صحف: وزارة التجهيز تعلن حالة طوارئ مائية، وإسبانيا تندد بتوقيف الجزائر للتعاملات التجارية معها وتحيل الملف على المفوضية الأوروبية    ارتفاع الإصابات بجدري القردة في المملكة المتحدة إلى 1235 حالة    شركة غوغل تتخذ قراراً جديداً يقضي بالتخلي عن أحد أشهر تطبيقاتها.    الجيش الأوكراني يتهم الروس بإطلاق قنابل فوسفورية على جزيرة الثعبان    دار فيها "كونطر اطاك".. كريستيانو رونالدو طالب اللي اتاهماتو بالإغتصاب بتعويضات بسباب التشهير    ماقداتو فرحة.. خبير شد حنش نادر عندو 2 ريوس – تدوينات وتصاور        السعودية: 13 دليلا توعويا ب14 لغة لتسهيل رحلة الحاج    هذا تاريخ إجراء ديربي كأس العرش بين الوداد والرجاء    نسبة نجاح "باكالوريا الشرق" 76 بالمائة    حادثة سير خطيرة تخلف خسائر فادحة وتعرقل حركة السير بمراكش + صور    كان واقف فالطروطوار ما بيه ما عليه.. ولد صغير طاح من البالكون على ظهر راجل – فيديو صادم    سمكة قرش تهاجم امرأة وتصيبها بجروح    شاب ينهي حياته شنقا بطنجة    الغموض يلف انتحار مُدير للمصالح الجماعية، واستنفار كبير يعقب الحادث.    خمسيني يضع حدا لحياته داخل آلة غسيل بطريقة لا تخطر على بال.    الرباط.. توزيع الجوائز على الفائزين في مسابقة البرنامج التربوي "inwi Challenge" -فيديو    استعراض غني بالألوان في افتتاح الدورة 51 للمهرجان الوطني للفنون الشعبية بمراكش    الملك محمد السادس يعزي في وفاة المؤرخة الاسبانية دي مادارياغا    الملاكم المغربي محمد حموت يمنح المغرب ثاني ميدالية ذهبية في ألعاب البحر الأبيض المتوسط    ارتفاع الإصابات بجدري القردة في المملكة المتحدة إلى 1235 حالة    بسبب ارتفاع عدد الإصابات بكورونا منذ يونيو.. وزارة الصحة تبدأ التطعيم بالجرعة الرابعة    رئيس جماعة تزروت يعزي في وفاة نقيب الشرفاء العلميين    دي ميستورا يستثني الجزائر وموريتانيا ويكتفي بالمغرب وصحرائه    ابنة الرئيس الأمريكي السابق وزوجها يحلان بمدينة طنجة    3 ملايير المبلغ الذي حول داري نجم الوداد الى بريست الفرنسي    من غرائب الكابرانات بالجزائر : إقالة مدير جريدة معروفة بعد نشر صورة للمنتخب المغربي على صدر الصفحة الأولى.    حملة بجهة طنجة تطوان الحسيمة للتنبيه بخطورة السباحة في حقينات السدود    "أوقاف" القدس: استمرار تساقط الحجارة من أعمدة المسجد الأقصى القديم    صحيفة إسبانية تكشف مصدر الغاز الموجه للمغرب عبر الأنبوب المغاربي    تسجيل 15 حالة اصابة جديدة بفيروس كورونا باقليم الحسيمة    الملاكم حموت يمنح المغرب ثاني ميدالية ذهبية في ألعاب المتوسط    لقجع: جئت لأخدم وطني حتى وإن تطلب الأمر العمل في حديقة ولم آتي للجلوس على الكرسي    الملك محمد السادس متأثر لرحيل الباحثة الإسبانية في تاريخ الريف    بنخضرة : دراسات خط أنبوب الغاز المغرب-نيجيريا تتقدم بشكل جيد ونقترب من قرار الإستثمار النهائي    بسبب "تسييس" ملف المحروقات وزلزال مجلس المنافسة.. البرلمان بدا يناقش مشروع قانون لتنظيم حرية الأسعار وبرلمانيين باغين الحكومة تعطي تخفيضات ضريبية للشركات    مصر.. دار الإفتاء: الحجاب فرضٌ على المرأة المسلمة    قرض ياباني للمغرب ب1,6 مليار درهم لتحسين بيئة التعلم وتقليص الفوارق في مادة الرياضيات    تسجيل 3370 إصابة جديدة و4 وفيات ب"كورونا"    يهم الراغبين في الحصول على بطاقة السائق المهني: وزارة النقل تقرر التمديد.    رواية مغربية تترشح للقائمة القصيرة لجائزة دولة فلسطين    ليبيا ترفض ترشيح الجزائري صبري بوقادوم مبعوثا أمميا    ضيوف الرحمن يتدفقون بالآلاف إلى مكة لأداء مناسك الحج (فيديو)    "غوغل" تنشئ صندوقا بقيمة 90 مليون دولار لتفادي المتابعات القضائية مع مطوري التطبيقات    مالوما يُحمّل المنظمين مسؤولية إلغاء حفله بمراكش    نقابة تردّ على الوزيرة بنعلي: تعادي بقاء "سامير" وتتماهى مع انتظارات لوبي المحروقات والعقار وتصريحها تدخل في شؤون القضاء    أخبار ثقافية    فضيحة دقيق القصيبة الفاسد!    الاضطرابات النفسية بين صناعة المجرم وضياع المجتمع    موسم الحج.. تحذير من تغريم السعوديين والوافدين 10 آلاف ريال في هذه الحالة    الغفولي يبدع رفقة والدته في "يا وليدي ويا الحنين" (فيديو)    قائد "أفريكوم" يوجه رسالة إلى الجزائر في ختام مناورات الأسد الإفريقي    محامية سعدون تطعن في حكم الإعدام ووزارة الدفاع الروسية تتحدث عن عقوبة سجنية لمدة طويلة    وهبي يكشف أسباب نقل المحكمة الإدارية من فاس إلى مكناس    الفدرالية المغربية للمخابز والحلويات تقرر التحرر من عرف الثمن المرجعي للخبز    النص الكامل للرسالة الملكية الموجهة إلى المشاركين في مؤتمر اليونسكو لتعلم الكبار    إطلاق طلب عروض لترميم وإعادة تأهيل مسرح "سيرفانتيس" بطنجة    بلاغ هام من وزارة الأوقاف للحجاج المغاربة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



لوحات الفنانة عزيزة جمال بالرباط..تكريم للمرأة وانتصار لقيم الأمل والحرية
نشر في طنجة الأدبية يوم 25 - 05 - 2022

تعود الفنانة التشكيلية المغربية عزيزة جمال، من جديد، وهذه المرة إلى عاصمة الأنوار والثقافة، بمعرض جديد، باسطة فيه للمتلقي، فيضا من القيم الجمالية والشاعرية التي ترتبط بالهوية والتراث والتقاليد والطقوس العريقة الزاهية.
