لجنة اليقظة الاقتصادية تشرع في مسطرة الدعم المؤقت للأسر العاملة في القطاع غير المهيكل    نايضة في فريق البام    مجلس الأمن الدولي والمجموعة الدولية لا يكترثان بمناورات الجزائر بخصوص فتح قنصليات عامة في الصحراء المغربية    للمرة الثانية.. إسبانيا تمدّد حالة الطوارئ لمواجهة “كورونا”    البارصا يضم "رودريغيز" نجم سوسيداد الواعد    رصاصات أمنية تشل "داعشيا" لخرق الطوارئ ومحاولة قتل شرطي    15٪من المصابين حالتهم حرجة و8664 مخالطا تحت المراقبة    مقرب من الرباح يكشف أسباب غياب الكمامات بالقنيطرة    اليوبي: "عدد المخالطين في المغرب بلغ 8664 شخصا اكتشفنا من بينهم 504 حالة مؤكدة من أصل 1374 حالة مسجلة"    وزارة العدل تقتني كمامات واقية للقضاة بعد احتجاجهم    طنجة.. توقيف “البرابول” أخطر مروج للكوكايين والهيروين والقرقوبي    سبتة المحتلة.. ارتفاع الحالات المتماثلة للشفاء من “كوفيد19” إلى 12 شخصا    وزارة الداخلية تَرُدُّ على ما رُوِّجَ حول إغلاقها كافة المحلات التجارية وبيع المواد الغذائية    شباب مغاربة ينجحون في صناعة جهاز لتقوية التنفس الاصطناعي        لجنة وزارية: وضعية التموين تتسم بالوفرة والاستقرار والأسواق عادية    اليوبي: حضانة المخالطين ل”كوفيد19″ تتراوح بين يوم واحد و6 أيام..والحالات المحلية وصلت 90%    السلطات تستغل الطوارئ لهدم سوق بالبيضاء    كروس عن رفض خفض رواتب اللاعبين: "تصريحاتي تُرجمت بشكل خاطئ أو أن البعض لا يريد فهمها"    يونس عبد الحميد يتصدر قائمة أفضل 10 مدافعين بفرنسا    خريبكة : أول حالة شفاء تبعث آمل الإنتصاء على الوباء    وزارة الصحة تمنع بيع أقل من علبة 10 كمامات لأسباب صحية    الكتاني يكشف الأهمية الاقتصادية لسحب المغرب ل3 ملايير دولار من صندوق النقد الدولي    كورونا تهزأ بتعليم المغاربة    إسبانيا تنفي إقدامها على مصادرة أدوية كانت موجهة إلى المغرب    أوكسفام: تداعيات كورونا قد تدفع نصف مليار شخص إلى الفقر والنساء سيكن أكثر تضررا منه    الحجر الصحي يكلف 1500 مليار    الاتحاد العام لمقاولات المغرب ومؤسسة التمويل الدولية يوحدان جهودهما    “بقا في دارك “عمل توعوي جديد للفنان محمد ياسين    المغرب يدعم أبحاثا علمية عن كورونا بمليار سنتيم    بلقيس فتحي: كنت سأشارك في “موازين” لكن كورونا حالت دون ذلك    ستفرج بإذن الله تعالى    مساهمات إضافية في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا    فيروس كورونا يطال 150 أميرا سعوديا بينهم حاكم الرياض.. والملك وولي عهده يعزلان نفسيهما    إدريس لشكر، نداء الوطن    كوفيد 19.. بوعياش تبرز قيم التضامن والتعاطف والدعم في مواجهة كورونا    إسبانيا تنفي مصادرة أدوية كانت موجهة إلى المغرب    واشنطن تعترض على تعيين الجزائري لعمامرة مبعوثا أمميا في ليبيا    تأجيل نصف نهائي العصبة و”كاف”    أخبار الساحة    ستراوس كان: أزمة “كورونا” ستغرق ملايين الناس من “الطبقة المتوسطة الناشئة” في براثن فقر مدقع (1/2)    موقع إسباني يكشف عن تعاليم الرسول عليه الصلاة والسلام في مواجهة الأوبئة    ليلة الحضرة الكناوية    فيروس كورونا يودي بحياة 1973 شخصا خلال 24 ساعة بأمريكا    العربية حكم ذهبية في زمن الكورونا    مجلس الأمن يسعى لتوحيد العالم لمواجهة كورونا    اجتماع المجلس الحكومي لتدارس مشروعي قانونين المتعلقان بأحكام حالة الطوارئ الصحية وبالتدابير لفائدة المتضررين من جائحة “كورونا”    إسبانيا تسجل إنخفاضا في عدد الوفيات اليومية    تخفيض رواتب لاعبي الريال    هذه توقعات الأرصاد الجوية لطقس اليوم الخميس    التلفزيون المغربي وصناعة "القُدوات" في زمن كورونا    الإيمان والصحة النفسية في زمن كورونا    إيطاليا.. فيلم رعب بمشاهد حقيقية    مساهمات صندوق «كوفيد 19» فاقت 34 مليار درهم    أيها المنفي    لاتحص خيباتك ولا تعدد هزائمك    نعمان لحلو: نحن تطبعنا مع اللهو والتسلية حتى ظننا أن هذا هو الفن، أتمنى أن يكون» زمن كورونا» فرصة لكي يرجع الفنان لدوره الأساسي    “البعد الاستكشافي للتصوف بين العيادة الغزالية والتيمية”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العثماني ينفي تسجيل أي إصابة بكورونا ويحذر من نشر الاشاعات
نشر في الصباح يوم 27 - 02 - 2020

حذر رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، اليوم الخميس بالرباط، من نشر معلومات “غير صحيحة وغير سليمة ومزيفة” بشأن انتشار فيروس كورونا المستجد، مؤكدا أنه “إلى حدود الساعة، لم تسجل أي حالة إصابة بالفيروس بالمملكة، كما أوضحت ذلك البلاغات المتتالية لوزارة الصحة”.
وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة أن العثماني قال في افتتاح الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة إن “الأخبار غير الصحيحة (بخصوص انتشار فيروس كورونا المستجد بالمملكة) تثير الذعر وتضر بالمواطنين وبمصالحهم وباستمرارية مرافق عملهم وكذا بالمرفق العام”، معتبرا أن الترويج لها “غير معقول نهائيا”.
وشدد العثماني في هذا الصدد على ضرورة التأكد من المعلومات باللجوء للجهات المختصة، قائلا إن “لدينا منظومة وطنية للرصد والمراقبة، ووزارة الصحة تبقى المخاطب الوحيد المخول له التصريح بالمعلومات الخاصة بهذا الفيروس المستجد، الذي يعيش العالم على وقع انتشاره”، وذلك باعتبارها “تتوفر على اللجن والخلايا المختصة بالمتابعة واتخاذ الترتيبات اللازمة”.
وأشار رئيس الحكومة إلى أن “هناك لجنة عليا خاصة للرصد والمراقبة تتابع تطورات الموضوع عن كثب تضم مختلف المتدخلين، مدنيين وعسكريين”، مضيفا أنه “تم أيضا تشكيل لجنة تقنية من خبراء وباحثين متخصصين في مجال الفيرولوجيا، رفيعي المستوى، تتابع كل ما يخص الجانب الطبي والتقني وتطور الفيروس دوليا وإقليميا”.
وحسب العثماني، فإن “آليات المراقبة المتبعة أثبتت نجاعتها وفعاليتها، وتتطور باستمرار وفق المعايير الدولية”. وحرص العثماني على طمأنة المواطنين بوجود متابعة ومراقبة “جيدتين” للوضع، مؤكدا في الوقت ذاته على ضرورة أخذ الاحتياطات اللازمة “دون المبالغة والشعور أمام أي خبر بنوع من الهلع والذعر”.
وفي هذا الصدد، حث رئيس الحكومة المواطنين على التصرف “بطريقة إيجابية، لأن الجهات المعنية تتعامل مع الحالات المشتبه فيها بسرعة وتقوم باللازم لعزلها والقيام بالتحليلات الضرورية”، مشيرا في هذا الصدد إلى أن جميع الحالات المشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد قد تأكد أنها خالية منه.
وذكر العثماني بأنه منذ اكتشاف الفيروس في الصين، و”بتوجيهات من جلالة الملك حفظه الله، تم اتخاذ جميع الاحتياطات الضرورية، وفق المعايير الدولية وبتنسيق مع منظمة الصحة العالمية ومع خبرائها، في المطارات وفي المداخل البرية والبحرية للاحتياط، حتى لا يتسرب هذا المرض لبلادنا”.
كما أن وزارة الصحة، يضيف رئيس الحكومة، ومن خلال بوابتها وصفحاتها على شبكة التواصل الاجتماعي، تقدم باستمرار الأخبار المرتبطة بتطور الفيروس، وأدوات الوقاية والنصائح الضرورية بهذا الخصوص من قبيل غسل اليدين بانتظام وبشكل متكرر وتغطية الفم والأنف في حالة السعال أو العطس وتجنب الاتصال اللصيق مع المصابين بأعراض تنفسية، بالإضافة إلى الاتصال بالجهات الطبية في حالة الاشتباه.
وبغرض ضمان التواصل المستمر مع المواطنين بخصوص الفيروس، ذكر رئيس الحكومة بإطلاق خط اقتصادي للتواصل هو خط “ألو اليقظة الوبائية” لتلقي اتصالاتهم وطرح أسئلتهم أو التأكد من بعض الحالات أو غير ذلك من المعلومات.
ولم يفت رئيس الحكومة أن ينوه بجميع الجهات الصحية والأمنية التي تتابع الموضوع، وكذا بنجاح عملية إرجاع مغاربة مقاطعة وهان الصينية بعد تعليمات مباشرة من جلالة الملك حفظه الله.
وقال إن هؤلاء المغاربة قد اجتازوا فترة المراقبة الطبية في مركزين صحيين، مع اتخاذ جميع الاحتياطات الضرورية، مؤكدا أن هذه العملية “تمت بسلام” و”كانت ناجحة” حيث رجع المعنيون إلى أسرهم بعد التأكد من عدم إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.
وخلص العثماني إلى التقدم بالشكر “لجلالة الملك نصره الله وللأطر الصحية والطبية والأمنية”، منوها بتعاون العائدين أنفسهم وعائلاتهم والشركاء الذين ساهموا في إنجاح هذه العملية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.