نبيل بنعبد الله يواجه حركة تصحيح داخل حزب التقدم والاشتراكية تطالب باستقالته    تزكية الوفا رئيس جماعة المشور بمراكش للحصول على مقعد بمجلس المستشارين    حركة النهضة : قيس سعيّد انقلب على الشرعية و يهيئ لحكم استبدادي مطلق    حكيمي: "سعيد بتسجيل هدفين ومساعدة باريس سان جيرمان على تحقيق الفوز"    خوان لابورتا يجدد الثقة في رونالد كومان مدربا لبرشلونة    هروب ثلاثة لاعبين من المنتخب الوطني للكرة الطائرة في إيطاليا.. هذه توضيحات الجامعة    إجهاض عملية تهريب أزيد من 22 كلغ من الكوكايين بميناء طنجة المتوسط    لشكر بكلميم لتقديم العزاء في وفاة القيادي الاتحادي السابق عبد الوهاب بلفقيه    توزيع جوازات التلقيح ضد كورونا على التلاميذ بفاس    حضور مكثف للمغرب في فعاليات الدورة 37 من مهرجان الاسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط    هل تفي الحكومة بوعود أخنوش الانتخابية؟    د.الودغيري يكتب عن مطلب اعتماد الانجليزية لغة علم: أمّتي أفيقي وكفى استِجداءً    حالة وفاة و11 اصابة جديدة بفيروس كورونا باقليم الحسيمة    دومو رئيسا لجماعة قروية وكودار يسند له وكالة تتبع مشاريع جهة مراكش أسفي    الجزائر تغلق مجالها الجوي أمام الطائرات المغربية    تطوان في الصدارة.. هذه مقاييس التساقطات المطرية خلال ال24 ساعة الأخيرة    الجيشان المغربي والأمريكي يختتمان تمرينا عسكريا لمواجهة الكوارث    فرنسا: حل الأزمة مع واشنطن يستغرق وقتا ويتطلب أفعالا    دراسة: المغرب أحد أكثر البلدان جذبا للاستثمارات في إفريقيا    وجدة.. نحو توطين صناعة قطع غيار السيارات باستثمار قدره 394 مليون درهم    طنجة .. اتفاقية للنهوض بثقافة حقوق الانسان داخل الوسط الجامعي    لأي شيء يصلح حزب الاتحاد الدستوري؟..    جريندو يتولى تدريب المغرب التطواني خلفاً لطوني كوسانو    بنزيما بعد تسجيله الهدف رقم 200 في الليغا: "ريال مدريد هو كل حياتي وأتمنى إحراز المزيد"    المغرب يطلق محطة شمسية عائمة بسيدي سليمان    سانشيز يكرّر كلام غونزاليس لايا حول استقبال إسبانيا للمدعو ابراهيم غالي    تنسيقية "أساتذة التعاقد" بسلا تحمّل الدولة مسؤولية "هدر الزمن المدرسي"    مواجهة قوية للوداد بأكادير والجديدة تسعى لفوز ثالث بالمحمدية    أزمة الشرعية في ليبيا وازدواجية المؤسسات لا يمكن حلهما إلا بتمرين ديمقراطي يشارك فيه الليبيون جميعا    التلميذة سارة الضعيف وصيفة بطل تحدي القراءة العربي 2020    حماية المستهلك تطالب بتدخل الدولة بعد ارتفاع أسعار الخبز    أزيد من 278 ألف مسافر عبرو من مطار فاس سايس في فترة الصيف    في الذكرى الثانية لرحيله..    منحة مالية دسمة لأسود القاعة بعد التأهل لربع نهائي "المونديال"    أرونج المغرب تفوز بجائزة أسرع شبكة أنترنيت للخط الثابت في المملكة-فيديو    المغرب يفرض رسوما على واردات أعمدة الإنارة بسبب تضرر الإنتاج الوطني.    واشنطن تجدد التزامها بمواكبة أجندة الإصلاحات التي يطلقها الملك محمد السادس    اتباع نظام غذائي غني بمنتجات الألبان قد يقلل من احتمال الإصابة بأمراض القلب    أنباء عن قيام شنقريحة بتصفية الجنرال عبد الحميد لغريس في السجن يوم إعلان وفاة بوتفليقة    فيديو.. سقوط ماجدة الرومي على مسرح جرش بالأردن بعد تعرضها لإغماء مفاجئ    بريد المغرب يصدر طابعا بريديا احتفالا بمعرض "ديلا كروا"    تكريم ماكرون للحركيين أغاظ حكام الجزائر    قرار الجزائر إغلاق المجال الجوي مع المغرب يهدد مواجهة الجيش الملكي وشبيبة القبائل    قلعة امكونة .. برنامج دولي للتبادل الثقافي يجمع طلبة وتلاميذ مغاربة وأجانب    عالم بالأزهر يفتي بعدم جواز التبرع للزمالك    درجات الحرارة تنخفض إلى 7 درجات الخميس بعدد من مدن المملكة    حماس: لم نتلق أي رد بخصوص صفقة تبادل الأسرى    أمريكا توافق على منح جرعة ثالثة للأشخاص فوق 65 سنة    موريل غاردنر: الثرية الليبرالية التي أنقذت حياة عدد لا يحصى من البشر    الجرعة الثالثة من لقاح كورونا في انتظار المغاربة    منظمة الصحة العالمية ترصد انخفاضا في إصابات "كورونا"    بريتني سبيرز تطلب إنهاء الوصاية المفروضة عليها لكي تتمكن من الزواج    الصويرة .. انخفاض منتجات الصيد المفرغة بالميناء    إيران بين فكي أمريكا و"الكيان الصهيوني".. اجتماع سري خطير يهدد مصالحها..    الدُّرُّ الْمَنْثُورُ مِنَ الْمَأْثُور    قصيدة "لَكُمْ كلُّ التَّضامنِ يَا (سَعيدُ)"    "خصيو السلطة"    هكذا علق "اتحاد علماء المسلمين" على تفجيرات "داعش" بإمارة أفغانستان الإسلامية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



