ارتفاع مبيعات الإسمنت بالمغرب ب 18.6 بالمائة شهر غشت الماضي    قبل الديربي..جماهير الوداد والرجاء تحفز اللاعبين    وهبي: تنازلنا عن بعض النقاط في مذكرة الانتخابات.. والبرلمان بحاجة للكفاءات (فيديو)    الرئيس بنجلون يؤكد.. "لا يمكن أن نحافظ على ثرواتنا السمكية الوطنية بدون بحث علمي"    تعيين المغربية اسمهان الوافي في منصب كبير العلماء في الفاو    الشيف جورج غريب نجم السوشيال ميديا    حصيلة كورونا.. الدار البيضاء والقنيطرة تسجلان أكبر الأعداد -تفاصيل    عاجل..السلطات تامر بإغلاق مركزية المستقبل دوار توسوس ببلفاع    لفتيت يطالب الولاة والعُمال ورؤساء الجهات وعمداء المدن بالتقشف وتزيار الصمطة    الجمعية الوطنية لمنتجي لحوم الدواجن توضح أسباب ارتفاع أسعار الدواجن    المغرب يستفيد من «أوكسجين» الدعم الأوروبي لمواجهة تداعيات كورونا    المغرب يترأس الدورة 64 للمؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية !    الإنشقاق كظاهرة "يسارية "    إعترافا بمجهوداته.. إطلاق إسم الراحل "محمد الرامي" على مؤسسة تعليمية بمدينة تطوان    الكوكب وشباب الحسيمة أكبر المستفيدين    الجامعة ترفع درجة الحذر وسط اللاعبين في معسكر المنتخب    قيود جديدة في إنكلترا والعالم يسجل عددا قياسيا أسبوعيا لإصابات كورونا    الشرطة تستعمل الرصاص لإيقاف مجرم عرض حياة أحد أقاربه للخطر    إصابة 4 تلاميذ وأستاذ بكورونا في تمارة و إخضاع عشرات المخالطين للتحاليل !    شاهدوا.. المكان الذي كان يغتصب فيه فقيه طنجة تلامذته    حوار مغربي مع الشاعر عصمت شاهين دوسكي    "شهادة ميلاد" يعود إلى "إم بي سي5"    سلطات خنيفرة تغلق أحياء سكنية و تمنع التنقل بين جماعات الإقليم !    خلية "الحوات" هبطات للحبس.. ها التهم الثقيلة اللّي تابعو بها الارهابيين    منظمة الصحة العالمية : 200 لقاح مضاد لفيروس كورونا قيد التجريب !    منصف السلاوي : لقاح كورونا سيكون جاهزاً قبل نهاية 2020 (فيديو)    التحقيق مع الراضي فقضية الاغتصاب سلا اليوم ومازال الاستماع للمشتكية والمواجة بيناتهم.. ومحامي الراضي ل"كود": موكلي تكلم بكل صراحة وتلقائية وأكد أن علاقتو بالمشتكية كانت رضائية    المغرب التطواني يقدم مدربه الجديد زوران    شاهد الفيديو الذي تسبب في حبس الفنانة المغربية مريم حسين من جديد    التَطْبيع ومخطط إعادة تشكيل العقل العربي    مهرجان "افتراضي" لفن العيطة    لقطات    الابقاء على سعر الفائدة الرئيسي دون تغيير في 1.5%    عاجل.. الوقاية المدنية تُسيطر على حريق داخل مدرسة بالفنيدق    تعديل الجدولة الزمنية لمسطرة القبول في المؤسسات الجامعية ذات الاستقطاب المحدود    أسوشييتد برس: رجال الدين في السعودية يعبّدون الطريق للتطبيع مع إسرائيل    إعلان هام يهم لمستعملي الطريق السيار البيضاء – مراكش    منصف السلاوي .. طورنا ستة أنواع من اللقاحات يمكن أن تكون فعالة و تقضي على كورونا (فيديو)    برشلونة يعرض سواريز على إنتر ميلان    تصريحات سعيد شيبا تتسبب في مغادرته لنهضة الزمامرة    شرطة بيروجيا الإيطالية تتهم لويس سواريز ب"الغش" في امتحان اللغة الإيطالية    عودة الحرارة للإرتفاع غداً الأربعاء لتتجاوز 43 درجة بهذه المناطق    كورونا تؤجل محاكمة حمي الدين وسط إنزال بيجيدي في محكمة فاس !    