الملك يستفسر رئيس الحكومة حول اقتراحات تجديد مناصب المسؤولية    بركة: بلادنا تعيش أزمة عميقة والحكومة انزوت إلى منطقة الانتظارية والترقب    رئيس المجلس الوطني للصحافة: مضامين ميثاق أخلاقيات مهنة الصحافة مطابقة للممارسة الإعلامية الجيدة    الطريق إلى قصر قرطاج..    لليوم الثاني على التوالي .. مظاهرات في مصر تطالب برحيل السيسي    تصفيات بطولة افريقيا للمحليين: جمهور ضعيف يتابع مباراة المحليين    مولودية وجدة تقلب الطاولة على الفتح    أندية البطولة الاحترافية تفرض على الجامعة الانسحاب من بطولة دولية قارية    ندوة بالحسيمة تبرز دور الإعلام في التعريف والترويج للتراث الثقافي والتحسيس بالحفاظ عليه    حمد الله يتراجع عن كشف تفاصيل مغادرته للمنتخب ويقترب من العودة لصفوف الأسود    توقعات نزول قطرات مطرية في عدد من مناكق المملكة يوم غد الأحد    فيسبوك تعلق عمل "عشرات آلاف" التطبيقات    سيتي يستعرض بأكبر فوز في تاريخه على صعيد البطولة الانجليزية    الأحرار يتوجه إلى انتخابات 2021 ببرنامج “100 يوم 100 مدينة” أخنوش يكشف عن برنامجه الجديد    زيدان يبرر منحه اللاعبين يوم راحة بعد الهزيمة في باريس    الدورة التاسعة لمهرجان النكور تكرم الفنانة سعاد صابر    ليفاندوفسكي يواصل تألقه ويقود بايرن لسحق كولون    الملك يستقبل العثماني لإستفساره عن اقتراحاته بخصوص التعديل الحكومي    إيقاف شقيقين بمكناس لضلوعهما في إرسال وتحويل أموال لفائدة مقاتلين مغاربة بسوريا والعراق    تغيير مكان دفن زين العابدين بن علي في آخر لحظة    المظاهرات تلاحق السيسي إلى نيويورك    العثماني: القرارات الحكوميّة تخدم الطبقات المتوسطة والفقيرة والهشّة    تهريب الحشيش المغربي.. حجز 90 كلغ داخل علب كرتونية بميناء طنجة    بسبب منعه من الدواء والتطبيب.. الصحفي حميد المهداوي يدخل في إضراب عن طعام    عبد المومن : أكاديمية البيضاء تطلق مجموعة أوراش مع الدخول المدرسي    ضُعف خدمات الاتصال يُغضب ساكنة نواحي بني ملال طالبوا بتدخل والي الجهة    بوعشرين: لا ألوم المطالبات بالحق المدني فقد شعرن بالخوف ولن أقدم لهن وعودا كالتي قدمت لهن..وللواقفين وراء ملفه: إذا ذبحتم فأحسنوا الذبح!    اعتقالات تطال أعضاء "السترات الصفراء" بباريس    أمزازي يتراجع عن تصريحاته بخصوص تحفيز التعليم الخصوصي في العالم القروي    بالفيديو الفنانة اللبنانية لاميتا فرنجية ترقص مع ابنها في “البانيو”    رئيس “مغرب الزهايمر”: تضاعف عدد مرضى الزهايمر في المغرب عشرات المرات وعددهم بلغ الألف    رواية “السماء تحت أقدامنا” للمغربية ليلى باحساين تتنافس على جائزة الأدب العربي بباريس    دعوات لإنهاء احتكار شركة “اتصالات المغرب” لسوق ال ADSL بالمملكة مع تصاعد الاحتجاجات ضدها    فالفيردي يفجر جدلا بشأن أولوية انتماء اللاعب لناديه أم للمنتخب    مراكش.. فاعلو الطيران الخاص يلتئمون بمناسبة النسخة الثالثة لمعرض الطيران الخاص وطيران رجال الأعمال بالشرق الأوسط وشمال افريقيا    قناة « إم بي سي 5 » تستقطب مراد العشابي لطاقمها وهذه أبرز برامجها    غزالي كاتب عام وزارة الطاقة والمعادن: الاتفاقية مع بريد المغرب تأتي تبعا للتوجيهات الملكية السامية    بلمير يظفران بجائزة أفضل « غروب » في الشرق الأوسط    « إم بي سي » و قوتنا الواحدة: أعطوا هذه « التيليكوماند » ليد تتقن استعمالها !    مفتاح يؤكد استقالته من مكتب فيدرالية الناشرين.. ويكشف الأسباب انتقد اختزال الأزمة في البحث عن الموارد المالية العمومية    بعد هجمات أرامكو..ترامب يوافق على إرسال قوات ومعدات عسكرية إلى السعودية والإمارات    دخول وخروج 12.5 مليون مسافر تقريبا من المغرب في 4 سنوات    مداهمة معمل سري ومصادرة كمية كبيرة من الأكياس البلاستيكية    عشية الاحتجاجات.. مصر ترفع الحجب عن الجزيرة نت والمواقع المعارضة    موريتانيا والجزائر يتطلعان لتطوير معبرهما البري    صورة جديدة للطيفة رأفت رفقة مولدتها    بنشعبون وسفيرة فرنسا يتدارسان مالية البلدين في "عالم متحوّل"    المغرب يسجل 31 ألف حالة إصابة بالسل سنويا    هذه الآية التي افتتح بها أخنوش جامعة شباب الاحرار بأكادير    الحسيمة أغلى المدن المغربية في تكاليف المعيشة والرباط الأرخص    شركة بريطانية تحصل على ترخيص للتنقيب عن النفط قبالة ساحل أكادير    مسنون، حوامل، رضع ومرضى بأمراض مزمنة معنيون به : مواطنون يستقبلون موسم الأنفلونزا في غياب اللقاح ووسط خوف من التداعيات القاتلة    دراسة: الجوع يغير بشكل كبير مهارات صنع القرار -التفاصيل    دراسة: فقر الدم خلال الحمل يؤدي لإصابة الطفل بالتوحد – التفاصيل    تساؤلات تلميذ..؟!    الشباب المسلم ومُوضة الإلحاد    الاجتماع على نوافل الطاعات    على شفير الإفلاس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحكومة تبرمج المصادقة على
