إمكانية تمديد حالة الطوارئ من طرف الحكومة.. مستشار العثماني يوضح الحقيقة    مديرية الأمن الوطني تنفي صحة المزاعم المروجة بشأن تفكيك شبكة إجرامية بمراكش تستهدف أطر طبية وتمريضية    أشغال الجلسات العامة لمجلس النواب ستنقل عبر البوابة الإلكترونية وشبكات التواصل الاجتماعي    شراكة بين الاتحاد العام لمقاولات المغرب ومؤسسة التمويل الدولية لدعم المقاولات الناشئة    ستراوس كان: أزمة “كورونا” ستغرق ملايين الناس من “الطبقة المتوسطة الناشئة” في براثن فقر مدقع (1/2)    مديرية الأمن الوطني تواصل محاربة شائعات كورونا    تسجيل 71 حالة مؤكدة جديدة بالمغرب ترفع العدد الإجمالي إلى 1346 حالة    مفرح.. مغادرة أول حالة شفاء مستشفى الحسن الثاني بخريبكة    شفشاون : نصب خيام للتعقيم بالقرب من الأسواق والساحات العمومية    المعارضة بمجلس تارودانت تلتمس عقد دورة استثنائية واعفاء المكترين من واجبات الكراء والسمسرات    مركز "مدى" يطلق وصلات توعوية موجهة للمواطنين للحد من انتشار فيروس كورونا    موقع إسباني يكشف عن تعاليم الرسول عليه الصلاة والسلام في مواجهة الأوبئة    المغرب.. وزارة الصحة تعمم استعمال “الكلوروكين” في علاج المحتمل إصابتهم بفيروس “كورونا”    كورونا يكبد الاقتصاد العالمي 5 ترليون دولار    الحموشي يمنع ‘اللايف' للحملات الأمنية..ويدعو للتعامل مع الصحافيين المهنيين فقط    ليلة الحضرة الكناوية    فيروس كورونا يودي بحياة 1973 شخصا خلال 24 ساعة بأمريكا    لليوم الثاني على التوالي.. حصيلة قياسية في وفيات كورونا بالولايات المتحدة    برشلونة يخطف جوهرة سوسيداد        كورونا في إسبانيا .. أزيد من 152 ألف إصابة مؤكدة وتعافي حوالي 52 ألف    مجلس الأمن يسعى لتوحيد العالم لمواجهة كورونا    العربية حكم ذهبية في زمن الكورونا    طنجة.. توقيف “عويدة” بتهمة تعريض حارس للسرقة والعنف    إسبانيا تسجل إنخفاضا في عدد الوفيات اليومية    مجهود رياضي    الجبهة: أزمة كورونا أبانت عن ضرورة بناء اقتصاد وطني متحرر    أزمة “كورونا”.. شبح الفقر يهدد نصف مليار شخص ومطالب بإسقاط ديون الدول الفقيرة    نيويورك تايمز تكشف عن إصابة 150 من أفراد العائلة الحاكمة في السعودية بكورونا    بينهم أطفال ونساء حوامل ومرضى زج بهم في سجن قديم .. نحو 140 من المغاربة العالقين في سبتة يطلقون نداء استغاثة- صور    تخفيض رواتب لاعبي الريال    عبد الحميد يتصدر قائمة أفضل 10 مدافعين بفرنسا    رواد الركح يواجهون "كورونا" بالعروض الافتراضية    هي الأولى من نوعها..مسابقة جهوية لابراز مواهب التلاميذ عن بعد    مغاربة ينهون تصنيع 30 جهازا للتنفس الصناعي في وقت قياسي    الأمم المتحدة : تعيين عمر هلال ميسر لمسلسل تعزيز هيئات معاهدات حقوق الإنسان    التلفزيون المغربي وصناعة "القُدوات" في زمن كورونا    هذه توقعات الأرصاد الجوية لطقس اليوم الخميس    أمريكا ترفض ترشيح لعمامرة مبعوثا أمميا إلى ليبيا    الإيمان والصحة النفسية في زمن كورونا    تداعيات أزمة كورونا والحلول المبتكرة    إيطاليا.. فيلم رعب بمشاهد حقيقية    كورونا يجبر المغرب لأول مرة على سحب 3 ملايير دولار من «خط السيولة»    مساهمات صندوق «كوفيد 19» فاقت 34 مليار درهم    ادريس لشكر: «ألن نحتاج إلى حكومة وحدة وطنية إذا ما طالت حالة الطوارئ الصحية ؟»    أيها المنفي    لاتحص خيباتك ولا تعدد هزائمك    نعمان لحلو: نحن تطبعنا مع اللهو والتسلية حتى ظننا أن هذا هو الفن، أتمنى أن يكون» زمن كورونا» فرصة لكي يرجع الفنان لدوره الأساسي    الرجاء ينخرط في المبادرة التضامنية ضد وباء كورونا    فيروس كورونا يؤزم أحوال العديد من اللاعبين الفاسيين القدامى    بريد المحاكم    لإغاثة غالبية الحرفيين : الصناع التقليديون يقترحون سبل النجاة    بعد صدور الظهير بتنفيذ قانونه التنظيمي بالجريدة الرسمية    أهمية التكافل الاجتماعي الفلسطيني    في رسالة وجهها للمغاربة : جاك أتالي يؤكد قدرة المغرب على التعافي بفضل طاقات أبنائه    قطر تنفي تقديم رشاوى لاستضافة المونديال وبلاتر يؤكد وجود تدخل!    تعجيلُ الزَّكاةِ لتدبيرِ جائحةِ (كورونا ) مصلحةُ الوقتِ    “البعد الاستكشافي للتصوف بين العيادة الغزالية والتيمية”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





77 من المغاربة العائدين من "ووهان" يغادون المستشفى العسكري بالرباط بعد 20 يوما من الحجر الصحي
أسرهم وعائلاتهم ثمنت المبادرة الملكية بإعادتهم إلى أرض الوطن والعناية بهم

غادر، أول أمس السبت، 77 من المغاربة الذين تمت إعادتهم من إقليم ووهان الصيني بسبب فيروس كورونا إلى أرض الوطن تنفيذا للتعليمات السامية لجلالة الملك محمد السادس، المستشفى العسكري محمد الخامس بالرباط، بعد قضائهم عشرون يوما تحت الحجر الصحي، بإشراف طاقم طبي متخصص، وبعد التأكد تماما من عدم حملهم للفيروس.
