ذكرى تأسيس الأمن الوطني    الدكتور أحمد النحوي رئيس المنتدى المغربي الموريتاني للصداقة لبيان اليوم    التعاون الإسلامي يشيد بجهد الملك لصالح القدس    المغرب يجدد دعمه للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني    ارتفاع شهداء العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 188 بينهم 55 طفلا و33 إمرأة    الرجاء يعود بالتعادل من جنوب إفريقيا في ذهاب ربع نهائي "كأس الكاف"    القنيطرة.. توقيف ثلاثة أشخاص للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بحيازة وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية    اختيار المخرجة والممثلة والفوتوغرافية الفرنسية ماريون ستالينس رئيسة للجنة التحكيم    "دونور" يحتضن نهائي عصبة الأبطال الإفريقية    زوران: "الفوز ذهابًا على الترجي (2-0) ليس حاسمًا وقلت للاعبين إننا ذاهبون إلى تونس بفكرة التعادل (0-0) في الجزائر"    التعادل يحسم 3 مباريات بالدورة 17 من البطولة "برو"    آرسنال يرفض عرضًا من "ملياردير سويدي" لشراء أسهم النادي    مدرب اشبيلية يرفع العقوبة عن الدولي منير الحدادي    إجمالي الحالات النشطة بالقارة السمراء بلغ 340,740 حالة    تجهيزات جديدة لنادي الفروسية ديال البوليس    البرلماني مصطفى شناوي يطالب العثماني بطرد المسؤول عن مكتب الاتصال الصهيوني من المغرب    الإبراهيمي يبشر المغاربة: الحكومة ستعلن عن حزمة من الإجراءات لتخفيف الحجر الصحي    بعد اقترابهم من الحدود.. الجيش المغربي يدمر سيارتين عسكريتين للبوليساريو ويجهز على ركابها    التحقيقات في الفاجعة المميتة ضواحي أكادير تفجر معطيات خطيرة وتكشف عن فضيحة مدوية    وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي يثمنون دور لجنة القدس برئاسة الملك في حماية المقدسات في القدس الشريف    مصر.. وفاة الفنانة ناديا العراقية جراء إصابتها بكورونا    بيان للجبهة الوطنية لمناهضة التطرف والارهاب بمناسبة الذكرى الثامنة عشرة لأحداث 16 ماي 2003 الإرهابية بالدار البيضاء    ارتفاع درجة الحرارة خلال اليوم في مختلف مدن المملكة    مساعدات مغربية لفلسطين تصل إلى مطار "ماركا"    وزارة الصحة الفلسطينية تعدّ 181 شهيدا في غزة    دعما للفلسطنيين.. الآلاف يتظاهرون في الولايات المتحدة وكندا    المختبر الوطني للشرطة العلمية والتقنية صرح علمي رائد لمواكبة التطورات التي تعرفها الجريمة وطنيا ودوليا    ارتفاع ضحايا العدوان الإسرائيلي على الفلسطينيين إلى 174 شهيدا بينهم 47 طفلا و29 إمرأة و1200 من الجرحى    بسبب فضحه معاناة اللاعبين.. إدارة نهضة بركان تعاقب اللاعب ياجور بتغريمه مبلغ كبير    تمليك الأراضي الجماعية الواقعة داخل دائرتي الري للغرب والحوز.. وكالة حساب تحدي الألفية-المغرب ومجموعة القرض الفلاحي تتعبئان من أجل التربية المالية    مع اقتراب الامتحانات.. أولياء التلاميذ متخوفون من تصعيد الاحتجاج ضد الوزارة ويطالبون بمراعاة مصلحة التلاميذ    جلسة خمرية تنتهي بفاجعة.. انهال عليه بشاقور فأرداه قتيلا..    حريق مهول يتلف محاصيل زراعية نواحي بني ملال    بعد تأخر قطار البراق لساعة .. إدارة ال ONCF تعتذر لزبنائها بطريقة خاصة    البرلماني الحميدي يسائل المصلي حول دعم المقاولة النسائية    وصلة فكاهية من تقديم الكوميدي صويلح حول أنواع الأحلام...في "الليلة سهرتنا"    الفنانون يخذلون حمادي عمور في وداعه الأخير    الرجاء يكشف نتائج مسحة كورونا    فاعلون يحذرون من انتشار الحشرة القرمزية بالحقول ويدعون لحماية "التين الوزاني"    حكاية اليخت السري لجيف بيزوس    تطوان.. انتحار مقاول برمي نفسه من الطابق الرابع    شاهد أبلغ ما قاله ابن أيت ملول عن مشاكل المنطقة والحلول لتجاوزها    الفنانة دنيا بوطازوت بطلة فيديو كليب "شوف الزمان"للفنان زكرياء الغفولي...