«عهد حقوق الطفل في الإسلام»
نشر في اليوم 24 يوم 18 - 08 - 2019

برمج مجلس الحكومة، خلال اجتماعه المقرر الخميس المقبل 22 غشت الجاري، دراسة حول “عهد حقوق الطفل في الإسلام”، المعتمد خلال الدورة 32 لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي (منظمة التعاون الإسلامي حاليا) المنعقدة بصنعاء من 28 إلى 30 يونيو 2005، مع “مشروع قانون” يوافق بموجبه على هذا العهد. فما هي أبرز مضامين هذا العهد؟ ينص هذا العهد على أن تعمل الدول الأطراف على الالتزام بعدة مقتضيات لضمان حقوق الطفل منها، احترام مسؤوليات وحقوق الوالدين أو الأوصياء أو غيرهم من الأشخاص المسؤولين عن الطفل، وإنهاء العمل بالأعراف أو التقاليد أو الممارسات التي تتعارض مع الشريعة الإسلامية، والحقوق والواجبات المنصوص عليها في هذا العهد. علاوة على ضمان تساوي جميع الأطفال بمقتضى التشريع في التمتع بالحقوق والحريات المنصوص عليها في هذا العهد، بغض النظر عن الجنس أو المولد أو العرق أو الدين أو اللغة أو الانتماء السياسي، أو أي اعتبار آخر يقوم في حق الطفل أو الأسرة أو من يمثله شرعا أو قانونا، كما نص العهد على حق الطفل في الحياة، منذ كونه جنينا في بطن أمه، أو في حال تعرض أمه للوفاة، ويحظر الإجهاض، إلا في حالات الضرورة التي تقتضيها مصلحة الأم أو الجنين أو كليهما وله حق النسب والتملك والميراث والنفقة. وتحافظ الدول الأطراف على عناصر هوية الطفل، بما في ذلك اسمه، جنسيته، وصلته العائلية وفقا لقوانينها الداخلية، وتبذل مساعيها الحثيثة لحل مشكلة انعدام الجنسية لأي طفل يولد على إقليمها، أو يولد لأحد رعاياها خارج إقليمها. أما الطفل المجهول النسب 
ومن في حكمه، فله الحق في الكفالة، والرعاية دون التبني وله الحق في اسم ولقب وجنسية.
وينص العهد على حق الطفل في التربية السليمة ويتحمل الوالدان أو الوصي حسب الأحوال المسؤولية عنها، وتساعدهم مؤسسات الدولة قدر إمكاناتها. وتهدف تربية الطفل إلى: تنمية شخصيته وقيمه الدينية والأخلاقية وشعوره بالمواطنة وبالتضامن الإسلامي والإنساني وزرع روح التفاهم والحوار والتسامح والصداقة بين الشعوب.
لكل طفل الحق في التعليم المجاني الإلزامي الأساسي، بتعليمه مبادئ التربية الإسلامية “العقيدة والشريعة، وحسب الأحوال” وتوفير الوسائل اللازمة لتنمية قدراته العقلية والنفسية والبدنية بما يسمح له بالانفتاح على المعايير المشتركة للثقافات الإنسانية.
كما ينص على حق الطفل المقارب للبلوغ في الحصول على الثقافة الجنسية الصحيحة المميزة بين الحلال والحرام، إضافة إلى ضرورة إجراء الفحوص الطبية للمقدمين على الزواج قصد التأكد من عدم وجود مسببات أمراض وراثية أو معدية فيها خطورة على الطفل. وعلى حق الطفل الذكر في الختان، وعدم تدخل الوالدين أو غيرهما طبيا لتغيير لون أو شكل أو صفات أو جنس الجنين في بطن أمه، إلا لضرورة طبية. وضمان حق الطفل في وقايته من المواد المخدرة والمسكرة والمواد الضارة الأخرى، وكذا الأمراض المعدية والسارية، إضافة إلى ضمان رعاية الأطفال المعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة.
وفي مجال حماية الطفل تتخذ الدول الأطراف التدابير اللازمة لحماية الطفل من: الاستخدام غير المشروع للمخدرات والمسكرات والمواد الضارة، أو المساهمة في إنتاجيتها وترويجها أو الاتجار فيها، وحمايتهم، من جميع أشكال التعذيب أو المعاملة غير الإنسانية أو المهينة، في جميع الظروف والأحوال، أو تهريبه أو خطفه أو الاتجار به. وحمايتهم من الاستغلال بكل أنواعه وخصوصا الاستغلال الجنسي. وكذا من التأثير الثقافي والفكري والإعلامي والاتصالاتي المخالف للشريعة الإسلامية، أو المصالح الوطنية للدول الأطراف وحماية الأطفال بعدم إشراكهم في النزاعات المسلحة والحروب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.