ساجد: المغرب استقطب 50 شركة طيران بعد تحرير الأجواء قال إن ذلك ساهم في تنمية الاقتصاد    ارتفاع حركة النقل الجوي بمطار مراكش المنارة بأزيد من 24في المائة    طلاب جزائريون يواجهون قيادة الجيش بشعارات "قايد صالح ارحل"    تداعيات خطيرة على مستخدمي هواتف «هواوي» بسبب قيود غوغل    بعد موسم مميز.. زياش ومزراوي أنجح نجوم المغرب بالملاعب الأوروبية    رغم تعقيدات وكيله.. دي ليخت يلمح إلى وجهته المقبلة    الجامعة تعاقب الوداد، إتحاد طنجة والدفاع الجديدي    العثماني: ميزانية قطاع التربية والتكوين ارتفعت بنسبة 25 بالمائة    مصدر أمني يوضح ملابسات شريط إطلاق النار بالبيضاء    وزير الصحة يعطي انطلاقة خدمات المركز الصحي الحضري ديور الجامع بالرباط بعد إعادة تأهيله وتجهيزه    الإعلان عن الأعمال المرشحة لنيل جائزة الشباب للكتاب المغربي    قبلة فنانتين مغربيتين في مهرجان « كان » تتثير جدلا على « فيسبوك »    مصدر أمني يوضح ل”كود” حقيقة شنو وقع في الفيديو ديال إطلاق القرطاس فكازا    الرئيس المنتشي    استمرار الطقس حارا يوم الأربعاء ببعض المناطق    شاب يذبح زوجته من الوريد إلى الوريد بأزرو    سطات.. حجز مايزيد عن 40 كيلوغرام من المخدرات    لأول مرة.. مأدبة إفطار رمضانية في الكونغرس الأمريكي (صور)    رسميا.. توجيه تهمة الإرهاب لمنفذ مجزرة المسجدين بنيوزيلندا    خلاف بين زيدان وبيريز بسبب نجم ليفربول    مؤسس هواوي يتحدى ترامب ويعلن عن بدائل بعد قرار الحظر الأمريكي    بوطيب حاضر أمام بركان في نهائي “برج العرب” ومرتضى يصرف منحة للاعبيه رغم هزيمة الذهاب    البرازيليون يرفضون نيمار عميدا للمنتخب    بن شريفية: "مدرب الوداد فوزي البنزرتي و لاعبوه يحبون الحرب"    “لعنة النشأة الأولى”.. هكذا ترى قيادات “البجيدي” صراعات “البام”    إيران: التصعيد الأمريكي “لعبة خطيرة” ولن تتفاوض مع واشنطن بالإكراه    إشهار يشعل حربا بين رمزي والشوبي    مكتب "أونسا" يتلف الأغذية الفاسدة بجهة الرباط    طنجة.. توقيف 3 قضاة بمحكمة الاستئناف    بني ملال: تأجيل أول جلسة علنية لمحاكمة 15 متهما بينهم قاصر في قضية "فتاة الوشم"    نقابة الصحافيين تشرح فوضى الاعلام بتطوان وتواطؤ المسؤولين    المجلس الأعلى للحسابات يدعو إلى "وضع المواطن في صلب اهتمامات المرفق العمومي"    معراج الندوي: فكرة السلام في حضن الإسلام    بعد اتهامه السلطات المغربية بمسؤوليتها عن انهيار “سامير”..العامودي يُطالب المغرب بتعويض قدره 1.5 مليار دولار    أمير المؤمنين يترأس الدرس الثالث من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية    الماوردي… قاضي القضاة    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي 13 : شيوخ الصوفية    وجبتان رئيسيتان وثالثة خفيفة في السحور    الاعتناء بالأواني الزجاجية    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 13 : الصيام يحول دون تفاقم العديد من أمراض العيون    بعد "ضجة التمور الإسرائيلية".. ال ONSSA يدعو المستهلكين إلى التأكد من البلد المنتج    رسائل إنسانية لحساني في نهائي “أوروفيزيون”    بيبول: تكريم الجوهري والعراقي بالبيضاء    ردا على قرار سلطات الجزيرة الخضراء ضد الحافلات المغربية : وقفة احتجاجية بميناء طنجة المتوسط يوم الجمعة المقبل    هيئة المحامين بتطوان تطالب بإجراء تحقيق في نتيجة مباراة الكوكب ويوسفية برشيد    زلاغ: النية الصالحة تجلب الخير    عبيد العابر تتبع حمية قاسية    “كليات رمضانية” .. كلية الصبر: رمضان والطاقة الصبرية (الحلقة 1) سفيان أبوزيد    بنكيران: في السياسة يمكن أن يكون حتى القتل.. والمغاربة أكثر الشعوب إيمانا بالله قال إن البيجيدي ليس حزبا دينيا    دعوات لمقاطعة “كولينور” تضامنا مع العمال المضربين    نهاية مسلسل “صراع العروش” تتثير موجة انتقادات.. متتبعوه يرونها غير موفقة    حسب البنك الدولي..