مسؤول أممي يعبر عن امتنانه لدعم جلالة الملك    دبلوماسية المملكة تقابل "هجمات" الرئيس الجزائري بصمت وروية    مصدر: « تيار المستقبل » سيطر على المكتب السياسي .. وهذه أهم معالمه    البنك الإفريقي يقرض المغرب 204 ملايين دولار    "أونسا" تلزم آلاف المؤسسات بالترخيص الصحي    تظاهرات حاشدة في الجزائر في الذكرى الأولى لانطلاق الحراك    الإرهابي الألماني منفذ هجوم فرانكفورت ترك وصية يدعو فيها إلى إبادة العرب والمغاربة وهذا هو السبب    عدد "وفيات كورونا" يصل إلى 4 حالات بإيران    أردوغان: لا نحاور حفتر فهو مرتزق وغير شرعي    المغرب يساعد قطر أمنيا لتأمين كأس العالم    استقبال جماهيري "غفير" للزمالك بعد الفوز بالسوبر المصري    الرجاء يتوصل إلى اتفاق مع الحافيظي لتمديد عقده    الكشف عن حقائق مثيرة حول الشرطي الذي حاول الانتحار    بوعياش تدعو إلى بلورة مبادرات لمواجهة العنف في العالم الافتراضي    الموت يغيب “بوتفوناست”..أحد أبرز رواد الساحة الفنية الأمازيغية بالمغرب    ترامب يهاجم الفيلم الفائز بالأوسكار.. والشركة تجيبه: أنت لا تقرأ    إيطاليا تضع مهاجرين مغاربة في الحجر الصحي للإشتباه في إصابتهم بكورونا !    فيروس كورونا.. إصابة 234 شخصا في سجنين بالصين وإقالة مسؤولين    رسمياً.. بدر هاري يعود للحلبة من جديد في ال20 من يونيو المقبل    تداعيات تكاثر الدلفين الأسوداء على نشاط الصيد بالحسيمة    تعزيز إجراءات أمنية أمام المساجد للحد من إرهاب "اليمين المتطرف" بألمانيا    حجز أزيد من مليون سيجارة وطن "معسل" بأكادير    الإستقلال يحرج البيجيدي بمقترح عقوبات بحبس المفسدين ومصادرة الأموال غير المشروعة    العثماني يرأس وفدا من الوزراء والمسؤولين إلى جهة كلميم    الفنان الإماراتي سيل مطر يطرح "سفينة بحر طنجة"    بالصور.. رد بليغ على المارقين: فرنسي يسافر إلى المغرب مشيا على الأقدام لإشهار إسلامه    البطالة تتفشى وسط النساء والشباب وحاملي الشهادات في المغرب    تشكيلة الرجاء الرياضي الرسمية لمباراة رجاء بني ملال    التشكيلة الرسمية للرجاء أمام ر.بني ملال    المغرب يستهدف تحرير سعر صرف الدرهم    نشرة خاصة.. رياح قوية بالجنوب وزخات مطرية بالسواحل    مسيرة حاشدة للأساتدة المتعاقدين بالتزامن مع ذكرى 20 فبراير    أمن الجديدة يفكك عصابة متخصصة في السرقة بالعنف    « كازينو السعيدي ».. القضاء يؤجل أقدم ملف لتبديد الأموال بالمغرب    أساليب التعامل مع الزوج سيء الأخلاق    جكام الجولة 17 للبطولة الاحترافية الأولى لكرة القدم    «وانا» تقرر سحب شكايتها القانونية ضد «اتصالات المغرب»    الحكومة لبوليف: فتواك ضد تشغيل الشباب وليست في محلها    صقر: مسلم 'انطوائي' لا يعبر عن مشاعره دائماً. وأنا أهتم بكل تفاصيل حياته    “الجبهة الاجتماعية” بخنيفرة تحتج في ذكرى “20 فبراير” بشعار “تقهرنا” (صور) ردووا: "باركا من الحكرة"    تأخر الأمطار.. الآمال معلقة على ما تبقى من فبراير وبداية مارس    متعة السرد واحتفالية اللغة في رواية “ذاكرة جدار الإعدام” للكاتب المغربي خالد أخازي    فيروس الكورونا يصل الى اسرائيل    الفنانة لبابة لعلج تكشف بتطوان عن "مادة بأصوات متعددة"    النائبة البرلمانية عائشة لبلق: مقايضة حق ضحية البيدوفيل الكويتي بالمال ضرب من ضروب الاتجار في البشر    ارتفاع عدد وفيات “كورونا” والإصابات تتجاوز ال75 ألفا    روسيا تحذر أردوغان من شن عمليات عسكرية ضد القوات السورية    إصابة مؤذن بجراح إثر حادث طعن في أحد مساجد لندن    تبون غادي "يطرطق" قرر سحب سفير الجزائر بالكوت ديفوار احتجاجا على افتتاح قنصلية لها بالعيون    عموتة: علينا التعامل مع كل المباريات بجدية    استنفار في ميناء الداخلة بسبب فيروس « كورونا »    التّحدّي الثّقافي    شراك: الفتور أمر حتمي    “كيبيك” تنقب عن كفاءات مغربية    فيلم بريطاني يصور في المغرب بمشاركة ممثل مغربي    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    مشاريع الشباب من ضيق القرض إلى سعة الشراكة والعطاء    بلافريج أنا علماني ومؤمن بالله! ومغاربة يردون:كيف لمؤمن بالله أن يدعو للزنا واللواط والفواحش؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسجد الرحمة بهوت بستراسبورغ يناقش “رضا الله الجنة النعيم الذي لا يوصف بثمن” في محاضرة

المسجد بيت الله, المعروف بأنه مكان السجود و العبادة, الجامع لعباد الله لأداء شعائرهم الدينية بكل أريحية و طمأنينة.
