المغرب يتصدر دول العالم في مساعدة لبنان بعد انفجار المرفأ    أخنوش دار اعادة تنظيم الصيد البحري بمشروع قانون: عقوبات كتسنا المخالفين صحاب السفن فيها الحبس وها كيفاش الصيد فالمنطقة الخالصة    بريطانيا تسجل أسوء ركود إقتصادية في تاريخها    مجتهد: صحفيون أمريكيون حصلو على وثائق تثبت اختفاء تريليون دولار بعهد ابن سلمان    ترامب مهاجما نائبة منافسه بايدن: بغيضة ووضيعة وفظيعة!    واحد من اللعابة ديال البارصا تصاب بكورونا قبل ساعات من مواجهة بايرن ميونيخ    كورونا يؤجل مباراة رجاء بني ملال والفتح الرباطي إلى وقت لاحق    البطل المغربي "أيوب المغاري" في أول نزال له بالديار التايلاندية    بسبب كورونا… تأجيل التصفيات الأسيوية لكأس العالم إلى 2021    هذا ما قاله بونو عن تصديه لضربة جزاء خمينيز    تفكيك شبكة للهجرة السرية بطانطان ضمنها أفارقة و آسيويين !    محامو فاس يلغون احتجاجتهم بعد تكفل هيأة المحاميين بمصاريف التحاليل الخاصة بكورونا    حقوقيون: المنظومة الصحية بمراكش انهارت ومواطنون مصابون ب"كورونا" ظلوا مرابطين أمام مستشفى "ابن زهر" لأكثر من يومين دون إخضاعم للتحاليل    حرب الطرق.. انقلاب "طاكسي" ينهي حياة سائق ويصيب راكبا بجروح خطيرة ضواحي تاونات    وفاة معلم الدقة المراكشية عبد الرزاق بابا متأثرا بفيروس كورونا    عاجل : فيروس كورونا يتسلل إلى محكمة إنزكان، و حالة من الاستنفار تعقب الحادث المفاجئ.    آيت الطالب: اعتماد المراكز الصحية في الأحياء لاستقبال المشكوك في إصابتهم بكورونا    الاتحاد العام لمقاولات المغرب يقترح اعتماد "شهادة احترام المعايير الصحية"    البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية يمنح المغرب تمويلا بقيمة 40 مليون يورو    طقس الأربعاء..درجات الحرارة تصل إلى 44 درجة ببعض أقاليم المملكة    غوغل تطلق نظام إنذار بالهزات الأرضية للهواتف الذكية    إغلاق مقهى شهير بتطوان بسبب "مواد فاسدة"    بنشيخة: "لم أتعرّف على فريقي في الشوط الأول أمام ي.برشيد .. وسأُحرم من نِصف اللاعبين في اللقاء القادم"    الشارقة للفنون تفتح باب التسجيل في منحة نقطة لقاء للنشر    مغني الراب "الجوكر": أنا والسبعتون بدينا من والو.. وسأصبح رقم واحد في الراب المغربي- فيديو    تقرير…المفرب في صدارة ترتيب الدول الإفريقية من ناحية الامن و السلامة    دراسة تكشف أن مدخني السجائر الإلكترونية أكثر عرضة للإصابة بكورونا    روسيا تعلن البدء في إنتاج لقاح فيروس كورونا    ربورطاج بالصور.. السلطات تُغلق منطقة "المشروع" بالحي المحمدي بسبب ارتفاع الاصابات ب"كورونا"    السلامي يشيد بلاعبيه بعد الانتصار على الحسنية    الشاعر و الملحن المغربي أنس العراقي يعلن عن إصابته بفيروس كورونا "كوفيد-19"    قصة قصيرة: شجن    أطفئي نيرانك ولا تنطفئي..    لغزيوي يكتب: لبنان.. الشاطر حسن والأربعون حراميا!    منظمة الصحة العالمية تُعلق على لقاح "كورونا" الروسي    الشبيبة الاشتراكية تطالب الحكومة بتحري التوازن في قراراتها بخصوص الوضع الوبائي    عامل إقليم الجديدة يحدث لجنة للحوار الاجتماعي للحفاظ على مناصب الشغل في القطاع الخاص    السكوت عن الفساد فساد    الجماعات الترابية تحقق فائضا بقيمة 37 مليار درهم في النصف الأول من سنة 2020    اليونان تتأهب عسكريا ضد تركيا    متهمين جدد في قضية "حمزة مون بيبي " .. استدعاء الفنانة سميرة الداودي    ما أحوجنا إلى فقه إسلامي جديد يموج بالتسامح وحب الحياة؟    منظمات حقوقية فلسطينية: إسرائيل اعتقلت 429 فلسطينيا بينهم 32 طفلا الشهر الماضي    المغرب..