بوريطة:المغرب يحترم صلاحيات الأمين العام للأمم المتحدة بخصوص تعيين مبعوث شخصي جديد للصحراء    جمهورية جيبوتي تفتح قنصلية عامة لها بالداخلة    بنك المغرب: تباطؤ نمو الكتلة النقدية ب 3.4 في المائة في يناير    شركات طيران تلغي رحلاتها من وإلى شمال إيطاليا بسبب كورونا    وسط غضب شعبي عارم..روسيا تطالب تركيا بحماية رعاياها    تم وضعه تحت الحجر الصحي .. رئيس دولة يُصاب بفيروس كورونا    32 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا بإسبانيا    أوناجم وبنشرقي يتلاعبان بالترجي..ثلاثية للزمالك بصناعة مغربية (فيديو)    التعادل في "ديربي الفوسفاط" بين خريبكة وواد زم    فصولٌ من المواجهات المغربية - "المازيمبية" .. استسلام كونغولي للوداد وتكافؤ مع الرجاء وتفوق على أندية وطنية أخرى    مدرب المغرب التطواني: "لا عُذر لنا للاستمرار في هذا الوضع .. واللاعبون استجابوا لخطابنا"    اعتقال شاب بحوزته 719 قرصا من “الإكستازي” و”ريفوتريل” بفاس بناء على معلومات الDST    طقس نهاية الأسبوع..سحب منخفضة خلال الليل و الصباح مع نزول أمطار ضعيفة بأقصى شمال غرب المملكة    شاهدوا.. مهاجرون يتدفقون لإجتياز الحدود التركية نحو أوروبا بعد إعلان تركيا فتح أبوابها الحدودية    هزة أرضية تضرب إقليمي الناظور والدرويش !    عاجل.. متابعة عائشة عياش في حالة اعتقال وإيداعها سجن لوداية بمراكش    تفاصيل اعتماد المغرب ل”البطاقة الصحية للمسافر” بمناطق العبور للتصدي لفيروس كورونا    كورونا.. رئيس دولة يخضع للحجر الصحي عقب عودته من زيارة للصين    تعليق العمرة مؤقتا بسبب "كورونا" يستنفر وكالات الأسفار المغربية    قاضي التحقيق يقرر متابعة عائشة عياش في حالة اعتقال ويحيلها على سجن الأوداية بمراكش    بسبب كورونا .. هذه هي الدول التي علقت السعودية إصدار تأشيرات سياحية لها    عزل دراج دنماركي بالفندق بسبب "كورونا"    مجموعة سهام للتأمين: ارتفاع طفيف في ناتجها الصافي من الأرباح بنسبة 1 في المائة    مندوبية السجون تنفي دخول الزفزافي و رفاقه في إضراب عن الطعام    الجمعة ال54 بالجزائر.. شعارات ضد العسكر واعتقالات في صفوف المتظاهرين    حق الرد.. رئيس المجلس الجماعي للناظور يوضح حقيقة التفويضات التي منحها لنوابه    البنك الافريقي يطلق الترشيح للاستفادة من مبادرة سوق التنمية 2020    لشكر : أعدت الإتحاد الإشتراكي إلى مساره بعدما كان حزباً منهكاً !    طنجة.. انطلاق الدورة ال21 من المهرجان الوطني للفيلم    الجامعة تعاقب بعض الأندية بسبب الشماريخ    بيكي يتدرب مع المجموعة.. وبات جاهزا لمباراة "الكلاسيكو"    رئيس جماعة صفرو المنتمي ل”البيجيدي” والمتابع في حالة سراح يعتدي على موظفة ب”الضرب”    شراكة "أرشيف المغرب" و"التعليم"    وفاة مصمم المقاتلة "سوخوي-34 " عن سن يناهز 84 عاما    نتائج قرعة ثمن نهائي الدوري الأوروبي تسفر عن مواجهات متباينة    مولاي حفيظ: قطاع الجلد بإمكانه تطوير التشغيل بالمغرب ويتمتع بامكانيات عالية    سجل "أونسا" يتتبع استعمال المبيدات الفلاحية‬    هام للسائقين المغاربة.. توقف حركة السير نهاية الأسبوع على مستوى هذه الطريق    فرعون ذي الأوتاد!    الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تحذر من مأساة بسبب المنازل الآيلة للسقوط بمراكش    نقابة “البيجيدي” تطالب بإدماج المتعاقدين بالوظيفة العمومية وتدعو أمزازي للتعجيل باستئناف الحوار القطاعي    ما مصير موسم الحج في زمن "كورونا"؟    الأميرة للا خديجة تحتفل بذكرى ميلادها 13    على المباشر : مومو يجلد دنيا بطمة ويطالب بأقصى العقوبات في حقها    توقيع كتاب ثورة الملك محمد السادس بتطوان لمؤلفه طارق الشعرة    كورونا يواصل انتشاره في أوروبا وآسيا ويدخل أميركا اللاتينية    عريضة موجهة لأمزازي تطالب بإدماج التربية على الصورة والسينما بالمقررات الدراسية    هكذا نظر خصوم الوحدة الترابية للمغرب لاستقبال وزير إسباني لمسؤولة بالبوليساريو    فكرة الحرية في زمن التفاهة    تركيا تفتح حدودها أمام المهاجرين الساعين للوصول إلى أوروبا    فريديريك غرو يتتبع مسارات «العصيان». .