هلال الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة: المعايير الأممية الخاصة بالحق في تقرير المصير لا تنطبق مطلقا على الصحراء المغربية    الصحراء المغربية.. كوت ديفوار تؤكد أن مبادرة الحكم الذاتي تتوافق مع القانون الدولي والقرارات الأممية    قانون تصفية معاشات البرلمان: قراءة في قرار المحكمة الدستورية ورفض مجلس النواب    الازمة المغربية الاسبانية.. أزمة ظرفية؟ أم أزمة نهج؟!    "لارام" تطمئن المغاربة المقيمين بالخارج رغم الإقبال القياسي على اقتناء تذاكر السفر، و تكشف عن امتيازات جديدة.    الفقير: 42 شركة للنقل الجوي ستؤمن رحلات جوية من وإلى المملكة    شرط واحد يفصل حكيمي عن تشيلسي الانجليزي    وسام بن يدر: "إنها مجموعة الموت علينا البدء بقوة والفوز على ألمانيا"    بطولة أمم أوربا.. فرنسا تواجه ألمانيا في قمة مباريات دور المجموعات    الكاف يشيد بإنجاز الوداد في دوري أبطال إفريقيا    مؤجل الدورة 19 من البطولة الإحترافية الأولى/ حسنية أكادير – الوداد البيضاوي (3-5) : المتزعم يقدم أوراق إعتماده بأكادير    كرة السلة.. تعيين لبيب الحمراني مدربا جديدا للمنتخب الوطني للكبار    عملية مرحبا 2021.. إضافة خطوط بحرية جديدة في اتجاه الموانئ المغربية    توقعات أحوال الطقس اليوم الثلاثاء    في قراءة ثانية .. لجنة الداخلية تصادق على مشروع قانون "الكيف"    أين يبتدئ التراث وأين ينتهي؟    الصحة العالمية : العالم يشهد انخفاضا في عدد حالات الإصابة الجديدة بكورونا    سامسونغ تطلق الجيل الثاني من منصة "الأشياء الذكية"    غُوْيتِيسُولُو في ذكرىَ رحيله هَامَ بالمغرب في حيَاتِه وبعد مَمَاتِه    ضمنها "القرقوبي".. ترويج المخدرات يقود شخصا إلى الاعتقال بالقنيطرة    أميركا توقف استيراد الكلاب من 113 دولة من بينها السعودية والأردن    كورونا: بوريس جونسون يرجئ رفع آخر القيود في إنجلترا وسط مخاوف من سلالة "دلتا"    كورونا: الصداع وسيلان الأنف من أعراض سلالة "دلتا" الجديدة المتحورة    البنك الدولي يرفع توقعات النمو الاقتصادي إلى 4.6 في المائة    مكتب الصرف: زيادة تحويلات المهاجرين في الأشهر الأربع الأولى    فتح الأجواء يُعيدُ 42 شركة طيران عالمية للمطارات المغربية    بيجيدي يتهم حلفائه في الحكومة بتوزيع المال لاستمالة الناخبين    الخطوط الملكية المغربية: أزيد من 70 في المائة من التذاكر لازالت متاحة لمغاربة العالم    رغم الركلة الحرة البديعة لميسي.. تشيلي تفرض التعادل على الأرجنتين في كوبا أمريكا -فيديو    بالفيديو.. مضاربة خايبة وسط طيارة خلات البيلوط يقلب طريقو وينزل ف أقرب بلاصة    السعودية تسمح للنساء بالاختلاط بالرجال في الحج بدون محرم    إعادة انتخاب المغرب بلجنة الأمم المتحدة المعنية بحالات الاختفاء القسري    رجاء الشرقاوي المورسلي.. اعتراف عالمي و طموح لبحث علمي دون كوابح    محللون: الجزائر قد تتجه إلى طريق مسدود.. ومدة حياة "تبون" السياسية يمليها الجيش    رابطة علماء المسلمين: إعدام البلتاجي وحجازي وآخرين جريمة وظلم عظيم يستوجب وقفة حازمة    حصري..الدرك الملكي يحجز طنا ونصف من مخدر الشيرا ضواحي برشيد    الناظور + الصور…فوضى و جحيم يومي للساكنة بالقرب من سوق اشوماي    شعار مهرجان الإسكندرية السينمائي من تصميم مغربي    من رسائل عبد الكبير الخطيبي إلى غيثة الخياط 17 : الرسالة 40: هل تجتاز الحياة الآن، طرقا نجهلها؟    "الأسد الأفريقي 2021".. القوات البرية الأمريكية تحتفي بذكرى تأسيسها بالمغرب    إلموندو .. أوراق ضغط تعمق الأزمة المغربية – الإسبانية و خط الغاز مهدد    بدواري المناصرة والجدات بجماعة الساحل اولاد احريز: قطع التيار الكهربائي المتكرر يضاعف معاناة الساكنة ويربك استعدادات المتمدرسين للامتحانات الإشهادية ‬    من بينها مشروع مسلسل المغربي هشام العسري: الدوحة للأفلام تعلن عن المشاريع الحاصلة على منح الربيع    تفشي فيروس كورونا المتحور "دلتا" يدفع دولة أوروبية لتمديد قرارات الحظر و الإغلاق.    المنتخب الوطني المغربي النسوي لكرة القدم يفوز مجددا على نظيره المالي    امتنان وارتياح في صفوف مغاربة أمريكا بعد تعليمات العاهل الكريم    الناظور : ذ.فريس مسعودي يكتب ..قصيدة شعرية بعنوان (العرض)    المغرب يمضي في خنقه لإسبانيا ويتجه لوقف إمدادات الغاز الجزائري عنها    السينما العالمية تفقد الممثل الأمريكي بطل "سوبر مان"    الحكومة الإسرائيلية الجديدة: بين الترحيب الدولي والتحفظ الفلسطيني    انطلاق الدورة الثانية للمهرجان الدولي للفيلم الكوميدي بالرباط    G7 تتجه لمحاربة الصين ووضع خطة لمكافحة الأوبئة في المستقبل    خاصهوم يبينو أننا فشلنا بأي طريقة: صحيفة اسبانية قالت الكونگريس الامريكي وقف الاعتراف بمغربية الصحراء و صفقة الدرون    بعد أن سمحت السلطات السعودية بأداء مناسك الحج لمن هم داخل البلاد    حزب إسلامي بالجزائر يعلن تصدر الإنتخابات ويحذر من تزوير النتائج    رابطة حقوق النساء: النموذج التنموي لم يكن حاسما في تناول حقوق النساء    "لجنة الحج" تحتفظ بنتائج القرعة للموسم القادم    بعد قرار السعودية.. وزارة الأوقاف تكشف مصير نتائج القرعة السابقة لموسم الحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التصويت إجباري في الانتخابات ببلجيكا هو إلزامي للمواطنين واختياري للأجانب
نشر في أريفينو يوم 11 - 10 - 2012

مائة وخمس وعشرون أوروا هي الغرامة المالية التي يؤديها كل مواطن بلجيكي تخلف عن أداء واجبه الوطني تجاه المملكة البلجيكية.
لان التصويت في الانتخابات إجباري في الدستور البلجيكي منذ عام 1894 و هو إلزامي على كل مواطن يحمل الجنسية البلجيكية ولو بيوم واحد من حصوله على المواطنة..
على وجه التحديد، فإن المادة 62 من الدستور البلجيكي (بتنسيق 17 فبراير1994) نص على أن”التصويت إلزامي وسري”
كان القصد من هذا الإجراء إمكانية التصويت للجميع، ليتمكن كل شخص الدفاع عن حقوقه ومصالحه وخاصة من فئة الفقراء دون أي ضغوط من طرف خارجي وخاصة أرباب العمل الدين يمنعون عمالهم من أداء حقهم للتصويت لدالك خصصت الدولة يوم الاقتراع كيوم عطلة.
خاصة للدين تبعد مسافة مقر عملهم عن مقر سكناهم بحيث يتم التصويت في بلدية مقر سكنى للناخبين.
غير أن العقوبة لا تنحصر في أداء الغرامة بل تصل إلى حد العقوبة الحبسية النافدة
في حالة تكرار المخالفة وتمتد العقوبة في حالة إذا كان الناخب لا يشارك في الانتخابات 4 مرات في غضون 15 عاما، سيتم إزالته من قائمة الناخبين لمدة 10سنوات متتالية. و إضافة إلى ذلك، و من خلال هذه المدة، فإنه لا يمكن استقبال أي تعيين أو ترقية أو تمييز من السلطة العامة للمخالفين للقانون.
ويتم استدعاء المخالفين للقانون إلى المحكمة التابعة لبلدية مقر سكناهم في اقرب الآجال بعد انتهاء الانتخابات.
لمساءلتهم عن أسباب تخلفهم عن أداء واجبهم الوطني علما أن القانون يعفي المرضى دوي الإعاقة الذهنية والمرضى دوي العجز الجسدي أو في حالة إقامتهم في المستشفى أو دوي الحالات القاهرة التي منعتهم من أداء الواجب وبعد الاستماع تقرر المحكمة إدانتهم أو تبرئتهم علما أن مثل هده الحالات السابقة الذكر يتوجب إشعار السلطات باعدارهم بدلائل مادية بشواهد طبية قبل موعد الاقتراع بأسابيع.
