التشكيلة الرسمية لحسنية أكادير أمام ضيفه الرجاء    ‘الصحة العالمية' ترد على بوتين: الصرامة تسبق السماح بتداول أي لقاح لكورونا في الأسواق العالمية    عدد الحالات الحرجة يصل إلى 134 أغلبها تتواجد في 3 جهات    بريطانيا تلغي 114 ألف وظيفة إضافية في يوليوز المنصرم    بنشعبون: يدعو إلى حذف مؤسسات عمومية تستنزف المال العام    لدعمهم الفريق.. اتحاد طنجة يشكر "الأطر الصحية" و "الوالي مهيدية"    أمطار رعدية قوية اليوم الثلاثاء في هذه المدن !    3 حالات لي باقية كتعالج من كورونا فتندوف والبوليساريو باقة ساكتة على انتشار الفيروس    عاجل.. إغلاق أحياء فالحي المحمدي بعدما تسجلات بؤرة عائلية فيها 76 مصاب ب"كورونا" -تصاور    هل يعود البيجيدي إلى منهجية "التقليص الذاتي" في انتخابات 2021؟    البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية يمنح المغرب تمويلا بقيمة 40 مليون يورو    إصابة عمدة مراكش بفيروس كورونا    كورونا بالمغرب: تسجيل 1132 حالة إصابة جديدة و17 حالة وفاة خلال ال24 ساعة الماضية    المغرب في "آخر 24 ساعة".. 1132 إصابة بوباء "كورونا" من أصل "22001 اختبارا" و 861 حالة شفاء و 17 وفاة    د21: أولمبيك آسفي المغرب التطواني: الأولى للسكتيوي    حقوقيون يطالبون بكشف حقيقة افتقاد مستشفيات لأدوات الكشف السريع عن كورونا    غاريدو يتنفس الصعداء    حاولوا الوصول إلى إسبانيا..إنقاذ 8 مغاربة كانوا على مثن قوارب "الكاياك"    قبيل الامتحانات.. إغلاق الحي الجامعي بفاس إلى إشعار اخر يربك الطلبة    جهة سوس ماسة توقع على أعلى حصيلة من إصابات فيروس كورونا، و تنذر بمستقبل غامض للوباء بالجهة. (+أرقام)    هبوط سريع في أسعار الذهب وسعر الأوقية يصل إلى ما دون ال2000 دولار    بعد إصابة 24 فردا من اتحاد طنجة بكورونا..هذا مصير مباراة نهضة بركان وفارس البوغاز    في أسبوع.. 1186 حادث سير يخلف مصرع تسعة أشخاص و1649 جريحا    "لحر" يحقق معادلة صعبة في عالم الراب    ترامب يقطع مؤتمره الصحفي بعد إطلاق نار قرب البيت الأبيض    اللبنانيون مصرّون على الاحتجاج ويطالبون بعد استقالة الحكومة بذهاب الرئيس عون ورئيس مجلس النواب برّي وكل المنظومة    اليوم الوطني للمهاجر…احتفاء بمساهمات مغاربة العالم في زمن كورونا    نحو إحداث مختبر حديث لفيزياء التربة بجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية    بعد ساعات من إعلان روسيا تسجيل لقاح "كورونا".. الإعلام الأمريكي يُشكّك في "فعاليته"    ريال مدريد يقرر عدم تفعيل بند التعاقد نهائيا مع أريولا    استمرار الاحتجاجات ضد قرارات وزير الصحة: "فكوفيد بغيتونا وفالحقوق نسيتونا" -فيديو    المغرب سافط أطنان دالمساعدات للبنان واليوم كمالة 20 طيارة    الخطوط الملكية المغربية تمدد العمل بالرحلات الخاصة إلى غاية 10 شتنبر المقبل    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأربعاء    قرار وكيل الملك بآسفي في حق المتورطين في تفجر بؤرة "كورونا"    نجم إسباني عالمي يعلن إصابته بفيروس كورونا في عيد ميلاده    الدفاع الجديدي ل"البطولة": "شعيب مفتول استنفذ عقوبة الإيقاف في مباراة أولمبيك خريبكة.. و مشاركته أمام الجيش قانونية"    لجنة إقليمية ببوجدور تراقب سلامة تخزين المواد الخطرة والقابلة الانفجار    بنشعبون: هناك جبهة لمقاومة إصلاح القطاع العام    العاملين في القطاع السياحي المتضررين من كورونا يتوصلون بتعويض 2000 درهم !    *وحدي أشطح*    تهدم منازل مسجلة لدي اليونسكو في صنعاء القديمة جراء الأمطار الغزيرة    بوتين: جربت اللقاح على ابنتي بعد ان اجتاز كل الاختبارات وحصل على موافقة وزارة الصحة    الحبيب المالكي لقناة "فلسطين": الجامعة العربية بحاجة لإصلاحات عميقة    "كورونا".. محاكمة أزيد من 6000 معتقل عن بعد خلال 5 أيام    غرامات مالية تهدد عشرات الآلاف من هواة الصيد بالقصبة والصيد الترفيهي !    ممثلة تكشف كيف فقدت شعرها بسبب "كورونا" -فيديو    رسميا.. المكتبة الشاطئية بواد لو تفتح أبوابها أمام عموم المُصطافين    إشاعات وفاة النجم محمود ياسين تغضب عائلته    تقرير يتهم هوليوود بممارسة الرقابة الذاتية لدخول الأسواق الصينية الضخمة    كاتبة مغربية تضع حدا لحياتها في ظروف غامضة    فيس بوك تنافس تيك توك بتطبيق الإنستغرام Reels    انفجار عنيف يدمر أحد أحياء مدينة بالتيمور الأمريكية    فقهاء المغرب.. والتقدم إلى الوراء    فقيه يكشف مظاهر الأنانية التي تصاحب احتفالات عيد الأضحى بالمغرب    بيان حقيقة ما ورد في مقال تحت عنوان " عامل أزيلال يقاضي الرئيس السابق ل"آيت أمديس "    أولا بأول    "باربي" تعلن ارتداء الحجاب!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملف بنهاشم واتحاد طنجة بتفاعلات خطيرة ومثيرة
نشر في المنتخب يوم 27 - 08 - 2015


من رخص لبن شيخة الفيلالي أم البكاوي؟
الودادية طالبت بتوضيحات وغرفة النزاعات في قفص الإتهام
الترقب والإنتظار الذي رافق فصول النزاع القائم بين المدرب محمد أمين بنهاشم ونادي اتحاد طنجة، وخاصة موضوع تأهيل المدرب الجزائري عبد الحق بن شيخة للجلوس في كرسي احتياط الفريق من عدمه، تبدد والغموض زال خلال مباراة فارس البوغاز أمام النادي المكناسي برسم ذهاب سدس عشر نهائي كأس العرش.
ففي الوقت الذي شكل فيه الترخيص لبن شيخة من عدمه إشارة واضحة ومقدمة على الطريقة التي سيتم من خلالها فصل الخلاف القائم بين الطرفين، جاء يوم الأربعاء المنصرم حافلا بالتطورات والأحداث ومثيرا على مستوى المستجدات، بعدما تنقل مسؤول داخل إتحاد طنجة للعاصمة الرباط وعاد و في جيبه رخصة تتيح أمام بن شيخة الظهور في كرسي احتياط ودكة بدلاء الإتحاد أمام النادي المكناسي.
وبمجرد تسريب الخبر، تحرك هاتف الأطراف المعنية للإستفسار عن الوضع طالما أن الجامعة تتخذ بعض القرارات دون أن ترفقها بتوضيحات في كثير من الحالات.
رد فعل مسؤولي وموظفي الجامعة كان متناقضا وحمل بحسب تحرياتنا الكثير من المغالطات والإرتباك، تارة بتأكيد أن الترخيص مؤقت وفي فترة لاحقة الترخيص استند لفسخ العقد بين اتحاد طنجة وبنهاشم من جانب واحد فكان لزاما التحرك باتجاه مسؤول أو إداري جامعي يبدد هذا الغموض. «المنتخب» اتصلت وتحرت في الموضوع مع عبد الرحمان البكاوي والذي بدا مرتبكا للوهلة الأولى لتقديم إجابة واضحة بخصوص الموضوع، وظل مترددا في تقديم تفسير مقنع قبل أن نحاصره بتوصلنا بمعطيات تؤكد حقيقة الترخيص بعدما نفاه للوهلة الأولى.
