رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب: إصلاح Tva ضرورة "حتمية" و"عاجلة"    شركة الخطوط الملكية تعلن رحلات جديدة من المغرب نحو أربع مدن أوروبية    بلجيكا تحاكم دبلوماسيا إيرانيا بتهمة تخطيط إرهابي    «أسدا» الزمالك يطاردان لقبهما الثاني    مندوبية الحليمي : 41.8 مليون درهم كلفة إصلاح أو استبدال الممتلكات التي يتم إتلافها إثر حوادث العنف الزوجي    تكريم الممثلة فاتحة فخفاخي بمهرجان كازا السينمائي الثالث    أحمد الريسوني والحلم بالخلافة الرشيدة بقيادة تركية    أحمد الريسوني والحلم بالخلافة الرشيدة بقيادة تركية    رسميا بوهرة ينتقل للشباب    العربية للطيران-المغرب تُطلق رحلة جوية جديدة تربط ما بين الدار البيضاء ومالقة    مفجع.. مصرع خمسة أشخاص في حادث اصطدام بين حافلة لنقل المسافرين وسيارة أحرة    الأحزاب الوطنية تشيد، من معبر الكركرات، بالتدبير الحكيم والحازم لجلالة الملك للملف على كافة المستويات    قرب افتتاح متحف الفن الحديث بدار الأوبرا المصرية    الٱلاف يودعون الصادق المهدي في جنازة مهيبة وابنته تكشف ٱخر ما خطه بيديه.. "إن إلى ربك الرجعى" -صور    زعماء الأحزاب يحلّون بالكركرات    تحاليل كورونا بالمغرب أصبحت ب300 درهم !    إيتو: إذا رغب ميسي الرحيل أتمنى أن يكون في أفضل مستوياته    مهاجم الوداد ينتقل إلى الدوري المصري بمبلغ 260 مليون    العثماني يقود زعماء الأحزاب السياسية لزيارة الكركرات – صورة    نحن والتسامح!    نشرة إنذارية.. زخات رعدية وتساقطات ثلجية بعدد من أقاليم جهة الشمال    بسبب كورونا.. توقيف الدراسة بمدينة تفراوت!    ترامب يؤكد استعداده لمغادرة البيت الأبيض    النساخ القضائيون يوقعون محضرا للاستفادة من التغطية الصحية والتقاعد    جثمان الفنان الراحل محمود الإدريسي يوارى الثرى بمقبرة الرحمة بالبيضاء    مؤسسة المتاحف تهتز على فضيحة اقتناء قطع فنية بهويات مزورة !    اتفاقية الصيد البحري تجمع بين روسيا والمغرب    المنتخب المغربي يرتقي في تصنيف الفيفا    قبل وفاته بستة أشهر مارادونا يكتب طلب غريب في وصيتة    فرق المعارضة تفتح النار في وجه ينجا الخطاط و تراسل مجلس الحسابات !    الذهب يسجل ثالث خسارة بعد تراجع أسعاره بسبب شكوك بشأن لقاح فيروس كورونا    وفاة "عاملة" بعد تعرضها للاعتداء والاغتصاب من قبل مجرمين ب"أوطاط الحاج"    إصدار أكاديمي جديد لمنشورات "فرقة البحث في الإبداع النسائي" بتطوان    استئنافية وجدة تؤجل محاكمة "معتقلي جرادة" لهذه الأسباب    التكلفة الاقتصادية للعنف ضد النساء بالمغرب تقارب 300 مليار سنتيم    تخفيف العقوبة على كندي قتل ستة مصلين في أحد مساجد كيبيك    الصحة والتعليم تحذران المدارس: سيتم اللجوء بشكل فوري إلى إغلاق كل مؤسسة ثبت عدم تقيدها بتدابير الوقاية من كورونا    عصبة أبطال أوروبا: دورتموند سيستضيف مباراة ليفربول ضد ميتيلاند    محامي مارادونا: وفا دييغو "جريمة" يجب التحقيق فيها    مقتل شخص في نيفادا الأمريكية والمشتبه بهم كانوا يطلقون النار بشكل عشوائي    يوسف بلا: الجزائر تتحمل المسؤولية الكاملة عن خلق واستدامة النزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية    عدد الإصابات بكورونا في العالم يناهز 61 مليون عدد الوفيات يتجاوز مليون و430 ألف    "مشفى بنمسيك يعاني خصاص "ممرضي كورونا    عبد الله بنسماعين يسائل أشغال الندوة الدولية حول: عبد الكبير الخطيبي: أي إرث ترك لنا؟    محمد بشكار… شاعر برعشة طير    نبضات : أين ذَياك اليوم البعيد الموعود؟    