة للحكومة    الأمير مولاي الحسن يحصل على شهادة البكالوريا – دورة 2020 بميزة "حسن جدا"    مساجد سبتة تفتح أبوابها بشروط "صارمة"    ميناء أنفيرس البلجيكي.. ضبط نحو 29 طنا من الكوكايين    تأكيد إصابة لاعب وإثنين من طاقم اتحاد طنجة بفيروس كورونا    إصابات جديدة بفيروس "كورونا" داخل نادي اتحاد طنجة بينهم لاعب    الدويك وبنحليب يعودان إلى المغرب ويواصلان برنامج إعادة التأهيل    الماط يدخل في تربص إعدادي مغلق بمدينة تطوان قبل استئناف المباريات    ولي العهد يحصل على شهادة البكالوريا بميزة "حسن جدا"    مجلس جهة طنجة يصادق على تخصيص ميزانية لإنشاء مختبر علم الأوبئة الجزيئي    كَليميم .. إغلاق الملحقة الإدارية الأولى بسباب تسجيل إصابة عون سلطة    نقل الفنان عبد الجبار الوزير إلى الإنعاش !    لجنة الداخلية تصادق على مشروع قانون تعديل حالة « الطوارئ الصحية »    وزير الصحة يحذر من موجة ثانية لفيروس كورونا    بعد سجن طنجة.. تسجيل إصابات كورونا بالسجن المحلي لآسفي والمندوبية تفرض الحجر بثلاثة سجون    عاجل : فيروس كورونا يصيب 5 حالات جديدة ضمنها قاصرتين، و يتسبب في إغلاق مقاطعة بالجنوب.    تسجيل 168 حالة شفاء من كورونا بالعيون !    لفتيت يلتقي زعماء الأحزاب السياسية لمناقشة الانتخابات    وزيرة : أزيد من 10 آلاف من المغاربة العالقين عادوا إلى أرض الوطن !    امتحانات "الباك" بدرعة تافيلالت تمر في أجواء جيدة وسط إجراءات صحية صارمة    مجلس المنافسة: لا مسؤولية لنا بشأن ما تم تداوله بخصوص ممارسات منافية للمنافسة في سوق المحروقات    لجنة تابعة لبنك المغرب.. 2020 ستنتهي على انكماش ب5.2 في المائة    الأرصاد الجوية تحذر من جديد: هناك موجة حر من المستوى الأحمر والبرتقالي    المغرب الفاسي يدخل معسكرا تدريبيا مغلقا بمدينة أكادير استعدادا لاستكمال الموسم    "الباطرونا" تدعو في لقاء مع حزب التقدم والاشتراكية إلى إحداث ميثاق ثلاثي جديد لاستعادة الثقة وتحفيز الاقتصاد    أسبوع من الحوادث يقتل 11 شخصا ويصيب 1766 بحواضر المملكة    هل ستفتح بلجيكا حدودها مع المغرب؟    مشاهير يطلقون مجلة فنية لمساعدة مبدعين آخرين تنهكهم إجراءات العزل العام    دبي تفتح أبوابها للسياح بعد أشهر من الاغلاق بسبب فيروس كورونا المستجد    موعد مباراة ميلان ويوفنتوس اليوم الثلاثاء في الدوري الإيطالي والقنوات الناقلة    جبهة إنقاذ شركة "سامير" تلتقي مع زعماء النقابات    الفنانة عائشة ماهماه تطل على جمهورها حليقة الرأس تضامنا مع مرضى السرطان    توم هانكس المتعافى من كورونا: « لا أحترم كثيرا » المتهاونين بالتدابير الوقائية    "التقدم والاشتراكية" يدعو بنشعبون لتسريع صرف الشطر الثالث من دعم "كورونا"    استئناف أنشطة صيد الأخطبوط بالدائرة البحرية للصويرة بموسم صيف 2020    مجلس حكومي اليوم الثلاثاء لإقرار مشروع قانون المالية المعدل    الكشفية الحسنية المغربية فرع القصر الكبير تواصل حملة التعقيم بالمدارس والمؤسسات بشراكة وبدعم من المجلس البلدي    فيروس كورونا .. تسجيل 186 حالة مؤكدة جديدة بالمغرب    أرسنال يتفاوض مع ريال مدريد للاحتفاظ بسيبايوس    تفاصيل تسجيل مدينة أكادير أعلى معدل في درجة الحرارة عبر العالم    تفكيك خلية إرهابية بالناظور والضواحي تتكون من أربعة عناصر من بينهم شقيق أحد المقاتلين في صفوف "داعش"    مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مرسوم أحكام حالة الطوارئ الصحية    الفتيت …البؤر الوبائية المتزايدة بالمعامل و المصانع لا يجب أن تشكل هاجس الخوف    الفنانة فوزية العلوي الإسماعيلي تستغيت، فهل من مجيب؟    