“عشاء سياسي” يكرس تطبيع علاقة “البام” و”البيجيدي” ويمهد لتحالف جديد    ريال مدريد يخسر خدمات البلجيكي هازارد من جديد    المغرب يكشف عن الهدف من إجراءاته الأخيرة حول سبتة ومليلية    أمزازي: اعتمدنا مقاربات عديدة للتصدي لظاهرة العنف المدرسي    نهاية مستحقة ل”سارق الفتيات” بالجديدة    الرئيس الصيني: فيروس كورونا يعد أخطر حالة طوارئ صحية في الصين منذ 1949    أمير قطر يستجيب لدعوة تبون لزيارة الجزائر ويستثني المغرب من جولته العربية    أمرابط يتعرض لإصابة منعته من إتمام مقابلة فريقه بنادي الحزم    ياسين الصالحي يبدي حبه لأنصار الرجاء العالمي    بعد صفقة انتقال نجمه زياش..أياكس يبرم إحدى أكبر الصفقات في تاريخه    زيارات الجهات تعطي معنى عمليا لتنزيل الجهوية المتقدمة    الموثقون يرفضون تسقيف أتعابهم ويردون على مجلس المنافسة بالدخول في إضراب وطني عن العمل    برقية تهنئة من الملك إلى الإمبراطورية باليابان بمناسبة عيد ميلاد الإمبراطور ناروهيتو    الاستقلال اللغوي شرط لكل نهضة..    كاهنة بهلول تؤم مصلين مسلمين لأول مرة في مسجد مختلط بباريس    قانون الإثراء غير المشروع وحبس المفسدين يهدد بتفجير الأغلبية الحكومية    مبادرة البنك الدولي تموّل "رائدات الأعمال" بالمغرب    الماروري: نأمل عفوا ملكيا على بوعشرين يجعل نهاية لقضيته مثل قضية هاجر الريسوني -حوار    مخيمات عبيابة تحت وصاية الداخلية    المنتخب النسوي يتوج بلقب بطولة شمال إفريقيا بتونس    بوطازوت تُرزق بمولودها الأول وتختار له هذا الاسم    وفاة الشاعرة اليونانية "كيكي ديمولا"    نعمان لم يصف سينا بالعاهة، وهذا ماقاله بالتحديد    مرتضى منصور يُلوح ب"الانسحاب" من الدوري المصري    ارتفاع الدرهم ب 0,53 في المائة مقابل الأورو    إيطاليا تغلق 11 بلدة وتفرض حضر التجوال بسبب تفشي فيروس كورونا    بحضور عائلات معتقلي “حراك الريف”.. إنطلاق مسيرة حاشدة للجبهة الاجتماعية المغربية بالدار البيضاء    خامنئي يتهم الإعلام الأجنبي باستخدام "كورونا" لمنع الإيرانيين من التصويت!!    الزلزال يضرب تركيا .. مصرع 5 أشخاص والبحث عن عالقين تحت الأنقاض على الحدود التركية الإيرانية    "پاندا الصحراء" رالي فوق العادة    عمال لاسامير يطالبون الحكومة لإنقاذ مصفاة المحمدية    تطور سوق التوثيق بالمغرب ينعش خزينة الدولة ب10 مليارات درهم    فيروس « كورونا » سيقلص نمو الاقتصادي الصيني إلى 5،6 في المئة    الهند.. تحطم طائرة عسكرية أثناء رحلة تدريبية    بالفيديو.. تبون يقر 22 فبراير يوما وطنيا ويمنع شعبه من الاحتفال به!!    فيروس كورونا.. تسجيل 648 حالة إصابة مؤكدة جديدة و97 حالة وفاة جديدة بالصين    هذه قصة الطفلة الي ولدت « عاتبة »على الطبيب الذي أخرجها إلى العالم    طقس الأحد : بارد نسبيا خلال الليل وسحب منخفضة صباحا في بعض المناطق    تسببت في غبار كثيف.. رياح وعواصف رملية تثير الرعب بجزر الكناري تم إغلاق مطار "غران كناريا"    هذه هي المشاريع المتوقع تدشينها من قبل جلالة الملك بجهة فاس    روبرتاج..المغاربة العائدون من ووهان فرحة عارمة الأسر بملاقاة الأبناء وامتنان كبيرللملك    حضور متميز للمنتوجات المغربية في المعرض الدولي للفلاحة بباريس    دوسابر: هناك لاعبون داخل الوداد لايعرفون بعضهم البعض    فاس.. توضيحات بشأن دخول معتقلين في إضراب عن الطعام    إسدال الستار على ملتقى الإبداع والفنون بخريبكة    "بيت الشعر في المغرب" يستضيف محمد الأشعري    كورونا” يحصد أرواح 2442 صينيا    شكري يبحث في "تعدّد مقاربات الإسلام والتاريخ"    النيابة العامة تصدر بلاغا حول اغتصاب ستيني لطفلين بالعرائش    جامعي يرسي جسور العلاقة بين الدستور ونظام الحكم بالمغرب    فيروس "كورونا" يسجل 96 وفاة جديدة بالصين    بين المقايضة والابتزاز    إيطاليا تعزل بلدات عرفت تفشي "فيروس كورونا"    مراكش تستعد لاستقبال مؤتمر طبي باللغة العربية    أيلال يتهم الرسول محمد بالكذب ويسخر منه، والجمعية المغربية للسلام والبلاغ تصرح ل"كواليس": لنا كامل الثقة في النيابة العامة    جريدة مغربية: من حق المتزوجة أن تزني بكل حرية ومغاربة يردون: هل ترضون هذا لأخواتكم وأمهاتكم؟!!!    إقامة صلاة مختلطة بإمامة إمرأة في باريس تثير ضجة واسعة في صفوف مسلمي فرنسا    رؤساء المجالس العلمية يتخوفون من الإفتاء في برنامج “انطلاقة” للقروض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فتحي: لا تهمني التلاعبات
نشر في الصباح يوم 27 - 04 - 2018

مدرب آسا قال إن تدريب الفريق لم يكن مغامرة بل تحديا
قال محمد فتحي، مدرب مولودية آسا، الممارس بالقسم الوطني للهواة لكرة القدم، إن مسألة بقاء الفريق بهذا القسم مازالت ممكنة، إذ عليه الفوز بملعب فتح الناظور وانتظار نتائج بعض الفرق الأخرى. وأضاف فتحي في حوار مع “الصباح” أن البداية المتعثرة للفريق هذا الموسم أضرت بمسيرته، مبرزا أنه حقق نتائج جيدة في مرحلة الإياب لكنها لم تكن كافية لابتعاده عن حسابات النزول. وأوضح فتحي أن المكتب المسير للفريق وفر كل الظروف من أجل إنقاذ الفريق، معبرا عن تفاؤله ببقائه بالقسم الهواة قبل مواجهة فتح الناظور نهاية الأسبوع الجاري.
