دفاع الصحافية الريسوني يطالب باستدعاء شهود زواجها من الأمين    قُضاة جطو: برنامج «التنمية المستدامة»
ل2030 على كف عفريت    وهبي يسائل وزير الداخلية حول حقيقة منع مؤتمر « تيار المستقبل »    أسعار النفط تقفز نحو 15 في المئة    جامعة عبد المالك السعدي خارج تصنيف أفضل الجامعات عبر العالم.. وجامعة فاس الأولى وطنيا    ترامب: لا نريد الحرب ولكننا مستعدون أكثر من أي دولة أخرى    تأجيل البث في ملتمسات السراح لهاجر الريسوني للخميس القادم    ارتفاع نسبة تهريب السجائر داخل المغرب    الجامعة تصرف 82 مليارا.. ولقجع يحدث تغييرات في المكتب المديري    عصبة أبطال أوروبا: قرار مشاركة ميسي ضد دورتموند يتخذ الثلاثاء    بوريطة: العلاقات المغربية السنغالية تتميز ب »مصائر مشتركة »    سان جيرمان يؤكد غياب مبابي وكافاني أمام الريال    هداف الشان ينتظر تقرير هيفتي    مقتل “أم عازبة” في شجار بين سيدتين تمتهنان الدعارة بإقليم جرادة في حي فقير بعين بني مطهر    عكرود تفاجئ الجميع وتنفصل عن زوجها    ابتدائية الرباط: المحكمة تقرر مواصلة النظر في قضية هاجر الريسوني ومن معها إلى 23 شتنبر    نتائج "زلزال انتخابي" تونسي تعصف بالإسلاميين والشاهد والمرزوقي    نسبة ملء حقينة السدود بجهة طنجة –تطوان –الحسيمة ناهزت 4ر57 في المائة    تقرير "المنتخب": خبرة الوداد أسقطت نواذيبو    لهذا مرّ جمع عام جامعة كرة القدم دون ضجيج.. لقجع صرف اليوم منحة تقدّر بحوالي 30 مليون درهم للأندية    الرياضة في أوقات الفراغ تحد من تصلب الشرايين بعد انقطاع الطمث    حصيلة ضحايا "حادثة الرشيدية" ترتفع إلى 30 قتيلا    كريستيانو رونالدو يبكي على الهواء بسبب فيديو عن والده (فيديو)    الناظور.. توقيف شخصين بحوزتهما 49 كلغ من الحشيش المشتبه الرئيسي كان ينوي الهروب من معبر مليلية    تقرير مجلس جطو يسجل انخفاض المداخيل وارتفاع النفقات بجماعة بني بوعياش    صفعة جديدة للبوليساريو.. السنغال تدعم الحكم الذاتي في الصحراء    حفل افتتاح الموسم الشعري لدار الشعر بتطوان    اعتبر ما وقع للوداد ظلما وجريمة.. لقجع يدعو رؤساء الأندية الوطنية إلى التموقع داخل الأجهزة الدولية للدفاع عن مصالحها    المغرب يعتمد توصيات منظمة الصحة العالمية في مجال الصحة الجنسية والإنجابية    التغيرات المناخية … يوعابد: مزيد من الحذر    التمثيلية وسؤال قوة الفعل الديمقراطي؟    فاس-مكناس..هذا ما اتفق عليه أرباب محطات الوقود مع والي الجهة    “إنوي” يؤكد انفتاحها على إفريقيا بدورة خامسة من Impact Camp الفائز في هذه الدورة م نساحل العاج    المغرب: نسبة تهريب السجائر داخل السوق الوطنية بلغت 5.23 في المئة خلال 2019    المخرج العبديوي يكشف كواليس تصوير فيديو كليب « تعالى تشوف »    مسرحية “دوبل فاص” لفرقة “وشمة” في عرضها الأول    المنتدى الثاني للطاقة والمناخ في لشبونة يناقش الطلب الإقليمي على الطاقة    مصدر أمني: إلغاء العمل بجدادية السفر فقط بالمطارات والحدود البرية    الحكم ب30 سنة سجنا على مغتصب الأطفال الأمريكي المُعتقل في طنجة    آبل تطرح هاتفها الجديد أيفون 11    "السياش" يتجاوز عتبة المليون زبون    صناعة الطيران والسيارات.. الحكومة تتعهد بإحداث معهد للتكوين في ريادة الأعمال    دراسة أمريكية حديثة: الوجبات الغذائية المشبعة بالدهون تؤثر على الصحة العقلية    ترامب يكذب وزير خارجيته: لا لقاء مع الإيرانيين بدون شروط مسبقة    وزارة الثقافة والاتصال: منح أزيد من 4300 رقم إيداع قانوني للمنشورات برسم الثمانية الأشهر الأولى من السنة الجارية    "MBC5": فضائية جديدة بنكهة محلية من الترفيه العائلي لبلدان المغرب العربي    تفاصيل.. عاصي الحلاني ينجو من موت محقق    تشاووش أوغلو: وعود نتنياهو بضم أراض في الضفة محاولة انتخابية دنيئة    تشكيليون في حملة إبداعية برواق قاعة النادرة بالرباط    حمدى الميرغنى وأوس وأوس يستعدان لتصوير «روحين فى زكيبة» في المغرب    ... إلى من يهمه الأمر!    امرأة دخلت في نوبة ضحك شديدة.. ثم حدث "ما لم يكن متوقعا"    رسميا.. تحديد موعد الانتخابات الرئاسية في الجزائر    فايسبوك يهدد الاستقرار العالمي.. وتحرك أوروبي عاجل لإيقافه    كيف تستحق المعية الربانية الخاصة؟    صرخة عبر الزمن    هل عاد بنا التاريخ الى عهد نوح ؟ هل اصبح علينا لزاما بناء سفينة للنجاة ؟    من دون حجاب.. فرنسيتان تؤمان المصلين في باريس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ذهاب الدور الأول من منافسات كأس الكاف : حسنية أكادير يرفع حظوظه بانتصار مطمئن على جينيراسيون فوت

اعتبر ميغيل غاموندي، مدرب حسنية أكادير، أن فريقه قدم عرضا جيدا أمام «جينيراسيون فوت» السينغالي، في ذهاب الدور الأول من مسابقة كأس الاتحاد الإفريقي، وتمكن من السيطرة على مجريات المباراة. فرغم غياب بعض العناصر كالمهاجم البركاوي والمدافع بوفتيني، الذي طرد خلال لقاء الإياب بنيامي أمام فريق الحرس الوطني للنيجر، فقد «تمكنا من تحقيق الأهم بالتوقيع على فارق هدفين».