المغرب حقق 27.5 مليار دولار من صادرات المعادن    منارات و أعلام “محمد الخباز.. شاعر بيت الأمة”    "حماس" تنفى التوصل إلى هدنة مع إسرائيل بغزة    الغنوشي يرفض الاعتراض على عودة بن علي    مرجعيات الفلسفة الغربية -16- مدرسة "الكانطية" ونقد العقل    تناول عصائر الفواكه المصنعة قد يؤدي إلى الوفاة المبكرة    توقعات صادمة عن تصويت المسلمين في مدينة سبتة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الطريقة الصوفية العلوية المغربية بمكناس تحتفل بذكرى الإسراء و المعراج
نشر في الجسور يوم 11 - 04 - 2019

نظمت الطريقة بزاويتها بمدينة مكناس، جريا على السنة الحميدة التي تنهجها الطريقة الصوفية العلوية المغربية كل سنة ، ليلة روحية صوفية، بمناسبة ذكرى الإسراء و المعراج ، خشعت فيها القلوب وأشرقت بنور ربها يوم السبت 30 رجب 1440 ه الموافق 6 أبريل 2019 م بعد صلاة المغرب، تحت شعار ” مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللَّهِ أَحَبَّ اللَّهُ لِقَاءهُ “. ترأس هذه الليلة المباركة شيخ الطريقة الصوفية العلوية المغربية الشريف الحاج سيدي سعيد ياسين، بحضور مقاديم الطريقة الممثلين لها بمختلف جهات المملكة، إلى جانب مريديها ومحبيها ومنتسبيها، وطلاب العلم وحملة القرءان الكريم و وفود من زوايا و طرق صوفية.
انطلق الحفل بتلاوة سورة الواقعة جماعة وبعد ذلك قراءة الورد العام للطريقة (الوظيفة) وسند الطريقة و تخلله فقرات من الذكر الحكيم تلاها ثلة من الطلبة ، ووصلات من المديح والسماع الصوفي بقصائد في مدح خير البرية. وأقيمت حضرة ربانية أضفت جوا من السكينة والطمأنينة والسكون على الحفل.
شهد الحفل كلمة روحية جليلة ألقاها شيخ الطريقة حول مناسبة الإسراء و المعراج ، فأكد فضيلته أن أنوار هذه المعجزة مازال مستمر إلى يومنا هذا سواء ظاهريا أو باطنيا يستمد المؤمن منها في حياته اليومية. و أضاف فضيلته أن شوق المؤمن للحضرة الإلهية و لقاء ربه يشكل حافزا له للمحافطة على حدود الشريعة للوصول لكمال الحقيقة. ودوام الذكر يقوي صلة العبد بهذه الأنوار وبفضلها يحقق مقام القرب من الله عز و جل ودوام هذا القرب مرتبط بدوام الإستقامة.
واستمرت أجواء الليلة الربانية، بنفحات إيمانية متنورة، تجمع بين قراءة القرءان، ووصلات لمدح خير البرية، توجت بحضرة ربانية عرفانية أضفت جوا من السكينة والطمأنينة والروحانية كان يتطلع إليها الكل، فضلا من الله و رحمة و الله ذو الفضل العظيم.
على إثر تلك الأجواء الروحية الربانية، اختتم الحفل بالدعاء الصالح لمولانا أمير المؤمنين حامي حمى الملة والدين جلالة الملك محمد السادس بأن يحفظه بما حفظ به الذكر الحكيم و ينصره ويسدد خطاه، ويقر عينه بولي عهده الأمير مولاي الحسن، ويشد عضده بأخيه الأمير مولاي رشيد، ويحفظ كافة الأسرة العلوية الشريفة، ويحفظ وطننا من كيد الكائدين ومن شر حاسد اذا حسد وكذا كل الحاضرين، وكافة أبناء هذا الوطن الكريم.
تجدر الإشارة إلى أن الطريقة الصوفية العلوية المغربية تأسست قبل ما يقارب مئة سنة ، شيخا عن شيخ بسندها المتصل إلى سيدنا ومولانا رسول اللَّه، وشيخها وممثلها العام بالمملكة حاليا هو الشريف الحاج سيدي سعيد ياسين، ولها فقراء وممثلون داخل المغرب وخارجه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.