بالفيديو.. أحرار الشمال يختارون الدكتور حسون رئيسا للمنظمة الجهوية لمهنيي الصحة    العثماني: لا نتملص من واجباتنا والمسؤولية مشتركة بين الجميع    الجزائر تؤكد دعم جهود حل الأزمة الراهنة في ليبيا    تأسيس منظمة مهنيي الصحة الأحرار بجهة طنجة تطوان الحسيمة    بدعم من "الديستي"..أمن فاس يوقف مروجين للقرقوبي    مشاركة شعبية محدودة في مراسم تأبين "موغابي"    نقطة نظام.. حماية الإصلاح    تازة: حادث مروع يسفر عن وفاة شاب في مقتبل العمر    الدخول المدرسي هذه السنة كخروجه    برشلونة يكتسح فالنسيا بخماسية في الدوري الإسباني    يونس بلهندة وسط ميدان غلطة سراي يتعرض لكسر مزدوج على مستوى الفك    العثماني يطمئن “الباطرونا”: بعض مقترحاتكم ستفعل في المستقبل القريب    قضية الريسوني.. منتدى الزهراء: تجاوزات حقوقية خطيرة وحملات تشهير.. سنوجه شكاية للهاكا ومجلس الصحافة    وزير الطاقة السعودي: الهجمات عطلت إنتاج "أرامكو"    الفتح الرباطي يهزم اتحاد طنجة بهدف نظيف    إنتر ميلان يهزم أودينيزي ويتصدر الدوري الإيطالي مؤقتا    برشلونة بدون ميسي يقسو على فالنسيا بالخمسة في الدوري الإسباني    ممثل جلالة الملك إلى مؤتمر وكادوغو حول الإرهاب: "سيدياو" هو الفضاء الأكثر ملاءمة لتدبير الإشكالية الأمنية بمنطقة الساحل    وأخيرا.. الأمن يفك لغز قتل سيدة وإحراقها حية، والجاني في قبضة العدالة    تعادل إيجابي ينهي مباراة الحسنية والاتحاد الليبي    حسنية أكادير يتعادل خارج ميدانه أمام الاتحاد الليبي    آخرهم جثة رجل تعليم.. ارتفاع عدد قتلى فاجعة الرشيدية الى 28 ضحية    فان ديك: ليفربول عاد في الوقت المناسب أمام نيوكاسل    الحوادث المتكررة تدفع المغرب لمنع دخول 300 ألف “شارجور” وبطارية الهواتف في حملة مشتركة بين وزارتي الصناعة والداخلية    توقعات الأرصاد الجوية لطقس يوم غد الأحد    ترامب يعلن مقتل حمزة بن لادن نجل زعيم تنظيم القاعدة    تونس تحبس انفاسها قبل اقتراع رئاسي مفتوح على كل الاحتمالات    بسبب إختلاس أموال عمومية.. الشرطة تعتقل وزير الصحة بالكونغو    “تدبير الساحل بالجهة الشرقية”.. مشروع مقاوم للتغيرات المناخية ومحدث لفرص الشغل    أكادير: توقيف شخصين للاشتباه في ارتباطهما بشبكة تنشط في الاتجار بالمخدرات    كيف تستحق المعية الربانية الخاصة؟    ارتفاع الرقم الاستدلالي لإنتاج الصناعة التحويلية ب 2 في المائة    عاجل.. لشكر يقصف “البيجيدي” ويصفه ب”الرجعي والمتطرف” ويدعو اليسار للاتحاد من أجل مواجهة “المدّ الأصولي”    فاعل اقتصادي ينتقد بشدة سياسة إهمال تسويق جهة الشمال سياحي    بالصور...