ومن جانبه اعتبر مدرب الفريق السينغالي، ديمبا مباي، أن فريقه واجه فريقا أكاديريا متمرسا، يتقن الهجمات المرتدة السريعة. «وتبقى هزيمتنا نتيجة لفتوة عناصر فريقنا ونقص تجربتهم، وسنحاول خلال مباراة الإياب تجاوز فارق الهدفين، والذي يشكل بالتأكيد عائقا حقيقيا».
ويبدو أن ما ساعد حسنية أكادير على حسم النتيجة لصالحه يبقى هو الهدف الذي تمكن من تسجيله منذ الدقيقة الثالثة، بواسطة المهاجم أيوب الملوكي. فهذا الهدف المبكر سهل نسبيا مأمورية الفريق، وأتاح له السيطرة على مجريات اللعب، رغم الحضور القوي لعناصر «جينيراسيون فوت» على مستوى منطقة الوسط. فهذه السيطرة تبقى هي السبب في عدم تلقيه لحصة أهداف كانت ستكون أقوى، حيث تمكن بهذا من خنق العديد من العمليات الهجومية للأكاديريين، الذين غاب عنهم في هذا اللقاء مهاجمهم كريم البركاوي، الذي ستبعده الإصابة عن الملاعب حوالي 45 يوما.
وعموما فقد تميز الشوط الأول باقتصار تبادل الكرة على مستوى منطقة الوسط، مما حد من فرص التهديف لا بالنسبة لهذا الطرف أو ذاك. فالحسنية أتيحت له فرصة الهدف الوحيد الذي سجله الملوكي، وفرصة أخرى تأتت من هجوم منظم أنهاه العميد الداودي بتسديدة في الأعالي، فيما تبقى أخطر فرصة للفريق السينغالي تسديدة قوية لمهاجمه «شريف بايو»، تمكن الحارس الحواصلي من صدها على مرحلتين.
وخلال الشوط الثاني، استمرت سيطرة الحسنية على مجريات اللعب مقابل استفاقة اللاعبين السينغاليين، الذين حاولوا الضغط على معترك المحليين، بل وتمكنوا في حدود الدقيقة 59 من تهديد مرمى الحواصلي، إثر ضربة ركنية بواسطة «ندياغا ياد»، وكادت أن تثمر هدفا لولا تدخل الدفاع.
وسيتمكن الفريق الأكاديري في حدود الدقيقة 64 من تسجيل هدفه الثاني، بواسطة مهاجمه الفلسطيني تامر صيام، وذلك إثر عملية هجومية انطلقت من رجل الداودي، ثم زوهير الشاوش الذي مرر كرة على طبق لتامر صيام. ودقيقة قبل ذلك أهدر بدر كشاني، الذي عوض الملوكي المصاب، فرصة واضحة للتهديف.
وتبقى نتيجة الهدفين النظيفين، اللذين وقعهما هجوم الحسنية نتيجة مطمئنة، ولو نسبيا، قد تساعد على ضمان التأهل خلال مباراة الإياب، خاصة وأن الفريق الذي لن يستعيد خلال هذه المباراة مهاجمه البركاوي، الذي يبقى عنصرا أساسيا، سيتمكن على الأقل من استعادة اثنين من مدافعيه هما بوفتيني والخنبوبي.
وقد أظهر الفريق السينغالي «جينيراسيون فوت»، الذي يعتبر مدرسة كبيرة في تكوين اللاعبين، أنه يتوفر على مقومات ومؤهلات توحي بأن مباراة الإياب لن تكون بالسهلة. لكن هذا لن يمنع الفريق السوسي من البحث بالسينغال، عن تسجيل هدف إضافي يقوي به حظوظه في التأهل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.