البيجيدي: تعديل الدستور نكوص واقتناص فوز غير ديمقراطي    المدرسة التطبيقية بمديرية الجديدة تنظم حفلا تربويا    أبو الغيط: أي أزمة في الجزائر ستكون وبالا على دول الجوار    رومانيا تعتزم نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس    بالصور..تألق أبطال الرشاد بيوكرى في البطولة الوطنية الشطرية    المنتخب البولندي ينتزع فوزا صعبا من لاتفيا    رقم قياسي عربي في نهائي كأس امم افريقيا 2019    مدرب الكونغو ل"البطولة": "مازيمبي هو من أخطأ في سن اللاعب زولا"    ” أبو الحقوق ” يخمد فتيل حرب ” الرعاة ” بأيت ملول    بعد سنتين على حكومة أبريل.. الخسارة على كل الجبهات    شقير: الطريقة التي وُضع بها الدستور حكمها التسرع والارتجال -حوار    ماي تلتقي بمشرعين متمردين لبحث اتفاق بريكسيت    أردنية ذهبت لتشييع ابنها بنيوزيلندا فماتت حزنا عليه    مولر: حملة ترامب للانتخابات لم تتواطأ مع روسيا    حريق سوق ولد مينة.. العامل آخر من يعلم..!!    مندوبية وزارة الصحة بإقليم الجديدة تحتفي باليوم العالمي لمحاربة داء السل    ترامب سيوقع على قرار الاعتراف بالسيادة على الجولان    رونار يضع آخر اللمسات على المنتخب قبل مواجهة "التانغو" بطنجة    40 بلدا إفريقيا في المؤتمر الوزاري الإفريقي حول الصحراء المغربية    رسميا من الجامعة00 آخر الأخبار عن مشاركة "ميسي" في مباراة الأرجنتين والمغرب    أزمة التعليم.. أمزازي استدعا النقابات وارفض الجلوس مع تنسيقية التعاقد    مداهمة مصنع سري لإعداد المسكر    ألمانيا تخمد "ريمونتادا" هولندا بانتصار قاتل في مقابلة مجنونة    إنزكان/عاجل: وفاة شخص داخل حمام شعبي بالدشيرة الجهادية وسط ذهول الحاضرين    والي الجهة “مهيدية” في زيارة مفاجئة لتطوان    على طريقة خاشقجي.. إحراق وتقطيع جثة مغربي بالمنشار والمجرمان توجها بعدها للصلاة!! -فيديو    الرميد: نسير في اتجاه التأسيس لوطن حر بالرغم من كل المشاكل أكد على تأثير المعطى الدولي على حجم الحريات بالمغرب    المغرب لازال يواجه تحديات كبرى بخصوص سوق الشغل بالنسبة للشباب حاملي الشهادات (السيد الخلفي)    استقرار الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك خلال فبراير 2019    قبل تنفيذ مجزرة الجمعة السوداء.. إرهابي نيوزيلاندا زار المغرب    بنشماش : حزب الاصالة والمعاصرة يعيش فترة "مخاض عسير"    بداية أسبوع ممطرة في المغرب مع انخفاض في درجات الحرارة    علماء روس يبتكرون لقاحا جديدا مضادا للسل    السلطات المصرية تمنع بث برنامج تلفزيوني بسبب “تمييزه ضد الرجال”    40 بلدا إفريقيا يشاركون في المؤتمر الوزاري الإفريقي    مانشستر يونايتد يخصص 250 مليونًا لضم أصدقاء رونالدو    انطلاق الدورة 25 لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط    هل يمكن أن نتحدث بهدوء عن المسألة اللغوية؟    حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!    قتلوا بالرصاص وقُطعت رؤوسهم بالسواطير.. هجوم في مالي يسقط 134 قتيلا    تساقطات مطرية تنعش آمال الفلاحين بالجنوب الشرقي للمملكة    25 حيلة مذهلة للطعام    تمديد أوقات زيارة متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر    “قرية صوديسما 2019″، تقدم أفضل العروض لأحدث “ماركات” “رونو و داسيا” في فضاء ب”تيمة” بيئية بأكادير.    حاتم عمور يستعد لإطلاق كليب أغنيته الجديدة "بلا عنوان"    "إينوي" تحظى للمرة الثانية بهذا التتويج    إشهار صحيح للبراق. اللعابة ديال المنتخب مشاو فيه من الرباط لطنجة – صور وفيديوهات    سميرة سعيد تستعد لإطلاق ألبوم جديد    مصطفى اهنيني وعبد الواحد موادين بسجن عكاشة    أفلام وشرائط وثائقية ..بالدورة الثالثة لمهرجان «المحيطات» بالصويرة    الحكومة تناقش الخميس مرسوما يضبط استهلاك المؤسسات والمقاولات للطاقة    مطار تطوان...بين الواقع والمأمول    التَّرْنِيمَةُ السَّاكِنَةُ: أَهْلاً بِكُم يَا بَابَا الفاتيكان في المغرب    أبو حفص « يُجلد » فقهاء المغرب بسبب مجزرة نيوزيلندا    دراسة: المشروبات السكرية تزيد خطر الموت بأمراض القلب والسرطان!    خسرت الوزن في يوم واحد دون حمية (ولا تمارين)    على ضفاف علي    ما بين الأوثان والأديان ظهرت فئة الطغيان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حرب المناصب تنتقل إلى الجماعات
نشر في الصباح يوم 03 - 10 - 2018

دورية وزير الداخلية تشعل الغضب في أوساط موظفي ورؤساء الجماعات
فجرت دورية لوزير الداخلية حول التعيين في المناصب العليا بإدارات الجماعات الترابية وهيآتها، حالة من الغضب في أوساط الموظفين التابعين لوزارة الداخلية، بسبب ما اعتبره موظفون بالجماعات المحلية تبخيسا ممنهجا واستخفافا بمهام الموظف الترابي.