ولكون أن للمسجد مكانة خاصة في قلوب المسلمين ودور فاعل في نهوض كل مجتمع مسلم في بلده الأصلي، فما بال الحال في ديار الغربة بأرض المهجر، ولكونه بات المدرسة الأولى والمنزل الثاني وملتقى الناس جميعا في مكان واحد، وعلى هذا أخذت جمعية مسجد الرحمة بهوت بيار بستراسبورغ وطاقهما من دكاترة وأستاذة مختصين في شتى العلوم والتخصصات العلمية المختلفة، على عاتقها السعي قدر الإمكان إلى تعليم الناس مختلف العلوم الشرعية والثقافية برمتها إضافة إلى وظيفته الأصلية علوم الدين في رحاب فضاء المسجد السمح لعامة المسلمين بمختلف لغتهم وجنسياتهم دون إستثناء.
وللإشارة أن للجمعية أنشطة متعددة من مجموعة أعمال دعوية تحسيسية، تنويرية، إنسانية, خيرية إجتماعية و ثقافية هادفة , تتنوع بين :
التعليم القرآني و اللغة العربية, الدروس والدورات , والمحاضرات التي خصص لها نشاط سنوي حسب رزنامة البرنامج الشهري المسطر بأجندة تتماشى و متطلبات العصر من جهة و حاجة المسلم بديار الغربة.
ولآجل تنفيذ برنامج تتعاون جمعية مسجد الرحمة مع كوكبة من العلماء الأفاضل والمشايخ والأساتذة من داخل فرنسا وخارجها سواء المقيمين بأروبا أو المدعوين من الدول العربية مغاربية ومشرقية. وإستضافتهم، لإلقاء دروس وتنشيط دورات وحلقات ومحاضرات في المسجد، سواء الشهرية أو بالملتقيات العلمية التي تقام سنويا. وتصب هاته النشاطات لإبراز أهمية المسجد ودوره بأرض المهجر في حياة الفرد والمجتمع في الوقت الحاضر و عصر التقدم.
وبطي صفحات سنة 2019 وما شهدته من أجندة متنوعة وبحلول سنة 2020, إفتتحت برنامجها بنشاط يومي, أسبوعي و شهري , مميز بنوعه من حيث المضمون و المحتوى بداية من التعليم القرآني – حلقات الدروس و حص الأسئلة الفقهية وباقي المتون, و بالنسبة للنشاط الشهري حل الدكتور الشيخ ياسر الحلواني أستاذ العلوم الشرعية , خريج جامعة طيبة بمدينة الحبيب المصطفى صلوت ربي وسلامه عليه المدينة المنورة, في إطار زيارته لأوروبا ضيفا على المسجد لإلقاء محاضرته بعنوان رضا الله الجنة النعيم الذي لا يوصف بثمن .
وبعد صلا المغرب في جو مفعم بنفحات إيمانية للحضور, حي الشيخ ياسر الحضور و منظمي الأمسية وإنطلق في عرض محاضرته قائلا ألا إن سلعة الله الجنة و الجنة غالية, يا سلعةَ الرحمن ِلست رخيصة, بل أنتِ غالية على الكسلان ِ
قمست إلى خمسة محاور: أولها إصلاح الأنسان – حسن الخلق –الإجتهاد و الإستقامة – الشتاء ربيع المؤمن، نهاره صيام و ليله قيام، و وإغتنام الخمسة قبل الخمسة للظفر بثمار الجنة من صلاح وتقوى و حب القرآن.
محاضر إستقطبت جمهور غفير لسماعها و الإستفادة منها وعدد من الشباب وأطفال رفقة أهاليهم ملفتا للإنتباه من حيث الإصغاء و تقدمهم لمقدمة الصفوف , إهتمام بشغف لم يشهد من ذي قبل.
محاضرة إستغرقت ساعة ونصف من الوقت بتنشيط فضيلة الشيخ الأستاذ علي حرازيم بترجمة فقراتها بالفرنسية للحضور من رواد المسجد الغير الناطقين بالعربية شرحا وتفصيلا.
والحديث عن الجنة حيث شيق لا يمل ولا ينتهي, الجنة التي وعد بها المؤمنون و المسلمون المتقون و إشتاق إليها الصالحون وسعى إليها السالكون وعمل لها العاملون وتزود لها المخلصون.
محاضرة مفيدة من نوعها حسب متتبعيها وحاضريها و التي أختتمت بدعاء شامل للعباد و البلاد و لصلاح لفرد و هداته. أختتمت بأذن صلاة العشاء بحنجرة الدكتور ياسر وختام المجلس ولقاء الشيخ و الصور التذكارية. وبذلك إنتهت الأمسية و أسدل الستار على أولى محاضرات نشاط شهر جانفي لسنة 2020 في إنتظار لقاء أخر مستقبلا .
جاري النشر… شكرا على التعليق, سيتم النشر بعد المراجعة خطأ في إرسال التعليق المرجو إعادة المحاولة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.