البكاوي أكد أنه عالج مجموعة من الملفات التي تفرض منح تراخيص وتدخل خانة الشأن اليومي لمهامه بالجامعة ومن بينها ملف إتحاد طنجة وأمين بنهاشم وأنه لم يفصل في النزاع وقرر عرضه على لجنة تابعة لغرفة النزاعات للفصل فيه يوم 8 شتنبر المقبل، غير أن قرار منح رخصة للمدرب الجزائري بن شيخة إستند إلى توصل الجامعة بقرار فسخ العقد بين اتحاد طنجة والمدرب بنهاشم من جانب واحد والمقصود من جانب الفريق.
وأكد البكاوي أن العضو الجامعي حسن الفيلالي هو الذي سهر على الترخيص ومنحه للمدرب الجزائري وهو أمر يدخل ضمن خانة اختصاص العضو الجامعي.
وما إن علم ماندوزا بالقرار حتى سارع لربط اتصالاته وتحرياته مع كل من البكاوي والفيلالي لتوضيح الأمر، بعدما أعلن ماندوزا مرارا ترحيبه بقدوم بن شيخة وعلى أن لا يفهم الآخير أن تضامنه مع بنهاشم ووضعيته فيها تضييق على المدرب الجزائري.
وتلقى ماندوزا بدوره ما يفيد أن الترخيص الممنوح للمدرب الجزائري إستند لقرار إتحاد طنجة بفسخ عقد بنهاشم من جانب واحد، وهو ما يعني بشكل أو بآخر على أن الطرف الذي إرتضى فسخ العقد من جانبه عليه تحمل تبعات القرار وآثاره القانونية وتداعياته من الناحية المالية والقانونية.
وسيكون على الجامعة تقديم ما يثبت توصلها بقرار فسخ العقد من جانب واحد لمده لرئيس الودادية بوصفه وصيا شرعيا على مدير تابع لوداديته، خاصة وأن قرار الترخيص بهذه الطريقة يتعارض مع مقترحات تقدم بها مؤخرا ماندوزا لرئيس الجامعة بخصوص تفعيل قانون المدرب وضربت عرض الحائط.
والمثير أنه إذا ثبت واستصدرت الجامعة رخصة لبن شيخة دون وجود نسخة تثبت فسخ العقد من طرف من الأطراف، فإن الطرف الذي اتخذ القرار أو الموظف الذي وقعه سيتحمل تبعات قرار ومبادرة تنطوي على جرأة خطيرة في شكلها ومضمونها.
وتشهد غرفة النزاعات التي ستفصل في نزاع بنهاشم واتحاد طنجة بعد أسبوعين انتقادات لاذعة لمقاربة اشتغالها بسبب عجزها عن الفصل في كثير من القضايا المعروضة عليها، وللطريقة التي تعاملت من خلالها مع مستحقات عالقة للاعبين ومن بينهم اللاعب الصهاجي الذي حرمته من تعويضاته مع المغرب التطواني لكونها أقرت أن العقد الذي وقعه مع فريق الحمامة البيضاء يتضمن شرط منحة المردودية وليس مكافأة سنوية وهي بدعة جديدة في أحكام اللجنة.
وخلف ما تداوله موقع إتحاد طنجة الرسمي والذي توصلت بنسخة منه «المنتخب» الفرح والسرور البالغ بعد التوصل برخصة بن شيخة، فيما يشبه تحقيق إنتصار كبير في نزاع بنهاشم والحسم في الحكم قبل أن تنطق به غرفة النزاعات بعد أسبوعين ردة فعل غاضبة من بنهاشم واستياء عارما من لدنه، إذ يظهر البيان وكأن قرار الحكم الذي سيصدر يوم 8 شتنبر لا قيمة له .
فأي نهاية سيأخذها ملف بنهاشم وإتحاد طنجة بعدما فرطت الجامعة في حسم مبكر وتركت الأمور تتعقد بهذا الشكل، إذ كان لزاما عليها التدخل مباشرة بعد تعيين بن شيخة وليس إنتظار انطلاقة الموسم لأنه لا شيء كان يجبرها على هذا التأخير الذي أضر بصورتها؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.