وكشفت مصادر «الصباح» أن الدورية الجديدة رقم D4790 أعادت النقاش من جديد حول الهياكل التنظيمية بالجماعات الترابية إلى الواجهة، حيث كان الموظفون ينتظرون صدور القانون الأساسي، ليفاجؤوا بدورية عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية الموجهة إلى ولاة الجهات والعمالات والأقاليم، تعيد العمل بمرسوم 2011، والذي يحدد المناصب العليا بالجماعات الترابية والتعويضات المخولة للمستفيدين منها.
وأثارت الدورية الجديدة استياء في أوساط موظفي ورؤساء عدد من المجالس، بسبب تراجعها عن الهياكل التنظيمية التي سبق إقرارها في دورات سابقة، تنفيذا لمنشور وزارة الداخلية، والعودة إلى المناصب المنصوص عليها في مرسوم 2011.
ووصل الأمر ببعض رؤساء المجالس إلى الرد على الدورية، مؤكدين أن الإجراءات والهياكل التنظيمية التي تم إقرارها طبقا لمنشور عدد 43 بتاريخ 28 يونيو 2016، وأشر عليها عمال العمالات والأقاليم، أصبحت اليوم متعارضة مع مقتضيات الدورية الجديدة، والتي قلصت عدد الأقسام والمصالح حسب الجماعات، خاصة بالجماعات الكبرى ذات نظام المقاطعات، معتبرة أن تطبيق الدورية الأخيرة لن يساعد على ممارسة المهام الموكولة إليها في ظروف جيدة، معتبرين أن التراجع عن عدد من الأقسام والمصالح، والذي طال مختلف العمالات والجماعات سيمثل إكراها حقيقيا للإدارة الجماعية.
وطالبت بعض الجماعات بمراجعة وملاءمة مقتضيات الدورية مع المنشور الوزاري، لما تقتضيه ضرورة تطوير التدبير العمومي والخدمات الإدارية، وملامتها مع الانتظارات المحلية.
واستغرب بعض الموظفين كيف أن المدير العام للمصالح، والذي ستخضع لسلطته أربعة أقسام، سوف يحتفظ بالتعويضات الممنوحة لرئيس القسم، وهو حيف لن يشجع الموظفين على الترشح لمناصب المسؤولية، بالنظر إلى الأعباء التي سوف يتحملها بعد إلغاء عدد من الأقسام والإبقاء على المصالح.
وحددت المذكرة المناصب العليا بالنسبة إلى الجهات في المدير العام للمصالح ومدير شؤون الرئاسة والمجلس، ومدير الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع، والمكلفين بالمهام ورؤساء الأقسام ورؤساء المصالح. أما الجماعات والمقاطعات، فقد حدد المناصب العليا في مدير عام المصالح ومدير المقاطعة ورئيس الديوان والمستشار والمكلف بمهمة ورئيس قسم ورئيس مصلحة.
وطالب وزير الداخلية رؤساء الجماعات بالحرص على اعتماد مبدأي الاستحقاق والكفاءة، بعد فتح باب الترشيحات لشغل المناصب المذكورة، وفق الهيكل التنظيمي للجماعة الترابية المؤشر عليه من سلطة المراقبة، على أساس أن قرار فتح الترشيح، وتعيين اللجنة يخضعان وجوبا لتأشيرة الوالي والعامل، وحضور ممثلين عنهما في لجن الانتقاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.