الطاعة بين الامتثال والإذعان والتوافق    بعد الجدل.. أطروحة مشبال حول خطاب بنكيران تنال تقدير مشرف جدا نوقشت أمس بكلية مارتيل    بسبب ارتفاع عدد المصابين بكورونا.. طهران تمنع إقامة صلاة الجمعة    رأسملة المجال القروي بالمغرب.. تجربة الشركات الأهلية للاحتياط    ضَفائرُ المَدى    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    مقاطعة بالدارالبيضاء يترأسها البيجيدي تنصح المواطنين بالوضوء لتجنب فيروس كورونا !    عرض خاص وغير مسبوق لوكالة الأسفار Morocco Travel بتطوان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





“بلوكاج” بميزانية شركات عماري
نشر في الصباح يوم 25 - 06 - 2019

منتخبون يعترضون على صرف ما تبقى من مخصصات تفوق قيمتها الإجمالية 13 مليارا
اعترض منتخبون بالبيضاء على صرف ما تبقى من مخصصات شركات التنمية المحلية ل2019 المقدرة ب 134 مليون درهم، إلى حين التوصل ببيانات مالية عن الفترات السابقة، وحضور مديريها إلى اجتماعات اللجان لعرض تقارير المشاريع المنجزة والأخرى في طور البرمجة لما تبقى من مخطط التنمية.
وخصت الجماعة، خلال السنة المالية الجارية، شركة “البيضاء للخدمات” ب10 ملايين درهم من أجل تدبير سوق الجملة للخضر والفواكه و5 ملايين درهم لوضع إستراتيجية للتواصل، إضافة إلى مليون درهم لتدبير وحدة برامج البنك الدولي.
وتتوصل شركة البيضاء للنقل بمبلغ يناهز 6 ملايير و500 مليون سنتيم من أجل مواجهة عجز الاستغلال المتعلق بالخط الأول للطرامواي، كما تتوصل شركة “البيضاء للتراث” (الغارقة في المشاكل الإدارية بعد انسحاب مديرتها العامة في ظروف غامضة وتعويضها بالمدير العام للمصالح) بأربع دفعات، تتعلق بتجهيز متحف الذاكرة الرياضية (5 ملايين درهم) وإحداث متحف للبريد الجوي (5 ملايين درهم) وتنظيم الدورة الأولى للشباب المبدع والمصمم (مليونا درهم) وطلب إدراج البيضاء في لائحة المدن المبدعة لليونسكو (3 ملايين درهم).
وفي إطار الميزانية السنوية نفسها، تساهم المدينة في رأسمال شركتين حديثتين، ويتعلق الأمر بشركة “البيضاء موارد” ب800 مليون سنتيم، وشركة “البيضاء للبيئة” بمليار و200 مليون سنتيم.
واعتبر منتخبون هذه المبالغ بالباهظة ولا توازي حجم الأشغال المنجزة على أرض الواقع، إذ تغرق المدينة في مزيد من المشاكل البنيوية وتتراجع نسبة الأداء التدبيري في مجموعة من المرافق التي لها علاقة مباشرة بالمواطنين، ما يضعهم في مواجهة مع المستشارين.
وعاب المنتخبون، كثيرا، على أكبر شركات التنمية المحلية بمدينتهم (البيضاء للتهيئة) التي تستحوذ على 70 في المائة من المشاريع الكبرى، مؤكدين أن الجماعة استطاعت بصعوبة أن تفرض ملاءمة قانونية لهذه الشركة مع الأنظمة الأساسية لهذا النوع من الشركات المحدث في إطار القانون الجماعي.
ولم تكن المدينة تساهم سوى ب34 في المائة من رأسمال الشركة سابقا، قبل صدور مقرر، خلال دورة مارس الماضي، لرفع الرأسمال إلى 51 في المائة، “ورغم ذلك مازالت الأمور خارج السيطرة”، يقول منتخب.
ويعود إنشاء الشركة إلى 2008، أي بعد خمس سنوات من دخول نظام المدينة حيز التنفيذ، وتعاقب عليها عدد من المديرين، وانحصرت مهمتها، في البداية، في تنفيذ المخطط التوجيهي للتهيئة والتعمير، واتفقت الأطراف المؤسسة لها على تحديد رأسمالها في 40 مليون درهم، موزعة على الجهة ب5 ملايين درهم والجماعة الحضرية ب10 ملايين درهم ومجلس المدينة ب5 ملايين درهم والوكالة الحضرية ب10 ملايين درهم والشركة القابضة للتهيئة ب 5 ملايين والبنك المركزي الشعبي ب5 ملايين درهم.
وظلت الشركة تشتغل بهذه الصفة القانونية إلى بداية 2019، علما أنها تستحوذ على ثلثي مشاريع المدينة بميزانيات ضخمة، ضمنها 700 مليار سنتيم فقط استثمرت في المناطق التابعة للنفوذ الترابي لمقاطعات أنفا والمعاريف وسيدي بليوط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.