الفنانة بلقيس تقدم فيديو كليب أغنيتها المغربية تعالى تشوف    بعد غياب دام خمسة أعوام هيفاء وهبي تجري تدريبات أكشن مُكثَّفة استعدادًا ل”عقد الخواجة”    كلية أصول الدين تشارك في برنامج دراسة الأديان عبر الحضارات بأمريكا    المدير العام للضرائب “عمر فرج” يغادر الإدارة العامة للضرائب    بعد توقيفها ريهام سعيد تتقدم ببلاغ للنائب العام ضد سما المصري تتهمها فيه بالسب والقذف    العلماء يعلنون اكتشاف خلايا غامضة خطرة في جسم الإنسان يمكن أن تسبب النوع الأول من السكري    انعقاد الملتقى المتوسطي للفنون البصرية بين 16 و 19 أكتوبر بطنجة وتطوان    العثماني رئيسا لمؤسسة “الخطيب” والداودي نائبا وأعضاء بالمكتب من أحزاب أخرى    من قلب »أم الدنيا »مصر..دنيا بطمة تحصل على لقب « أفضل فنانة مغربية »    رابطة كاتبات المغرب.. اعتماد يوم 9 مارس يوما وطنيا للكاتبة    هنغاريا :وفاة جيورجي كونراد أشهر كتاب البلاد على الصعيد العالمي    حلا شيحة في ملابس «جريئة» بعد خلعها الحجاب    ONCF يعلن عن بلورة جديدة لعروضه بمناسبة الدخول الجديد    القبض على مدير مخابرات الشرطة الكندية بموجب قانون أمن المعلومات    النمودج التنموي الجديد في صلب اهتمام مركز تفعيل المشاريع    صرخة عبر الزمن    شمعون يحاصر الأردن    فنانون تشكيليون في حملة إبداعية برواق قاعة النادرة بالرباط    16 مغربيا يصابون بالتهاب الكبد الفيروسي يوميا و 5 آلاف يفارقون الحياة كل سنة    معالج يثقب رئتي مريضة خلال علاجها بالوخز بالإبر    قط يقتل شخصين ويتسبب في إصابة 4 آخرين    هل عاد بنا التاريخ الى عهد نوح ؟ هل اصبح علينا لزاما بناء سفينة للنجاة ؟    من دون حجاب.. فرنسيتان تؤمان المصلين في باريس    فرنسي يشهر إسلامه بالزاوية الكركرية في مدينة العروي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





من الداخلة المغربية تنطلق مبادرة الشباب الإفريقي لمحاربة العنف و التطرف
نشر في الجسور يوم 18 - 03 - 2019

بشراكة مع ولاية جهة الداخلة واد الذهب و مجلس جهة الداخلة واد الذهب و وزارة الشباب و الرياضة و الجماعة القروية أوسرد و على هامش تنظيم المنتدى العالمي كرانس مونتانا نظمت جمعية الجهوية المتقدمة والحكم الذاتي بجهة الداخلة وادي الذهب ندوة وطنية تحت عنوان: الشباب الإفريقي و صناعة السلام و النماء في إفريقيا، الندوة التي تدارس المشاركون فيها الوضع الراهن الذي يعيشه الشباب الإفريقي في بعض الدول التي تعيش حروب و صراعات مسلحة أو ترعى خطابات متطرفة تحول دون نشر السلام و النماء بالقارة الإفريقية. وفي كلمة افتتاحية، قال السيد أحمد الصلاي، رئيس جمعية الجهوية المتقدمة والحكم الذاتي بجهة الداخلة – وادي الذهب، إن هذا اللقاء يأتي لمواكبة شباب مدينة الداخلة ودعم انخراطهم في الفضاء الجيو-استراتيجي الإفريقي، وفي القضايا التنموية المحلية والإقليمية وأضاف السيد الصلاي أن هذه الندوة تهدف إلى مواكبة عمليات إسهام الشباب في تنشيط الحوار الدبلوماسي في ما بين الشعوب الإفريقية، وتعميق التفكير في قضايا التنمية والأمن والاستقرار بالقارة و أن الشباب يمثل القوة القادرة على مواجهة العنف و التطرف و كل السلوكيات المنحرفة حتى تصبح القارة الإفريقية مصدر لتتثمين الثروة اللامادية و التي يمثل فيها الشباب النسبة الأكبر في الهرم السكاني.