ابنة عبد العزيز الستاتي تستعد لإصدار أغنية اعتذارا من والدها    توظيف التطرف والإرهاب    كورونا دگدگات السياحة.. الخسائر وصلات ل18,3 مليار درهم    الأسير المرابط ماهر يونس.. أيقونة المعتقلات    مندوبية السجون تخرج عن صمتها بعد اتهامها بتوجيه صفقة لفائدة شركة محظوظة    "Realme" تكشف عن منافس لهواتف "هواوي" (فيديو)    حكاية الوزير لخوانجي و"المجحوم"ولازمة "التحريم" والضغط لحرمان فتاة من كلبها    بالفيديو والصور..حريق مهول و انفجارات قوية تهز مستودعا للتخزين، وسط حالة من الاستنفار و الرعب الشديدين.    وفاة الممثل الفرنسي البريطاني مايكل لونسدايل عن 89 عاما    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    فاس: مقاولة تصمم آليات للتعقيم باستخدام الأشعة ما فوق البنفسجية    الجزائر تطرد القناة الفرنسية M6 بعد بث وثائقي حول الحراك (فيديو) !    منهج التجديل التضافري للناقد عبد الرحيم جيران    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ذبح قاصر بسبب “كارت ميموار”
نشر في الصباح يوم 19 - 04 - 2019

اعتقلت عناصر الأمن بمولاي رشيد بالبيضاء، الاثنين الماضي، قاصرا ذبح صديقه بسكين، وهو تحت تأثير الأقراص المهلوسة، لرفضه تسليمه شريحة تخزين هاتفه المحمول.
وأفادت مصادر “الصباح” أن الضحية دخل في غيبوبة بعد ذبحه من قبل المتهم، وأن وضعه الصحي حرج رغم خضوعه لعملية جراحية مستعجلة بالمركز الاستشفائي ابن رشد، مضيفة أن المحققين يترقبون استفاقته من غيبوبته وتحسن وضعه الصحي.
ورجحت المصادر وجود المتهم تحت تأثير الأقراص المهلوسة لحظة ارتكابه الجريمة، بحكم أنه ذبح صديقه بدم بارد وأمام أنظار المارة بشارع إدريس الحارثي، الذين أصابهم الفزع بسبب بشاعة الواقعة.
وحسب وقائع الملف، فإن المتهم طلب من الضحية مرافقته إلى سوق عشوائي بالمنطقة من أجل بيع هاتف محمول من النوع العادي، وسلمه شريحة تخزين الهاتف قصد الاحتفاظ بها. وبعد تسلم 25 درهما ثمن الهاتف، ومغادرة السوق في اتجاه شارع إدريس الحارثي، رفض الضحية تسليم صديقه الشريحة وتمسك أنها تخصه. وأثار موقف الضحية حفيظة المتهم فتلاسن الطرفان قبل أن يستل المتهم سكينا ويسقط الضحية على الأرض، وبدم بارد ذبحه من الوريد، ثم فر إلى وجهة مجهولة، تاركا الضحية بين الحياة والموت.
وأشعر مواطنون مصالح الأمن، فحلت عناصر الفرقة المتنقلة مصحوبة بعناصر من الشرطة القضائية، فتم نقل الضحية إلى مستعجلات مستشفى مولاي رشيد، لتقرر إحالته على المركز الاستشفائي ابن رشد لإخضاعه لعملية جراحية مستعجلة.
وباشرت عناصر الشرطة التحريات الأمنية، لتتوصل إلى هوية المتهم، الذي تبين أنه يتحدر من منطقة بإقليم سطات، فحامت الشكوك في البداية حول فراره إلى مسقط رأسه، قبل أن تتوصل بإخبارية أنه مازال بالمنطقة، ليتم نصب كمين له بتنسيق مع قريب له انتهى باعتقاله الاثنين الماضي. وأمرت النيابة العامة بوضع المتهم تحت تدابير الحراسة النظرية وخلال تنقيطه تبين أنه قاصر، واعترف أنه كان تحت تأثير الأقراص المهلوسة لحظة ارتكابه الجريمة، مبرزا أن الضحية استفزه برفضه تسليمه شريحة هاتفه المحمول، ودون وعي، ذبحه بطريقة بشعة. وأحيل المتهم أمس (الأربعاء) على الوكيل العام للملك باستئنافية البيضاء بجناية الضرب والجرح الخطيرين، في حين ما زال المحققون يتابعون عن قرب الوضع الصحي للضحية بغرفة العناية المركزة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.