خسائر القطاع الرياضي تخطت عتبة ثلاثة ملايير درهم    تعميم التغطية الصحية والتعويضات العائلية ما بين 2021 و2023    كوفيد-19: الاتحاد العام لمقاولات المغرب يقترح اعتماد "شهادة احترام المعايير الصحية"    على طريقة "الكيفواي" فرانش مونتانا يعلن عن مسابقة جديدة    جمعية أباب المقاهي تدعو المهنيين بضرورة عدم بث بعض المباريات تفاديا للتجمعات    فسحة الصيف.. مغرب المتناقضات    فسحة الصيف.. حين ابتسم الحظ للطفل ضعيف وملكت قندهار قلبه    وثائق تكشف علم "ميشال عون" و "حسان دياب" بخطر وجود نترات الأمونيا في مرفأ بيروت قبل الكارثة    وزير الصحة في زيارة مفاجئة للمركز الصحي بمدينة البئر الجديد    نقطة نظام.. الحجر الرمادي    كورونا تؤجل مباراة اتحاد الفتح الرياضي ورجاء بني ملال    فقهاء المغرب.. والتقدم إلى الوراء    فقيه يكشف مظاهر الأنانية التي تصاحب احتفالات عيد الأضحى بالمغرب    بيان حقيقة ما ورد في مقال تحت عنوان " عامل أزيلال يقاضي الرئيس السابق ل"آيت أمديس "    أولا بأول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اعتقال عاملة نظافة في ملف سرقة رضيعة من داخل المستشفى
نشر في الصباح يوم 23 - 09 - 2016

أوقفت الشرطة القضائية لأنفا بالبيضاء، أمس (الخميس) عاملة نظافة بمستشفى الأطفال التابع للمركز الاستشفائي ابن رشد، للتحقيق معها على خلفية اختطاف رضيعة من قبل امرأة انتحلت صفة طبيبة، بعد أن تبين أنها من سلمت لأم الرضيعة وصل المغادرة من المستشفى بدل الطبيب المشرف ، كما شوهدت تشارك الخاطفة الحديث قبل اختطافها الرضيعة.
وأكدت مصادر، أن الشرطة القضائية تراهن على تصريحات عاملة النظافة لفك لغز عملية اختطاف الرضيعة التي تمت أول أمس (الأربعاء)، عبر تحديد هوية المتهمة ومكان وجودها، للإسراع باعتقالها واسترجاع الرضيعة في أسرع وقت.
كما تواصل عناصر الشرطة الاطلاع على أشرطة فيديو كاميرات المراقبة التابعة للمستشفى والمحلات التجارية وباقي المرافق، لتحديد هوية المتهمة التي تقمصت دور طبيبة، وتتبع وجهتها لحظة مغادرة المستشفى وهي تحمل الرضيعة المختطفة.
كما سيتم الاستماع إلى مسؤولين بالمستشفى حول ظروف ولوج الخاطفة إلى مستشفى الأطفال مرتدية وزرة بيضاء، دون أن يتمكن أحد العاملين من اكتشاف أمرها وإشعار الشرطة لاعتقالها.
وجاء إيقاف عاملة النظافة، أثناء استماع الشرطة إلى أم الرضيعة التي تتحدر من أحد السوالم، والتي أكدت أن عاملة النظافة سلمتها وصل الخروج بعد قضاء يوم ونصف بالمستشفى، رغم أن تسليم الوصل يكون من اختصاص الطبيب المشرف، بعد تأكده من خضوع الأم للمراقبة الطبية لمدة ثلاثة أيام، بحكم أنها خضعت لعملية قيصرية في الساعات الأولى للثلاثاء الماضي.
وشددت مصادر من عائلة الرضيعة، أن أم الرضيعة فجرت مفاجأة مدوية عندما أكدت أنها عاينت عاملة النظافة، تشارك الخاطفة الحديث لمدة طويلة قبل اختطاف رضيعتها، ما يكشف وجود علاقة سابقة بينهما.
وبناء عل هذه التصريحات، تربصت عناصر الشرطة صباح أمس (الخميس) بعاملة النظافة وتمكنت من اعتقالها بمجرد ولوجها مقر مستشفى الأطفال، فتم نقلها إلى مقر ولاية الأمن من أجل الاستماع إلى إفادتها في هذه النازلة.
وأكدت المصادر أن التحقيقات مع الموقوفة، ستنصب حول ظروف حصولها على وصل مغادرة المستشفى وتسليمه لأم الرضيعة، رغم عدم انقضاء المدة القانونية للمكوث بالمستشفى المذكور لحالتها الصحية بسبب العملية القيصرية، وأيضا طبيعة علاقتها بالمتهمة التي استغلت الوضع واختطفت الرضيعة.
وتمت عملية اختطاف الرضيعة بطريقة محكمة ومدروسة، إذ انتحلت الخاطفة صفة طبيبة، بعد ارتدائها بذلة بيضاء، واستغلت لحظة استعداد الأم لمغادرة المستشفى، وطالبتها بتسليمها الرضيعة من أجل إخضاعها للتلقيح، وإحضار ورقة أوهمتها أنها موضوعة قرب السرير الذي كانت ترقد عليه، وهي الحيلة التي انطلت على الأم، التي تفاجأت رفقة باقي أفراد العائلة باختفاء الطبيبة والرضيعة.
وما زال أفراد عائلة الرضيعة مرابضين أمام مستشفى الأطفال بابن رشد، في حالة نفسية مهزوزة، لمعرفة مستجدات هذه الحادثة المثيرة، وكلهم أمل بإيقاف المتهمة واسترجاع ابنتهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.