حزب العدالة و التنمية بإنزكان يهتز على وقع استقالة جماعية لأعضاء من الحزب    المنتخب المغربي حامل اللقب يستهل مشواره في "شان" بفوز هام على التوغو    الشروع في إنجاز مختبر جديد لجودة المحروقات بالمغرب    محكمة الأسرة بالدار البيضاء تقرر الخبرة الجينية لإثبات نسب رضيعة "ليلى" من المحامي الطاهري    حركة انتقالات وتعيينات واسعة في صفوف المديرات والمديرين الإقليميين بقطاع التربية الوطنية    عاجل : إنقلاب سيارة بشكل خطير وسقوطها في حفرة عميقة بإحدى المدارات ضواحي أكادير +"صورة"    فلسعة    فريق إنجليزي يغري اشبيلية لضم النجم النصيري خلال الميركاتو    باعدي يتمرد على الإختصاص    رحيمي يفوز بجائزة أحسن لاعب في مباراة المغرب وتوغو    ماكرون يرحب بإقرار ممثلي مسلمي فرنسا لميثاق "مبادئ الإسلام"    من العائدين إلى جو بايدن    الإنسان الصانع    النيابة العامة تحدد تاريخ أولى جلسات محاكمة الشيخة التراكس    مندوبية التخطيط تكشف عن سيناريوهات مثيرة حول كوفيد 19 والنمو الاقتصادي خلال 2021    سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي    67 منها تحت التنفس الاختراقي..المغرب يسجل 930 حالة إصابة خطيرة بكورونا    مجلس الحكومة يستعد لمدارسة وضعية "الأساتذة المبرزين" و"تطبيق مادتين بمدونة التجارة"    ضباط الصحة بالنقط الحدودية يشددون مراقبة السلالات المتحورة لكورونا    الجيش الجزائري يجري مناورات عسكرية بالذخيرة الحية قرب الحدود المغربية    مفاوضات بارما والدحيل بخصوص بنعطية توقفت قبل قليل!    ديفيد فيشر : جلالة الملك أرسى أسس شراكة وثيقة جدا مع الولايات المتحدة    إغلاق مبنى الكونغرس الأميركي بسبب "تهديد أمنى"    توقيف عصابة إجرامية تنشط في الاتجار الغير المشروع في الأقراص الطبية المخدرة بمكناس    قضية "ليلى والمحامي"..المحكمة تأمر بإجراء خبرة النسب    شركة تهيئة وإنعاش محطة تغازوت تعلن عن أسماء الفائزين في الدورة الأولى من "مضائف Eco6"    لطيفة الجباري شاعرة الإحساس العالي    الطوغو تعبر عن "دعمها الكامل" لسيادة المغرب على أقاليمه الجنوبية    فاجعة. مدمن مخدرات يذبح طفلاً من الوريد إلى الوريد بضواحي الرشيدية (صورة)    الملك محمد السادس يضع شرطا لتلبية الدعوة لزيارة "إسرائيل"    موجة البرد القارس تعمق جراح المشردين و تزيد من معاناتهم اليومية    مياه "واد بوسكورة" تتحول إلى اللون الأحمر وشركة ليديك توضح    التشكيلة الأساسية لبرشلونة أمام بيلباو في نهائي السوبر الاسباني    المملكة المتحدة توسع اليوم حملة التلقيح ضد وباء "كورونا"    الاحتجاج والشغب وراء مئات التوقيفات في تونس    الباحث عبد المجيد بنمسعود يرحل إلى دار البقاء    "مرسيدس" تطلق الجيل الجديد من سيارة الفئة C    طنجة.. إطلاق مخطط لاستكشاف الموارد الساحلية الجديدة القابلة للاستغلال بالبحر المتوسط    تعيين حكم من مدغشقر لقيادة مباراة المنتخب الوطني المحلي أمام الطوغو    "اتفاق" ينهي إضراب البريديين.    سبتة تُسجل ارتفاعا في عدد وفيات كورونا    لفتيت يدعو رؤساء الجماعات إلى التقشف في النفقات    صدور مجلة "الصقيلة" في عددها الخامس عشر    فيروس كورونا يعلق الدارسة في ثانوية البادسي بالحسيمة    الطقس غدا الثلاثاء.. أجواء باردة داخل البلاد وفي المرتفعات    كاميرا خفية تنتهي بكسر في كاحل سعيدة شرف    تتويج الداخلة "وجهة الأحلام 2021"    أزمة الطلبة الجزائريين العالقين بالدار البيضاء تجد طريقها إلى الحل    مارسيلينو: نستحق الثناء بعد قهر ريال مدريد وبرشلونة    إسبانيا: البدء في إعطاء الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس "كوفيد-19"    إسبانيا تنطلق في إعطاء الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس "كورونا"    قطب مسرح اللاّمعقول يُونسكُو هل تنبّأ بنهاية الشيوعيّة ؟!    