قلع الشمندر ينطلق في جهة بني ملال    مشاركة ازيد من 200 لاعب في النسخة 2 الدوري الجهوي كرة القدم للفئات الصغرى للهيئة العالمية للسلام والتعايش جهة طنجة- تطوان- الحسيمة    مصدر مسؤول بوزارة النقل ل"شمالي".. "الاختيار بين جواز التلقيح أو فحص PCR للولوج للمغرب"    زخم تنموي لجعل المنطقة منصة تجارية في خدمة اقتصاد محلي تنافسي بتطوان والمضيق – الفنيدق    "نتفليكس" جمعات لاجينيراسيون الثانية من نجوم "بوليود" ففيلم جديد – فيديو    أعراض التهاب الجيوب الأنفية..!!    "ميديكال إكسبو 2022" يعود من جديد    "لن تحرم نفسك من الحلويات".. 5 طرق سحرية لفقدان الوزن    الرئيس الروسي يحذر الدول الأوروبية من انتحار اقتصادي.    اعتقال 3 رياضيين جزائريين تورطوا في اعتداء جنسي على مراهقة داخل فندق    تونس.. مسافرون يتهمون عمال مطار قرطاج بسرقة حقائبهم    فضيحة مدوية بطلاها أستاذان، و النيابة العامة تدخل على الخط:    "جمعية رؤساء مجالس العمالات والأقاليم" تمثل المغرب في قمة دولية بكينيا    أمبر هيرد: جوني ديب ضربني في شهر العسل    تأجلات عامين بسباب الجايحة.. شيريهان علنات على مسرحيتها الجديدة – تصاور وفيديو    المغرب لا يعنيه ضجيج النظام الجزائري    توقيف 9 مشجعين للرجاء عقب أحداث شغب خريبكة    اعتقال رئيس جماعة السواكن بطنجة بتهمة اختطاف مرشحيه    فرص الاستثمار محور ندوة أعمال مغربية بلغارية عبر الإنترنت    تنظيم فعاليات اللقاء السادس حول البعد الجهوي للاستعراض الدوري الشامل بمراكش    كوريا الشمالية: "الحمى الغامضة" تثير الرعب في البلاد.. مليون وربع المليون إصابة في أسبوع!    جمعية أصدقاء المكتبة الوسائطية عبد الصمد الكنفاوي تسلط الأضواء على ديوان "جنون الظل" للشاعر محمد مرزاق    تكريم مؤلف أردني بالرباط نقل ظروف عيش المحتجزين بمخيمات تندوف في عمل روائي-فيديو    مطالب عاجلة ومثيرة للجدل من الأهلي المصري للاتحاد الإفريقي لكرة القدم.    اعتقال مشجعين للمغرب الفاسي قتلوا مشجعا للجيش الملكي    أولادحو : نشاط تربوي بمناسبة اليوم العالمي لشجرة أركان بثانوية عثمان بن عفان    رئيس مجلس الجهة يشارك في لقاء للاتحاد العام لمقاولات المغرب    الرحيل عن الرجاء يهدد رشيد الطاوسي    توقيف رئيس جماعة بالمطار، وبحوزته حقيبة مملوءة بالأموال.    لقجع: الحكومة ستلغي دعم الأرامل ودعم تمدرس الأطفال بعد تعميم التعويضات العائلية    وزير الداخلية الإسباني: العلاقات مع المغرب "مهمة واستراتيجية للغاية"    "مَطالب فرعونية".. الأهلي المصري يطالب الدولة المغربية بتأشيرات توازي نصف ملعب "محمد الخامس" والرد عليه في 72 ساعة!    إلغاء شرط فحص PCR من أجل الدخول إلى الأراضي المغربية    تخصيص 50 بالمائة من التذاكر لجماهيره.. الأهلي يقدم مطالبه ل"الكاف" بشأن نهائي الأبطال    هل رفض أردوغان مناقشة قضية الصحراء خلال المباحثات مع تبون؟    وزيرة الاقتصاد والمالية تدق ناقوس خطر نفاد احتياطات صناديق التقاعد    التوفيق: الوزارة في تواصل دائم مع السلطات السعودية حول خدمات الحج والأسعار    وزير الأوقاف: أسعار مناسك الحج معقولة وننتظر رد السلطات السعودية لتحديد تكلفة الخدمات    أونسا يواصل حملات تلقيح الماشية لتحصين القطيع الوطني    ارتفاع عائدات السياحة بنسبة 80 بالمائة عند متم شهر مارس المنصرم    موجة حر تجتاح المغرب ابتداء من الخميس و الحرارة تصل إلى 46 ببعض المناطق    بوتين يحذر من انتشار أطلسي في السويد وفنلندا    نتائج أولية للانتخابات البرلمانية في لبنان تظهر تراجع حلفاء حزب الله    ماكرون يعين إليزابيت بورن رئيسة للوزراء خلفا لكاستيكس    هذا مصدر 42 مليار درهم التي استخلصتها الخزينة العامة للمملكة    وفد قضائي موريتاني تلاقى مع عبد النباوي وملف التعاون والتنسيق فمجال التفتيش القضائي بين البلدين كان فالبروكَرام    29.3 فالمية من المغاربة عندهم ارتفاع فضغط الدم وأكثر من ثلث المواطنين ما كيعبروهش أصلا – أرقام رسمية    كورونا بالمغرب.. حالتي وفاة و 135 إصابة جديدة    مجرد النية في الإصلاح… ممنوعة!    