وفي هذا الصدد، أكد خالد النيبي رئيس مركز علم الفيروسات والأوبئة بالمستشفى العسكري الدراسي محمد الخامس بالرباط، في تصريح للصحافة بالمناسبة، أن جميع الفحوصات والتحاليل المخبرية التي أجريت على هؤلاء المغاربة العائدين من ووهان أثبتت عدم إصابتهم بفيروس كورونا، وأنهم لا يشكلون أي خطر للعدوى داخل المجتمع.
وكانت لحظات مؤثرة، حيث امتزجت الدموع والفرحة في آن واحد لحظة معانقة الآباء والأمهات لأبنائهم العائدين من الصين لأول مرة منذ قدومهم إلى المغرب.
وثمنت عائلات وأسر هؤلاء المغاربة المبادرة الملكية الداعية إلى إعادة أبنائهم إلى أرض الوطن حفاظا على سلامتهم الصحية من الفيروس، كما ثمنوا الرعاية التي تلقوها طيلة تواجدهم بالمستشفى العسكري بالرباط.
وقالت أسماء كسوس والدة أحد العائدين من الصين " اليوم هو عيد بالنسبة لي، فبفضل التعليمات السامية لجلالة الملك محمد السادس، تمكن أبني وباقي أبناء المغاربة الذين كان يعيشون في إقليم ووهان الصيني من النجاة من الفيروس الفتاك".
وأضافت كسوس في تصريح ل"الصحراء المغربية" أنها حين علمت بهذه المبادرة شعرت بالاطمئنان، خاصة وأنها عاشت قبل ذلك فترة عصيبة عند انتشار خبر وجود فيروس كورونا بإقليم ووهان الصيني. وثمنت كسوس الرعاية الكبيرة التي تلقاها كل المغاربة العائدين منذ وصلولهم إلى أرض الوطن ووضعهم تحت الحجر الصحي وإلى لحظة مغادرتهم للمستشفى.
من جهتها، وصفت رحمة الدخش، والدة طالب مغربي، مغادرة ابنها للمستشفى والتمكن من معانقته، بالعرس الكبير، مثمنة العناية الملكية بأبناء الجالية المغربية. وقالت في تصريح ل" الصحراء المغربية" إن المغرب كان من بين الدول الأوائل الذي عمل على ترحيل رعاياه إلى أرض الوطن وذلك تنفيذا للتعليمات الملكية لجلالة الملك محمد السادس.
وأكدت المتحدثة ذاتها أن فترة الحجر الصحي لجميع العائدين من ووهان مرت في ظروف جيدة على كافة المستويات داخل المستشفى العسكري بالرباط.
وعبر المغاربة العائدون من الصين، وأغلبهم من الطلبة، في تصريح ل"الصحراء المغربية" عن فرحتهم بالعودة إلى أرض الوطن وهم يتمتعون بصحة جيدة، مثمنين مبادرة ترحيلهم من بؤرة الوباء إلى بلدهم المغرب، وأيضا العناية والرعاية التي تلقوها خلال جميع مراحل عملية ترحيلهم وإلى غاية وضعهم تحت الحجر الصحي، حيث وفرت لهم كل الوسائل والمستلزمات الضرورية بالمستشفى العسكري.
وبعد أن ثمنت المبادرة الملكية بإرجاعهم إلى أرض الوطن حفاظا على سلامتهم الصحية من الفيروس، أكدت زينب بنخدى، طالبة، أنها وباقي المغاربة الذين تمت إعادتهم من إقليم ووهان الصيني لم ينقصهم أي شيئ بداية من الرحلة في الطائرة إلى غاية وصولهم إلى المستشفى بمكناس ثم بالمستشفى العسكري بالرباط حيث قضوا مدة الحجر الصحي، ووفرت لهم كل متطلباتهم. وقالت " كنا نشعر وكأننا في بيوتنا، لأننا تلقينا رعاية كبيرة من الجميع، سواء من قبل السفارة المغربية ببكين التي بذلت مجهودات مهمة في هذا الصدد وأيضا من طرف الطاقم الطبي المشرف ومن كل المعنيين بهذا الموضوع "، مؤكدة أن مبادرة إعادتهم إلى المغرب كانت رائعة، خاصة وأن بلادنا كانت من بين الدول الأوائل التي سارعت إلى ترحيل رعاياها إلى أرض الوطن بعد ظهور الفيروس.
وكان جلالة الملك محمد السادس أعطى تعليماته لإعادة المائة مواطن مغربي، الذين يشكل الطلبة أغلبيتهم، والذين كانوا موجودين عند ظهور فيروس كورونا بإقليم ووهان بالصين، إلى أرض الوطن. كما أمر جلالته بأن يتم اتخاذ التدابير اللازمة على مستوى وسائل النقل الجوي، والمطارات الملائمة والبنيات التحتية الصحية الخاصة للاستقبال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.