الكشف عن آبار للغاز الطبيعي قرب ليكسوس بالعرائش    حركة النهضة تعلن دعم قيس سعيّد في جولة الإعادة برئاسيات تونس    تعيين حسام البدري مدربا للمنتخب المصري    ينحدرون من إمزورن.. خفر السواحل الاسبانية تنقذ 26 مرشحا للهجرة السرية    أمهات وآباء تلاميذ يحتجون أمام ثانوية بمراكش    العثور على جثة فتاة مهشمة الرأس بإقليم شفشاون يهز دوار “بوعادلين”    الصخيرات .. توزيع جوائز مسابقة هاكاثون لأفكار المشاريع الخلاقة    الجزائر: لجنة الانتخابات تطلق رسميا سباق الرئاسة    عقوبات مالية كبيرة وشيكة ضد شركات المحروقات    قضية “كازينو السعدي” تعود إلى الصفر والمحكمة تؤجلها مرة أخرى متابَع يعتذر عن حضور الجلسة القادمة    للمرة الرابعة.. المحكمة ترفض السراح المؤقت للصحافية هاجر    تعيين الدكتور مصطفى الغاشي عميدا لكلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان    محامي "بن على" يكشف ل الغد وصية الرئيس التونسي الأسبق بعد وفاته    حكومة العثماني تصادق على تعيينات في مناصب عليا    غيابات بالجملة في تداريب الوداد استعدادا لمواجهة الجيش    لوبيتيجي أمام فرصة رد الاعتبار في لقاء "ريال زيدان"    المملكة تخفض رسوم استيراد القمح ابتداء من فاتح أكتوبر    إدارة سجن طنجة 2 تكشف حقيقة إضراب معتقلي الريف عن الطعام    زين العابدين.. من كرسي الحكم بتونس الى الوفاة في المنفى    منير أبو المعالي يكتب.. نم قرير العين فإن جطو لا يفزع    مغربيان في التشكيلة المثالية لعصبة ابطال اوروبا    نتنياهو خارج الائتلاف وغانتس يرفض عرضه لتشكيل حكومة وحدة    هجوم على كارول سماحة بسبب "التجاعيد".. ورامي عياش يدعمها    بعد تتويجها بلقب تحدي القراءة على الصعيد الوطني..ابنة تطوان تتنافس من جديد مع 16 تلميذا عربيا    المصادقة على مشروع مرسوم يحدد اختصاصات وتنظيم وزارة الاقتصاد والمالية    بن شماش: أنا حريص على وحدة البام ومنفتح على كل المبادرات الجادة    بشير عبده للمجرد: أغنيتك فيها نغم مغربي أصيل والكلام جميل    خطير بالصور..الترجي التونسي يتطاول على مقدسات المغاربة    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الجمعة    الخلفي: رئيس الحكومة أحدث لجنة تتابع توصيات المجلس الأعلى للحسابات    المغرب والمملكة المتحدة يجددان تأكيد رغبتهما المشتركة في توفير إطار ملائم يتيح تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين    الجزائر.. مقتل شخصين في صدامات بين محتجين وقوات الأمن    قتيلان بصدامات بين محتجين وقوات الأمن في غرب الجزائر    لقجع حسم نهائيا في أعضاء المكتب المديري للجامعة    يتيم يفتح ورش قانون النقابات    المغرب يتقدم رتبتين في ترتيب الفيفا لهذا الشهر    إضافة جائزة التحقيق الصحفي للجائزة الوطنية الكبرى للصحافة    الأمهات اللائي يتناولن حبوب منع الحمل أكثرعرضة للإصابة " بالسكري "    رغم الظرفية غير المواتية.. مجمع الفوسفاط يرفع رقم معاملاته    إيهاب أفضل مطرب عربي    وزراء ومفكرون في حملة “العالم بدون صور”    إيران تهدد ب"حرب شاملة" في حال توجيه ضربة عسكرية إليها    فريق طبي يزيل قرنا طوله 10 سنتم ظَهر برأس فلاح هندي بسبب إصابة تعرض لها قبل 5 سنوات    محمد هوار رئيس المولودية: استقبال الفتح الرباطي بالمركب الشرفي مرتبط بموافقة المصالح الامنية    لا زيادة في غاز البوطان    «سؤال الشعر والمشترك الإنساني» بدار الشعر بمراكش .. الناقد خالد بلقاسم يستجلي أفق الشعر في ظل المشترك    دراسة كندية تربط بين الصداع النصفي وارتفاع خطر الإصابة بالخرف    دراسة: تحقيق انتقال ديمغرافي سليم في أفق 2050 يتطلب تحسين نشاط النساء وخلق فرص شغل منتج لفائدة الشباب    برنامج «امبولس» لمجموعة OCP يحط الرحال في إثيوبيا    فلاشات اقتصادية    الرنكون على موعد مع المهرجان الوطني للتراث الشعبي    تحذير عالمي: "عدوى فيروسية" سريعة الانتشار تهدد بقتل عشرات الملايين    تناول الجبن يوميا يحمي الأوعية الدموية من التلف    الاجتماع على نوافل الطاعات    على شفير الإفلاس    على شفير الافلاس    على شفير الافلاس    ... إلى من يهمه الأمر!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء : 12 .. النظام الغذائي غير الصحي يتسبب في السمنة والأمراض المزمنة
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 20 - 05 - 2019

رمضان شهر الصيام والصحة على حدّ سواء، وإذا كان مسموحا للبعض بالإمساك عن الأكل والشرب، لما لهذه الخطوة من «عائدات» إيجابية على صحة الفرد، فإن أشخاصا آخرين يشقّ عليهم الأمر، ويحظر عليهم الصيام خشية تبعات صحية وخيمة قد ترخي بظلالها عليهم، علما بأن هناك من يمتثل لتوجيهات الأطباء، في حين يأبى البعض الآخر إلا أن يخالفها وأن يصوم شهره كاملا مهما كانت التداعيات.