طقس الجمعة.. زخات مطرية رعدية بمختلف أقاليم المملكة    منظمة الصحة: إفريقيا غير مستعدة للتلقيح الشامل    باحث مغربي في النظم الصحية: لقاح ‘كورونا' سيجنبنا 17 حالة وفاة في الدقيقة    الحكومة تصادق على إحداث "صندوق محمد السادس للاستثمار"    خبير صحي يرصد دوافع تراخي المغاربة أمام تفشي جائحة "كورونا"    الشرطة توقف متورطا في شبكة لترويج المخدرات    "أفيم" تطلق مبادرة "أملي" لإنقاذ مقاولات نسائية من تبعات كوفيد    عودة عملية احتيال على "واتس آب" تحظر حسابك وتسمح للغرباء بقراءة محادثاتك!    البحرين تُقرر فتح قنصلية عامة لها بمدينة العيون المغربية    هل جددت أحداث فرنسا الجدل حول علاقة النصوص الدينية بالعنف؟    يعيش بين القضبان.. "مسيّر"بشيشاوة يسطو على ضيعات طبيب عيون ويختلس الملايير    أسباب ركود العقل الإسلامي وعواقبه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد لقاء العثماني.. "تيار بنشماس" يثور في وجه وهبي ويرد على اتهامات البيجيدي

حمل عدد من القيادات بحزب الأصالة والمعاصرة، الأمين العام للحزب، عبد اللطيف وهبي، ما اعتبروه "نتائج الإذلال والإساءة التي لحقت بالحزب"، وذلك على خلفية اللقاء الذي جمع وهبي بسعد الدين العثماني الأمين العام للعدالة التنمية، يوم الأحد الماضي، الذي أثار موجة غضب داخل حزب الجرار.
واعتبرت القيادات أن التصريحات التي جاءت على لسان قياديين لحزب العدالة والتنمية تسيئ لحزب الأصالة والمعاصرة، ومنها على وجه الخصوص ما صرح به الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عند حديثه عن " استقلالية القرار الحزبي" و " خدمة مصالح المواطنين" كشروط ضمنية لوضع "النقط على الحروف" وللتداول " في الصيغ الممكنة للعمل سويا"، أو تلك التي تحدثت عن " تصفية تركة الماضي، والحقائق الخفية، والصفحات المرعبة..".
وشددت أن ذلك يضع هذا اللقاء في موقع الشبهة السياسية التي تدين القيادة الحالية وتضعها خارج الرهانات الحقيقية للحزب، وهويته، ومشروعه الحداثي الديمقراطي، بقبولها وضعية الذيلية، والالحاقية باستجداء خصم سياسي لطالما هاجم مؤسسي المشروع الحزبي وقياداته التي تعاقبت على المسؤولية، والاستمرار اليوم في نعت الحزب بأبشع وأحط النعوت التي وصلت إلى " اتهامات جنائية" رخيصة أمام صمت مخجل لمهندسي هذا اللقاء المشؤوم، على حد تعبيرهم.
القيادات الرافضة للقاء، والتي خرجت ببيان موقع ب50 توقيعا، اعتبرت أن التشكيك في استقلالية القرار الحزبي، وفي خدمة المواطنين، وتوجيه اتهامات خطيرة للحزب، لا يمس فقط كل أعضاء حزب الأصالة والمعاصرة، أيا كان موقعهم ومسؤولياتهم فقط، بل يضرب في العمق مشروعية تواجد الحزب في المشهد السياسي ويشكك في تواجده.
وزاد المصدر، أن التحريفية التي لحقت الحزب جراء تشويه منطلقاته التأسيسة، وتموقعاته داخل المشهد السياسي الوطني بحثا عن تموقعات فجة، وتحالفات هجينة، ومناصب حكومية، لا يسيء للمسار السياسي والنضالي للأجيال التي تعاقبت على المسؤولية داخل الحزب، بل يضرب في العمق التوازنات السياسية المطلوبة في المشهد الحزبي، ويمسخ الفعل السياسي القائم على تباين المنطلقات والمرجعيات.
ووجهت قيادات تيار بنشماس رسالة إلى "القيادة المتنفذة التي تسير الحزب باسم تيار بعينه"، تشدد فيها على أنها هي من تتحمل المسؤولية السياسية الكاملة عن تبعات ونتائج هذه الخرجات المذلة والمسيئة لكل المنتسبات والمنتسبين لهذا المشروع الذي راهن عليه المغاربة ، على حد تعبيرهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.