المخرج محمد إسماعيل يستغيت، فهل من مجيب؟    فيروس كورونا: قطاع الطيران بحاجة إلى 80 مليار دولار أخرى للتعافي    نجل شقيق عبد الحليم حافظ: فتحنا قبره بعد وفاته ب31 عاما فوجدنا جثمانه لم يتحلل    اللجوء إلى بريطانيا.. جنسيات عربية له الحق في الحصول على اللجوء في بريطانيا!    إسبانيا.. اكتشاف أثري أندلسي قرب مالقة يعد بمعلومات عن ثورة عمر بن حفصون    "سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السوسة الحمراء.. «طاعون» يتهدد نخيل المملكة وشبهات "تطبيعية" تلاحق "أونسا"
نشر في اليوم 24 يوم 30 - 09 - 2020

أعلن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية «أونسا»، التابع لوزارة الفلاحة والصيد البحري، بداية شهر شتنبر الجاري، توقيع عقد للتزود بتكنولوجيا خاصة بمكافحة حشرة «السوسة الحمراء»، وهي حشرة تهدد بضياع كافة أشجار النخيل المثمر وغير المثمر في المملكة، غير أن غموضا يكتنف هوية الشركة التي فازت بالصفقة التي تبلغ قيمتها نحو 6 ملايين درهم، حيث تشير العديد من المعطيات إلى أنها مجرد واجهة لشركة إسرائيلية معروفة مختصة في القطاع الزراعي، كما أن فعالية الحلول التي تقدمها هذه الأخيرة أصبحت موضع شك بعدما فشلت في إقناع مدن إسبانية بجديتها.
وتعتبر سوسة النخيل الحمراء «red palm weevil» من أكثر الحشرات فتكا بأشجار النخيل بمختلف أنواعها، حيث تعمل هذه الحشرة الآتية من بلدانها الأصلية في بلدان جنوب آسيا على مهاجمة النخيل، بإحداث ثقب في مناطق معينة من الأشجار، لتوفر بذلك مأوى تضع فيه المئات من بيضها الذي يتحول سريعا إلى يرقات تعمل في صمت على الفتك بالنخيل من الداخل في صمت دون إظهار أي أعراض مرض خارجية.
ويحتاج تفقيص بيض سوسة النخيل في العادة إلى أقل من أسبوع من الزمن، كي تخرج اليرقات وهن بحجم يتراوح بين 2 و3 مليمترات، حيث تتوسع داخل جذع النخلة، لتحول نسيجه الخشبي إلى غذاء لها، ومع كثافة أعدادها و«شراهتها» الكبيرة في استعمال لب النخيل غذاء، تتسبب هذه اليرقات على مدى أشهر في تحويل الجذع إلى مجرد «أسطوانة» خشب مجوفة، ما يؤدي في النهاية إلى «موت» النخلة، فيما يكتمل نمو الحشرة لتخرج إلى العلن وتكمل دورة حياتها، بالبحث عن نخلة أخرى تكون هي الضحية الجديدة.
وتكمن خطورة سوسة النخيل في صعوبة اكتشافها خلال المراحل الأولى من بداية نشاطها التخريبي، الأمر الذي يهدد بتدمير ملايين من أشجار النخيل في المملكة، وتهديد مورد الرزق الأساسي لعدد كبير من الأسر، خاصة في مناطق الواحات بجنوب وشرق المملكة، خصوصا أن هذه الحشرة تنتشر بشكل متسارع، بعدما اجتاحت مناطق واسعة في أماكن مختلفة من العالم، بينها الجنوب الإسباني.
شبهات «تطبيعية»
بالعودة إلى بلاغها الصادر في الأسابيع الأولى من الشهر الجاري، والذي جرى تعميمه على عدد من وسائل الإعلام الوطنية، تكشف أونسا أن الطرف الفائز بالصفقة هو شركة تدعى «Palmonitor» قُدمت على أنها شركة تنتمي إلى جمهورية الجبل الأسود في البلقان، والتي يمثلها شريك مغربي هو شركة «Demeures Et Jardins»، وهي شركة تقدم معدات البستنة، يمتلكها يهوديان، ومقرها في مدينة الدار البيضاء، لكن شركة إسرائيلية تدعى Agrint كشفت في منشور لها أنها هي المعنية بالصفقة.
فعلى حسابها في موقع linkedin، وقبل شهر من إعلان أونسا الصفقة، نجد أن Agrint قد نشرت خبرا تهنئ فيه مكتب أونسا ومدينة طنجة على قرارهم تركيب أجهزة الاستشعار الخاصة بهذه الشركة الإسرائيلية على أشجار النخيل في جميع أنحاء المدينة، دون أي إشارة على شركة Palmonitor.