خلال هذا الشهر الفضيل تُطرح العديد من الأسئلة المرتبطة بالصيام، جزء منها يخص الحالات التي يمكن للأطباء فيها السماح للأشخاص بالقيام بذلك، وشقّ يتعلق بموانع الصيام الصحية، وبالإجراءات والنصائح التي يتعين اتباعها والتقيّد بها.
أسئلة تؤرق بال الكثيرين، بالنسبة للحوامل، لمرضى السكري والضغط الدموي، والقصور الكلوي، وغيرها من الأمراض المزمنة… وأسئلة أخرى تخص التغذية والجانب النفسي.
تلتقون خلال هذا الشهر الفضيل مع سلسلة من الحوارات التي يتحدث عبرها عدد من الأطباء العامين والمتخصصين، كل في مجاله، مجيبين عن الأسئلة التي تطفو على السطح كلما حلّ الشهر الكريم بين ظهرانينا، وذلك إسهاما في نشر ثقافة صحية سليمة وفي تحقيق توعية شاملة انسجاما مع الغاية المثلى لهذا الشهر المبارك.

– خلال شهر رمضان تتغير العادات الغذائية، ما هي ملاحظاتكم في هذا الصدد؟
-خلال شهر رمضان تتغير العادات الغذائية، ما هي ملاحظاتكم في هذا الصدد؟
-خلال هذا الشهر الفضيل نلاحظ كأطباء، مجموعة من العادات السيئة، التي يقوم بها كثير من الأشخاص التي تتمثل بالأساس في الإكثار من الأكل كمّا على مستوى السعرات الحرارية، وكيفا بالنظر إلى طريقة الأكل التي تكون بشراهة وبطريقة سريعة، مما يؤدي إلى تناول كميات كثيرة ليست بالضرورة مفيدة.وتكون أغلب موائد الإفطار خلال شهر رمضان عند العديد من الأسر عبارة عن خليط من المأكولات الغنية بالسكريات والدهنيات، وتحضر بقوة المقليات التي تتوفر على سعرات حرارية عالية. كما أننا وإلى جانب ما سبق نسجل ملاحظة أخرى ويتعلق الأمر باضطراب النوم الذي يعد قاسما مشتركا بين الكثير من الأشخاص خلال هذا الشهر.
– كيف يمكن للتغذية أن تكون مضرة بصحة الصائمين عند الإفطار؟
-إن موائد من هذا القبيل لا يمكن أن تؤدي إلا لزيادة في الوزن وأن تتسبب في عسر الهضم، مما يُفقد الصائم منفعة الصيام الذي يهدف إلى إراحة الجهاز الهضمي، ويساعد على تخلص الجسم من السموم، وعلى فقدان الوزن إذا كان مصاحبا لنمط عيش غير سليم، فضلا عن تحفيز الجهاز المناعي.
– ما هي التأثيرات التي قد يتسبب فيها نظام غذائي غير صحي بشكل عام؟
-إن النظام الغذائي غير الصحي عامل أساسي في زيادة الوزن والسمنة، مما يرفع من احتمال الإصابة بالأمراض المزمنة كداء السكري وارتفاع الضغط والكولسترول، ونحن نعرف أن هذه الأمراض هي صامتة وفتاكة، لا تنذر المريض بالتعرض لها، وتكون لها الكثير من التداعيات الوخيمة على صحته.
– ما هي الخطوات الغذائية المناسبة خلال شهر رمضان؟
-يستحب أن يتبع المواطنون نظاما غذائيا صحيا وسليما بشكل عام، وخاصة خلال شهر رمضان، وأن يتم الاقتصار على وجبتين أساسيتين هما الإفطار والسحور، مع الحرص على توازنهما، إذ يجب أن يكون هناك حضور كبير للخضراوات، لا سيما خلال وجبة الإفطار، وأن يتم إعداد الأطباق التي تتوفر على البروتينات والسكريات البطيئة، وأن يتم إدماج الفواكه الطرية عوض اعتماد العصائر، وتجنب المواد الغنية بالسكريات وتفادي المقليات.من المفيد أن يتناول الصائم بعد يوم صيام الخضر بجميع أنواعها بكثرة لفوائدها المتعددة على الصحة العامة، وأن يتم الاعتماد على البروتينات المتوفرة في الأسماك واللحوم البيضاء من الدواجن، وأن يتم استهلاك اللحوم الحمراء والبيض مرة واحدة في الأسبوع، وتفادي كل المقليات.إلى جانب ذلك يجب شرب الماء بكمية كافية ما بين الفطور والسحور، بشكل معتدل ومتفرق، وتفادي الإكثار منه خلال لحظة السحور فقط. أما بخصوص ممارسة الرياضة التي يعشق الكثير من الأشخاص القيام بتمارينها أو لعب مباراة في كرة القدم خلال شهر رمضان وتحديدا قبل موعد الإفطار، فإنه من المستحسن أن تتم ممارستها بعد 3 ساعات من الإفطار لتفادي الانعكاسات السلبية التي قد تتسبب فيها قبل هذا التوقيت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.