هل غامرت بالتعاقد مع مولودية آسا بعد نهاية مرحة الذهاب التي جمع فيها ثماني نقاط فقط؟
لا. كان تحديا وليس مغامرة. أعتقد أن الانطلاقة لم تكن جيدة، إذ لم تساعد النتائج الطاقم التقني السابق، ولا يمكنني الجزم حول الأسباب الرئيسية آنذاك. حاولنا التعويض في الإياب، وجمعنا أكبر عدد من النقاط، لكن لم يكن ذلك كافيا، وبات علينا الفوز في آخر مباراة لنا بالناظور.
هل مازالت هناك حظوظ لتفادي النزول؟
نعم هناك حظوظ، بما أن كل شيء ما زال ببين أيدينا، رغم صعوبة المهمة، إذ بات علينا الفوز في المباراة الأخيرة أمام فتح الناظور، وانتظار نتائج الفرق الأخرى.
ماذا عن المباراة المصيرية بالناظور؟
المباراة هامة للفريقين وستكون حاسمة. الفريقان عليهما ضغط رهيب، والفريق المنافس سيبحث على الأقل عن نتيجة التعادل أمام جماهيره، وإذا سقطنا إلى القسم الوطني الأول للهواة، فسيكون بشرف، لأن مرحلة الذهاب كانت صعبة وتعرض فيها الفريق لهزائم كثيرة. سنلعب بكل قوتنا، وأتمنى أن تكون النتيجة لصالحنا.
ألا تهاب تلاعبات آخر دورة؟
هذه المسألة لا تهمني، لأنني تقني. المكتب المسير للفريق واع بهذه المسألة وسيقوم بما يلزم لتفادي أي تلاعبات. العصبة قامت بعمل كبير لصالح مدربي الهواة والبطولة عامة، لتفادي مثل هذه الأمور، ولم لا تغيير نظام الصعود والنزول بقسم الهواة مستقبلا.
هل ستبقى بالفريق الموسم المقبل؟
لم أحسم بعد في مستقبلي مع الفريق، إذ نركز حاليا على المباراة الأخيرة بالناظور والتي ستكون مصيرية، وبعدها يمكننا الحديث عن بقائي أو رحيلي. وضعية الفريق الحالية أهم من هذا الأمر.
هل تعرض الفريق لمشاكل مالية هذا الموسم؟
لم يتعرض اللاعبون والطاقم التقني لأي مشاكل مالية، بل عمل المكتب المسير على توفير الرواتب والمنح في وقتها. مسؤولو الفريق التزموا بدفع ما تبقى من الرواتب والمنح، وكسبوا بذلك احترام الجميع ب”الكلمة ديالهم”.
كيف تقيم مستوى بطولة الهواة؟
مستوى جيد على العموم طيلة الموسم، ومن المقرر أن يكون أقوى إذا تم إصلاح نظام الصعود والنزول، من أجل تفادي أي شبهات في نهاية البطولة. فرق عريقة شاركت هذا الموسم في بطولة الهواة، ولها تاريخ كبير مثل النادي المكناسي ونجم الشباب والاتحاد البيضاوي.
كيف ترى تعامل إدارة الفريق مع اللاعبين في الفترة الحالية؟
المكتب حاول رفع الضغط عن اللاعبين بصرف رواتبهم ومنحهم في الوقت المناسب. حاولنا في مرحلة الإياب إنقاذ الفريق وتحفيز اللاعبين، الذين قدموا مستوى جيدا وحققوا نتائج مرضية داخل ملعبنا وخارجه، باستثناء بعض المباريات.
أجرى الحوار: العقيد درغام
في سطور
الاسم الكامل: محمد فتحي
تاريخ ومكان الميلاد: 1968 بالبيضاء
متزوج وأب لحاتم وفاطمة الزهراء وحسام
لاعب سابق للرجاء الرياضي
الفرق التي دربها: فتح إنزكان ورجاء أكادير وشباب هوارة واتحاد أيت ملول ووفاء الدروة وحسنية ابن سليمان والاتحاد الرياضي لأزيلال
حقق الصعود مع شباب هوارة إلى القسم الثاني النخبة
حقق الصعود مع اتحاد أيت ملول إلى القسم الثاني النخبة
حقق الصعود مع الاتحاد الرياضي لأزيلال إلى القسم الأول هواة
حاصل على شهادة التدريب “باء” من الجامعة الملكية لكرة القدم والكونفدرالية الإفريقية.
حاصل على دبلوم درجة التدريب الثالثة بألمانيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.