الجمعية المغربية للأستاذات الباحثات تنظم ندوة عن بعد حول موضوع "كوفيد-19 بين الطب والمجتمع والمجال"    الرئيس الموريتاني السابق سيمثل أمام برلمان بلاده للتحقيق في وقائع « خطيرة » إبان حكمه    إحداث قرية الصانع التقليدي وتأهيل نقطة بيع بإقليم شفشاون    السعودية تعلن تدابير صحية خلال موسم الحج لهذا العام    أمريكا تدرس حظر تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي الصينية    من يكون محمد حمزاوي سفير المغرب الجديد باالإمارات ؟    «نظام الأشياء».. استقرار العالم في مهب رياح الفكر الشمولي    "أوبر" تشتري شركة توصيل أطعمة ب2.6 مليار دولار    مجلس جهة الشرق يعتمد برنامجاً لتوفير فرص الشغل ورفع مستوى عيش سكان القرى بعد النجاح في محاصرة جائحة كورونا    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    الحج في زمن كورونا.. هذا بروتوكول رمي الجمرات هذا العام!    المعيار الأساسي لاختيار حجاج هذا العام    فيديو.. كورونا.. مواطنون يطالبون بإعادة فتح المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عبد القادر اعمارة يؤكد بأبوظبي أن الانتقال الطاقي المغربي بلغ نقطة تحول تاريخية
نشر في أخبارنا يوم 16 - 01 - 2016

أكد السيد عبد القادر اعمارة وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، اليوم السبت بأبوظبي، أن الانتقال الطاقي الذي باشره المغرب منذ سنة 2009، بلغ اليوم نقطة تحول تاريخية .
وقال السيد اعمارة، خلال تدخله في الجلسة الافتتاحية، للجمعية العامة السادسة للوكالة الدولية للطاقات المتجددة ، أن الانتقال الطاقي بالمغرب، بلغ اليوم نقطة تحول تاريخية بفضل الدفعة القوية التي أعطاها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، لقطاع لطاقات المتجددة بالمغرب، بإعلان جلالته في خطابه بمناسبة اجتماع قادة الدول في الدورة الحادية والعشرين لمؤتمر الأطراف بباريس (كوب 21) ،أن المغرب سيرفع من حصة الطاقات المتجددة إلى 52 بالمائة من القدرة الكهربائية المنشأة في أفق سنة 2030 ، بعد أن كان مقررا أن لا تتعدى هذه النسبة 42 بالمائة في أفق سنة 2020.
وأبرز وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، أن هذه المبادرة الملكية ستمكن المغرب، وللمرة الأولى في تاريخه، من التوفر على باقة كهربائية تتميز بتفوق الطاقات المتجددة على المصادر الأحفورية.
وأشار إلى أن العناية التي يحظى بها النموذج الطاقي بالمغرب، والذي يرتكز في جانب مهم منه على تطوير الطاقات المتجددة ( الريحية والشمسية والكهرومائية)، تشمل أيضا الدعم الذي تقدمه المملكة للوكالة الدولية للطاقات المتجددة (إيرينا).
وأبرز السيد عبد القادر اعمارة في هذا السياق، أن أهم ما يميز مشاركة المملكة المغربية في الدورة السادسة للجمعية العامة للوكالة، هو حضورها للمرة الأولى بصفة عضو كامل العضوية، بعدما كانت تشارك وبصفة مستمرة في جميع أشغال الدورات السابقة للجمعية، منذ نشأتها، بصفة عضو ملاحظ.
كما، أكد على الدور الكبير الذي لعبه المغرب في مراحل تأسيس الوكالة ، حيث كان عضوا مؤسسا لها وشارك في جميع مراحل نشأتها بما في ذلك الندوة التحضيرية لإحداثها والتي انعقدت ببرلين شهر أبريل 2008.
