مشروع قانون المالية 2022.. تخصيص 23,5 مليار درهم من الميزانية العامة للدولة لقطاع الصحة منها 6,9 ملايير درهم موجهة للاستثمار    22 أكتوبر 1998 / 22 أكتوبر 2021 "الأحداث المغربية"... 23 سنة في خدمة المغرب والصحافة    خبراء: غاز الجزائر سينتهي في 2030 والنظام العسكري يقود البلاد نحو المجهول    هاينريش تطلق حملة لتبسيط مفاهيم الانتقال الطاقي بالمغرب    فيما تختفي دولة "القوة الضاربة".. المغرب رائد إفريقي في مجال التكنولوجيا المتقدمة    خبر غير سار حول أسعار المحروقات    تتويج ثلاث مغربيات في مسابقة التحدي العربي لإنترنيت الأشياء    خلال تصوير مشهد سينمائي.. الممثل أليك بالدوين يقتل مديرة التصوير ويصيب المخرج    البنك الدولي يخصص منحة جديدة لفلسطين بقيمة 80 مليون دولار    بايدن يهاجم مناصري ترامب ويتهمهم بالعنصرية    "الإنزال السريع".. دورة تدريبية جديدة تجمع قوات عسكرية مغربية وأمريكية    كأس الكونفدرالية.. إدارة شبيبة القبائل الجزائري تستقبل بعثة الجيش الملكي    موعد مباراة برشلونة وريال مدريد في قمة الدوري الإسباني    موعد مباراة برشلونة وريال مدريد في قمة الدوري الإسباني    مدرب أنغولا : المغرب ومصر والسينغال هي أقوى 3 منتخبات في أفريقيا    تحركات المدير الاقليمي للصحة.. محاولة لتصحيح الاوضاع بالمستشفى الاقليمي بسطات    وزارة الصحة توسع اللائحة "ب".. تركت فرنسا وإسبانيا وكل دول الخليج وأضافت بريطانيا وألمانيا وهولندا    هام للمسافرين.. استئناف الرحلات الجوية بين كندا والمغرب    طقس الجمعة.. سحب منخفضة بهذه المناطق    وفاة المفكر المصري حسن حنفي    من كازابلانكا إلى مونتريال.. رحلة تحتفي بالإنسان    بالأرقام… المغرب يحافظ على مكانته شريكا تجاريا استراتيجيا لروسيا في إفريقيا    صحفي فرنسي يكشف تفاصيل جديدة عن مقتل القذافي    واتساب تضيف زرا جديدا ومميزا إلى مكالمات الفيديو    تهم غياب الشفافية وتغليب الربح على المضمون تطارد فيسبوك    الحكومة تقدم الاثنين المقبل مشروع قانون المالية أمام مجلسي البرلمان    مكتب السياحة يعتمد اجراءات استثنائية لمعرض سوق السفر بلندن    بعد مرور 46 سنة عن المأساة.. ملف ترحيل 45 ألف أسرة مغربية من الجزائر قسرا يعود إلى الواجهة    في ندوة صحفية ..المكتبة الوطنية تستعرض خدمات منصتها الرقمية "كتاب"    شاومي تطلق آخر إصدار من سلسلة Xiaomi T    مواطنون تضيع مصالحهم بسبب "جواز التلقيح"    فرضية التعليم عن بعد لغير الملقحين تثير تخوف أولياء الأمور    عشرات الجمعيات تسجل الإقصاء الممنهج للنساء في المجالس المنتخبة    مشاركة أكثر من 495 عداءة وعداء بلحاق أمزميز الإيكولوجي    تطاحن المعارف وصراعها رهين غياب المرجعية    في عيد المولد النبوي … روح التدين المغربي    جامعة كرة السلة تحدد مواعيد انطلاق البطولات الوطنية    بالإجماع.. أعضاء لجنة تسيير اتحاد طنجة يختارون أحكان رئيسا لهم    لماذا ابتعد المثقفون عن السياسة؟    جواز التلقيح والتنقل المريح..    "ليكونوميست": تعليق لقاح "فايزر" بعد أنباء عن وفاة فتاة في الرباط    مشروع قانون المالية 2022 يمهد الطريق لتنفيذ ورش تعميم الحماية الاجتماعية    صادما الجزائر.. مدرب برتغالي يحدد المنتخبات الأفضل في إفريقيا    الشيخ عمر القزابري يكتب: أَتَدْرُونَ مَنِ الْمَحْظُوظْ…؟!!    المجلس الإقليمي ينتخب سعيد الرحموني ممثلا له بالمجلس الإداري لشركة التنمية المحلية الناظور - رياضة    شركة طرامواي الرباط تفرض جواز التلقيح للتنقل عبر عرباتها    من هم المبعوثون 8 الذي عينتهم الأمم المتحدة لأجل نزاع "الصحراء المغربية"!!    حكومة أخنوش تقترح ضريبة على استعمال الثلاجة وآلة التصبين    تطوان .. إجهاض عملية لتهريب وترويج أزيد من 7600 قرص طبي مخدر    "مديرية الحموشي" تُلزم المترشحات والمترشحين لمباريات الشرطة بالإدلاء بجواز التلقيح    الحركة الشعرية العالمية تستعيد جاك هرشمان "مغربيا" في طنجة    أول تعليق من وائل كفوري بعد نجاته من حادث سير خطير    ما حقيقة انفصال أنس الباز وزوجته تزامنا مع انتظارهما لمولود جديد؟ – صورة    أزرور يكتب : وثيقة الإصر والأغلال لمولد خير الأنام..    فضيحة أخرى.. الإساءة إلى "عبادة الصلاة" في كتاب مدرسي بالتعليم الابتدائي!!    المولد،عندما يكون مناسبة لاستلهام القيم والفضائل    مستوى ثقة الأسر عرف تحسنا خلال الفصل الثالث من 2021    تتويج الفيلم المغربي"الآلة" بجائزة أفضل ممثلة في مهرجان الأردن الدولي للأفلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ماكرون يعلن مشروع قانون "تعويض" للحركيين الجزائريين
نشر في الصحيفة يوم 20 - 09 - 2021

أعلن الرئيس إيمانويل ماكرون، الإثنين، عن مشروع قانون "تعويض" للحركيين الجزائريين الذين حاربوا إلى جانب الاستعمار الفرنسي خلال حرب التحرير الجزائرية.
ويترأس ماكرون، اليوم، حفل استقبال في قصر الإليزيه "لتكريم" الحركيين الذين قاتلوا إلى جانب فرنسا في حرب التحرير الجزائرية بين الأعوام 1954 و1962.
وذكرت وسائل إعلام فرنسية منها قناة "فرانس 24"، أن ماكرون أعلن عن مشروع قانون "تعويض" للحركيين الجزائريين وطلب "الصفح" منهم.
ومن المقرر أن يكشف الرئيس الفرنسي، اليوم، عن إجراءات جديدة تهدف إلى إعادة الاعتبار للحركيين، المعروفين باسم "الحركي".
وقد أعد مؤرخون فرنسيون بالتنسيق مع جمعيات وممثلين عن "الحركي" تقريرا من 188 صفحة عن وضع الحركيين الجزائريين وعائلاتهم منذ أن وصلوا فرنسا بعد إعلان اتفاق وقف النار في 19 مارس 1962 والذي مهد الطريق لاستقلال الجزائر في 5 يوليو/تموز من العام ذاته.
ويحمل التقرير عنوان "فرنسا تكن الاحترام والتقدير للحركى"، ويتضمن 56 إجراء أبرزها إنشاء "صندوق للتضامن ولمساعدة الحركى" بقيمة 40 مليون يورو هدفه تقديم الدعم المالي لهم ولعائلاتهم وتمويل بعض المشاريع الاقتصادية، وفق القناة نفسها.
وكان ماكرون أثار قبل أعوام الكثير من الانتقادات في الأوساط السياسية الفرنسية، وجمعيات الحركي، عندما صرح أن الاحتلال الفرنسي للجزائر كان "جريمة ضد الإنسانية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.