مجلس النواب يستكمل هياكله.. جودار نائبا ثالثا للرئيس وهؤلاء هم رؤساء اللجان الدائمة    العثماني يُعلن قرب التوقيع النهائي على اتفاق الزيادة في الأجور    اخنوش: التكنلوجيا اداة ناجعة على امتداد سلسلة القيمة الغذائية والفلاحية    حسنية أكادير يهزم الوداد في مباراة شيقة ويشعل المنافسة على اللقب    حسنية أكادير يحقق الأهم أمام الوداد، ويقدم أحلى هدية لجمهوره بعدالإقصاء الظالم من كأس الكونفدرالية الأفريقية.(صور و فيديو)    بعد قرار توقيفه لسنتين..لجنة الاستئناف “تنصف” اللاعب قرناص وتقلص عقوبته    انتحار سجين داخل الغرقة بسجن الصومال بتطوان    توقعات مديرية الأرصاد الجوية لطقس يوم غد الجمعة 19 أبريل الجاري    خطير: سيدة تلد فوق رصيف مستوصف ووزارة الصحة تدخل على الخط    حدث غريب.. عودة امرأة إلى الحياة بعد أسبوع من دفنها..القصة الكاملة! – فيديو    ساكنة بني زروال بإقليم تاونات تحاصر قائد المنطقة بسبب “الكيف”    الحكومة تنفي خبر تمرير ملف “المتعاقدين” إلى يدي وزارة الداخلية    “نطحة البرلمان”: تجميد عضوية البرلماني البامي ابراهيم الجماني    "انابيك" تخصص 300 مليون لتأهيل الشباب بالحسيمة لولوج سوق الشغل    رئيس الحكومة ينوه بالمبادرة الملكية بشأن ترميم فضاءات بالقدس الشريف    شتيجن: لا توجد أفضلية لنا أمام ليفربول.. وهذا ما دار بيني وبين دي خيا    “الأزمة الليبية”.. المغرب: اتفاق الصخيرات هو الأرضية الوحيدة لي تافقو عليها الليبيين وهو الحل الأمثل للأزمة وماشي الخيار العسكري    « الديفا » تستقطب جمهور العالم إلى جولتها الفنية بالمغرب    إشادة واسعة بمباراة السيتي وتوتنهام في الإعلام الإنجليزي    أمزازي: خيار الباكلوريا الدولية يعكس التعاون المغربي الفرنسي المتميز في مجال التعليم    هزاع بن زايد يفتتح فعالية "المغرب في أبوظبي"    طنجة …تحتضن ندوة كبرى حول ” الأمن التعاقدي في منظومة الشغل “    ندوة صحفية بالحسيمة تسليط الضوء على الهيموفيليا في يومه العالمي    نزهة الوفي: أهم رهان هو زواج القرار السياسي بالاقتصادي لترجمة التحديات الاقتصادية    الأعرج: الهيئات الإدارية اللامركزية ملزمة باستثمار ما يختزنه التراث الثقافي من مؤهلات لتعزيز عناصر المنظومة التنموية    إيقاف 28 في أحداث عنف بملعب مولاي عبد الله...الاعتداء على شرطي مرور وسرقة حقيبة دفاتر مخالفات السير    "ماركا" تكشف السعر النهائي لصفقة انضمام هازارد لريال مدريد    "وزارة الهجرة" تبرز اختلالات بالجملة في استطلاع حول الاتجار بالبشر    سلوكيات خاطئة تمنعك من إنقاص الوزن    الكاف يختار 3 حكام مغاربة في “كان 2019”    منظمة الصحة العالمية: عدد الإصابات بالحصبة تضاعف 4 مرات في 2019    بنزين و ولاعات لإحراق كاتدرائية "القديس باتريك" في نيويورك!!    كبلوه، وهددوه بتهمة اغتصاب قاصر إن لم يسلمهم قن حسابه البنكي ويتنازل عن سيارته والبوليس يطيح بتسعة متورطين    جوج جامعات مغربية صنعو قمرين صناعيين وغايمثلو المغرب ف ذكرى أول رائد فضاء    الرصاص يسلب حياة 14 راكبا لحافلات في باكستان    توقع ارتفاع أثمنة الأسماك خلال رمضان..هل تنطلق حملة “خليه يخناز” من جديد    الموت يغيب الفنان والممثل المغربي المحجوب الراجي    حكايات عشق مختلف    نشرها المركز الثقافي محمد السادس بالشيلي .. مؤلفات بالإسبانية تنشد التقارب بين الثقافات    وزارة الصحة والتربية تعلنان عن تدابير لامتصاص غضب طلبة كليات الطب وطب الأسنان والصيدلة    المغرب يجدد دعوة الأطراف الليبية إلى تغليب المصلحة العليا والانخراط بجدية في المسار السياسي    احتراق شاحنة في الطريق السيار بين أكادير ومراكش    محمد صلاح وسعودية معتقلة ضمن اللائحة.. هذه قائمة ال100 لمجلة التايم الأمريكية    مفاجأة لجمهوره.. الشاب يونس أب لطفل عمره 11 سنة!    