و قد تطرق السيد يحي الدد رئيس منتدى الجمعيات الشبابية والثقافية بموريتانيا والمدير الناشر لوكالة نواذيبو الإخبارية ومهتم بقضايا الشباب والهجرة في منطقة الساحل عن السبل الكفيلة بأن يتمكن الشباب الأفريقي من ان يصبح فاعلا في صناعة السلام و الآمن و قد أشار في مداخلته إلى ضرورة توحيد المفاهيم المتعلقة بالشباب و السلم لنتمكن من وضع استرتيجية إفريقية ناجعة، و خلص السيد يحيى الدد إلى أن كل الاستراتيجيات التي تستهدف القضاء على العنف لا يمكنها أن تكون ناجعة إلا إذا تم العمل على تمكين الشباب الإفريقي من العدالة الإجتماعية و تكافؤ الفرص و المساواة بين الجنسين و احترام قيم و قواعد الديمقراطية التشاركية.
و استعرض من جانبه السيد أكشاط عبد الغاني مندوب مكتب تنمية التعاون بجهة العيون جنوب المغرب تجربة المكتب في خلق مناصب الشغل عبر تأسيس التعاونيات المهنية و الحرفية و دور التكوين المستمر لأعضائها في تنمية القدرات وخلق مبادرات التشغيل الذاتي لمحاربة البطالة التي يعاني منها نسبة مهمة من الشباب و التي تعتبر سببا من أسباب انتشار الأفكار المتطرفة و العنف في أوساطهم و أبرز السيد أكشاط بأن القطاع التعاوني بالمغرب يضم ما يقارب حوالي 200 ألف متعاون ويمثل 5 بالمئة من الساكنة النشيطة و أكد المتدخل بضرورة تعميم هذه التجربة في أوساط الشباب الإفريقي كألية يعتمد عليها مرحليا لتشغيل الشباب و تجنيبهم خطر الإرتماء في أحضان العنف و التطرف المحلي و العابر للقارات ومخاطر الهجرة والعمل على تحسين اداء التعاونية لتوفير مناصب للشغل
وبدوره، أكد عبد الصمد وسايح، الفاعل الجمعوي و رئيس المجلس الجهوي للمجتمع المدني الدار البيضاءسطات، أن المغرب راكم تجربة كبيرة في مجال محاربة العنف والتطرف، من خلال تركيزه على مقاربتين، الأولى أمنية والثانية مبتكرة تتمثل في المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وأوضح أن هذه المبادرة تهدف إلى إحداث مناصب الشغل عبر تمويل أنشطة مدرة للدخل و أنشطة جمعوية تكوينية و تثقيفية و تحسيسة لفائدة الشباب، ومحاربة الفكر المتطرف لديهم بفكر بديل يؤمن بالإختلاف و التنوع و يدمج هذه الفئة في جهود إرساء الديمقراطية التشاركية التي أسس لها جلالة الملك، و أكد بأن هذه التجربة يجب تدارسها بين الشباب الإفريقي و اعتبارها نموذج تنموي يجب تبنيه من طرف الإتحاد الإفريقي لتحقيق الأهداف الأممية في مجال محاربة و مواجهة التطرف العنيف و التطرف ضد الذات الذي يمارسه الشباب الإفريقي ضد نفسه حالما بعيش أفضل في القارة الأروبية التي في الأصل تستنزف خيرات القارة السمراء.
و في اليوم الموالي نظمت الجمعية مائدة مستديرة مع نفس الشركاء بفندق الداخلة على البحر حول الوضع السياسي المغاربي وافاق مائدة جنيف الثانية حول الصحراء و ذلك لتدارس مخلفات الربيع العربي الذي لم تنجوا منه المنطقة المغاربية و الأحداث الراهنة ثم تطورات قضية الصحراء المغربية و النزاع المفتعل حولها وفي كلمة له بالمناسبة أكد أحمد الصلاي رئيس جمعية الجهوية المتقدمة والحكم الذاتي بجهة الداخلة وادي الذهب بعد استعراضه للوضع بالمنطقة المغاربية والتحولات التي تعرفها علي ضرورة الانفتاح بين الدول المغاربية و تبني استراتجية التعاون جنوب جنوب التي يعمل عليها المغرب في السنوات الأخيرة والاعتماد على الشباب بشكل كبير في تصميم و هندسة و تنزيل المشاريع التنموية، و سيتم تنظيم ورشة دولية بين الشباب المدني الإفريقي في الشهور القادمة لرسم مخططات استراتيجية قارية لمواجهة العنف و التطرف في القارة العجوز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.