إن الدولة تحتاج للتعرف على المخالفين للقانون لخمس5 دقائق فقط ودالك عبر نظام الحاسوب الوطني الذي تعتمده الدولة في إجراءاتها اليومية ,والدي يعلن عن لائحة المتغيبين عن التصويت في قائمة المخالفين للدستور فور انتهاء من إعلان النتائج الانتخابية.
ودالك يتم عبر النظام الفعال المعمول به في ما يخص تدريج أي شخص مقيم بصورة قانونية في بلجيكا إضافة إلى كل مواطن, ودالك تلقائيا في سجل الحاسوب الوطني ،الذي يوجه استدعاء للتصويت عبر البريد للناخبين. و ترسل تلقائيا لكل مواطن تتوفر فيه الشروط بحيث يتم هدا الإجراء بعد إغلاق قائمة التسجيل و كدالك للأجانب الدين تتوفر فيهم الشروط للانتخاب. وبالإضافة إلى ذلك، فإن القانون يلزم أي شخص مقيم في بلجيكا أن يقدم تقريرا إلى السلطات البلدية عن أي تغيير في العنوان في غضون 8 أيام، ثم يتم ترميز العنوان الجديد في السجل الوطني، فان الناخب ذات صفة مواطن ليس لديه نهج محدد للتسجيل بحيث يستدعى عبر عنوان منزله أو إقامته .
غير أن العكس بالنسبة للأجانب المقيمين بصفة قانونية فوق التراب الوطني البلجيكي بحيث يشترط على الأجانب الإقامة لمدة خمس سنوات متتالية والتسجيل في لائحة الناخبين الخاصة بالأجانب في بلدية إقامتهم وبعدها تمنح لهم حق التصويت غير أن القانون يبقي حق التصويت اختياري لهم و لا يلزمهم على دالك إلا بعد التسجيل يلزم فقط المواطنين الحاملين للجنسية البلجيكية والمسجلين في اللوائح الانتخابية فقط .
بلجيكا تعتبر من الدول الديمقراطية و المتقدمة في مجال عدة ومنها التكنولوجية الرقمية ومنها عملية الاقتراع الالكترونيكية المعمول بها في الانتخابات الوطنية والتي تتم بطريقة نزيهة علما أن إعلان النتائج التصويت في بلجيكا هي الأسرع في العالم .
لكون أن عملية التصويت تتم عبر الحاسوب القارئ للبطاقة التعريف الوطنية للناخب ويتم تصويته عبر هدا الحاسوب بعد تأكده كدالك من هوية الناخب و تأكده كدالك من عدم تكراره للتصويت لمحاربة التزوير ويتم تسجيل عملية التصويت على بطاقة الكترونية مشار عليها سهم اسود وتتم استخراجها من الحاسوب بعد الانتهاء وفي الأخير ترمى في صندوق الكتروني معزول عن الحاسوب الوطني كي لا تكشف هوية المصوت ولمن صوت كما يفرضه القانون البلجيكي الذي يلزم سرية الاقتراع ويتم احتساب الأصوات مباشرة بعد الاقتراع بحيث الصندوق الالكتروني يخزن الأصوات في الحين. للاحتفاظ بها إلى غاية انتهاء الوقت المحدد القانوني لإغلاق مكاتب التصويت و الإعلان عن النتائج.
رغم أن الدولة وفرة كل اللوازم المادية و اللوجيستيكية وكدالك القانونية رغم دالك فان أغلبية الأجانب لا يكلفون أنفسهم بالتصويت عن من يدافع عن حقوقهم ويحميهم من الأحزاب المعادية للمهاجرين أو الأجانب.
وحسب الإحصائيات الأكثر مشاركة من الأجانب هم الأوروبيون و الأمريكيون على عكس الناخبين العرب الذي يحتلون الرتبة الأخيرة بحيث يشكلون الرتبة الأولى من حيث العدد ولا كنهم لا يؤثرون سياسيا لعزوفهم عن التصويت ودالك يرجع لثقافتهم من بلدانهم الأصلية التي لا تلزمهم على دالك غير أن العرب المجنسين الدين أصبحوا مواطنين بلجيكيين فهم يدخلون في لائحة المجبرين على التصويت دون تميزهم لأصولهم الأجنبية هم أمام القانون سواسية ككل مواطن بلجيكي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.