دار الشعر بتطوان تقدم الأعمال الكاملة لعبد الرزاق الربيعي ودواوين الشعراء الشباب    دانون سنترال تغيب هذه السنة عن المعرض الدولي للفلاحة    العلمي ومزوار يعقدان لقاء تشاوريا تمهيدا لتنظيم المناظرة الوطنية حول التجارة    فضيحة قبل البيع... هاتف سامسونغ القابل للطي يتوقف عن العمل    300 مليار لدعم 20 مشروع ابتكاري في مجال الطاقات المتجددة    عمال النظافة يعتصمون بمطار محمد الخامس    جهة مراكش تعرض منتوجاتها بمعرض الفلاحة    فتوى مثيرة .. "غضب الزوجة" يُدخل الرجل النار    دراسة: الحشيش يساهم في علاج امراض المفاصل    إجراءات جديدة بشأن الحج    إجراءات جديدة خاصة بالحجاج المغاربة    تظهر أعراضه ما بين 40 و 50 سنة : الباركنسون يغزو أطراف المرضى مع التقدم في العمر ويحدّ من نشاطهم اليومي    موسم الحج: الزيادة في حصة المؤطرين المغاربة لتبلغ 750 مؤطرا    رمضان بنكهة الألم والأمل..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ما بين الأوثان والأديان ظهرت فئة الطغيان
نشر في الجسور يوم 21 - 03 - 2019


محمد جواد الميالي
إن المملكة الفلسفية، هي أكثر مصادر العلوم إختصارا، من حيث طرق الوصول لحقيقة الشيء، ومن أهم ما فسره علماء الفلسفة، طبيعة الجسم البشري وتقسيماته.
حيث أن كل شيء يأخذ حيز في هذا الكون، هو مركب وله تقسيمات، والجسم البشري يحتوي ثلاث أقسام، الرأس والجذع وأسفل الجسد، وكل جزء له صفه محدده، وعند طغيان إحدى الصفات على الأخرى، حينها تتشكل الطبيعة التصرفية للإنسان.
الرأس هو مقر العقل، والجذع يمثل الأرادة، وأسفل الجسد بؤرة الرغبات والشهوات، كلما سيطر الإنسان على عقله، كان أكثر حكمة، وكلما زادت إرادته تزداد شجاعته، ولكن الأسوء عندما تطغى الشهوات، عندها تنتفي الإعتدالية، ويصبح مجرد من الإنسانية والحيوانية، ويأخذ ترتيبا في سلم الكون، لا يتصف سوى بإنعدام المبادئ الأخلاقية، ويصبح مستعبد داخل قوقعة الوحل، لا هدف له سوى نفسه الأمارة بالسوء.
الطبيعة التصرفية منذ الأزل، جعلت البشر يميلون بالفطرة لشيء يتبعوه، عندها ظهرت الأديان، وكل مجموعة لها دين يلبي طموحاتها من حيث الحكمة الشجاعة أو الشهوات.
بما أن لكل فعل ردة فعل معاكس له بالأتجاه، ظهرت الأوثان التي تنفي وجود الأديان، وكذلك لها أتباع، والتفسير الأقرب لطموحات الوثنيين، هي النفس التي لا ترضى بأن تُأطر ضمن إطار العبودية، لذلك متمسكين بنظرية الصدفة والعامل الفيزيائي، كسبب أنبثاق الكون، لكن الأقبح مايرفض الأوثان والأديان، ويأخذ مستقر بينهما، لا يمتثل سوى لشهواته المالية أو الجنسية، لذلك ما بين الأديان وعبدة الأوثان ظهرت نماذج الطغيان..
ما يحدث اليوم في ساحة الديانات ومحاربتها، مسلط بقوة على الإسلام الشيعي، حيث نرى الإعلام الممول موجه بقوة على تشويه هذا المذهب، ودائما ما يستهدفون مرجعيته، التي تحضى بتقليد مئتان وخمسون مليون إنسان حسب آخر أحصائية في 2015 .
إن آخر بدعة هي ما جاء به الصرخي، الذي يمثل التجسيد الحقيقي لطغيان الشهوة على الطبيعة التصرفية للإنسان، فنجد هذه الحركة الصرخية تهدف الى تشويه المذهب الشيعي في نظر العالم، عن طريق الراب المهدوي! والغالبية تتفق أن كذبة المؤامرة حقيقة تتجسد في هذهِ الحركة، سواء أكانت ذات دعم ماسوني أم وثني.
إذاً ينقسم المجتمع إلى ديني و وثني، والأثنان يُنتقدان بالمطلوب والبرهان، أما أمثال الصرخي وأتباعه، فهم حثالة مجتمعية، طغت عليها شهوات نفسها، لا ينفع معها سوى التهجير إلى منفى النسيان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.