وشدد على أن انعقاد الدورة السادسة للجمعية العامة للوكالة ، في سياق دولي يتسم بالاهتمام المتزايد بتكنولوجيات الطاقات المتجددة، في ظل التوصل إلى اتفاق باريس الأخير بشأن تغير المناخ ، يؤكد الحاجة الملحة بالنسبة للوكالة لتوسيع أنشطتها وعدم حصرها في المساعدة والمواكبة التقنية، وتعزيز مكانتها كمحاور أساسي والعمل على توحيد مواقف الدول الأعضاء في القضايا ذات الصلة بالطاقات المتجددة والدفاع عنها في المحافل الدولية.
واعتبر الوزير أن من شأن دعم برامج البحث والتطوير، وتسريع نقل التكنولولجيا والخبرة إلى الدول التي لا تمتلكها ، وتوسيع استعمال الطاقات المتجددة على المستوى الدولي ، سيعطي زخما للوكالة الدولية للطاقات المتجددة وسيقوي موقعها على الساحة الدولية في مجال الطاقات النظيفة التي بات المنتظم الدولي يستشعر أهميتها حالا واستقبالا.
ويشارك المغرب، في أشغال الجمعية العامة ل (إيرينا)، التي تحتضنها العاصمة الإماراتية على مدى يومين، بوفد يضم ، على الخصوص، السادة عبد القادر عمارة ، ومحمد ايت واعلي سفير صاحب الجلالة بدولة الإمارات العربية المتحدة، وعبد الرحيم الحافظي الكاتب العام لوزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة.
ويراهن المشاركون في هذا الموعد، الذي يعد الاجتماع الحكومي الدولي الأول بعد مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ (كوب 21) في باريس، على وضع جدول أعمال عالمي للطاقة المتجددة واتخاذ خطوات ملموسة لتسريع عملية الانتقال الطاقة العالمي المستمر، ووضع العالم على الطريق إلى مستقبل مستدام للطاقة.
كما يناقش المشاركون في الجمعية العامة ، التي تنعقد بمشاركة بمشاركة وفود نحو 150 دولة، وممثلي 140 منظمة إقليمية ودولية، التوجه الاستراتيجي للوكالة الدولية للطاقات المتجددة، في مساعدة البلدان على تسريع وتيرة التحول نحو الطاقة المتجددة.
وتهدف (إيرينا)، التي يوجد مقرها الرئيسي بأبوظبي، إلى أن تصبح محركا أساسيا في تعزيز الانتقال السريع نحو الانتشار الواسع والاستخدام المستدام للطاقة المتجددة على نطاق عالمي.
وتحرص الوكالة على مواكبة البلدان الصناعية والبلدان النامية، على حد سواء، ومساعدتها في تحسين البنيات والهياكل التنظيمية وبناء القدرات، من خلال تسهيل الولوج إلى المعلومات، والإحصائيات الدقيقة، وأفضل الممارسات والآليات المالية الفعالة .
وتعد اجتماعات الجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقات المتجددة، أحد مكونات (أسبوع أبوظبي للاستدامة 2016 )، الذي يعد أكبر تجمع حول التنمية المستدامة في الشرق الأوسط.
ويستقطب الأسبوع، الذي ينظم إلى غاية 23 يناير الجاري، أزيد من 33 ألف مشارك وأكثر من 80 من قادة الدول والوزراء ووفود أكثر من 170 دولة ، سينكبون على مناقشة التحديات المترابطة للطاقة وأمن المياه وتغير المناخ والتنمية المستدامة.
ويركز (أسبوع أبوظبي للاستدامة)، على عدة محاور رئيسية تشمل تطوير السياسات والقيادة وتعزيز الأعمال ونشر التوعية والبحوث الأكاديمية.
وتتضمن فعاليات الأسبوع، عدة تظاهرات كبرى، تشمل بالخصوص حفل تتويج الفائزين بجائزة زايد لطاقة المستقبل، و ملتقى السيدات للاستدامة والطاقة المتجددة ، و برنامج القادة الشباب لطاقة المستقبل، إلى جانب القمة العالمية لطاقة المستقبل، والقمة العالمية للمياه ومعرض (إيكوويست).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.