اعمال الفنانة عزيزة جمال، تعرض حاليا ضمن معرض جماعي يضم نحو 14 فنانة وفنانا، برواق منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (ايسيسكو) يقام بمناسبة الدورة الرابعة للمؤتمر الدولي حول النظم الذكية المتقدمة للتنمية المستدامة، الذي تنظمه المدرسة الوطنية العليا للفنون والمهن التابعة لجامعة محمد الخامس، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس وحتى 30 ماي الجاري.
إن لوحات الفنانة عزيزة جمال تشكل إطلالة إبداعية موحية، بلمسة علمية ذكية، فيها الكثير من المتعة البصرية، التي تريح العين، وذلك من خلال ألوان مفرحة، تفرش للجمهور كثيرا من الورود بعبق التاريخ والتراث والمجد الذي يفخم الوطن في كل الربوع.
لوحات عزيزة جمال في هذا السياق، احتفال بالمرأة وزينتها في الحواضر والمناطق النائية، كما انها احتفاء بقيم الحرية والفرح والازهار الوجداني الذي يحيل اللوحة الى ربيع يتفتح ببراعم السعادة.
فالمتأمل للوحات عزيزة جمال من خلال هذا المعرض، يدرك، كم هو جميل هذا الحس التجريدي المبهر في مقامها، والمضمخ بعطر الحناء والقرنفل في عناق الأحبة والامهات والجدات.
انها لوحات دافئة، مشرقة بكثير من الألوان المبهجة، وهو ما يبرز فضيلة الاقبال على الفرح لدى الناس البسطاء في القبلية هناك، خاصة في الكثير من المواقيت والمناسبات، كالأعراس والمسرات، ومواسم الخيل والأولياء والصالحين.
المتأمل للوحات عزيزة جمال يستشعر مدى الصورة البهية التي توجدها، والتي تنفتح على عالم ساحر، من الطقوس والعادات والتقاليد، التي تتميز بها بلادنا، فضلا عن حضور تيمة المراة خاصة على مستوى الأزياء، ونبضات الوجدان ولحظات الفرح هنا وهناك.
ان تشكيلات جمال في هذا المعرض الذي يزاوج بين الذكاء والتراثي، والعراقة وروح المستقبل، ترسيخ لمشروع فنانة ونحاتة وباحثة في المجال التراثي، وفي مجال الثقافة الشعبية المغربية، وذلك من خلال شغفها بالبحث عن كل ما هو عريق وقديم على مستوى الأزياء والحلي واكسسوارات المرأة في القبيلة والدوار والمداشر.
لوحات عزيزة تسير جنبا إلى جنب من متحفها، الذي تقيمه في مدينة الدار البيضاء، ليكون مشروعها الفني والجمالي والتراثي، تكريم للهوية المغربية، واحتفاء بالمرأة المغربية والعربية، واحتفاء ايضا بقيم الجمال والحرية والفرح.
انها لوحات باذخة، لها إطلالات واشراقات على أبراج الامل، في اللون وحركة الريشة، وهو ما يجعل من اعمالها، كؤوسا فنية مترعة بالحنين والنخوة، والشاعرية، وزهو الفروسية بفرسانها الحالمين، حين يمتطون صهوات الجياد المطهمة باتجاه مجد القبيلة.
تلك اذن بعض من توليفات فنية، توجدها الفنانة في معرضها بالرباط، والذي سيعقبه معرض مقبل في ألمانيا، توليفات إبداعية، ذات مسحة تجريدية وسريالية مفعمة بأشكال ابداعية تنصر لقيم المرأة، وجمالها، وأنوثتها وعناقها الطويل، وتنصر ايضا لعيون المها، وهي تنتظر عودة السندباد من المحار.
انها باختصار بحر لوني يفيض بأمواج شاعرية لا ضفاف لها، وعرائس تسافر في هودجها نحو برتقال الأصيل، إنها رموز موحية واشكال وتعبيرات صافية، لها مرايا الحلم في كف الحبيبة، انها اشراقات بوح شهرياري يحكي لشهرازاد ألف حكاية حكاية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.