إليكم كواليس التصوير    جامعة مولاي اسماعيل تحتضن ورشة عمل حول "الاستثمار في التكنولوجيا فائقة التطور"    منظمة الصحة تدعو الملقحين ضد كوفيد إلى الالتزام بوضع الكمامات    "أمواج المتوسط" أنطولوجيا مختارات شعرية في 500 صفحة تصدرها سلسلة ابداعات طريق الحرير في العيد الخامس لتأسيسها    تعزية في وفاة الممثل عبد القادر دوركان    رحيل الممثل حمادي عمور.. أحد رواد فن التشخيص بالمغرب    جون واتربوري صاحب كتاب "أمير المومنين" يكتب في "واشنطن بوست": قمع الصحفيين في المغرب يُقلل من مكانة النظام كمنارة في المنطقة    فيديو: جلالة الملك ينوه بجهود القوات المسلحة الملكية في تأمين معبر الكركرات ومواجهة كورونا    أوبل تقدم ثوب الراليات للموديل Corsa-e    فولكس فاجن تكشف عن Tiguan Allspace الجديدة    المغرب يتوصل ب650 ألف حقنة من لقاح "أسترازينيكا"    كل عيد وأنتم بخير    هل يمكن الجمع بين صيام أجر ستة أيام من شهر شوال وقضاء دين رمضان في نية واحدة ؟    لُمَح من عداوة اليهود للمسلمين    لهذا السبب يبقى الشعب الفلسطيني لا نظير له أبدا على وجه الأرض..!    رسالة لإخواننا المستضعفين في فلسطين و سائر الأوطان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القباج والكتاني يدافعان عن بنحماد والنجار: زلة مغمورة في بحر الفضائل
نشر في العمق المغربي يوم 22 - 08 - 2016

تفاعلا مع واقعة توقيف نائبي رئيس حركة التوحيد والإصلاح فاطمة النجار ومولاي عمر بنحماد من طرف الشرطة بشاطئ المنصورية بالمحمدية، اختار كل من الشيخين السلفيين حماد القباج وحسن الكتاني الدفاع عن الموقوفين، مقدمين في حقهما شهادات مادحة، واعتبرا أن القياديين في الحركة الإسلامية ارتكبا خطأ جزئيا وسط بحر من الفضائل.
واعتبر القباج في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أن تواجد بنحماد مع النجار في سيارة لوحدهما "خطأ باستباحة نوع من التواصل غير المشروع"، مشددا أن هذا الخطأ لا يغدو أن يكون "زلة مغمورة في بحر الفضائل والماء إذا بلغ قلتين لم يحمل الخبث .. والتوبة أولى بهما"، على حد قوله.
وانتقد رئيس مؤسسة ابن تاشفين للدراسات المعاصرة والأبحاث التراثية والإبداع الفكري، الشكل الذي تم به معاملة النجار وبنحماد، والذي لخصه في قوله "ترصد وتجسس .. تلفيق تهمة كاذبة .. إقالة غير متروية .. تعليقات شامتة .. وأخرى متهجمة"، وصفا ذلك ب "العار" وب "الشكل الساقط المتخلف".
ومدح الشيخ السلفي بنائبي رئيس حركة التوحيد والإصلاح، معتبرا أنه "ثبت فضلهما بما راكماه من مجهودات في مجالات الدعوة إلى الله والإصلاح في مجالات الثقافة والفكر والتربية والسياسة"، وأن "لهما مجهودات مشكورة في ترسيخ التدين المعتدل المتوسط بين تطرف الغلو وتطرف التمييع ..
ورفض القباج تضخيم الواقعة "لجعلها وضعية جنسية وفسادا وخيانة زوجية"، واصفا ذلك ب "المكر الخبيث"، وتابع "كان الأولى بمن دبره أن ينشر أخبار من يتنقلون بين أحضان مومسات الغرب والشرق .. وينظمون حفلات تبادل الزوجات الفاجرة .. وحفلات الرقص العاري .. والليالي الحمراء مع فتيات الإعداديات والثانويات".
من جهته، اعتبر الشيخ البارز في تيار ما يسمى ب "السلفية الجهادية" حسن الكتاني، أن اتهام بنحماد والنجار ب"الفاحشة" يعد قذفا في العرض وباطلا من القول، وشدد أنه "قد يغلط الإنسان في تدبير مشكل عائلي له وقد يخالف الشرع في جزئية ما عن اجتهاد أو خطأ"
وأضاف "فأما الصمت على من يعلن ليل نهار فجوره واستهتاره بالعلاقات مع الرجال والنساء وجعل ذلك حرية شخصية ثم اتهام الدعاة إلى الله بالزنى والفاحشة دون برهان شرعي من وجود أربعة شهود، يرون الزنى عيانا دون تلعثم فهذا هو القذف الصريح والفساد العريض. وعلى الجميع الذب عن عرض من اتهم دونما برهان خاصة إذا كنا لا نعلم عنه إلا الخير".
ومدح الكتاني بدوره النائب الأول لرئيس حركة التوحيد والإصلاح مولاي عمر بنحماد وقال عنه "الدكتور الشيخ عمر بن حماد عالم فاضل نعرفه معرفة جيدة وسافرنا سوية والتقينا مرارا"، كما قال في النائبة الثانية لرئيس الحركة ذاتها "والأستاذة فاطمة النجار سمعنا عنها سمعنا بعض محاضراتها ولا نعلم عنها إلا الخير".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.