خبير رواندي يتحدث عن دور الجزائر في قضية الصحراء المغربية!
نشر في الأيام 24 يوم 30 - 07 - 2021

أكد الخبير السياسي والباحث الجامعي الرواندي الدكتور إسماعيل بوكانان، أن المؤلف الذي يحمل عنوان "إعادة التفكير في نزاع الصحراء: التاريخ ووجهات نظر معاصرة"، وهو كتاب جماعي باللغة الإنجليزية ساهم في إنجازه، يحمل الجزائر مسؤولية إدامة الصراع حول الصحراء المغربية.


وقال أستاذ العلوم السياسية في جامعة رواندا بخصوص نشر هذا المؤلف متعدد التخصصات، والذي أنجز بمبادرة من "ائتلاف الحكم الذاتي في الصحراء " بمناسبة عيد العرش، " إن مساهمتي في هذا العمل تقوم على أساس التاريخ والحقائق وقرارات الامم المتحدة والتحليل السياسي النزيه والموضوعي. ومن المهم أن نفهم كيف تستخدم الجزائر هذا النزاع لتغذية مصالح الهيمنة البحتة".


وأضاف أنه حاول من خلال فصل بعنوان "نشأة وأطراف النزاع الإقليمي حول الصحراء: لمحة تاريخية" أن "أثبت كيف سعت الجزائر دائما وبشكل منهجي إلى منع استكمال الوحدة الترابية للمغرب"، مشيرا إلى أن هذا الفصل، الذي ينقسم إلى ثلاثة أجزاء، يشرح كيف تقوم الجزائر بتسليح وتمويل الانفصاليين من أجل إدامة هذا الصراع ومنع أي حل واقعي.


وبالنسبة لهذا الخبير في العلاقات الدولية والملم بشؤون المغرب العربي، من المهم لفت الانتباه إلى هذا "الواقع المخزي" الذي يعرقل الوحدة المغاربية ويؤخر تنمية وتكامل المنطقة بأسرها .


وقال إن "الجزائر، التي للأسف لا تزال عالقة في الماضي، وهو ماض يعود إلى الحرب الباردة، تستخدم هذا النزاع المصطنع لأغراض توسعية لصياغة صورة البلد المهيمن في المنطقة. ومن الواضح أن الهدف النهائي لقادة هذا البلد هو وقف صعود المغرب كقوة إفريقية بأي ثمن".


ودعا اسماعيل بوكانان المجتمع الدولي والأمم المتحدة إلى ممارسة المزيد من الضغوط على الجزائر لتتحمل مسؤولية تسوية النزاع، بما يتناسب مع مسؤوليتها في إنشائه وإدامة النزاع، مؤكدا، في هذا الصدد، أنه "لا يوجد خصاص في الأدلة التي تؤكد تورط الجزائر".


ويقترح كتاب "إعادة التفكير في النزاع حول الصحراء: التاريخ ووجهات نظر معاصرة"، وفقا لبطاقة تقديمه ، مقاربة جديدة ومستقبلية للنزاع الإقليمي حول الصحراء من خلال أحد عشر فصلا موضوعاتيا، يستند إلى نهج متكامل ومتعدد الأبعاد يوفق، لأول مرة، بين وجهات نظر مؤرخين وعلماء اجتماع وجيوسياسيين ودبلوماسيين ومسؤولين أمنيين وخبراء في الدراسات الاستراتيجية؛ كل يقدم وجهة نظره لتحليل تداعيات النزاع الإقليمي وتأثيره على الفضاءات الأوروبية-المتوسطية والأطلسية ومنطقة الساحل على نحو شامل.


وبالتالي، فإن هذا الإصدار، الذي أشرف على إنجازه الكاتب الصحفي الفرنسي جيروم بيسنار، يقدم ردا محايدا وهادئا على الدعاية التي تغذيها الجزائر و"البوليساريو" حول النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية. وسيكون هذا المؤلف الأول في سلسلة من المؤلفات التي ستتناول موضوع الصحراء المغربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.