وفي سعينا إلى البحث عن هوية شركة «Palmonitor»، فوجئنا بعدم وجودها في أي من مراجع وقواعد بيانات للشركات المسجلة بدولة الجبل الأسود، كما لا تُظهر محركات البحث أي نشاط يذكر لهذه الشركة في الميدان الزراعي على الصعيد الدولي، فيما يقتصر وجودها على بوابة إلكترونية تعرض المنتج ولا تقدم أي تفاصيل عن هوية الشركة ولا مقرها.
من جهة أخرى، ومن خلال البحث عن الحلول التي يقدمها موقع «Palmonitor» للأطراف المهتمة بمكافحة سوسة النخيل، يتبين أن الأمر يتعلق تقنية IoTree، وهي التقنية التي تعود ملكيتها لAgrint، كما أن تطبيق «بالمونيتور» للتحكم في نظام الاستشعار تعود ملكيته للشركة الإسرائيلية.
شكوك حول فعالية نظام الاستشعار
زيادة على الشبهات المتعلقة بهوية الشركة المتعاقد معها، يرى العديد من المختصين أن التقنية التي تقدمها «AGRINT» لم تثبت إلى حد الآن، وبشكل حاسم، فعاليتها في مكافحة سوسة النخيل، حيث إنها لم تسجل أي نجاح يذكر في المناطق التي تنشط بها، بل إنها تتمتع بسمعة سيئة في إسبانيا، وهذا ما يؤكده المهندس الزراعي الإسباني خوسيه خافيير، من منطقة أليكانتي، والذي تحدث إليه جريدة «أخبار اليوم».
ويعتمد الحل الذي اقترحته AGRINT على تركيب نظام للاستشعار يتضمن مجسات تكشف وجود الحشرة المذكورة، وتقوم بإرسال إشارات إلى وحدة مركزية لتلقي وتحليل المعلومات، وهي الوحدة التي يجري التحكم فيها عبر تطبيق على الهواتف الذكية.
ويؤكد الخبير الإسباني، الذي يجري تقييما لهذه التقنية لفائدة عدد من البلديات الإسبانية التي تسعى إلى البحث عن حلول لآفة «السوسة الحمراء»، أن نظام الاستشعار الذي قدمته AGRINT غير موثوق بالنظر إلى أنه يقدم نتائج غير دقيقة، وتشوبه مشاكل تتعلق بتقنيات البلوتوث التي يستعملها النظام لتجميع البيانات، بالإضافة إلى مشاكل في عمر البطاريات المستخدمة.
ويخلص الخبير الإسباني، في التقييم الذي اطلعت جريدة «أخبار اليوم» على مضامينه، إلى أن النظام المقترح أقل فعالية من الفحص البصري الذي يقوم به المختصون لأشجار النخيل المحتمل أن تستهدفها «سوسة النخيل»، مضيفا أن هذا النظام باهظ الثمن مقارنة بأنظمة أخرى، ومحذرا من أن تركيب جهاز الاستشعار على النخيل يتسبب لوحده في إلحاق الضرر بها.
يؤكد هذه المعطيات قرار بلدية «مالقة»، التي اضطرت إلى إطلاق مناقصة دولية جديدة، بحثا عن مقاولات أخرى في هذا المجال.
رد «أونسا»
وفي ردها على مراسلة «أخبار اليوم» بشأن هذا الموضوع، رفضت «أونسا» الحديث عن أي علاقة للصفقة بالشركة الإسرائيلية، أو التعليق على منشور الشركة.
وأكدت أونسا أن الفائز بالمناقصة التي أطلقتها المديرية الجهوية للمكتب بجهة تطوان-الحسيمة هي شركة مغربية مقرها في الدار البيضاء وتمتلك الحق في تسويق النظام الإلكتروني لPalmonitor Maghreb، مسجلة أن الشركة الأم لهذه الأخيرة توجد بدولة الجبل الأسود.
وأضافت أن الصفقة جاءت على إثر طلب عروض وطني مفتوح، مسجلة أنها قامت بتجربة أولية لهذه الطريقة، وأنها أظهرت نتائج إيجابية، مشيرة إلى أنها ستعمل حاليا على وضع الأجهزة موضوع الصفقة على 3860 شجرة نخيل، وأن تعويض الشركة التي نالت الصفقة سيكون بناء على تحقيق الأهداف والنتائج المتضمنة في دفتر التحملات.
وأكدت أونسا أن التقنية موضوع الصفقة أظهرت نتائج إيجابية بمجموعة من الدول التي استهدفت هذه الحشرة أشجار النخيل بها، منها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة وفرنسا وإسبانيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.