هل يصلي الشرطي أو الدركي أو العسكري بحذائه؟!.. ذ.خالد مبروك يوضح    كورونا في 24 ساعة | حالتي وفاة و135 إصابة جديدة.. و743 عدد الحالات النشطة    ربيع الكتاب والفنون يحتفي بالأدب والموسيقى في دورته الرابعة والعشرين بطنجة    مخرج فيلم "قرعة دمريكان" ل"الأول": غياب صورة البسطاوي عن الملصق مقصود وكان بإمكاني إجباره بالقانون على الحضور    قلق العنف واللّاعنف    "رابطة علماء المسلمين" توضح عددا من الأمور المتعلقة باغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة    انطلاق عملية تأطير الحجاج برسم سنة 1443 بالحسيمة    سلطات مالي تعلن إحباط محاولة انقلاب مدعومة من دولة أجنبية لم تسميها    "جمعية أمزيان" بالناظور تحتفي باليوم الوطني للمسرح من خلال مسرحية أمشوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



في غياب السفيرة بنيعيش.. ملك إسبانيا يتحدث لأول مرة عن الأزمة مع المغرب ويعبر عن رغبته في إنهائها أمام سفراء العالم
نشر في الصحيفة يوم 17 - 01 - 2022

كان المغرب حاضرا في الاستقبال الذي خصصه العاهل الإسباني، الملك فيليبي السادس، اليوم الاثنين، لأعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في إسبانيا، على الرغم من استمرار غياب السفيرة المغربية كريمة بنيعيش للشهر الثامن تواليا، إذ عبر الملك عن رغبته في إنهاء الأزمة مع جاره الجنوبي وبناء علاقات أقوى تتجه نحو المستقبل، في الوقت الذي عجز فيه كل من رئيس الوزراء بيدرو سانشيز، ووزير الخارجية خوسي مانويل أباريس، عن إنهاء المشكلة.
وبخصور سانشيز وألباريس، دعا العاهل الإسباني المغرب إلى "السير جنبا إلى جنب مع إسبانيا من أجل بناء علاقات جديدة ترتكز على أسس أقوى وأكثر صلابة"، معبرا عن رغبة مدريد في "الوصول إلى حلول للمشاكل التي تهم البلدين"، وأضاف في خطابه بالقصر الملكي أمام سفراء دول العالم، أنه يرغب في عودة العلاقات الطبيعية مع الرباط، في دعوة غير مباشرة لهذه الأخيرة من أجل إعادة سفيرتها والتي استدعتها وزارة الخارجية المغربية على خلفية أزمة دخول زعيم البوليساريو إلى إسبانيا.
وأورد الملك أن الحكومتين المغربية والإسبانية متفقتان على إعادة تحديد معالم علاقتهما بشكل مشترك تماشيا مع القرن الحادي والعشرين، وذلك بناء على أسس أقوى، موردا "الآن يجب على البلدين أن يسيرا معا للشروع في تجسيد هذه العلاقة الجديدة، وعليهما الآن أن يعملا على إيجاد حلول للمشاكل التي تهم الشعبين"، قبل أن يُذكر بأن التعاون المتبادل مع المنطقة المغاربية أمر "له طابع استراتيجي بالنسبة لإسبانيا"، مبرزا أن بلاده ستعمل كل ما في وسعها لبناء "فضاء مشترك من السلام والاستقرار والازدهار".
وفي كلمات تقترب مما جاء في خطاب سابق للملك محمد السادس، قال الملك الإسباني إن بلاده تركز على أن يكون أساس العلاقات هو "الصداقة والتعاون التي يطبعها الإخلاص والاحترام"، مبرزا أنه يعمل على "صونها وتعزيزها مع جميع الشركاء المغاربيين"، وأضاف أن منطقة البحر الأبيض المتوسط تمثل "فضاء طبيعيا ورئيسيا للأمن وللتنمية"، موردا أن التعاون أضحى ضروريا وبشكل متزايد لمواجهة التحديات الكبرى المشتركة مثل وباء كورونا والتغير المناخي.
وهذه هي المرة الأولى التي يدخل فيها الملك فيليبي السادس علنا على خط الأزمة مع المغرب، بعد أن عجزت الحكومة عن إنهاء الأزمة الأسوأ ن نوعها منذ سنة 2002 والتي عمرت منذ أبريل من العام الماضي، علما أن الملك محمد السادس، في خطابه بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب في 20 غشت 2021، كان قد أورد "إننا نتطلع بكل صدق وتفاؤل لمواصلة العمل مع الحكومة الإسبانية ورئيسها بيدرو سانشيز من أجل تدشين مرحلة جديدة وغير مسبوقة في العلاقة بين البلدين على أساس الثقة والشفافية والاحترام المتبادل والوفاء بالالتزامات"، لكن العلاقات لم تعرف تحسنا يُذكر لكون إسبانيا لم تُقدم على تغيير موقفها بخصوص قضية الصحراء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.